البرلمان الاوروبي يخصص 4 مداخلات للحديث عن تونس هذا مضمونها ( فيديو)    جمعية البنوك: برنامج إقراض جديد لفائدة المؤسسات المتضررة من كوفيد 19    الاتفاق على التسريع في فض إشكاليات التصفية العقارية للمشاريع الكبرى    عبد الوهاب الهاني: استقبال أبو الغيط خطأ ديبلوماسي وسياسي واستراتيجي لا يغتفر للديوان الرئاسي ولوزارة الخارجية    حجز كميات من "المعسل" والملابس المستعملة المهربة بصفاقس والقيروان    أمان الله المسعدي:" بصدد إعداد قانون يتعلّق بضرورة الاستظهار بشهادة تلقيح"    "ستقام له جنازة تليق به": رفات القذافي يسلم لعائلته..    مسؤول بصندوق النقد الدولي: "تونس لديها امكانات هائلة لكنها تحتاج الى دعم حقيقي"    الديوانة التونسيّة تعلن عن حجز بضائع بقيمة 24.8 مليون دينار خلال سبتمبر 2021    هذا فحوى لقاء سعيد بالأمين العام لجامعة الدول العربية..    تصفيات الدور الأول لكأس افريقيا 2022 للسيدات : التشكيلة الأساسية للمنتخب التونسي ضد مصر    نيوكاسل ينفصل عن مدربه ستيف بروس بالتراضي    سوسة : التقديرات الاولية لصابة الزيتون في ولاية سوسة تشير الى انتاج 81185 طنّا    بن غربية يمثل أمام قاضي التحقيق بمحكمة سوسة1    صفاقس : مركز الامن بالشيحيّة يطيح بمنحرف في رصيده 59 برقية تفتيش    عين على أيام قرطاج السينمائية في السجون    عز الدّين سعيدان يحذّر:" الوضع الاقتصادي والمالي والاجتماعي يزداد سوءا يوما بعد يوم"    سيدي بوزيد: انتفاع 154 الف شخص بالجرعة الأولى من التلقيح ضد فيروس "كورونا"    الاطاحة بشاب اغتصب عجوزا بالغة من العمر 66 سنة    الجزائر: فتح الحدود البرية مع تونس قريبا    قبلي: تسجيل 53 اصابة بالوسط المدرسي منذ العودة المدرسية    الإذن بتوفير الإحاطة لعضوتي مجلس نواب الشعب المجمدة أعماله، هاجر بوهلال وإحدى زميلاتها    ياسر جرادي: أسوأ فكرة خلقها البشر هي السجن.. ولدي أمنيتان في هذا الخصوص    ومضة أيام قرطاج السينمائية في السجون بإمضاء مودعي سجن المهدية    قائمة محدثة بأكثر الدول تضررا في العالم بوباء كورونا    اليوم فتح التسجيل للحج    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الاربعاء 20 اكتوبر 2021    مدنين: عدد الملقحين ضد فيروس "كورونا" يصل الى 305140 شخصا منهم 115093 شخصا اتموا تلقيحهم    مهرجان المسرح العربي بطبرقة: تتويج مسرحية غربة    حدث اليوم...الأمم المتحدة تحذّر .. لا تراجع عن انتخابات ليبيا وسحب المرتزقة    سوء سلوك الأبناء سيجلب العقاب للآباء في الصين    بريطانيا: اكتشاف متحورّ جديد لفيروس كورونا متفرّع عن "دلتا"    إنجاز طبي قد ينهي أزمة التّبرع بالأعضاء بعد زرع كلية خنزير في جسم إنسان    المنستير... بسبب المصير الغامض للمفقودين في حادثة غرق مركب ..غضب واحتقان في عميرة الفحول    أبطال أوروبا (مجموعات / جولة 3): برنامج مباريات الاربعاء    موعد الأربعاء: أ عَمِيلٌ بِرُتبةِ رئيسٍ؟!    ثنائية صلاح تقود ليفربول للفوز 3-2 على أتليتيكو بعد طرد جريزمان    تفاصيل القبض على منفذ عملية "براكاج" بالزهروني..    رئيس الجمورية يتدخل لفائدة نائبتين مجمدتين من أجل الحصول على دواء ضد السرطان    بعد حجز 208 أطنان من الخضر و25 طنا من الاسمنت .. الحرب على مافيا التهريب متواصلة    منزل الجميل ...في ظل ارتفاع ملوحة المائدة المائية والتربة ...الفلاحون يطلقون صيحة فزع    موقع ذا فيرج: فيسبوك تعتزم تغيير اسمها    طالب بعقد حوار وطني : البرلمان الأوروبي قلق من التحديات التي تواجهها «الديمقراطية التونسية»    «قميص ميسي» هدية استثنائية للبابا فرانسيس    إحباط 18 هجرة غير نظامية    مؤتمر الاعلام العربي بتونس...الصحافة المكتوبة صامدة رغم الأزمات    مدير الدورة 32 لأيام قرطاج السينمائية رضا الباهي ل«الشروق».. هؤلاء نجوم المهرجان وعقول مريضة تعمل على بث الإشاعات    تعيينات الجولة الثانية ذهابا لبطولة الرابطة المحترفة الأولى    الأربعاء: سحب عابرة والحرارة في ارتفاع طفيف    رغم حملات التشكيك والتشويه ... الاحتفال بالمولد النبوي ليس بدعة    برشلونة غير قادر على الفوز بلقب رابطة الأبطال    شركة "فايسبوك" توفّر 10 آلاف فرصة عمل في الاتحاد الأوروبي    مطار توزر يستقبل أول رحلة داخليّة    لطفي العبدلي يتعرّض لتهديدات بالقتل بسبب قيس سعيّد #خبر_عاجل    مندوب السياحة بالقيروان: عدد الزوّار فاق التوقعات    متى يستفيق العرب من نومهم؟    أحداث جامع الفتح: وزارة الشؤون الدينية توضح    تحريض واحتجاج أمام جامع الفتح.. وزارة الشؤون الدينية توضح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الثوم.. دواء فعَّال وصيدلية منزلية متكاملة
نشر في الصباح نيوز يوم 09 - 03 - 2018

فوائد صحية لا حصر لها يمكنك الحصول عليها من نبات الثوم، وفي الوقت نفسه فإنه يتمتع بقدرة كبيرة على الحماية من أمراض شتى، وهو ما جعله أداة وقائية وعلاجية، وصيدلية قديمة استخدمها القدماء منذ العصور الغابرة، وكان يستعمل كدواء رئيسي في الطب العربي والهندي والصيني القديم لعلاج العديد من الأمراض
خصائص علاجية
أثبتت الدراسات الحديثة أنّ للثوم فوائد عديدة للرجال والنساء، لا سيما المرأة الحامل، أولها خفض مستوى الكولسترول وضغط الدم، ومنع التجلطات، بالإضافة إلى الحد من الأمراض المعدية. ويصنف الثوم على أنّه من أكثر النباتات المعروفة من حيث الخصائص العلاجية. فهو ذو فوائد صحية متنوعة، بحيث يُمكن منع ومعالجة العديد من المشاكل الصحية بمساعدة الثوم. وهناك عدد لا يحصى من الأدلة التي تثبت فوائد الثوم الذي استخدم منذ آلاف السنين لدى حضارات مختلفة حول العالم.
وذكرت دراسات أنّ تناول الثوم بصورة منتظمة يقلل من مستويات الكولسترول في الدم، و يساهم في خفض ضغط الدم، وبالتالي يمنع حدوث أمراض القلب والسكتة، ويخفض مخاطر الإصابة بالتجلطات الدموية التي تؤدي إلى انسداد الشرايين أو الأوردة، وما تنتجه من إصابات بالسكتة الدماغية واالقلبية. ويساعد تناول الثوم على توسيع الأوعية الدموية من خلال إنتاج مادة أكسيد النتريك، بجانب مكافحة الأمراض المعدية، إذ استخدم منذ آلاف السنين كواقٍ ومعالج للعديد من المضاعفات الصحية.
ويحتوي الثوم على مركبات الكبريت، وفيتامين سي، فضلاً عن مواد السلينيوم والمغنيزيوم والبوتاسيوم والكالسيوم وغيرها من المواد الكيميائية المعروفة بقدرتها العالية على مكافحة الجراثيم والفيروسات والعدوى الفطرية. لذلك يدخل الثوم في صناعة بعض المراهم والقطرات التي تستخدم لعلاج التهابات الأذن والعلاج الخارجي للفطريات.
وكشفت دراسة شملت 150 مشتركاً خلال ذروة موسم الشتاء، أنّ من فوائد الثوم مساهمته في منع ومعالجة حالات الزكام. وأشارت نتائج الدراسة إلى انخفاض حالات الزكام لدى الذين تناولوا الثوم بشكل ملحوظ مقارنة بغيرهم، بالإضافة إلى أن الذين تناولوه يشفون من نزلات البرد بسرعة أكبر من غيرهم.
والاهم ان الثوم يحتوي على مضادات الأكسدة، وخصائص أخرى تقوي جهاز المناعة في الجسم، بل وتقلل من احتمال الإصابة بسرطان القولون والمعدة والبنكرياس. كذلك، قد تمنع مكملات الثوم تطور الخلايا السرطانية لدى الأشخاص الذين عانى احد أفراد عائلتهم في السابق من سرطان الثدي والبروستاتا والحلق. وبالإضافة إلى ذلك، يمتلك الثوم القدرة على مكافحة العديد من أنواع الطفيليات، وخاصة الطفيليات المعوية والديدان.
ويعتبر تناول الثوم بكميّات متوسطة مع الطعام آمناً ولا تنتج عنه سُميات أو آثار سلبية. ولكن هناك بعض الحالات التي تنتج عنها آثار سلبية في حال تناول كميّات علاجيّة أو حبوب مستخلصات الثوم. والإفراط في تناول الثوم يُسبّب حرقة في المعدة أو شعوراً بالانتفاخ، وقد يُسبّب الحساسية والطفح الجلدي وبعض أعراض الجهاز الهضمي الأخرى.
ونظراً إلى الأثر الفعّال للثوم، فإن أخذ الحيطة عند تناوله مع الأسبرين والأدوية المضادة للتخثر أمرٌ ضروري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.