يهم الناجحين في الباكالوريا: الكشف عن شعبة جديدة في التوجيه الجامعي    الإدارة العامة للديوانة التونسية تنال جائزة أفضل مؤسسة عمومية    اليونان.. انقطاع الاتصالات في أثينا إثرزلزال قوي    بعد فشل المنتخب في ال «كان» ..كلّنا الجزائر    إلى أدهم النابلسي: هل تعلم انّك ستغنّي على ركح قرطاج؟    اتحاد الفلاحين يدعو الى الإسراع بإجلاء الحبوب المجمّعة في العراء    بعد اختطافه من منزل والديه ..العثور على رضيع ملقى تحت شجرة زيتون    الشرطة الفرنسية تتأهب لاحتفالات نهائي أمم أفريقيا    وزير السياحة يكرّم المتفوقين بالمعهد العالي للدراسات السياحية بسيدي الظريف    حقّقت مليون ونصف مشاهدة في أقل من 24 ساعة/ محمّد رمضان وسعد المجرّد يطرحان أول “ديو” مشترك لهما    أحلام تعلّق على خبر إنفصالها عن زوجها بطل الرالي    من دائرة الحضارة التونسيّة    احالة المتهمين باقتحام منزل محام ومحاولة سرقته على النيابة العمومية    كميات الامطار المسجلة بحساب المليمتر    وزارة الشؤون الدينية تدعو إلى النأي بدُور العبادة عن كافة أشكال التوظيف والدعاية    صابة الحبوب ستخفّض التوريد للنصف.. ووزير الفلاحة يقر بعدم القدرة على تخزينها    ما بقي من مشاركة المنتخب في الكان: كشريدة ودراغر استثناء ..جيراس وحراسة المرمى سبب البلاء.. وعصر المساكني انتهى    ستدوم شهرا/ اغلاق مطعمين بحلق الوادي.. وهذا هو السبب    الناصر الشنوفي ل” الشاهد”: أغلب الهيئات الدستورية سيقع انتخابها في السنة النيابية القادمة    الديوانة تحبط عمليات تهريب نوعية    أثار موجة سخرية واسعة.. رضا بالحاج: الحرارة و”الكان” وراء فوز النهضة في انتخابات باردو    عاجل/ هذه هي التشكيلة المحتملة للمنتخب الجزائري ضد السنغال    منتشر بكثرة في البلدان العربية.. مشروب يدمر الأسنان!    صابر الرباعي ووائل جسار في مهرجان عروس البحر بقرقنة    اليوم الختامي ل”كان” مصر..الجزائر من أجل اللقب الثاني والسنيغال تبحث عن دخول التاريخ    الصافي سعيد: نبيل القروي ''سمسار سياسي'' وكل من يحمل جنسية أجنبية ويتقدم للانتخابات جاسوس    فحوى لقاء وزير العدل لعميد عدول التنفيذ    الكاف: قتلى وجرحى في حادث مرور مريع    دعوة أممية للإفراج عن نائبة مجلس النواب الليبي المُختطفة    اتحاد الشغل يستنكر تهجّم أطراف سياسية على قيادته    حسونة الناصفي: محسن مرزوق مرشح الحزب الأقرب للإنتخابات الرئاسية    تقرير..علاش الناموس يقرص ناس أكثر من غيرهم؟    صورة: بعد انضمام ميقالو لقناة التاسعة...العبدلي يسخر من سامي الفهري    اريانة: الكشف عن ممرات خفية تستعمل للنفاذ إلى غابة سيدي عمر برواد وإشعال النيران فيها    ” عقد الاهداف مع المدرب الان جيراس تحقق ببلوغ المنتخب نصف نهائي ال”كان” لكن ذلك لا يعني شيئا ” ( وديع الجريء    10 أشياء تدمر أسنانك .. احذرها    رأي.. انعدام الثقافة التقييمية والتنموية في المهرجانات الصيفية    العلا وحفوز: امطار غزيرة وتساقط البرد تسببا في أضرار فلاحية هامّة    الكاف : ترقية الاقجع وبوشماوي ينسحب من رئاسة لجنة المسابقات    راعي أغنام يلقى حتفه بصاعقة رعديّة.. وهذه التفاصيل    مهرجان الحمامات : «مملكة الذهب» تعيد المحنوش إلى الركح    كوري جنوبي يحرق نفسه أمام السفارة اليابانية في سيول    نهائي كأس أمم إفريقيا ” احمل إليكم رسالة من 44 مليون جزائري فخورين بروحكم القتالية” الرئيس الجزائري متوجها الى لاعبي منتخب بلاده    تصفيات كان الكاميرون.. قرعة رحيمة بالمنتخب    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    سوسة .. تحت شعار «هيا نبحرو» ..سفرات خاصة لنقل آلاف المصطافين إلى الشواطئ    المنطقة السقوية وادي الزلازل بفرنانة خارج الخدمة... شبهة فساد، مقاضاة شركة المقاولات والفلاحون يطالبون بالتعويض    طقس اليوم: رياح قويّة نسبيا بعد الظهر بالجنوب    قتلى وجرحى في انفجار بالعاصمة الأفغانية كابول    الصبغة الإرهابية غير مستبعدة .يحاول اقتحام مركز حزوة الحدودي بجرافة    منبر الجمعة.. مواساة البؤساء فرض على كل مسلم    رسمي: 11 دينارا تسعيرة كلغ العلوش الحي    تونس تحل في المرتبة 162 عالميا في ترتيب المدن الأكثر أماناً في العالم    أبرز ميزات تويتر الجديد    استعدادا لموسم الحج: رفع كسوة الكعبة    استعدادا لموسم الحج.. رفع كسوة الكعبة    تقرير أممي: 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المناعة    كيف تحمي أسنانك من لون القهوة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جميع الأضواء الحمراء تشتعل.. والإفلاس يتهدد البلاد
23 أكتوبر 2011 - 23 أكتوبر 2013: سنتان من حكم «الترويكا»...
نشر في الصباح يوم 22 - 10 - 2013

السنوات العجاف للسياحة التونسيّة
يمكن وصف السنتيْن الاخيرتيْن بسنتيْ العجاف للسياحة التونسيّة حيث انخفضت الأرقام بشكل كبير وتراجعت المداخيل؛
ودخل مهنيّو السياحة في دوّامة من المشاكل أسفرت عن غلق قرابة 118 وحدة فندقيّة إضافة الى عدد كبير من وكالات الأسفار وعدد آخر من المشاريع الحرفيّة الصغرى المرتبطة بالسياحة والصناعات التقليدية وتسريح آلاف العمال وديون فاقت 2300 مليون دينار...
الموسم السياحي الأول والثاني بعد الثورة كانا كارثييْن بكل المقاييس تلاهما موسم ثالث صعب لكن أفضل مع ارتفاع طفيف في الأرقام لكن دون الاقتراب من أرقام ما قبل الثورة. لقد كان قطاع السياحة يشغل أكثر من 400 ألف بشكل مباشر وغير مباشر ويوفر لقمة العيش لأكثر من مليون ساكن، ويوفر لقطاع الصناعات التقليدية ما يزيد عن 350 مليون دينار. لكن بعد الثورة وبعد 23 أكتوبر 2011 الذي كان يمكن ان يكون بداية الانقاذ زادت الأرقام انحدارا وزاد الوضع تدهورا.
فالنسيج السياحي الذي يضمّ 800 نزل بينها نحو 570 نزلا مصنّفا والذي يستوعب نحو 12 ٪ من اليد العاملة والنشيطة ويساهم بنحو 7 ٪ من الناتج الوطني الخام وتغطي المداخيل السياحية السنوية 56 بالمائة من عجز الميزان التجاري، بات يعاني من مديونية حادة ومستعصية فاقت ال 800 مليون دينار، ومن مديونية عامة تجاوزت ال 2300 مليون دينار. وهو ما ساهم في غلق 118 نزلا وتسريح آلاف العمال الموسميّين والمتعاقدين. وبعد 3 سنوات من الثورة وسنتين من حكم "الترويكا" تجاوز عدد السيّاح خلال الأشهر الثمانية الأولى من هذا العام، حاجز 4 ملايين سائح؛ ومن المنتظر أن يصل بنهاية العام الى 6 ملايين سائح بعد أن كان يناهز 7 ملايين سنة 2010 و4.6 ملايين سائح سنة 2011 ، مع بقاء عائدات السّياحة عند حوالي 7 ٪ من إجمالي الناتج القومي وهو أقل ممّا كانت عليه قبل ثورة جانفي 2011.
ولا يزال عدد السيّاح الفرنسيّين الذين يزورون تونس يقلّ عن 45 % عن مستوى ما قبل الثورة ، حيث قدم عدد أقلّ من 540 ألف خلال الفترة من جانفي الى أوت من العام الجاري أي بانخفاض ب 900 ألف عن نفس الفترة من عام 2010 .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.