يهم نسور قرطاج: منتخب الدنمارك يطيح بنظيره الفرنسي قبل إنطلاق المونديال    وزارة التربية تعيد فتح موقع تسجيل تلاميذ أولى تحضيري    وفاة مسترابة لشاب بمرناق.. الاحتفاظ برئيس البلدية    انتحار شاب بمرناق..عم الهالك يفجرها ويرد على رواية الداخلية ويكشف..#خبر_عاجل    باقة أخرى للربح للمشاركة في فعاليات كأس العالم مع Ooredoo    أمل الخضراء بسبيطلة أشبال الإفريقي في الضيافة    الاتحاد الرياضي بسبيطلة ميداليات وبطولات    هذه التوقعات الجوية لهذا اليوم    غلق مقر نقابة قوات الأمن الداخلي بالقوة العامة    برنامج مباريات الجولة الثانية من البطولة الوطنية لكرة السلة    منزل بورقيبة: حجز كمية كبيرة من التبغ خارج مسالك التوزيع القانونية    قبلي: 133 ألف علبة سجائر مهربة على متن 4 سيارات    سجنان: الاطاحة ببائع خمر خلسة وحجز 300 علبة جعة وقوارير خمر    تونس المنسية..المتحف الأثري بقفصة..قطع أثرية من الحضارة القبصية !    في ظلّ تخليها عن الثقافة: الخواص يعوّضون الدولة!    من قصص العشاق..بليغ حمدي والحب الخالد (6..مقتل سميرة مليان في شقة بليغ ومحنة رهيبة في حياة الموسيقار !    وزارة الصحة السورية: ارتفاع عدد وفيات الكوليرا إلى 29 حالة    بنزرت: وصول باخرة محملة بالسكر الخام    الجزائر: السجن 10 سنوات لمالك مجموعة النهار الإعلامية    لإنهاء الانقسام الفلسطيني ... هل تنجح الجزائر في لمّ شمل الفرقاء؟    بمناسبة اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ...خطابات جوفاء ، أمام صلف الأقوياء.    مع الشروق.. «ملحكم على الرفوف»    مع الشروق.. «ملحكم على الرفوف»    ارتفاع العائدات السياحية    مذكّرات سياسي في «الشروق» (77) ...رئيس الحكومة الأسبق الحبيب الصيد... لو كنت مكان العريض لرفضت المواجهة بين الشعب والسلطة    بين شروط الترشح الجديدة ومقاطعة أحزاب .. هكذا سيكون المشهد البرلماني المرتقب    سليانة: القبض على شخصين يروجان "الأكستازي" قرب مؤسسة تربوية    تونس: زيادة في انتاج الكروفات روايال''    فنانة تعتذر من الشعب السعودي    ديوان التونسيين بالخارج يدعو البنوك إلى تيسير القيام بالتدفقات المالية والتخفيض من كلفتها    اندلاع حريق في أكبر سوق عالميا في باريس    تونس : الإحتفاظ بثلاثة أمنيين إعتدوا على صحفي بالضرب داخل مركز الشرطة    منوبة : مسيرة احتجاجية للمفروزين اجتماعيا واشعال العجلات المطاطية بدوار هيشر    منافسي منتخبنا في المونديال.. الدنمارك تُجدّد فوزها على فرنسا بثنائية    تونس.. انطلاق الفترة الانتخابية التشريعية اعتبارا من منتصف الليل    فوزي البنزرتي مدربا جديدا لمولودية الجزائر    الهيئة الفرعية للانتخابات ببن عروس تستكمل تكوين منسقيها المحليين وتستعد لتركيز مكاتبها للقيام بعملية تحيين السجل الانتخابي    وصول باخرة محملة ب 27 الفا و300 طن من السكر الخام الى منطقة الارساء المكشوفة قبالة ميناء بنزرت    الملعب النابلي يكتسح الشبيبة القيروانية.. نتائج الجولة الإفتتاحية من بطولة كرة السلة    وزارة التجارة تحجز 20 طنا من البطاطا في مخزن بمنطقة قربة    والي القيروان: استعدادات المولد بلغت اللمسات الأخيرة.. والفسقية ستكون في حلّة جديدة (فيديو)    للمرّة الثانية.. إصابة الرئيس التنفيذي ل''فايزر'' بكورونا    بوتين: الجنسية الروسية لمن يقاتل معنا والسجن لأي عسكري يرفض أو يفر من الحرب    بطولة النخبة لكرة اليد: نتائج الجولة الخامسة    طلاء فسقية الأغالبة بالجير يُثير السخرية: معهد التراث يردّ    الدكتور ألاهيذب يُحذّر من كارثة صحية في تونس    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم الاحد 25 سبتمبر    مساء اليوم: تغيرات جوية مرتقبة    ررجة ارضية قوية نسبيا بمصر    المظلومية، الكذب والتقية في فكر الإسلام السياسي    أولا وأخيرا..«برّاد الشيخ»    الصور الأولى لعقد زواج سعد المجرّد    خطر يحيط بالأطفال في سنواتهم الخمس الأولى من العمر يغير بنية أدمغتهم    ما خطورة العلاج الشعبي لأمراض البرد على الصحة؟    اتحاد الشغل: تونس تستضيف بداية من يوم الاثنين المقبل المنتدى النقابي القاري واجتماع المجلس العام لاتحاد النقابات الافريقية    هذا موعد رؤية هلال شهر ربيع الأوّل..    وزارة الثقافة تنعى الشاعرة فاطمة بن فضيلة    سابقة تاريخية: شيخ الأزهر يعين امرأة في منصب مستشار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



6 علامات تساعدك في معرفة الرجيم الخاطئ
نشر في الصباح نيوز يوم 23 - 12 - 2011

السعي وراء الوزن المثالي والبحث عن طرق سهلة و بسيطة لفقدان الوزن الزائد، يدفعنا لإتباع أي من أنظمة الرجيم المختلفة دون أن نفكر في مدى ملاءمة ذلك النظام الغذائي مع نظامنا البيولوجي. ونظرا لاندفاعك الشديد النابع من رغبتك الملحة لفقدان الوزن غير المرغوب، نقدم لك ست علامات توضح لك مدى ملاءمة الحمية الغذائية معك، لتجنب خطر التعرضِ لأي من الأعراض الجانبية التي قد تؤثر على صحتك على المدى البعيد.
العلامة الأولى.. الصرامة المبالغ فيها: من أولى العلامات التي تدل على خطورة الحمية المتبعة، هي الصرامة المبالغ فيها، فالرجيم السليم لا يكون نابعا من فكرة منع كل الأطعمة المحببة إليك. فالحمية الغذائية السليمة تعتمد على تناول كافة أنواع الأطعمة حتى ولو مشبعة بالدهون، ولكن الكمية المتناولة هو الفارق في الأمر، إلى جانب توافر عامل الانضباط الذاتي في إتباع الحمية وليس الحرمان من تناول طعام بعينه.
العلامة الثانية.. منع نوع بعينه من الطعام: عندما تتطلعين على حمية غذائية تمنع منعا باتا تناول أي نوع من الكربوهيدرات مثل الأرز والمعجنات والمكرونات و الخبز، تأكدي فورا أن ذلك الرجيم خاطئ. فمن الأقاويل الشائعة أن المواد الكربوهيدراتية تساعد على إكساب الجسم السعرات الحرارية التي تزيد من وزنه، في حين أن المخ والعضلات في حاجة ماسة للكربوهيدرات للبناء ولكن القدر المتناول هو الفيصل في الأمر.
العلامة الثالثة.. الرجيم المخالف لعاداتك السابقة: عادة عندما نبدأ في إتباع حمية غذائية فأننا نصاب بالاكتئاب قليلا، نظرا لتقليل كمية الطعام الذي نتناوله والذي غالبا ما يكون المفضل لدينا!، ومن هنا ينصحك خبراء التغذية، بالشروع في الحمية بشكل بطئ. فعلى سبيل المثال قللي كميات الطعام المتناولة، و تناولي الخبز قليل السعرات الحرارية، أو استبدلي السكر بحبات السكر المخصص للرجيم وهكذا، بدلا من التخلي فجأة عن المعتاد تنفيذه.
العلامة الرابعة.. الإعداد الشاق مسبقا: ابتعدي تماما عن الحمية الغذائية التي تتطلب منك إعدادا خاصا للطعام، فهي غالبا غير مجدية بالمرة، ففكرة إتباع رجيم خاص بك لا تعني أن تزيدي من مهامك لإعداد طعام بعينه لك أو أن يكون ذلك تحديا يوميا لك.
العلامة الخامسة.. الحمية المعتمدة على المعلبات: من أخطر أنواع الحمية الغذائية التي يمكن أن تصادفك، هي الحمية التي تعتمد علي تناول المعلبات الجاهزة التصنيع، فعلى الرغم من أن ذلك الرجيم يكون سهلا و لن يجعلك تحتاجين لوقت ومجهود لإعداد الأطعمة، فإنه يفتقد أهم العوامل وهو عدم معرفتك كيفية إعداد الأطعمة الصحية بنفسك!.فليس الهدف من إتباع حمية غذائية هو تناول أطعمة قليلة السعرات الحرارية، ولكن تلك التجربة يجب أن تنتهي بك لمعرفة ما هو الطعام الصحي و كيف يمكنك إعداد وجبة كاملة لك ولأسرتك صحية تماما خالية من أي دهون.
العلامة السادسة.. أشبه بقرص الدواء السحري: لو وجدت الحمية الغذائية المتبعة متزنة بمعنى تعتمد على ممارسة التمارين الرياضية ومراقبة السعرات الحرارية المكتسبة والمفقودة، كشرط أساسي للفعالية، فتأكدي أن تلك الحمية نتائجها جيدة، لكن هناك بعض أنظمة الحمية الغذائية التي تعتمد على تحديد الأطعمة المتناولة، في حين تتجاهل تماما عنصر الرياضة، وفي هذه الحالة لا تترددي في الابتعاد عنها فورا، مع أنها ستفقدك الوزن الزائد، ولكنك في حاجة لممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على شد الجسم من الترهلات وتقوية العضلات.
وأخيرا، بقى لك أن تعرفي أن أنظمة الحمية الغذائية الفاشلة لا تعتمد على تغيير نظام وأسلوب حياتك اليومي إلى الأفضل، بل صممت خصيصا لمن ترغب في إنقاص الكيلوجرامات الزائدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.