متّهمون في قضية البراهمي يرفضون مغادرة غرفة الإيقاف بالمحكمة    الدستوري الحر يعلن: الاتحاد البرلماني الدولي تكفل بشكاية عبير موسي    في حديث لصحيفة واشنطن بوست: الغنّوشي يعترف!    الرّابطة المحترفة الأولى: برنامج النّقل التّلفزي لمباريات الجولة 16    صفاقس: القبض على شخص محكوم ب9 سنوات سجنا    نعسان: جنوح عربة قطار عن السكة ولا إصابات    والي توزر: حركة سياحية ستشهدها الجهة خلال عطلة مارس    جمعية بيتي تعلن تضامنها مع رانية العمدوني    مدير مدرسة خاصة يُقدم على حلق شعر تلاميذ غصبا.. والأولياء يتحركون    الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بأريانة يرفض قرار إلغاء "الباك سبور"    خمس جثث لأفارقة لفظها البحر بسواحل نابل وقربة    بالفيديو: لطفي العبدلي يكشف لأول مرة: هذا اللي صار كيف رفضت باش نمثل في شوفلي حل    صلحوها صلحوها ...و بعد كتبوها بالغالط    بالصور..فيصل التبيني مع أنجلينا جولي ''حصلوني مرة أخرى''    بنزرت: إصابة 9 أشخاص في حادث اصطدام شاحنة خفيفة بسيارة أجرة نقل ريفي    راشد الغنوشي لواشنطن بوست:التوافق بين الإسلام والديمقراطية أفضل طريقة لمحاربة التطرف.. واذا مرت عريضة سحب الثقة فليست نهاية العالم    صندوق الضمان الاجتماعي ينشر قائمة البلدان التي لها اتفاقيات مبرمة مع تونس    الرّابطة المحترفة الأولى: القصعي يدير كلاسيكو الإفريقي والسّي آس آس    اية ومعنى : ما معنى قول الله سبحانه وتعالى : (( وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ ))    جلب الاهانة وتوريد الذل    جندوبة: اجلاء عائلة بعد ان اندلع حريق في منزلها    فجر اليوم :حملة كبيرة لفرقة الشرطة البلديّة في سوق بيع الاسماك بالجملة بميناء صفاقس    من بين عناصرها امرأتين: الاطاحة بشبكة ترويج مخدرات وحجز كميات كبيرة من الزطلة..    "واتساب" يكشف عن ميزة جديدة طال انتظارها    مسابقة لاختيار أحسن الأطباق المستحضرة من مشتقات التمور    الطبوبي: وصلتني إشارات تفيد أن سعيد يشترط استقالة المشيشي لينطلق الحوار    المنصف المرزوقي: ارجعوا لحكام الإمارات لقاحاتهم    رابطة الأبطال الافريقية: الترجي الرياضي يبحث امام الزمالك عن الاقتراب اكثر من الدور ربع النهائي    كان الأواسط.. المنتخب التونسي يطارد المركز الثالث    كان أقل من 20 سنة: المنتخب التونسي يواجه مساء اليوم المنتخب الغامبي من أجل البرونزية    وزارة الثقافة: جلسة عمل خاصة بمتابعة مشاريع وبرامج وكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية لسنة 2021    بعد جنوح فاطرة عن السكة بنعسان.. حسان الميعادي يتحدث لالصباح نيوز    حديث الجمعة / المسجد ودَورُه في الحياة العامة    صفاقس: تسجيل 04 حالات وفاة و43 حالة إيجابية بفيروس كورونا    اللقاح ضد كوفيد-19 في قلب معركة على النفوذ بين الدول الكبرى    ليبيا.. رئيس الوزراء المعين يرسل قائمة الحكومة للبرلمان    صفاقس: القبض على نشال بأحد محطات لنقل متساكني أحواز    7 عادات سيئة يجب الإقلاع عنها للحفاظ على الأسنان    مفتي الأردن: لقاح كورونا لا يفطر الصائم في شهر رمضان    نائبة بايدن: سلوك إيران في المنطقة خطير    موسكو ترفض اتهامات الدول الغربية لسوريا بشأن السلاح الكيميائي    انخفاض طفيف في درجات الحرارة مع نزول بعض الأمطار الرعدية والمتفرقة    نصاف بن علية: السلالة البريطانية ليست أكثر خطورة من الفيروس العادي    رئيس وحدة كوفيد بمستشفى شارل نيكول: "بعد ظهور السلالة البريطانية يحب التسريع في جلب التلقيح"    "سيدة النجاة".. أولى محطات البابا في زيارة العراق    حرية الكلمة المسؤولة في الإسلام    النادي البنزرتي الملعب التونسي ( 1 0 )..اليعقوبي يوقف نزيف «القرش»    حرية الرأي مضمونة شرعا    ضحاياه بالعشرات وغنم مبالغ مالية طائلة: فك لغز مقرصن حسابات الفايسبوك..وكيف استهدف النساء والفتيات..    صفاقس: رابطة حقوق الإنسان تحمل المسؤولية لوزارتي الداخلية والعدل في حادثة وفاة الشاب عبد السلام زيان، وتتحدث عن "انتهاكات" أثناء الإيقاف    ليفاندوفسكي متهرب من الضرائب منذ 2016    غدا افتتاح المهرجان في فضاء النجمة الزهراء...موسيقيون من تونس في 3 سهرات والجمهور محدود    مهرجان «Les solistes» ( 13 - 17 مارس 2021 )....200 عازف وعازفة وبعث مسابقة في الغناء الاوبرالي    يوميات مواطن حر:ذكريات الايام والاحلام    الأرزّ المسموم في تونس: راشد الغنوشي يتدخل    رئيس الدولة يؤدّي زيارة الى مجمع "تلنات "    الفة يوسف : زيدو تلهاو بالسفاسف ...    مروان العباسي: قطاع الفلاحة يساهم بنحو 10 بالمائة من الناتج المحلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بداية من يوم 27 جانفي 2021 حرفاء "الستاغ" سيتسلمون فاتورة الاستهلاك في شكلها الجديد
نشر في المصدر يوم 21 - 01 - 2021

سيتسلم حرفاء الشركة التونسية للكهرباء والغاز بداية من الأربعاء 27 جانفي 2021، النسخة الجديدة من فاتورة استهلاكهم للكهرباء والغاز في الجهد والضغط المنخفضين.
وستؤمن النسخة الجديدة للفاتورة، التي تم الاشتغال عليها منذ 2018، للحرفاء أكثر شفافية ومقروئية لمختلف المعاليم والاداءات.
وقال الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء والغاز "ستاغ"، هشام عنان، الخميس، خلال ندوة صحفية خصصت للكشف عن النسخة الجديدة للفاتورة، ذات الشكل الجديد والمغاير للنسخة القديمة، أنها تتضمن جملة من الإضافات والخانات التي تعتمد على الفصل بين مكوناتها وخصوصا بين استهلاك الكهرباء والغاز والاداءات والمعاليم والضرائب مع بيان طريقة احتسابها.
واكد عنان ل"وات"، بشأن إمكانية التقليص من نسب تشكيات وتذمر الحرفاء في التعامل مع فاتورة ال "ستاغ"، أنّ جلّ استفسارات الحرفاء تعلقت بسعر تعريفة الكهرباء والغاز التي تتضمن المعاليم والاداءات والخدمات، ولأجل ذلك تم ضمن النسخة الجديدة الفصل بين المعاليم والاداءات واحتساب سعر التعريفة مرجحا أن هذه المسالة ستقلص بقدر كبير من التذمر والتشكيات في الغرض.
وبخصوص توجه تونس نحو اعتماد محامل رقمية جديدة والتعويل أكثر على رقمنة الخدمات وتواصل اعتماد فاتورة ورقية، أوضح المسؤول الأول عن الشركة، أنّ الحريف الذي يرغب في عدم الحصول على الفاتورة وفق الطريقة التقليدية، أي عبر البريد بإمكانه مدّ مصالح الشركة بعنوان بريده الالكتروني حتّى يتلقى الفاتورة الكترونيا. ولاحظ انه يمكن مستقبلا وتدريجيا مع تواصل التوجه نحو الوسائط الالكترونية، التخلي عن الفاتورة في شكلها الورقي المادي.
وأضاف أنّ ال"ستاغ"، قامت منذ جويلية 2020، ببرمجة لقاءات تشاورية مع كل المتدخلين من مصالح وزارة الإشراف ومكونات المجتمع المدني ولا سيما الجمعيات الممثلة للمستهلك وممثلي وسائل الإعلام وممثلي الهيئات الدستورية والمنظمات الوطنية لإبداء الرأي في المشروع الذي اشتغلت عليه الشركة.
وأشار إلى أن هذه اللقاءات أفرزت جملة من المقترحات تم اعتمادها وأخذها بعين الاعتبار لتعكس الفاتورة في ثوبها الجديد مختلف انتظارات الأصوات التي نادت بتبسيط الفاتورة وتيسير قراءتها.
وتطرح فاتورة استهلاك الكهرباء والغاز في تونس منذ عدة سنوات العديد من نقاط الاستفهام والغموض لنحو 1ر4 مليون حريف منزلي سواء على مستوى طرق احتساب الاستهلاك وتعدد المعاليم والاداءات وتنوّعها وتوقيت إصدار الفواتير.
وتنقسم الفاتورة الجديدة وفق نبيل مراد رئيس المشروع، إلى 8 أجزاء يتعلّق الأوّل بالمعلومات الخاصة بالإقليم وتاريخ إصدار الفاتورة والثاني بمعلومات تهم الحريف مع تخصيص في الجزء الثالث لخانة تهم استهلاك الكهرباء منفصلة عن الجزء الرابع الذي خصص خانة أيضا لاستهلاك الغاز.
ومن ضمن الإضافات في الفاتورة الجديدة تخصيص خانة خامسة تتعلق بتوضيح أكثر للمعلوم البلدي ومعلوم الإذاعة والتلفزة التونسية ومعلوم صندوق الانتقال الطاقي الخاص بالكهرباء ومعلوم صندوق الانتقال الطاقي الخاص بالغاز.
وحرص معدّو الأنموذج الجديد على إدراج البريد الالكتروني لكي يتسنى للحريف كتابته، على أن يتلقى لاحقا بريدا الكترونيا يعلمه بإرسال الفاتورة.
وعلى ظهر الفاتورة، التي ستحافظ عل حجمها القديم تم تخصيص فضاء للتعريف بقنوات التواصل وطرق الاستخلاص وفضاء أخر للتعريف بخدمة الاستخلاص عبر الهاتف الجوال.
ولفت المتحدث إلى انه تم تخصيص جدول مفصل لتفسير كل المعاليم والأداء وطرق احتسابها.
يشار إلى أن الشركة التونسية للكهرباء والغاز، توزع سنويا 24 مليون فاتورة بمعدل 100 ألف فاتورة يوميا لحوالي 1ر4 مليون حريف للجهد والضغط المنخفضين.
ويعود إصدار أول فاتورة للكهرباء والغاز بعد تأميم الشركة إلى سنة 1972 ليتم إصدار فاتورة ثانية في شكل مغاير سنة 2005 ثم إصدار فاتورة جديدة ثالثة في 2021


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.