القصرين: مناوشات بين مجموعات شبابية و الامن في حي الزهور    مقتل شخص وإصابة 6 في إطلاق نار ب"أريزونا" الأمريكية    ميناء حلق الوادي: مهرّب الكوكايين..في قبضة فرقة الديوانة للتفتيش    فرنانة: أب يدهس ابنته بالسيارة على وجه الخطأ    بعد تألقه اللافت مع ماتز.. صحيفة لوباريزبان الفرنسية تحتفي بديلان برون    الملعب التونسي.. هل يسير الحسني على خطى مبنزا؟    احتجاج الآلاف في أمستردام على إغلاق كورونا    إسرائيل توافق على إعطاء الأسرى الفلسطينيين اللّقاح المضادّ لكورونا    أمل حمّام سوسة يفوز ودّيا على النّجم السّاحلي    شركة النقل بتونس: توقيت السفرات المسائية ايام الحجر الصحي الموجه    استئناف عمل النقل العمومي و لكن...    توقيت عمل البريد خلال الأسبوع القادم    سليانة.. العثور على جثة شاب تتدلى من عمود كهربائي    اريانة.. يتظاهر ببحثه عن صيدلية ليلية لترويج الأقراص المخدرة في حظر التجول    مع كتاب.... نسب قبيلة الهمامة وتاريخه    إعادة فتح الجوامع والمساجد    سوسة: إيقافات عديدة واستعادة خزانة تابعة لفرع بنكي ‪)‬صور‪(‬    الاولمبي الباجي.. ثلاثي خارج الحسابات    حجم الأموال والأصول المجمدة لعائلة بن علي والمقربين منه في سويسرا يصل الى 320 مليون دولار    أنيس البدري يجدد العهد مع الترجي    زياد غرسة أكبر من وزارة الثقافة ولكن ....    مجموعة "أنت خلاصة عمري" لنور الدين بن بلقاسم ج (3/3)    شبكة دولية لتبييض الأموال تنشط بين تونس ولبنان وليبيا    مونديال اليد: كورونا تتفشى وإلغاء هذه المباراة    ارتفاع عدد إصابات كورونا في المنستير    تعكر الحالة الصحية لسامية عبو.. والشواشي يتمنى لها الشفاء    شهاب بن أحمد وزير البيئة المقترح...سيرة ذاتية    تحرير آلاف المخالفات من أجل خرق إجراءات مجابهة كورونا    بالصور/ بعد الاعتداء على مكتب حي التضامن.. ر.م.ع البريد يتحرك    حبيب غديرة يدعو الى اشراك مختصين في العلوم الاقتصادية في اللجنة العلمية لمجابهة كورونا    قابس: 8 حالات وفاة و35 اصابة جديدة بكورونا    فور تسلمه المهام.. بايدن يلغي حظر السفر ويوقع قرارات هامة!    غرق سفينة شحن تحمل العلم الروسي قبالة "بارطن" التركية    تراجع صادرات الغلال سنة 2020 الى 30 الف طن بقيمة تفوق 75 مليون دينار    هذه مهام الرواتبي وصلاحياته في الإطار الفني للنجم الساحلي    رغم ان كومان لا يريد المجازفة..ميسي يرغب في المشاركة في نهائي السوبر    دارفور.. عشرات القتلى في اشتباكات بالأسلحة الثقيلة    مدنين.. 7 حالات وفاة و201 اصابة جديدة بكورونا    ناجية الغربي: الشركة التونسية للبنك تهدف إلى الصعود إلى 50% من رأس مال TF BANQUE    الممثل الخاص للرئيس الروسي: ارتكبنا خطأ جسيما ستتحمل خزانتنا تبعاته    آمال البكوش..ظُلمت وصرتُ من المنسيّين    فيما توقفت عروضه في تونس..«توأم روحي» لعائشة بن احمد يسجل إيرادات ضعيفة في مصر    حول آلية اختيار الحكومة المقبلة..أخيرا ... الليبيون يتوافقون    التوقعات الجوّية لليوم الأحد 17 جانفي 2021    جريمة فظيعة بجرجيس.. يقتل زوجته طعنا    عضو بالمكتب التنفيذي لإتحاد الفلاحة لالصباح نيوز: تضييقات على تنقل الفلاحين والتجار..والقرارات الخاطئة للحكومة عمقت خسائر القطاع    الخطوط التونسية تؤكد ضرورة التواجد بالمطار قبل 3 ساعات من انطلاق الرحلات نحو أوروبا و قبل 4 ساعات نحو الوجهات الاخرى    ميناء حلق الوادي: وقفة احتجاجية تعطل رحلة باخرة «قرطاج»    يوميات مواطن حر: كورونا مع اقراء الضيف    يوميات مواطن حر: ذكريات غد الأمس    محمد الحبيب السلامي يرى: ...الأحزاب صبيان    بيان الخبش    بنزرت..تسجيل مخالفات بالجملة    تراجع في تداول الزيتون بسوق قرمدة    أبو ذاكر الصفايحي يرد على رد نوفل سلامة: تفسيرك يا صديقي يحتاج أيضا الى نظر ورد    أزمة لجنة الدعم السينمائي تتعمق .. وعريضة تكشف تباين المواقف    رعاية حقوق الطفل واجب شرعي    الإسلام حدد حقوق الطفل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجيلاني الهمامي ل"الصباح نيوز": نجاح سعيد او القروي ظرفي..والعودة للنضالات لن تتأخر
نشر في الصباح نيوز يوم 18 - 09 - 2019

تحدث اليوم الناطق باسم ائتلاف الجبهة الشعبية والقيادي بحزب العمال، الجيلاني الهمامي، في تصريح ل"الصباح نيوز" عن النتائج الضعيفة التي تحصل عليها اليسار التونسي في الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها 2019 .
ووصف الجيلاني الهمامي النتائج بالمخيبة للآمال وعلق بالقول: "للأسف فان الشعب التونسي وبقدر ما عاقب منظومة الحكم السابق وأزاحها فان هناك مؤشر على امكانية ازاحتها من الحكم ايضا وخاصة بالبرلمان فانه لم يستبدل منظومة الحكم العاجزة والفاشلة باخرى تقدمية وديمقراطية وانجّر وراء مغالطات ودعايات تحت تأثير جملة من العوامل ووراء برامج غامضة ومشبوهة والتي ستلتف على مكاسب الشعب التونسي والثورة ، وهذا ان دل على شيء فانه يدل على ان درجة الوعي مازالت هشة لدى الشعب التونسي " .
وواصل محدثنا القول بانهم على يقين بان نجاح أحد مرشحي الرئاسية للدور الثاني من الرئاسية قيس سعيد او نبيل القروي هو في حقيقة الامر نجاح ظرفي وسيكشف بسرعة عن ضعفه وسيكتشف الشعب التونسي انه ذهب في الاتجاه الخاطئ وان القضايا الكبرى والخلافات التي تتعلق بالحريات والتنمية والفساد والعلاقة بالخارج ستكون مهددة مواصلا القول بان العودة للنضال والاحتجاجات لن تتأخر كثيرا .
وحول من يتحمل المسؤولية في الفشل الذريع اللذي تقلده اليسار التونسي، قال محدثنا ان نسبة المشاركة في الرئاسية كانت ضعيفة وبعيدة جدا عن نسبة انتخابات 2014 هذا الى جانب الاخطاء التي يمكن ان يكونوا قد اقترفوها في الحملة الانتخابية واكد ان اهدافهم وقناعاتهم ومشاريعهم واقتراحاتهم سيدافعون عنها وهي بالنسبة لهم الحل لانقاذ تونس ولكن الاكيد انهم سيعيدون النظر في طرق وأساليب الاتصال والاقتراب من المواطنين والاستماع الى مشاغلهم بصورة دقيقة وملموسة وفي حال كان هناك نقد ذاتي فانهم لن يتأخروا عن ذلك .
وحول ما ان كان الاشكال الاخير بين منجي الرحوي وحمه الهمامي والذي ساهم في تفكك الجبهة الشعبية ساهم في عزوف الناخبين، قال الجيلاني الهمامي ان الاشكال الاخير ليس له دخل بدليل ان نفس نسبة منجي الرحوي تحصل عليها حمه الهمامي وليس للمشكل اي تاثير لان الناخبين الذين صوتوا لقيس سعيد او نبيل القروي ليسوا من اوساط وجمهور الجبهة الشعبية .
وواصل محدثنا القول بانهم سيراجعون اساليب وطرق العمل والاتصال بالمواطنين واشكال التواصل والاقتراب منهم والاستماع الى مشاغلهم والتعاطي مع اولوياتهم قائلا :" نحن على ثقة بان هذه الانتخابات جاءت في ظروف أزمة ولكنها لم تحل الازمة بل فتحت على طور جديد من الازمة وستخلق عدة تفاعلات "
وأضاف ان الاسماء الجديدة بعيدة جدا عن الحلّ وفي غضون اشهر سيشكلون ازمة وان الشعارات والخطب ليس لها اي حلول .
وحول الانقسام الذي يشهده اليسار التونسي، قال الجيلاني الهمامي ان اليسار لم ينقسم بل ما حصل هو انقسامات ليست لسباب ذاتية وشخصية بل هو خلافات حول مقاربات سياسية وفي حال لم يكن هناك في المستقبل اي اتفاق على هذا الاتجاه والاجتماع حول نفس المقاربات السياسية فلن يكون هناك تقارب جديد .
وختاما وحول موقفهم من الدور الثاني للرئاسية الذي انحصر بين قيس سعيد ونبيل القروي، قال محدثنا انهم سيعقدون اجتماعا قبل موفى الاسبوع الجاري لتحديد موقفهم من الدور الثاني قائلا:" لا اريد استباق نتيجة النقاش ولكن من المؤكد انه سيكون نقاشا مستفيضا وسننظر الى الموضوع من جميع الزوايا وخاصة من ناحية انتظارات الناخبين وسنعلن عن موقفنا في الابان"


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.