شاهد.. أول أهداف اليوم في "يورو 2020" (فيديو)    بلديّة صفاقس تهنئ النادي الصفاقسي وتسند له منحة استثنائيّة    قرار باعتماد توقيت إداري واحد في هذه الولاية    "الهايكا" تدعو إلى تنظيم "تيليتون" لمجابهة انتشار "فيروس كورونا"    صادم: في نفزة..إيقاف شخص بتهمة مفاحشة شقيقته أثناء تواجدهما بشاطئ الزوارع    المجلس الأعلى للقضاء يعلن عن تدابير جديدة    اصابة تلميذي بكالوريا بالكورونا في معهد حمودة باشا بمنوبة..    مصر.. الأمن يعدم 7 مواطنين دفعة واحدة    وصول 500 ألف جرعة مضادة لكورونا إلى تونس    حقيقة القمح الفاسد بميناء سوسة    تونس تتحصل على 500 ألف جرعة مضادة لفيروس كورونا من جمهورية الصين الشعبية    البنوك والمؤسسات المالية في إضراب يومي 5 و6 جويلية    الخطوط الجوية الافريقية تستأنف رحلاتها نحو مطار صفاقس الدولي    تأجيل إضراب مجمّعي الحليب    وزارة الفلاحة تطلق حملة تحسيسية لترشيد استهلاك الماء خلال فترة الذروة    سليانة: حظر للجولان من الثامنة ليلا الى الخامسة صباحا    سوسة: إيقاف أب بتهمة التحرش جنسيا بطفله ذي الثلاث سنوات    تكريم هشام جعيط في معرض الكتٌاب التونسي    تأجيل خلاص المساهمات المحمولة على المؤجر بالنسبة لهذه القطاعات    ميناء حلق الوادي : القبض على 05 أشخاص من أجل محاولة اجتياز الحدود البحرية خلسة    وزارة الصحة: عدد التلاقيح ضد كوفيد-19 يفوق مليون والنصف منذ انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح    الدكتور بوجداريّة يؤكد انهيار المنظومة الصحيّة بالقيروان.. و هذه نسبة التحاليل الايجابيّة    اليوم.. افتتاح الاكتتاب في القرض الرقاعي الوطني 2021    الإصابة تبعد الفرنسي ديمبيلي عن باقي مباريات كأس أورويا للأمم    قبلي: تواصل انجاز سلسلة من الدورات التكوينية لتطوير قدرات عدد من الحرفيين    مذكرات سمير صبري تكشف أسرارا حول وفاة سعاد حسني    الغنّوشي يُهنّئ البطلين أنس جابر وأسامة الملّولي    بعد انقطاع الكهرباء بالقيروان: الستاغ توضح..    بزيادة قدرت ب 174 ٪: "تونس البلد الأكثر تصديرا للمهاجرين نحو ايطاليا"    انقطاع الكهرباء بالقيروان: "الستاغ" تعتذر    سمر صمود: فرضيّتان وراء الوضع الوبائي بالقيروان    إلغاء سفرات بين مدن من ولايات مختلفة    الستاغ تعتذر وتُوضّح أسباب الإنقطاع الفجئي للكهرباء في القيروان    جندوبة: رئيس مجلس الشباب التونسي يتعرض لاعتداء ومحاولة قتل    انس جابر تحافظ على مركزها 24 عالميا    تكريم الدكتور الحبيب بيدة في معرض الكتاب التونسي    بنزرت: وزير السياحة يتفقد سير انجاز مجموعة من المشاريع    جمعية باش حامبة لكرة القدم المصغرة .. الهيئة تنشد الدعم    مجهزة بأحدث التقنيات ووسائل الرفاهية: ليبيا تستعيد طائرة القذافي    طقس اليوم: الحرارة تصل إلى 47 درجة    في الذكرى 25 لوفاته..الشيخ سالم الضيف: المربّي الزيتوني والمناضل الدستوري الفذّ    تقرير عسكري أمريكي..سيناريو حرب ضد الجزائر ؟    الناشطة السياسية و المحامية اللبنانية بشرى الخليل ل«الشروق»..كوندوليزا رايس قرّرت إعدام صدام    في سن ال37 أُسامة الملولي يتأهّل للألعاب الأولمبيّة طوكيو 2020 (+1)    في مباراة اوقفتها الشماريخ: النادي الصفاقسي ينهي مغامرة الاولمبي للنقل ويبلغ الدور النهائي    أنس جابر تتوّج بلقب بطولة برمينغهام الانجليزية للتنس    الثالث بالجهة: نشوب حريق بجبل حماد بالجديدة وتواصل تدخلات اطفائه    المخرجة التونسية كوثر بن هنية ضمن لجنة تحكيم الأفلام القصيرة ومسابقة أفلام المدارس خلال مهرجان كان 2021    داعش التي تنام بيننا... في تفكيك العقل التونسي    كورونا..2449 وفاة جديدة بالبرازيل خلال 24 ساعة فضلا عن أكثر من 98 ألف إصابة    الأرمينيون إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الانتخابات التشريعية المبكرة    انطلاق فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان قابس سينما فن    رئيس اتحاد الكتاب التونسيين في افتتاح معرض الكتاب التونسي: "أيها الكتاب....لا حظ لكم في هذا الوطن"    الجولة الأخيرة- مسرحية مونودراما لمنير العلوي جاهزة للمهرجانات الصيفية    أيام قرطاج السينمائية: فتح باب الترشيحات لجائزة 'قرطاج الواعدة'    رجل تحت الفستان: فيديو لعروس في موقف محرج وطريف يوم زفافها    محمد الشرفي في ذمة الله    محمّد الحبيب السلامي وتلميذ الامام مالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الانتخابات في صفاقس
نشر في الشروق يوم 23 - 10 - 2011

ضجيج ال «فايس بوك» يكسر الصمت الانتخابي: تجريح و تعديل ..و«الملثمون» مرهقون
على المستوى الظاهر ، التزمت يوم أمس السبت كل القائمات المرشحة بدائرتي صفاقس 1 وصفاقس 2 بالقوانين والتراتيب الانتخابية و طبقت « الصمت الانتخابي »..
مكتب صفاقس (الشروق) : راشد شعور
ومن المعلوم ان الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات أقرت الصمت الانتخابي ، ودعت من خلال تراتيبه القانونية جميع الأطراف من مترشحين ووسائل إعلام إلى ضرورة احترام الضوابط القانونية المتعلقة به والمتمثلة خاصة في تحجير توزيع القائمات الانتخابية و برامجها وصور المترشحين يوم أمس السبت 22 أكتوبر و اليوم الأحد الموافق ليوم الاقتراع. ، كما ينص القانون على تحجير توجيه الإرساليات القصيرة عبر الهاتف الجوال إلى العموم للتأثير عليهم أو استعمال أي وسيلة إشهار أخرى وذلك بعد انتهاء الحملة الانتخابية وطيلة يوم الاقتراع، مع وقف تحيين المواقع الإلكترونية للأحزاب أو القائمات المترشحة قبل 24 ساعة من تاريخ الاقتراع.
و لئن أكدت الهيئة على أن أية تجاوزات أو خروقات للقواعد المذكورة تعتبر جريمة انتخابية يعاقب عليها القانون ، إلا أننا لاحظنا يوم أمس تجاوزا لتراتيب يوم الصمت ، فصفحات بعض الأحزاب و القائمات المستقلة على الفايسبوك نشيطة ، و الأسماء المستعارة أو « الملثمة « بارزة على هذه الصفحات وتحرك الأخبار و المعلومات و تنتقد و تنقد ، وتجرح و تعدل .
كثيرة هي الأحزاب التي نالت من « سياط مستعملي»«الفايس بوك» ، فكلها تقريبا و دون استثناء لم تسلم من التجريح ، وكل رؤساء الأحزاب لم يسلموا من التهكم و النقد و الانتقاد سواء ببعض العبارات أو الجمل المعلقة أو ببعض التحاليل التي يدعي أصحابها انها موضوعية أو ببعض الصور الكاريكاتورية المضحكة .
بعض أصحاب هذه الإبداعات هم من مستعملي مواقع الاتصال الاجتماعي العاديين ، و البعض الآخر هم من أنصار هذا الحزب أو ذاك أو حتى أصحاب الأحزاب و القائمات الائتلافية المستقلة أنفسهم ، و يبدو ان عامل الطقس شجع على المكوث أمام الحاسوب للإبداع و خدمة مصالح بعض الأحزاب و القائمات .
فيوم أمس ، سجلت مدينة صفاقس نزول كميات كبيرة من الأمطار تزامنت مع «عطلة الانتخابات» وهو ما شجع العديد للمكوث بالمنازل و التحادث و الإبداع من خلال «الفايس بوك» الكل يحلل و يفسر و يجرح و يعدل أو ينشر استبيانات يفخم هذا الحزب أو ذاك أو يشل من عزيمة هذه القائمة أو تلك ..
بعض رؤساء القائمات ، نشطوا يوم أمس السبت لا للحديث عن الإنتخابات ، بل لنشر بعض الأغاني أو النكت أو المعلومات والأخبار حتى يتم تداول أسمائهم بين متصفحي مواقع الإتصال الإجتماعي ال«فايس بوك» ..
و حتى تكون ملاحظاتنا موضوعية ، نؤكد أن عديد المرشحين لم يفعَلوا و ينشطوا صفحاتهم والتزموا بالتالي «بشعائر» يوم الصمت في انتظار ما ستفصح عنه الليلة صناديق الإقتراع لمعرفة أسماء أعضاء المجلس التأسيسي في أول انتخابات ديمقراطية بالبلاد .
أصداء من الانتخابات
زيارة
يزور وفد من الاتحاد الأوروبي يومي السبت والأحد مدينة صفاقس في إطار مراقبة سير انتخابات المجلس الوطني التأسيسي يستهلها بلقاء والي صفاقس محمد علي الجندوبي تتلوه اجتماعات أخرى مع أعضاء الهيأتين الفرعيتين للانتخابات بدائرتي صفاقس1 و2 وعدد من ممثلي المجتمع المدني بالجهة.
مرصد الشاهد
خصص مرصد الشاهد لمراقبة العملية الانتخابات حوالي 90 ملاحظا سيتنقلون بين مختلف مراكز الاقتراع بولاية صفاقس لمراقبة سير العملية الانتخابية وتدوين ملاحظاتهم، كما وضع على ذمة المواطنين مجموعة من المحامين للاستشارة على الخط بهدف تقديم المعلومة القانونية في الإبان عبر خدمة الإرساليات القصيرة على الرقم الأخضر 98231011
«صوتك أمانة»
نظمت جمعية «انعتاق» الشبابية بصفاقس مبادرة تحسيسية توعوية تحت عنوان «صوتك أمانة.. تنتخب ننتصر» تجسدت في جولات ميدانية بكل من صفاقس المدينة ومعتمدية المحرس مساهمة منها في مكافحة ظاهرة المال السياسي والتصدي لمحاولات شراء الأصوات والذمم.
موقع «واب»
تحت شعار«يا شباب تونس يا صوت الحرية.. أصواتنا عالية يوم 23 أكتوبر» أطلقت جمعية الثقافة الرقمية بصفاقس موقعا الكترونيا خاصا بتغطية انتخابات المجلس الوطني التأسيسي والتعريف بالقائمات المترشحة باللغتين العربية والفرنسية قصد إتاحة الفرصة للزوار لمتابعة مختلف فعاليات الحملة الانتخابية، والتعريف بالقائمات الحزبية والائتلافية والمستقلة، وفهم المسار الانتخابي بطريقة مبسطة ومختصرة ومدعمة بالصور عبر العنوان التالي:www.votez.tn
أقراص مضغوطة
سجلت بعض القائمات المترشحة في انتخابات المجلس التأسيسي أقراصا مضغوطة تضمنت مداخلات مطوّلة لرؤساء القائمات مطعّمة بفواصل موسيقية قدمت من خلالها نقاط برنامجها الانتخابي بطريقة مفصلة، وقد تم توزيعها مباشرة على المواطنين أو على سيارات التاكسي لضمان وصول مضمونها إلى أكبر عدد ممكن من الناخبين.
جمعها : أنور الغريبي
تحت المجهر
بقلم: راشد شعور
كلنا فائزون
تكشف الليلة صناديق الاقتراع عن أسرارها ، و تتضح بالتالي أهمية كل حزب من الأحزاب أو قائمة من القائمات الائتلافية والمستقلة ومدى شعبيتها واقترابها من الناخب التونسي و استجاباتها لطموحات الثورة ..اليوم تكرم قائمات بالظفر بمقاعد في المجلس التأسيسي ، وقائمات أخرى قد لا تبشرها الصناديق فتبوح بما لا يسعدها ، لكن يكفي أعضاءها شرف المشاركة في أول انتخابات ديمقراطية بالبلاد ..
اليوم ليس هو يوم الامتحان للمتنافسين كما يبدو للبعض ، بل هو يوم الامتحان للمسار الديمقراطي لتونس الثورة التي صنعت الربيع العربي ، فمهما كانت النتائج ، التي قد تستجيب للتطلعات والتكهنات أو قد تخفي بعض المفاجآت ، المهم أن نهنئ جميعنا الفائز ..
المفاجآت حسب تقديرنا لن تغيب ، فبعض الأحزاب التي لها مشروعيتها النضالية والتاريخية قد تكون في مقدمة القائمات الفائزة كما يتوقع الملاحظون ، هذه التقديرات قد تخذل بعض هذه الأحزاب على الأقل في مستوى عدد المقاعد بالمجلس الوطني التأسيسي ..
ومهما كانت النتائج مستجيبة للتوقعات والتقديرات أو غير مستجيبة أو تفوق حسابات كل حزب أو قائمة إئتلافية أو مستقلة ، المهم إنجاح هذا الاستحقاق الانتخابي الذي سيفتح نافذة أمل كبيرة لكل التونسيين و سنتعلم بداية من الليلة النجاح والإخفاق في الامتحانات السياسية .
القائمات المنهزمة التي هي في الواقع فائزة باعتبارها شاركت في إنجاح المسار الديمقراطي ، عليها أن تقبل بالنتيجة، وتفكر في آليات جديدة لتطوير برامجها وهياكلها حتى تكون جاهزة لاستحقاقات مقبلة في مسارنا الديمقراطي الذي لولا ثورة شعبنا الأبي لما كان لنا مثل هذا الموعد التاريخي الذي سنسجل فيه اليوم بأحرف ذهبية نجاح تونس .. والشعب ..والفائزين وغير الفائزين قبل و بعد أن تبوح الصناديق بأسرارها ..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.