عبير موسي تضع خارطة طريق لتأمين مرحلة ما بعد الغنوشي في تسيير الدولة    نشر قوات عسكرية أمريكية في تونس.. ''الأفريكوم'' توضّح    الجيش الوطني الليبي يسقط طائرة تركية    عين جلولة: قتيلان و4 مصابين فى اصطدام عنيف بين ستافات وشاحنة خفيفة    أبو ذاكر الصفايحي يذّكر ويتذكر: سطورو كلمات في عيد الأمهات    بنزرت : لا اصابات محلية لليوم 35 على التوالي وارتفاع عدد المتعافين الى 25    الشركة الوطنية للسكك الحديدية تعدل في توقيت قطاري المسافرين بين تونس /منوبة/الجديدة/طبربة    التمديد في آجال التسجيل للانتفاع بالمساعدات الخاصة بأزمة كورونا    رغم تغيير الشهادات ومساعدة أحمد أحمد: «التاس» تستعد لمفاجأة الوداد المغربي    كرة القدم: مواعيد مباريات مرحلة التتويج لبطولة الرابطة المحترفة الثانية    من مضاعفة فاتورة «الستاغ» الى الترفيع في معاليم ماوي السيارات و«الشنقال»...زيادات أخرى قادمة    استئناف السنة الجامعية 2019-2020 بصفة حضورية بعدد من المؤسسات الجامعية بداية من يوم 1 جوان القادم    نجيب عبد الكافي يكتب لكم من مدريد: حديث التأملات في زمن الكورونا    كل التواريخ: تفاصيل بقية رزنامة البطولة والكأس و«السوبر»    جامعة الكرة تكلف لجنة لمراقبة التصرف المالي في 4 أندية    وكالة السلامة المعلوماتية تحذر من ثغرات على نظام «أندرويد»    فرق الحرس الديواني تحجز بضائع مهربة بقيمة 290 ألف دينار    حجز كراسات مدعمة ومواد غذائية    قُبيل تحرك باردو الاحتجاجي: تحويرات في مسالك الحافلات والمترو رقم 4    الكاف: القبض على 4 افارقة فروا من الحجر الصحي الاجباري    مقطع إباحي على الإذاعة الوطنية: "الهايكا" على الخط    مستجدات الوضع في قبلي بعد الاشتباكات التي التي جدت بين قريتي طمبار والمنشية    وردة الغضبان:"نحب ناخو راجل يضرب وانا خديمة تحت ساقيه"!    تفاقم أعمال الحرق والشغب وشعار "لا أستطيع التنفس" يجتاح أمريكا    المدير الجهوي للصحة بالمنستير يتحدث عن الوضع الوبائي بالجهة    وزارة الصحة: 5 اصابات جديدة بكورونا وافدة    سوسة: حجز 250 كغ من السمك الفاسد    توضيح من القيادة العسكرية الأمريكية بخصوص لواء المساعدة الأمنية    تصدير 190 ألف طنّ من زيت الزّيتون في 5 أشهر    سليانة: انقاذ مسن سقط في بئر عمقها 15 مترا بمنطقة راس الماء    عدنان الشواشي يكتب لكم: صديقي الحميم النّصوح حبيبي «عبد الحميد بلعلجية»    محمد العربي الرئيس الحالي للرابطة المحترفة لكرة القدم يترشح لخلافة نفسه    طوابير أمام "الستاڨ" من أجل تصحيح الفاتورات!    سوسة.. إيقاف 14 شخصا مفتشا عنهم    زوكربيرج: لهذه الأسباب لم يتخذ فيس بوك أي إجراء ضد منشورات ترامب الأخيرة    زوجة الشرطي المتهم بقتل فلويد تطلب الطلاق بعد القبض عليه    تعرف على قائمة أعلى الرياضيين أجرا في العالم لعام 2020    نقابة المتفقدين تردّ: لا دخل لوزير التربية في مقاييس إصلاح الباكالوريا    '' أجواء من الود والصراحة '' في لقاء سعيد والغنوشي، حسب البرلمان    وفاة الفنان المصري الكبير حسن حسني    بعد اجتماعه مع موظفة مصابة بكورونا.. رئيس دولة يدخل الحجر    حجز وتحرير محاضر ومخالفات في حملات للشرطة البلدية    تقلبات جوية متوقعة    وزيرة المراة: الكريديف آلية بحث وتوثيق هدفه دعم المرأة التونسية والدفاع عن حقوقها ومكتسباتها    بنزرت:مصالح الولاية تحيل لبلدية بنزرت 1.5 مليون دينار لاتمام اشغال تعشيب وتهيئة مركب 15 أكتوبر    جائزة الشارقة لنقد الشعر العربي...من البلاغة الى المناهج الحديثة    وفاة الفنان المصري حسن حسني عن عمر يناهز 89 عامًا    سدي بوعلي.. سرقة 45 رأس غنم من فلاح    الدكتور نوفل بنعيسى: فترة الحجر الصحي مقيتة.. ولدت فوضى وقرارات ارتجالية    عواقب كورونا الاقتصادية ستدفع إلى خفض الإنفاق العالمي على التسلح    تشاهدون اليوم    كل المقابلات قد تدور في مدينة واحدة ...خطة جديدة من «اليويفا» لاستكمال دوري الأبطال    وفاة الفنان المصري الكبير حسن حسني    تراجع ب28 بالمائة في عائدات النقل للخطوط التونسية    منبر الجمعة: الاحترام والتقدير من قيم الإسلام الأساسية    العمل أسمى أنواع العبادة    اسألوني    شركة أسترالية تفجر موقعا تراثيا عمره آلاف السنين بلا ندم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





آية ومعنى : "إنك ميت وإنهم ميتون"
نشر في الصريح يوم 20 - 09 - 2019

قوله تعالي "إنك ميت وإنهم ميتون" هذه الآية من الآيات التي استشهد بها الصديق [ رضي الله عنه ] عند موت الرسول - صلى الله عليه وسلم - حتى تحقق الناس موته ، مع قوله : ( وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفإن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين ) [ آل عمران : 144 ] .
ومعنى هذه الآية : ستنقلون من هذه الدار لا محالة وستجتمعون عند الله في الدار الآخرة ، وتختصمون فيما أنتم فيه في الدنيا من التوحيد والشرك بين يدي الله - عز وجل - فيفصل بينكم ، ويفتح بالحق وهو الفتاح العليم ، فينجي المؤمنين المخلصين الموحدين ، ويعذب الكافرين الجاحدين المشركين المكذبين .
ثم إن هذه الآية - وإن كان سياقها في المؤمنين والكافرين ، وذكر الخصومة بينهم في الدار الآخرة - فإنها شاملة لكل متنازعين في الدنيا ، فإنه تعاد عليهم الخصومة في الدار الآخرة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.