برشلونة يعلن إصابة أومتيتي بفيروس كورونا    بدأت مشوارها الفني سنة 1960..وفاة الفنانة المصرية شويكار عن عمر 82 عاما    لبنان.. مدعي عام التمييز يوجه اتهامات إلى 25 شخصا في انفجار مرفأ بيروت    مشكل تزويد الماء في المرناقية: وزارة مكافحة الفساد تفتح تدقيقا    بنزرت: حريق ضخم يلتهم غابة رأس إنجلة    المنستير: 19 حالة شفاء جديدة بالمركز الوطني لحاملي "كوفيد 19"    جربة: جيش البحر ينقذ 7 تونسيين من الغرق    على سواحل جربة: جيش البحر ينقذ 7 ‘حارقين' من موت محقق    ائتلاف الكرامة يندد بالتطبيع الاماراتي الاسرائيلي ويؤكد على مركزية القضية الفلسطينية في الأمة العربية    وزارة الطاقة تعلن عن عودة وسق الفسفاط التجاري من الرديف اثر رفع الاعتصامات    أبو ذاكرالصفايحي يدقق ويعلق: خطبة رئاسية تاريخية في عيد المرأة التونسية    أمير دولة قطريؤكد على استعداد بلاده لدعم تونس ومؤسساتها    أريانة: حجز 15 طنا من مادة السداري المدعم    التوجيه الجامعي محور ندوة نظمتها دار الشباب حي ابن خلدون    يوميات مواطن حر: غاب الإحساس بالوطنية فتاهت السياسة    بعد انفجار بيروت: نادين نجيم تنشر أول صورة لها من فراش المستشفى (صور)    وزيرة الثقافة في زيارة لتوفيق الجبالي    تقرير إسرائيلي: نتنياهو زار الإمارات مرتين سرا قبل اتفاق التطبيع    عيد الحوت بحلق الوادي.. دورة استثنائية في زمن الكورونا..عروض متنوعة واجراءات صحية    كورونا يؤجل 3 مباريات من رالدوري المغربي    مرتجى محجوب يكتب لكم: و من قال ان الدولة لها دين !    قرارات الرابطة الوطنية لكرة القدم المحترفة    النجم يستعيد ورقتين مهمتين في مواجهة الترجي    تواصل موجة الحر مع توقّع تهاطل أمطار مؤقتا رعدية    عاجل: وفاة الفنانة المصرية شويكار    بعد الزيارة الحكومية إلى تطاوين وفشل جلسة الحوار.. وزارة الطّاقة والمناجم والانتقال الطاقي توضح    شركة الكهرباء تقدم مشروعا جديدا لفاتورة استهلاك الكهرباءوالغاز المتوقع إصدارها قبل موفى 2020    جربة: إصابة عون أمن بفيروس كورونا    مطار تونس قرطاج الدولي: محاولة تهريب 150 طلقة نارية    تطبيع العلاقات: الإمارات وإسرائيل مختلفتان بشأن مشروع ضم أراض في الضفة الغربية    سهرة استثنائية في مهرجان بنزرت الدولي    بايرن ميونيخ يسرّب خطته لإيقاف ميسي    السعيدي: تونس قادرة على تجاوز الأزمة الاقتصادية من خلال حوار حقيقي    مطار النفيضة يستقبل 177 سائحا من إستونيا    معارض وتظاهرات ثقافية وتنشيطية وتنموية متنوعة احتفالا بعيد المرأة    عاجل: غلق الحامة والحامة الغربية بسبب تفشي كورونا    رويترز: فيتنام ستشتري اللقاح الروسي ضد كورونا    الحكومة الفرنسية تصنف باريس ومرسيليا بين المناطق الحمراء من حيث خطورة تفشي فيروس كورونا    استئناف حركة سير قطارات خطّ أحواز السّاحل    فجر السبت.. ظاهرة فلكية تضيء سماء البلدان العربية    الرابطة الأولى.. برنامج النقل التلفزي لمباريات الجولة 20    بيرلو يحسم أمر رحيل رونالدو    القيروان: الشواشي يعلن عن الشروع في تسوية الدفعة الأولى من الوضعية العقارية للتجمعات السكنية المقامة على ملك الدولة الخاص    بعد توقف فاق 3 أشهر:المعامل الآلية بالساحل تستأنف نشاطها    مدنين: خلية تكفيرية "تحتطب" عبر السرقة    رئيس نقابة الفلاحين: قطاع الأعلاف هو الصندوق الأسود للفساد    بعد الاعتزال .. كريم الخميري يعكس الهجوم على الإدارة الوطنية للتحكيم    ماكرون يحث على تشكيل حكومة تكنوقراط لإنقاذ لبنان    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    جبل الجلود / القبض على شخص مفتش عنه بحوزته كمية من الأقراص المخدّرة    باردو: القبض على شخص من أجل سرقة هاتف جوّال تحت طائلة التهديد بسلاح أبيض    كيف جنى مايكل جاكسون 400 مليون دولار بعد وفاته؟    قفصة ..أقراص مخدرة بحوزة مسافر كان على متن حافلة عمومية    الرصد الجوي يؤكد تواصل ارتفاع درجات الحرارة والشهيلي...    أعلام بلادي: الشيخ مخلوف الشرياني ...أبرز علماء صفاقس في العصر الوسيط    سيغما كونساي: الدستوري الحر يتقدّم على النهضة ب14 نقطة    سوسة: 4 إصابات محلية جديدة بكورونا    بين صفاقس وسوسة.. حجز 1170 كلغ من الخضر والغلال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل ANETI، تقدم رؤيتها لعام 2030
نشر في الصباح نيوز يوم 14 - 11 - 2019

تتحول الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل وتعلن ذلك من خلال خطة استراتيجية مليئة بالطموحات. لقد تم تقديم رؤية ANETI 2030 اليوم بحضور السيدة سيدة ونيسي، الوزيرة السابقة لوزارة التكوين المهني والتشغيل، على خطى الاستراتيجية الوطنية للتشغيل وريادة الأعمال.
وقد قام المدير العام الجديد للوكالة، السيد يوسف فنيرة، الذي منذ تولي مهامه في ماي 2019 مع السيدة سيدة ونيسي، بتقديم الخطوط العريضة لخطة ANETI 2030 لمجموعة من منظمات دولية وشركاء اجتماعيين أو ممثلي الشركات والباحثين عن عمل. تم بناء هذه الرؤية عندما قام السيد فنيرة بزيارات ميدانية في الولايات الأربع والعشرين بين شهري جويلية ونوفمبر 2019 ليستمع إلى خصوصية كل منطقة. مكنت هذه الجولة أيضاً من الاستماع إلى جميع موظفي ANETI البالغ عددهم 1500 موظف، والذين يعتبرون المتقبل الأول للمواطنين وبالتالي يكونون في وضع أفضل لتحليل واقع الاحتياجات. ليتم في الأخير إجراء مسح لرضاء الشركات والباحثين عن عمل لتحديد مجالات التحسين المحتملة للوكالة.
تمتد هذه الخطة على 10 سنوات وتطمح إلى تثبيت ANETI في مرحلة ضرورية من الاستقرار لتحقيق ستة أهداف رئيسية:
1-وكالة التشغيل النموذجية: من الضروري اليوم فهم التحديات الجديدة التي تواجه وكالات التشغيل بشكل أفضل. العديد من الجوانب مثل البرامج التدريبية للباحثين عن عمل من الشباب، وأنواع الدعم الفردي والجماعي (الباحثين عن عمل والشركات)، والتخطيط وخصوصية المناطق أونظام وكالات التشغيل، كلها تحديات تستحق المراجعة اليوم لتوفير حلول أكثر ملاءمة. يجب على ANETI اليوم ومن خلال وكالات التشغيل هذه، الاستجابة بفعالية لتحديات اللامركزية.
2-مساحة نموذجية لريادة الأعمال: ريادة الأعمال هي واحدة من الفرص الرئيسية لخلق فرص العمل اليوم في تونس وحول العالم. ترغب ANETI في الاستفادة من شبكتها من المساحات الريادية في جميع أنحاء البلاد لتصبح قاطرة لريادة الأعمال
وتسهيل وصولها لجميع المواطنين. تم إنشاء لجنة لتحديد المجالات الجديدة التي يمكن أن تحدد مساحة نموذجية للمشاريع وتقديم مفاهيم مهمة مثل الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، روح المبادرة، الحضانة والفكرة ...
3-وكالة متصلة: من المخطط الرقمنة الكاملة ل ANETI في بداية عام 2022. سوف يسمح لجميع الباحثين عن عمل والشركات من الاستفادة من غالبية خدمات ANETI على الإنترنت من خلال موقع الواب أو هواتفهم الذكية. يجري تطوير نظام المطابقة المتكامل ويخطط ليكون جاهزًا بحلول بداية عام 2021. ستتأثر ريادة الأعمال أيضًا بهذه الرقمنة بإنشاء مختبر رقمي يجمع كل المبادرات المتعلقة بالمساحات الريادية الموجودة في 24 ولاية في البلاد. يعد الانفتاح على العالم أيضًا تحدياً كبيرًا اختارته ANETI من خلال إطلاق موقع ANETI International على الإنترنت بحلول نهاية عام 2019 والذي سيجعل المواطنين التونسيين على اتصال بشركات تشغيل من عدة دول. أخيرًا، سيكون لإجراءات الرقمنة الكاملة تأثيراً مباشرا على كفاءة العمل داخل وكالات التشغيل من خلال السماح بتقليل الإجراءات الإدارية بدرجة كبيرة لتحسين التركيز على التكوين والدعم للشركات والباحثين عن عمل.
4-وكالة تتسم بالكفاءة: بدأت ANETI منذ شهر جويلية كافة الإجراءات اللازمة للمطابقة لمعايير ISO 9001 المتعلقة بخدمة العملاء. في الواقع، إن الوكالة على استعداد للانتقال من منهج كمي للغاية إلى منهج نوعي يضع المواطن ومطالبه في مركز عمله. سيمكّن نهج الجودة هذا من إعادة تعريف الإجراءات بالكامل بدءًا من الاستقبال وحتى المتابعة أثناء المرور بالمصاحبة أو علاقة الشركة أو ترقية بنيتها التحتية في عصر التحديات البيئية. وتجري شراكة مع جمعية Rawabet أيضًا لضمان أن يأخذ نهج الجودة في الاعتبار إمكانية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة في جميع المجالات (الوصول المادي ومقاطع الفيديو للصم وضعاف السمع ...)
5-وكالة معترف بها: أشار السيد فنيرة أيضًا إلى الحاجة إلى تحديث أدوات الاتصال الخاصة بالوكالة للوصول إلى جمهور مستهدف غالبًا ما يكون شابًا. تم وضع استراتيجية منذ شهر أوت لتطوير طرق للوصول إلى المواطنين واطلاعهم بشكل أفضل على أخبار وكالات التشغيل وفضاءات الريادة في مناطقهم. كان التركيز على الاتصالات الرقمية مع إنشاء (بالإضافة إلى حساب facebook) لحساب instagram وtwitter وقناة Youtube منذ أكتوبر. سيتم أيضًا بذل جهد لتحسين صورة ANETIوتنظيم تظاهرات قريبة من المواطنين.
6-وكالة زاخرة بنسائها ورجالها: الرضاء التام للمواطن لا يمكن أن يتم دون ازدهار وتحسين كفاءة موظفي ANETI. لذلك من المهم التركيز على جانب "الموارد البشرية" لضمان تطور فريق ANETI على المستوى المهني. في هذا السياق، ستكون أكاديمية ANETI واحدة من المشاريع الرائدة في العامين المقبلين. وستعمل هذه الأكاديمية الداخلية (المنفتحة أيضًا على القارة الإفريقية بأكملها والشرق الأوسط) على منطق الإدارة المهنية للموظفين وإنشاء مرجع تكوين قوي يمكنها من التكيف.
بسرعة مع الاضطرابات والابتكارات. أخيرًا، تم إطلاق برنامج واسع لتحديث نهج الموارد البشرية لإدخال أدوات إدارية جديدة لتطوير المبادرة بشكل أفضل داخل الوكالة.
من جهةٍ أخرى، تم تقديم جدول زمني للتنفيذ خلال مؤتمر ANETI 2030، مع عرض بالتناوب للنتائج على المدى القريب والتي تهدف إلى الاستجابة للمطالب الملحة للمواطنين والإنجازات التي ستتحقق على المدى المتوسط والطويل.
تم إنشاء ست لجان لكل محور وبدأت بالفعل بالعمل، تتكون هذه اللجان من المديرين التنفيذيين لل ANETI وممثلي المجتمع المدني والمنظمات التي اختارت دعم ANETI في مبادرة التحديث. تجدر الإشارة إلى أن شركاء مثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومنظمة العمل الدولية، والبنك الأفريقي للتنمية، والاتحاد الأوروبي، والبنك الدولي، ومؤسسة تونس، ووكالة التعاون الألماني ... ملتزمون بالفعل بدعم هذه الرؤية في شكل هبات، علما أن غالبية الأمول قد تم رصدها. وبالتالي فإن هذه الرؤية ANETI 2030 لن يكون لها تأثير على ميزانية الدولة.
من المأمول أن يكون طرح هذه الرؤية ANETI 2030 فرصة لإبراز الطريق والتأكيد أن جميع المؤسسات العمومية في تونس قادرة على تقديم رؤية مليئة بالطموحات من خلال مواجهة التحديات الكبيرة مهما كانت الصعوبات التي تواجهها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.