مادلين اولبرايت: تونس حققت خطوات كبرى في مسارها الديمقراطي    أول طفل تونسي من ذوي الاحتياجات الخاصة يفوز برئاسة برلمان الطفل    رئيس "الكاف" يكشف موعد استخدام تقنية ال"VAR" في أمم إفريقيا 2019    بعد تسريب مراسلة بوبكر بن عكاشة/سامي الفهري لميقالو: “متخافش باش نحميك”..    النهضة: المصادقة على تنقيح القانون الانتخابي يحمي العمليّة الانتخابيّة من التدخلات الاجنبيّة    هذا موعد انطلاق عمليات الدفع عبر الهاتف الجوال    طوبال يمدّ يد الصّلح لحافظ السبسي..هل يتجاوز النّداء أزمته؟    آلان جيراس.. نطمح للذهاب بعيدا في ال”كان”    المدنيني خامس انتدابات "البقلاوة"    بنزرت..وفاة تلميذ الباكالوريا غرقا    فهمي شعبان: قطاع المساكن في حالة ركود بفعل تراجع القدرة الشرائية للتونسي    الموت يفجع سميرة سعيد... والعزاء من فيفي عبده وأصالة    تنقيح القانون الانتخابي.. هيئة الانتخابات مستعدّة لجميع “السيناريوهات”    كاس افريقيا للأمم 2019 : “الكاف” يقرر فترتي راحة في كل مباريات الدورة بسبب ارتفاع درجات الحرارة    الكاميروني أليوم نيون يدير المباراة الافتتاحية لل”كان”    الوحدات العسكرية توقف 5 أشخاص بالمنطقة العسكرية المغلقة بمرتفعات المغيلة يشتبه في دعمهم للعناصر الارهابية..    أمنيون يعتدون على زميلتين صحفيتين نعيمة خليصة وعفاف الودرني بمدنين    بنزرت: رفع شكوى جزائية لدى النيابة العمومية بشأن مترشحين في اختبار الدورة الرئيسية للبكالوريا    سفيان طوبال يختم بيان “نداء تونس” بخطأ في آية قرآنية    المجلس الاعلى للاستثمار يصادق على عدد من المشاريع الاستثمارية في الجهات    المسرح البلدي بصفاقس في حلة جديدة والاعتمادات المرصودة فاقت 4 مليون دينار    سيجارة إلكترونية تشوّه وجه مراهق أميركي    كبسولة ''بحجم قرص الدواء '' قد تنهي معاناة تنظير المعدة!    مصدر بمصلحة الأرصاد الجوية يكشف ل"الصباح نيوز" تفاصيل "موجة الحر"    المدير العام للمحروقات: حقل نوارة للغاز سيشتغل بنصف قدرته الانتاجية خلال انطلاقته    وحدات الحرس البحري تطيح ب”حراق” و19 مهاجر غير شرعي..    محكمة تركية تصدر 24 حكما بالسجن مدى الحياة في حق "قادة" الانقلاب الفاشل    سوسة : القبض على شخص من أجل الاتجار بمواد مخدرة وحجز 1075 قرصا مخدرا بحوزته    يوسف المساكني.. الورقة الرابحة في منظومة لعب المنتخب يسعى للثار من الاصابة اللعينة "    اريانة: حجز 700 لتر من الزيت النباتي المدعم بمنزل مواطن يقوم بترويجه للحساب الخاص    منوبة: استئناف نشاط قطار الحبوب بعد توقفه منذ الثورة    اعتمدي على هذه الأساليب لفطام طفلك!    رجيم لخسارة 13 كيلوغرام في شهر واحد!    "هل وصل خروف العيد؟".. الأمم المتحدة تكشف تسجيلات جديدة في مقتل خاشقجي    بسبب تقرير يكشف تحيّل”سواق مان”: لطفي العبدلي يوجه رسالة الى قناة الحوار التونسي (فيديو)    ميركاتو: هل ينتقل أيمن المثلوثي الى البطولة السعودية مرة ثانية ؟    يمتد من 17 جوان الى 19 جويلية..80 ألف عنوان في معرض سوسة للكتاب    من ضيوفه شربل داغر و جمال بخيت ..ربيع الفنون بالقيروان يستعيد توهجه    وزير التجارة في افتتاح معرض صفاقس الدولي..إجراءات جديدة لتطوير المعارض    حدث اليوم..مقاتلو السراج يلتحقون بالجيش الليبي..حفتر في المنعرج الأ خير    الأمينة العامة لجامعة النزل تكشف أهم مطالب قطاع السياحة    المكتب الحدودي للديوانة بملولة يحبط تهريب كميات من المهدئات من تونس في اتجاه الجزائر    مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس: اقتناء آلة متطورة جدا للكشف عن الامراض السرطانية    تدرّبوا على التحمّل    اكتشاف نبتة نادرة في جزيرة جربة هي الوحيدة من نوعها في العالم    إيران: إسقاط الطائرة رسالة لأمريكا.. ولا نسعى للحرب    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    في اجتماع الاتحاد من أجل المتوسط بالقاهرة..تونس تعمل على مزيد تقوية حضورها الاقتصادي المتوسطي والعربي    كأس افريقيا: بيع 15 ألف و800 تذكرة إلى حد الآن للمباراة الأولى للمنتخب التونسي ضد أنغولا    الشيوخ الأمريكي يصوت الخميس على تشريع يسعى لمنع ترامب من بيع أسلحة للسعودية    إلقاء القبض على مرتكب عمليّة سطو على فرع بنكي بجهة قمرت    المبعوث الأمريكي يزور دول الخليج لمناقشة "التهديد الإيراني"    كندا: أكثر من 9 آلاف مواطن يغادرون منازلهم بسبب حرائق غابات    صورة/سامي الفهري ينشر محادثة خاصة لهذا الاعلامي توعده فيها بالسجن 5 سنوات..    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 19 جوان 2019…    أولا وأخيرا..«نعم يا حبيبي نعم»    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 18 جوان 2019..    بعد قوله إنّ القرآن غير مُقدّس..يوسف الصديق: صلاة الجمعة ليست فرضا وغير موجودة أصلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الانتربول تصدر مذكرة تحر بحق رغد صدام حسين

اصدرت منظمة الانتربول السبت مذكرة تحر بحق الابنة الكبرى للرئيس العراقي الراحل صدام حسين التي تلاحقها السلطات العراقية بتهمة التورط ب"الارهاب".
ولا تعد هذه المذكرة التي اصدرتها هذه المنظمة التي تعتبر بمثابة شرطة دولية مذكرة اعتقال بل هي عبارة عن طلب من قوى الشرطة في العالم للتعاون بهدف ملاحقة رغد صدام حسين (38 عاما) وتسليمها للعدالة في العراق لمحاكمتها.
وتقيم رغد في الاردن منذ تموز/يوليو 2003 وفي تموز/يوليو 2006 طلبت السلطات العراقية من الاردن تسليمها مع والدتها ساجدة وادرجتا على لائحة تضم 41 شخصا اعتبروا مرتبطين بنظام صدام حسين وتسعى الحكومة العراقية الى محاكمتهم بتهمة التحريض على العنف.
ومارست رغد التي يدعوها البعض "صدام الصغير" لطبعها الحاد دورا اكبر من اختها رنا ووالدتها ساجدة في الدفاع عن والدها الذي تم اعدامه في 30 كانون الاول/ديسمبر الماضي.
ووردت المذكرة بحق رغد على الموقع الالكتروني للانتربول مع الاشارة الى مذكرة اعتقال عراقية بحقها بتهمة التحريض على "جرائم ضد الحياة" وبتهمة "الارهاب".
ودعت المذكرة اي شخص يعرف مكانها الى الاتصال بالشرطة المحلية في بلاده.
من جانبه قال مدير مركز القيادة الوطني في وزارة الداخلية اللواء عبد الكريم خلف في تصريح لوكالة فرانس برس ان "امرا قضائيا بحق رغد صدام حسين صدر منذ عام من قبل محكمة الجنايات المركزية بتهمة قيامها بتمويل العمليات الارهابية".
واشار خلف الى ان "امر القبض على رغد سوف يكون مرهونا بموافقة الحكومة الاردنية كون المتهمة تقيم على اراضيها" وحرص على الاشارة الى ان قرارات الانتربول "تطبق في جميع الدول المنضوية" في اطار هذه المنظمة الدولية.
وفي العاصمة الاردنية قال المحامي عصام الغزاوي احد اعضاء فريق الدفاع عن صدام حسين لوكالة فرانس برس ان "رغد في ضيافة الملك وقد طلبت الحكومة العراقية العام الماضي ملاحقتها لكن المملكة رفضت ذلك". واضاف "لا يمكن اي احد اجبار الاردن على ملاحقة رغد اعتقد ان طلب الانتربول غير ملزم".
وكان مستشار الامن القومي العراقي موفق الربيعي اعلن في تموز/يوليو 2006 ان الحكومة العراقية تطلب "تسليم" رغد وساجدة صدام حسين ضمن قائمة تضم 41 مطلوبا معتبرا ان "على دول الجوار ان تساعد العراق وان تسلم الارهابيين الموجودين على اراضيها".
وطالب الربيعي الدول المجاورة للعراق بتسليم المطلوبين لديها للحكومة العراقية في اشارة الى افراد عائلة صدام بشكل خاص.
وحسب القائمة العراقية التي تتضمن 41 اسما فان رغد هي من "اهم الممولين للتمرد في العراق" وان "مسؤولين كبارا في حزب البعث المنحل يسهلون تحويل الاموال من رغد الى المتمردين".
واعتبر رئيس الوزراء الاردني معروف البخيت بعد اصدار الحكومة العراقية امر القبض العام الماضي ان رغد "في ضيافة الهاشميين ورعايتهم" وذلك ردا على ادراجها من قبل الحكومة العراقية على لائحة المطلوبين في العراق وطلب تسليمها.
ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن البخيت قوله ان "تواجد السيدة رغد صدام حسين واطفالها في الاردن ياتي لاسباب انسانية بحتة وفي ضيافة الهاشميين ورعايتهم كدخيلة وهي لا تمارس اي نشاطات سياسية او اعلامية".
لكن الاردن حذر رغد من اداء اي عمل سياسي داخل اراضيه ومنعها من الادلاء بتصريحات ضد الحكومة العراقية.
وسقط نظام صدام حسين بعد الغزو الاميركي في مارس/اذار 2003 واعتقل في كانون الاول/ديسمبر من العام ذاته.
وقتل الجيش الاميركي في تموز/يوليو من العام نفسه عدي وقصي ابني صدام فيما غادرت رغد ورنا الى سوريا ومن ثم الى الاردن. ولجأت الوالدة ساجدة الى قطر مع حلا الابنة الاصغر لصدام حسين.
18/08/2007


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.