مهام رئيس الجمهورية التونسية كما ضبطها دستور 27 جانفي 2014    الحامدي: المجلس الوطني للتيار الديمقراطي يجتمع نهاية الأسبوع للتشاور بخصوص تشكيل الحكومة    90 شخصية فرنسية لماكرون .. قل كفى للكراهية ضد مسلمي فرنسا    الفنان التونسي أحمد الرباعي يطلق ''حكايتي أنا'' ويحضر لعمل مغربي    اتحاد الفلاحة: وثيقة قرطاج يمكن أن تكون برنامج عمل الحكومة الجديدة    موقع واب للاطلاع على المعطيات الشخصية المسجلة بمركزية معلومات البنك المركزي    قضية رسمية ضد المحرضين على قتل مريم بلقاضي ولطفي العماري وغلق الحوار واتهام مباشر لجهات سياسية (متابعة)    الحكم ب14شهرا على الشاب بشير    الأسد: سوريا سترد على العدوان التركي عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة    محكمة التحكيم الرياضية تضفي مزيدا من التعقيد على مسلسل أزمة الوداد والترجي    سوسة: إحباط عملية هجرة سريّة نحو السواحل الايطالية انطلاق من سواحل شطّ مريم    أريانة : إلقاء القبض على شخص من أجل محاولة قتل نفس بشرية عمدا    قناة "الحوار التونسي" تطلب من الداخلية حماية مقراتها وصحفييها    فرج سليمان في أيام قرطاج الموسيقية: عازف على مفاتيح القلوب    اكتشاف وسيلة ضد النوبات القلبية القاتلة    أحكام بين 6 و20 سنة سجنا في حق شبكة دولية لترويج الكوكايين بين تركيا وتونس    هشام السنوسي: مؤسسات إعلامية جعلت الانتخابات غير نزيهة على مستوى التنافس    روني الطرابلسي: قمت باستغلال علاقاتي الشخصية واتصالاتي في الخارج من أجل إنجاح الموسم السياحي    اختتام الدورة الخامسة من مهرجان كتارا للرواية العربية..لتونس نصيب من الجوائز ومن الحضور الفاعل المتميز    بعد التراجع في الترتيب العالمي ل"الأمن الغذائي" التونسيون.. من "عتبة" الفقر إلى "مشارف" الجوع!!!    جائزة الكريديف لأفضل مخرجة سينمائية تُسند لفيلم "بنت القمرة" لهبة الذوادي    تصفيات “الشان”…المنتخب الوطني يشد الرحال إلى المغرب    مئات الآلاف ينزحون في شمال شرق سوريا.. و500 كردي يصلون إلى العراق    إجراء تعديلات لأسعار بيع المحروقات للعموم في سنة 2020..وهذه التفاصيل..    في قصيبة المديوني : "دار الثقافة لمتنا"    رغم الصعوبات ..عبد السلام اليونسي ينجح في امتصاص غضب اللاعبين    النفيضة: إيقاف 4 أشخاص كانوا على متن سيارة محملة بكيلوغرامات من الزطلة    قفصة.. الإطاحة بمروج للهيروين والقبض على عدد من المطلوبين    الكاف : قوات الأمن تتصدي لعدد من المحتجين من العاطلين عن العمل حاولوا اجتياز الحدود التونسية الجزائرية    غلق جزئي للطريق الوطنية رقم 8على مستوى جسر ‘القرش الأكبر' لمدة شهر    برشلونة وريال مدريد يكشفان موقفهما من تغيير مكان الكلاسيكو    الشرطة البلديّة تحجز كميات هامة من المواد الغذائية    حرائق لبنان تنحسر وطائرات الهليكوبتر تواصل إخماد بعضها    بالصورة: محمد علي النهدي ينشر صورة من زفافه الأول ''عام 70''    الحزب الدستوري الحر: نرفض اي اتصالات او مفاوضات مع حركة النهضة ونستنكر مغالطات بعض قيادييها    وزارة الصحة تعلن عن خطة للوقاية من الأنفلونزا الموسمية    وفاة شاب وإصابة والده في إصطدام شاحنة خفيفة بجرار فلاحي بسيدي بوزيد    بوغبا ودي خيا يغيبان عن مواجهة يونايتد ضد ليفربول بسبب الإصابة    بعد الاحتجاجات: قطار صباحيّ إضافي بين رادس وتونس    هند صبري تحصد جائزة ثانية عن بطولة فيلم تونسي بفرنسا    مجزرة بحق صحفي وزوجته وابنه بالعراق    منزل بورقيبة.. الاطاحة بعصابة السلب المسلح    يهمك شخصيا : أسهل وصفة للقضاء على رائحة الفم الكريهة    تعلم تدليك القدمين وعالج آلام الظهر و الانتفاخ    أطعمة «على الريق» لصحة جيدة    بعد التهديد بالاعتزال.. شيرين عبد الوهاب تحذف حساباتها على السوشيال ميديا!    في اجتماع الرابطة المحترفة امس..«ويكلو» بثلاث مباريات للافريقي وخطايا مالية بالجملة    فلسطين.. إصابة 51 شخصا في نابلس واعتقال 10 آخرين بالخليل    مدنين: صابة الزيتون للموسم الحالي تقدر ب55 ألف طنا    وفاة ملاكم أميركي بلكمة قاتلة داخل الحلبة    بطولة السلّة .. النتائج والترتيب بعد الجولة الثانية    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الخميس 17 اكتوبر 2019    طقس اليوم.. الحرارة بين 23 و30 درجة    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج    مقتل نجل نجم هوليود بالرصاص بعد إقدامه على قتل أمه    مرتجى محجوب يكتب لكم: عندما يضع رئيس الجمهورية قيس سعيد إصبعه على الداء    حظك ليوم الاربعاء    تونس: زهير مخلوف يوضّح كل ملابسات قضيّة الصور “الخادشة للحياء”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في الغذاء دواء : دليل شامل لطعام صحي يُبعد عنكم "شبح" السكر
نشر في الصريح يوم 10 - 02 - 2018

يعدّ السكري شبحاً يتهدد المجتمعات العربية، وهو للأسف آخذ في التوسع والانتشار. وهو فضلاً عن الكلفة الصحية الباهظة التي يفرضها على الحكومات، فإنه يسلب المريض جزءاً كبيراً من نشاطه البدني والعقلي، الى جانب كونه أحد العوامل المسبّبة لبعض أنواع السرطانات. على أي حال، في هذا التقرير نضع بين أيديكم دليلاً صحياً شاملاً، يساعد مريض السكري وكل من بلغ عتبة الاصابة بالنوع الثاني من هذا الداء المزمن، في إبقاء مستويات السكر تحت السيطرة.
قبل البدء بعرض المنتجات التي يجب التركيز عليها، وتلك التي يجب تفاديها، لا بدّ من التذكير بضرورة التحلي بمقدار عالٍ من الوعي لدى التوجه الى مراكز التسوّق، حيث تلعب الأساليب الترويجية دوراً مهماً في دفعكم الى شراء منتجات أنتم بغنى عنها؛ فعلى سبيل المثال، انتم لا تحتاجون الى شراء عبوات من المشروبات الغازية والعصائر المشبعة بالسكر، او تلك البودرات الملونة السريعة التحضير، "لإطفاء ظمئكم"؛ يكفي ان تشربوا كوباً من المياه الباردة مع قطعة من الثلج أو بضعة قطرات من عصير الحامض الطبيعي لإطفاء عطشكم. بذلك توفرون على انفسكم استهلاك كميات عالية من السكر والمواد غير الصحية.
فلنبدأ بالمأكولات الواجب التركيز عليها:
الفاكهة: أغلبية الدول العربية تتمتع بمناخ حار، ما يعني ان الفاكهة يجب ان تشكل جزءاً اساسياً من غذائنا اليومي الذي يساعد اولاً في ترطيب الجسم. بحسب الجمعية الاميركية لداء السكري، فإن الفاكهة ليست ممنوعة على الاطلاق على مريض السكري، لا بل إنها ضرورية، اذ إنها تحتوي على الفيتامينات والمعادن والالياف. المهم ان تُستهلك بشكل معتدل، كما هي الحال مع النشويات. كذلك، يجدر الابتعاد عن الفاكهة المعلّبة وتلك المجفّفة والعصائر، إذ إنها تحتوي على مستويات عالية جداً من السكر. عند اختيار الاصناف الطازجة من الفاكهة، تجنبوا الانواع المشبعة بكميات عالية من السكر، مقابل التركيز على الاصناف التي تحتوي مواد مضادة للاكسدة. فيما يأتي، نعرض لائحة بالفاكهة التي ينصح بها: الفراولة والتوت على انواعه. يمكن تناولها مع اللبن الزبادي القليل الدسم، لفطور شهي او وجبة خفيفة عند العصر، اي بين وجبتي الغداء والعشاء. كما ينصح بتناول الكرز الطازج، اذ يحتوي على مضادات الاكسدة، فضلاً عن انه مفيد لصحة القلب والشرايين او حبة واحدة من الدراق لاحتوائه على البوتاسيوم. يمكن تناول حبتين الى ثلاث من المشمش لاحتوائه على الالياف التي تضمن الشعور بالامتلاء. من الخيارات المتاحة، حبة واحدة من التفاح الغني بالألياف والفيتامينات ومضادات الاكسدة. ينصح كذلك، بحبة من البرتقال او الغريب فروت اللذين يحتويان على كميات مركزة من الفيتامين "سي" والبوتاسيوم الذي بدوره يساعد في تعديل مستوى السكر في الدم. لمزيد من الخيارات، ينصح بالإجاص اذ يحتوي على الفيتامين "ك" والالياف.
الخضار: من المهم التركيز على الخضار غير النشوية، أي تلك الملونة منها البروكولي، والفلفل بكل ألوانه، والباذنجان، والبندورة، والخضار الورقية على انواعها كالسبانخ والخس والروكا... الخ. اما اذا شعرتم بالحاجة الى تناول البطاطا، فاستبدلو بها البطاطا الحلوة، إذ إنها تتمتع بفيتامينات وألياف أكثر من النشويات، مقارنة بالبطاطا العادية.
الألياف: فضلاً عمّا ذكرناه أعلاه، تعدّ الالياف مادة اساسية، تضمن الشعور بالشبع وتمتص السموم من الامعاء. كما تبطئ امتصاص الجسم كميات عالية من السكر، ما يجعلها عنصراً أساسياً لضمان السيطرة على مستوى السكر (الغلوكوز) في الدم. غالباً ما تتوافر الالياف في الفاكهة والخضار والبقوليات، منها العدس والفاصولياء. ينصح باستهلاك نحو 25 غراماً من الالياف يومياً، لتنظيم عمل الجهاز الهضمي.
البروتيينات: تعدّ مادة أساسية لضمان الشبع، وهي من اكثر المواد التي ينصح بها لمرضى السكري، إذ إن الجسم يحتاج إلى مدة طويلة لهضمها، وتالياً فإن مستوى السكر لا يرتفع بشكل مفاجئ. كما ان الكثير من مصادر البروتيينات، منها الصويا الكاملة والحبش والسمك وصدر الدجاج، تخفض خطر الإصابة بأمراض القلب التي غالباً ما تترافق مع مرض السكري. أما اللحوم الحمراء فمن المستحسن الابتعاد عنها.
الدهون الصحية: منها زبدة الفستق وجبنة الريكوتا واللبن الزبادي، وبعض انواع المكسرات النيّئة غير المملحة، تعدّ مفيدة جداً لمرضى السكري.
ماذا عن الأطعمة الواجب الابتعاد عنها او الحدّ منها قدر الإمكان؟
النشويات: مضرة جداً عموماً، ولمرضى السكري تحديداً، إذ إنها تتسبب بارتفاع في مستوى السكر في الدم، فضلاً عن أنها لا تضمن احساساً بالشبع مدة طويلة. كذلك، يجب أن نستبدل بالنشويات البيضاء كالارز والمقرونة والخبز، الانواع السمراء.
المشروبات: أشبه بحصان طروادة، إذ إن السكر يتسلل من خلالها الى الجسم وبمستويات عالية. لذلك، يجب الامتناع فوراً عن تناول المرطبات والمشروبات الغازية، واستبدال المياه المعدنية بها. اما في حال الرغبة في احتساء كوب من الشاي او اليانسون او سواهما من المشروبات الساخنة، فاحرصوا على عدم تحليتها. في المقابل، من المهم الحرص على ترطيب الجسم باستمرار عبر الاكثار من المياه.
الأطعمة المملّحة والمصنّعة: تعجّ مراكز التسوّق، بمئات الاصناف من المأكولات المصنّعة. في المقابل، إن السرّ في المأكولات الصحية يبقى في التركيز على المأكولات الطبيعية، تلك التي لا تحتوي على دهون وسكريات. بمعنى آخر، ركزوا على الخضار والبقوليات والفاكهة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.