الرابطة الثانية: الروزنامة الكاملة لمقابلات تفادي النزول    باجة: إحصاء 860 صفرا في الدورة الرئيسية للبكالوريا    ردّ حاسم من ألمانيا على التّهديدات الأمريكية    هل تعرض مجلس القضاء العدلي الى ضغوطات بسبب قرار نقلة بشير العكرمي ؟    مطار النفيضة يستقبل مرحلين من إيطاليا    المنستير: حجز شاحنة لا تحمل لوحة منجمية و 2000 حذاء رياضي    اضطرابات في توزيع مياه الشرب بعدّة مناطق من حي التضامن غدا الإربعاء    العجمي الوريمي: لطفي العبدلي يتعرض إلى عملية «تدمير ممنهج»    روسيا: 20 دولة طلبت مسبقا مليار جرعة من اللقاح ضدّ كورونا    البنك المركزي يعلن: عجز ميزانية الدولة يتعمّق    تراجع الاستثمارات الدولية المتدفقة على تونس ب 2ر14 بالمائة خلال النصف الأول من 2020    في بنزرت: جثة مجهولة الهوية ملقاة على مدخل بناية مهجورة    تطاوين.. التشكيلات العسكرية تحبط عملية تهريب    إحباط عمليتي حرقة وإيقاف 15 شخصا    المنتخب الوطني للأصاغر (مواليد 2004) في تربص جديد بالعاصمة    غنى للبنان "من تونس سلاما لبيروت" / لطفي بوشناق ل"الصباح نيوز":صدمتي كبيرة وعلى الفنان أن يكون الصوت المقاوم للواقع العربي الراهن"    مستقبل سليمان .. لا خيار غير الانتصار    في قبلي: يستدرج 3 أطفال من بينهم ابن شقيقه بالحيلة...ثم يغتصبهم...    ليفربول يعلن عن أولى تعاقداته خلال فترة الميركاتو الصيفي    انفراج في المكناسي وعودة العمل على خط الحديدي رقم 13 قفصة صفاقس    الخطوط التونسية: تراجع عدد المسافرين خلال الربع الثاني من 2020    فيروس كورونا يضرب فالنسيا من جديد    التونسة للملاحة تلغى سفرة « قرطاج » المبرمجة غدا الاربعاء في اتجاه ميناء مرسيليا    إجراءات وقائية جديدة، تغيير تصنيف فرنسا وبلجيكا وايسلندا    عاجل: تحذير من التعرض المباشر لاشعة الشمس..درجات الحرارة تسجل ارتفاعا بداية من الغد    احتياطي النقد الاجنبي لتونس يرتفع الى 21،5 مليار دينار متيحا للبلاد تغطية وارداتها لمدة 142 يوما    هل يتم تغيير مكان مباراة شبيبة القيروان والنادي الافريقي بسبب كورونا    عائلات مهاجرين تونسيين تحتج أمام سفارة ايطاليا    بسبب كورونا: امكانية غلق 52 محلا بولاية القيروان    الجزائر.. 498 إصابة و10 وفيات جديدة بكورونا    الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020 هل يفوز بايدن بسبب عيوب ترامب؟    تحويل وقتي لحركة المرور بالطريق الجهوية عدد 39    تخربيشة : كلامك مع اللي ............    خلاف بين 3 شبّان وسط العاصمة ينتهي بجريمة قتل.. وهذه التفاصيل    عبير موسي تقبل دعوة المشيشي    بعد إرسالها «عروج ريس» إلى المتوسط..أثينا تردّ بقوة على أنقرة!    اليوم انطلاق مهرجان .بئر علي بن خليفة    أغنية لها تاريخ..«بجاه الله»أمينة فاخت تنفرد بنصها الأصلي    مسيرة موسيقي تونسي: محمد الجموسي ..الشاعر الفنان «5»    موقع "ميدل إيست أي" البريطاني يرصد محاولة قتل السعودي القادر على إسقاط "بن سلمان"    مرزوق: ألم نكن على حق منذ البداية؟ (صور)    دورة ليكزينغتون: انس جابر تتخطى الامريكية كاتي ماكنالي وتصعد الى ثمن النهائي    اليوم: المحامون يحتجون ويطالبون بوقف الإعتداءات    اليوم.. المشيشي يلتقي عددا من الكتل البرلمانية    رسالة حادة من ابنة فيروز لمروجي إشاعة وفاة والدتها    الإعدام لنيجيري أساء في أغنية للنبي محمد    شهيرات تونس: بشيرة بن مراد...مؤسسة أول منظمة للدفاع عن حقوق المراة في تونس    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    الرابطة الأولى..المنستير لمواصلة الاقلاع و«الهمهاما» للخروج من القاع    برنامج الأغذية العالمي يرسل 50 ألف طن من طحين القمح إلى لبنان    البنك المركزي: لا يجب استغلال القروض للإستهلاك    عدد الإصابات بكورونا يتخطى ال20 مليونا حول العالم    صفاقس.. تسجيل إصابة أفقية بفيروس كورونا    مع الشروق...لبنان والمصير المجهول    اتصل به هاتفيا.. هذا ما قاله قيس سعيد للطفي العبدلي    ردا على شائعة وفاته/ زوجته:محمود ياسين يعاني من الزهايمر لكن صحته جيدة ولم تتدهور    شهيرات تونس ..خديجة بنت الإمام سحنون..كانت تنافس العلماء والفقهاء ويستعين بها الناس في الفتوى    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صالح الحامدي يكتب لكم: فضائل الصلاة وأذكارها
نشر في الصريح يوم 06 - 07 - 2020

الصلاة هي الركن الثاني من أركان الدين الإسلامي بعد الشهادتين, وقد نزلت في شأنها عديد الآيات ومن ضمنها الآية 114 من سورة هود ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين ), وقال الرسول صلى الله عليه وسلم " هذا لمن عمل بها من أمتي " (رواه البخاري), وهي عماد الدين وهي "على وقتها أحب الأعمال إلى الله عز وجل" (حديث), وسواء منها المكتوبة أو التطوعية فهي صلة مباشرة بين المسلم وربه وهي بالتالي وجه من أوجه ذكر الله تعالى, وهي قمة الحسنات, وفيها هدى للمتقين (الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون ) س البقرة3, وجاء أمر الله تعالى بالصلاة في العديد من الآيات الأخرى ومن ضمنها: ( أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا ),( ومن الليل فتهجد به نافلة لك عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا ) س الإسراء 78-79, ( اتل ما أوحي إليك من الكتاب وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون ) س العنكبوت 45, ( إنني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدني وأقم الصلاة لذكري ) س طه 14, ( قد أفلح من تزكى ) ( وذكر اسم ربه فصلى ) س الأعلى 14-15.
وفي السنة المشرفة روي عن النبي صلى الله عليه وسلم قوله " ... وجعلت قرة عيني في الصلاة " (رواه الحاكم), وكان عليه الصلاة والسلام " إذا حزبه أمر فزع إلى الصلاة " (أخرجه أبو داود), وإذا حل عليه بعض الضيق في الرزق أمر أهله بالصلاة ثم قرأ الآية 132 من سورة طه ( وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها لا نسألك رزقا نحن نرزق والعاقبة للتقوى ) ( ذكره السيوطي ).
أذكار الصلاة المكتوبة :
الصلاة المكتوبة أو المفروضة هي الصلوات الخمس ما بين النهار والليل ويبدأ بتكبيرة الإحرام ويكبر ما بين الركوع وما بين السجود وهي: الفجر (ركعتان جهرا) والظهر (أربع ركعات سرا) والعصر (أربع ركعات سرا) والمغرب (ثلاث ركعات) والعشاء (أربع ركعات), يقف فيها المؤمن بين يدي ربه مطمئنا خاشعا فيقرأ فيها ما تيسر من الذكر الحكيم بالفاتحة والسورة في الركعتين الأوليين وبالفاتحة فقط في باقي الركعات من كل صلاة, ويركع ما بين الركعات مسبحا معظما حامدا لربه و يرفع من الركوع قائلا (سمع الله لمن حمده سبحان ربي العظيم وبحمده), ثم يسجد سجدتين موحدا مسبحا معظما وداعيا بما يشاء ويصلي ويسلم على النبي المصطفى, ويجلس للتشهد والتحية والتسليم في تشهد أول (مختصر) ما بعد السجدتين الأوليين من كل ركعة وفي تشهد ثاني في نهاية الركوع وينهي الصلاة برد السلام (السلام عليكم و رحمة الله وبركاته) وبالصلاة والسلام على النبي الكريم صلى الله عليه وسلم.
وأذكار الصلاة هي من السنة النبوية المشرفة تأسيا بالرسول صلى الله عليه وسلم ومنها ما هو قبل إقامة الصلاة (عند سماع النداء للصلاة ), وما هو بين التكبير والقراءة, وما بعد التشهد الأخير وقبل السلام, وما بعد الصلاة أي بعد السلام.
و أذكار ما بعد الصلاة هي المعقبات كما جاءت في السنة ونختصر منها ما يلي على سبيل الذكر:
° الاستغفار ثلاثا: استغفر الله العظيم, اللهم أنت السلام ومنك السلام, تباركت وتعاليت يا ذا الجلال والإكرام, اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك (رواه مسلم).
° التهليل: لا إله إلا الله وحده لا شريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير, ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم, وتوحيد الله له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن ( رواه مسلم).
° التهليل عشرا عقب صلاتي الفجر والمغرب: لا إله إلا الله وحده لا شريك له, له الملك وله الحمد, يحيي ويميت, وهو على كل شيء قدير (رواه أحمد).
° التسبيح ثلاثا وثلاثين مرة: سبحان الله والحمد لله والله أكبر, ثم: لا إله إلا الله وحده لا شريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير(مرة واحدة), فتلك تمام المائة (رواه البخاري).
° الصلاة على النبي المصطفى الكريم ثلاثا: اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم إنك حميد مجيد, وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كماspan class=


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.