بعد التعادل امام الكويت: منتخب الاواسط يحسم صدارة مجموعته في الكاس العربية    تونس : مدرّب الشبيبة القيروانية رفيق المحمدي يحتج على 0داء حكم مباراته أمام النادي الصفاقسي    الرابطة الأولى.. السي اس اس يضاعف متاعب شبيبة القيروان    الفحص : تفكيك شبكة مختصة في سرقة المواشي بالجهة    التوقعات الجوية لهذه الليلة    فوسانة: حجز بندقية صيد عيار 12 مم و4 خراطيش بدون رخصة مسك    ايطاليا تغلق11 بلدة بعد انتشار كورونا وارتفاع عدد الاصابات في يومين(متابعة    الجامعة العامة للعمال البلديين تنشر اجراءات الإضراب العام ليومي 26 و27 فيفري    عمرو فهمي ترك ملفات خطيرة بعد رحيله    القبض على عنصر خطير داخل ملهى ليلي    بوتين: القوات الروسية دمرت في سوريا فصائل إرهابية مزودة بعتاد نوعي    عشيرة عراقية تلغي التقبيل بسبب "كورونا"    ضابط من الجيش الليبي : سقوط 16 قتيلا من الجيش التركي واردوغان يتوعّد بمحرقة    الكتاب التونسي يسجّل حضوره في معرض مسقط الدولي    الطبوبي يدعو الحكومة القادمة الى إيلاء ملف الفسفاط الأولوية الكاملة    التمثيل المحدود للمرأة وشكوك الاستقلالية على رأس الانتقادات المرتقبة في جلسة نيل الثقة    فظيع ببنزرت: هجرها زوجها فربطت علاقة مع جارها الميسور خلف رضيعا تركته يموت جوعا (متابعة)    خط تمويل فرنسي ب30 مليون يورو لفائدة مؤسسات تونسية    أولمبياد المطالعة.. مبادرة جمعية أحباء المكتبة والكتاب بزغوان للتشجيع على المطالعة    مرتضى منصور يهدّد بالتصعيد على إثر القرارات القاسية من لجنة الإنضباط التابعة للجامعة المصرية    متابعة/ مندوبية حماية الطفولة تتدخل وتتبع إمام جامع المرسى بتهمة التحرش وضحايا بالجملة    الرئيس الصيني يعترف: أزمة فيروس "كورونا" خطيرة ومعقدة    الاتحاد الجهوي للشغل ببن قردان يقر السابع من مارس يوم عطلة    الاتحاد المنستيري ..المشموم الغائب الأبرز عن لقاء البقلاوة    مقتل 9 أشخاص جراء زلزال وقع على الحدود التركية الإيرانية    رأي / العلاقات التونسية القطرية بعيدا عن ضجيج الأيديولوجيا!؟    25 ألف تونسي يعانون من مرض التهاب المفاصل المزمن    النادي الصفاقسي / شبيبة القيروان.. التشكيلة المحتملة للفريقين    تقرير خاص/ بالارقام...تونس مقبلة على سنوات جفاف وعطش وانتشار الحشرات القاتلة والاوبئة    قصي الخولي يوجه اتهامات خطيرة لهادي زعيم والحوار التونسي ويتوعد بغلق القناة «إلى الأبد»!    فجر اليوم في سوسة: رجل أعمال يطلق النار على زوجته من مسدس ويتسبب في حالة رعب!    قابس: رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدين تهديم قبور يتم بناؤها لدفن ‘الغرباء'    سيدي علوان : اصطدام جرافة كبيرة بعائلة كانت على متن دراجة نارية    بالفيديو/ حسين الجسمي ينقذ أحلام من موقف محرج    نادي حمام الأنف / الترجي الرياضي التونسي.. التشكيلة المحتملة للفريقين    بين جيشي تركيا وسوريا ...من يتفوق في حال اندلاع مواجهة؟    محمد رمضان: لن أغني في مصر بعد اليوم    أفضل طريقة لوضع الماكياج    ألبرتو مانغويل في رحاب المكتبة الوطنية يعبر عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني ويدعو إلى البحث عن السعادة في فن القراءة    إنطلاق الدورة 26 لصالون صفاقس السنوي للفنون تحت عنوان ''للريح طعم البرتقال''    مرتجى محجوب يكتب لكم: "كعور و ادي للأعور "    حسني مبارك في العناية المركزة    الداخلية تنشر فيديو لعملية الكشف عن شبكة مختصة في التحيل    بعد تحرير حلب ومعارك ادلب....هل اقترب إعلان النصر النهائي في سوريا ؟    الأستاذ في العلوم السياسية والعلاقات الدولية رائد المصري: دمشق قررت تحرير كل أراضيها رغم أنف الجميع    الحمامات ..يوم تحسيسي للتوقي من العنف وإدمان المخدرات في الوسط التربوي    قدّم طلبا لا يصدّق: ليبرمان يكشف سبب زيارة رئيس الموساد الإسرائيلي إلى قطر!    أول مظاهرات بسبب "كورونا".. واعتداء على عائدين من الصين    تونس تشارك في الدورة 57 للمعرض الدولي للفلاحة بباريس    وزير الشؤون الدينية يشرف على ندوة علمية ببنزرت ويكرم عددا من الأئمة    نابل : انطلاق موسم جني الفراولة    المستاوي يكتب لكم : المغارة الشاذلية تستقبل مواسم الخير (رجب وشعبان ورمضان) بختم مشهود للقرآن    خلال افريل 2020.. تونس تسلّط الضوء على زيت التّين الشوكي في معرض اينكسمتيكس باسبانيا    رئيس الجامعة التونسية للسياحة يطالب بتنقيح قانون 73    القيروان ... رابعة الثلاث    القصرين: حجز 2000 علبة سجائر كانت تروج خارج المسالك القانونية    وقفة احتجاجية لفلاحين في معتمدية باجة الشمالية للمطالبة بتوفير الشعير والأعلاف    المسؤولية أمانة عظمى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محسن مرزوق: أطلب من كافة نواب الشعب الأحرار التحقيق في ما حصل لعبير موسي
نشر في الصباح يوم 17 - 01 - 2020

قال محسن مرزوق رئيس حزب "مشروع تونس" انه يختلف مع رأي رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي ويعتبره مغاليا وغير سليم لكنه يرفض الاعتداء عليها من طرف روابط حماية الثورة.
وطلب مرزوق ، في تدوينة نشرها على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي "الفايسبوك" ، من كافة نواب "الشعب الأحرار" التحقيق في ما حصل والعمل الا يتكرر.
وفي ما يلي نص التدوينة:
ثورة 2011 هي ثورة شعبية شارك فيها المسحوقون والنخب والعيب ليس فيها بل العيب في في من ركب عليها وحاول وضعها في سياق إخواني أو شعبوي متطرف بمساعدة بعض رجال النظام السابق الذين واصلوا الحكم سنة 2011
هي ثورة تكمل ثورة 18 جانفي 1952 الوطنية ولا تتناقض معها . هذا ما أعتقده وهذا ما يعتقده بورقيبيون كبار مثل المرحوم محمد الصياح (العودة لكتابه الشاهد والفاعل)
وأعتقد أن لنا دين تجاه الشهداء وأسرهم
ولا بد من تحقيق أهداف الثورة الحقيقية أي العدالة والازدهار والتقدم والحرية لا أهداف الاخوان وحلفائهم
ولكن من حق أي كان أن يكون له رأي آخرمثل عبير موسي وغيرهاوأنا أختلف مع رأيها وأعتبره مغاليا وغير سليم
ولكنني أرفض قيام روابط حماية الثورة الذين اغتالوا لطفي نقض وأعلنوا صراحة شماتتهم بعد اغتيال شكري بلعيد ومحمد البراهمي إن لم تكن لهم في اغتيالهم يد أيضا، أرفض استعمالهم للعنف ضدها وضد زملائها داخل البرلمان
البرلمان فضاء رأي لا عنفوأطلب من كافة نواب الشعب الأحرار التحقيق في ما حصل والعمل الا يتكرر وإلا سيمارس العنف ضدكم انتم أيضا في أول فرصة مقبلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.