استئناف دروس التعليم العالي الاربعاء القادم    عباس: القدس خط أحمر ولا سلام أو استقرار إلا بتحريرها    رغم قرار منع التجمعات حضور مكثف لأنصار حركة النهضة وفي مقدمتهم راشد الغنوشي في تشييع جنازة النائب امختار اللموشي    هشام السنوسي: "أكثر من 4 آلاف شكاية وردت على الهايكا بخصوص الدراما الرمضانية"    رئيس الجمهورية يتبادل التهاني بعيد الفطر مع قادة دول عربية    وزارة النقل توضح إجراءات التنقل الجديدة    الغنوشي يدعو لاطلاق حملة تبرعات دولية لمساعدة الشعب الفلسطيني    تطورات الوضع الوبائي في القصرين    استئناف نشاط المطاعم والمقاهي بداية من الاثنين القادم    قابس: 3 وفايات و48 اصابة جديدة بفيروس كورونا    برشلونة يستفز الجماهير العربية على وقع أحداث القدس    محمد الهنتاتي يجاهر بالإفطار في اخر يوم من شهر رمضان.    وزير الفلاحة: صابة الحبوب لموسم 2021 ستكون أفضل من الموسم الفارط وفق المؤشرات الاولية    قفصة: الإيقاع بلص المنازل    كشجر البرتقال والزيتون نحن باقون..    بطلب من تونس: مجلس الأمن يدرس تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية    قصيبة سوسة: طرد عاملات بعد 11 عاما من العمل !    خذر: سعيّد في وضعية خرق مستمر للدستور    البطولة الوطنية المحترفة لكرة السلة: رزنامة بقية مقابلات مجموعة تفادي النزول    وزارة الفلاحة: عقوبات حرق الغابات والمزارع تصل حدّ إعدام    القبض على 45 شخصا أغلبهم أجانب كانوا يستعدون للهجرة سرا باتجاه إيطاليا    الكاف: القبض على عناصر سلفية متشددة بصدد عقد اجتماع سري    في اريانة يحول حضيرة بناء لوكر لتخزين الخمور لبيعها في العيد    بنزرت: المراقبة الاقتصادية ترفع 745 مخالفة خلال شهر رمضان    سامي الطاهري: الحوار الوطني دون رئاسة الجمهورية "فتنة"    الجيش الإسرائيلي: هاجمنا نحو 500 هدفًا في غزة .. الفلسطينيون أطلقوا 850 صاروخًا نحو إسرائيل    اتحاد الفلاحة يدعو الحكومة الى سحب ما لا يقل عن 30 مليون لتر من الحليب المصنّع لانقاذ المنظومة    القبض على "ولد المعاتكي" وفي حقه 13 قضية اجرامية    في انتظار صدور نتائج التحاليل: وضع 10 مخالطين لمصاب بالسلالة الإفريقية في الحجر الإجباري    جمعيات ومنظمات تونسية تدعم صمود الفلسطينيين وتستنكر الصمت العربي والدولي    طقس مشمس مع تواصل انخفاض درجات الحرارة    عطلة عيد الفطر: البنوك تفتح شبابيكها للعموم يوم السبت    غزة تحت القصف الصهيوني: 35 شهيدا بينهم 12 طفلاً    امكانية غياب فيراتي عن تشكيلة ايطاليا في منافسات اليورو    كورونا: اللجنة العلمية تستبعد التمديد في الحجر وتقترح استئناف الدروس    تراجع عجز الميزانية مع موفى فيفري بنسبة 44 بالمائة    النفطي يدعو إلى إلى ضرورة الاعداد الجيد للدورة الخامسة للاجتماع رفيع المستوى بلشبونة في الثلث الأخير من سنة 2021    نزول فريق المدرب التونسي ناصيف بياوي و فراس بالعربي إلى الدرجة الثانية الإماراتية    المنستير: توفير 10 اطنان من الأعلاف الحيوانية و7 آلاف لتر من الزيت النباتي المدعم    القبض على 14 متشددا في الكاف    طقس الاربعاء: الحرارة في انخفاض    القيروان: انزلاق دراجة نارية ثقيلة يخلف وفاة سائقها وبتر ساق مرافقه    رسميا.. محرز ينتزع لقب بطل "البريمير ليغ" من صلاح    الدورة السابعة من مهرجان خميس الحنافي بقلعة الأندلس من 10 إلى 12 ماي    عيد الفطر المُبارك يوم الخميس 13 ماي 2021    تعذر رؤية هلال العيد في السعودية ودول أخرى    إرتفاع استهلاك المواد البترولية    فلسطين وصفعتي الأولى    الملعب التونسي يطالب بحكم اجنبي لمباراته المصيرية امام النادي الافريقي    مدير مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ينضم لمجلس أمناء جائزة السميط للتنمية الأفريقية    تعيين رمزي جرمود مدربا للملعب التونسي    بطولة مصر : الفرجاني ساسي ينقذ الزمالك من الخسارة امام الاهلي وفخر الدين بن يوسف يواصل هز الشباك مع الاسماعيلي    مساجد: جامع يوسف داي (تونس)..أنوار الإسلام والتقوى    حاتم بلحاج: كان يا مكانش تفوّق على شوفلي حلّ    أعلام من الجهات: د.المنجي بن حميدة (عالم الأعصاب) قليبية..عقل الأيدي السخيّة    ساحات وحكايات: ساحة الاستقلال (سليمان)...واجهة للتاريخ    محاسن السلوك...الرحمة    جرة قلم ...تقولون للحماريْن إرّيْن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيدة "سهير محفوظ" نائبة رئيس المجلس الوطني لهيئة الصيادلة بتونس: الصناعة المحلية للأدوية تغطي 60% من الإستهلاك الوطني للدواء
نشر في الخبير يوم 16 - 04 - 2021

الصناعات الصيدلية موجودة في تونس منذ التسعينات. و قد تطورت بنسق سريع منذ ذلك الحين، و كانت الهيئة الوطنية للصيادلة مشجعة لهذه الصناعات منذ بدايتها مع الحرص على البعد الإجتماعي. فأهم شيء بالنسبة للهيئة هو وجود الدواء بما هو حق لكل مواطن تونسي يكفله الدستور، لذلك تم السعي لتركيز الصيدليات بكامل تراب الجمهورية.. و حتى في حالة وجود نقص أو انقطاع في الأدوية، كنا جد حريصين على تزويد الصيدليات بكل ما ينقصها من دواء، و ذلك حتى يتوفر للمواطن ما يبحث عنه من دواء.
كما تهتم الهيئة باستمرارية هذه الحلقة التي تضم الصناعات الدوائية و الموردين و غيرهم… حيث أن هذه الصناعة تقع ضمن حلقة غير قابلة للتجزئة، إذ لا يمكن مثلا الحديث عن الصناعات الدوائية المحلية بمعزل عن الموزعين بالجملة و البيع بالتفصيل، كما تلعب الصيدلية المركزية التونسية دورا هاما، خاصة و أن الصناعة المحلية تغطي 60% من الإستهلاك الوطني العام، و لكن يبقى باب التوريد مفتوحا في ما يتعلق بالعديد من الأدوية… و بالتالي فالهيئة هي الضامن لديمومة مسار السلك الصيدلي، و من ناحية أخرى تحافظ على البعد المدني الإجتماعي الذي نختزله في "المريض".
أما عن سعر الدواء في تونس فيعتبر من أكثر الأسعار انخفاضا على مستوى العالم، و بالتالي يبقى المواطن قادرا على شراء الأدوية، رغم تدني مقدرته الشرائية بسبب الكوفيد 19. أما عن نقص الأدوية فقد كنا حريصين على خروج قانون الاستبدال، و بالفعل خرجت القائمة سنة 2019 حيث أصبح الصيدلي قادرا على توفير خدمة الاستبدال للمواطن التونسي، و ذلك عن طريق منح الأدوية الجليسة، و هي أدوية مصنعة في تونس و ذات جودة عالية و قادرة على تعويض الأدوية المفقودة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.