اعتبرها اخطر من الكورونا: والي القصرين يدعو إلى التبليغ عن أي اشتباه في الحشرة القرمزية    صفاقس: عراقيل تُكبّل رجال الأعمال    شكوك تحيط بمشاركة رونالدو وهازارد وبوغبا في المونديال    ألمانيا تعتزم منح أكثر من 100 ألف أجنبي وثائق للعمل والإقامة    انخفاض الدينار التونسي إلى مستوى قياسي مقابل الدولار    نشرة متابعة للوضع الجوي لهذه الليلة..    تونس : الغاء بطاقة الركوب في جميع المطارات التونسية    سليانة: حجز 3 بنادق صيد بدون رخصة لدى 3 أشخاص من بينهم شخص أبناؤه ببؤر التوتر    يا وديع يا وديع فيق على روحك ماشي تضيع…عبد الكريم قطاطة    عاجل : التاس تعيد هلال الشابة للرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم    بينهم 3 أمنيين: الاطاحة بوفاق قصد الاعتداء على الممتلكات والتنقيب على الآثار بسيدي بوزيد..    الانتخابات التشريعية: هيئة الانتخابات توضح طريقة إرسال تزكيات المترشحين بالخارج    تينجة: الكشف عن شبكة اجرامية لترويج المواد المخدرة في محيط عدد من المؤسسات التربوية    بحوزته سلاح: تفاصيل الإطاحة بمنحرف خطير محل 06 مناشير تفتيش..    الكيوكوشنكاي كاراتي: مشاركة 475 لاعبا من 13 دولة في البطولة الافريقية والبطولة الدولية المفتوحة للاندية بالمنستير    صفاقس : تواصل عدم تسجيل وفايات و اصابة وحيدة بفيروس كورونا    فيديو لضابط مرور يتحصّل على رشوة أثناء أداء واجبه: إدارة الحرس الوطني تكشف وتُوضّح..#خبر_عاجل    بوتين يضمّ 15 بالمائة من أراضي أوكرانيا لبلاده    الكويت: انطلاق الانتخابات البرلمانية    كرشيد: ''لا يمكن بناء جمهورية جديدة بربع التونسيين''    خطية ماليّة ب 30 الف دينارا ضد اذاعة صبرة اف ام    نسبة إمتلاء السدود خلال الفترة الممتدة 1 – 22 سبتمبر 2022..    الرابطة الأولى: 17500 تذكرة لجماهير الترجي و15 دعوة للسي آس آس    المغرب يُحذّر شركة ''أديداس''    تم منعه من رفع علم فلسطين خلال مباراة تونس والبرازيل: المشجع التونسي يكشف    غرفة مصنعي الحليب: ''غير معقول سعر لتر الحليب 1350''    نقل تونس: مواطنون يحتجزون حافلات ويُخرّبون ''الميترو''    بالفيديو: سنُوجّه الدعم الى مستحقّيه ونوفّر كل المواد الغذائية    ''لا يحق للأحزاب السياسية القيام بحملات انتخابية خلال فترة الحملة الانتخابية''    اليوم: النظر في استئناف قرار إبقاء الغنوشي والعريّض في حالة سراح..    تونس: تفكيك شبكات دعارة وإيقاف 12 نفر وحجز مبالغ مالية    حملة امنية على ''الشقق المفروشة'': إيقاف 6 فتيات و6 شبّان    طقس الخميس: ارتفاع نسبي في درجات الحرارة    الجزائر تعلن عن زيادة هامة في انتاج الغاز الطبيعي    خبر صادم للمهاجرين في إيطاليا، نحو منع الزواج المختلط وعدم إعطاء الجنسية للرضّع ؟    للحماية من ''قاتل الرجال الأول''.. 7 إجراءات ضرورية    سفراء عدة بلدان يؤكدون دعم بلدانهم للمفاوضات بين تونس والنقد الدولي    رسميا تحديد موعد انتظام الدوره الجديده من مهرجان مراة الوسط الثقافي    تجاوز عتبة 3,3 د.ت ...الدولار يواصل «تغوّله» أمام أغلب العملات    قرعة كأس افريقيا للامم لكرة اليد للسيدات: المنتخب التونسي ضمن المجموعة الثانية    قرعة مونديال الاندية لكرة اليد: الترجي الرياضي ضمن مجموعة برشلونة الاسباني    من ذاكرة التاريخ...زبيدة بشير أول شاعرة تونسية    أولا وأخيرا .. مرحبا بالدراويش    فاطمة بن فضيلة ترحل إلى الضفّة الأخرى...شاعرة نبتت في جسمها القصائد    أسبوع الموضة في باريس: حضور لافت للتونسية أماني اسيبي    فوائد ومضار عسل النحل على الصحة    سوناطراك الجزائرية: 'لا يمكن رفع إمدادات الغاز إلى إسبانيا'    إصابات بإطلاق للنار في مدرسة بولاية كاليفورنيا الأمريكية    إلى غاية 26 سبتمبر الجاري: أكثر من 6 ملايين و385 ألف شخص يستكملون التلقيح ضد كورونا    عاجل: بوغلاب يفجرها ويكشف سبب غيابه عن الساحة الاعلامية..(فيديو)    عاجل: تحذير من "سلالة فيروسية" أخطر من كورونا..    الغنوشي : الله الحافظ لدينه سخر القرضاوي ومدرسة الوسطية للرد على هذه الفهوم المتطرفة    عاجل: مفتي الجمهورية يعلن عن موعد المولد النبوي الشريف    مع الشروق.. «ملحكم على الرفوف»    حضور لافت للفيلم التونسي "تحت اشجار التين" للمخرجة اريج السحيري في الدورة 78 لمهرجان البندقية السينمائي    "تصوير كلمات ..كتابة صور" محور مسابقة رقمية حول جزيرة الاحلام جربة على هامش الدورة 18 لقمة الفرنكوفونية    الاقتصار على خمسة نقاط لرصد هلال شهر رمضان هذه السنة (المعهد الوطني للرصد الجوّي)    التونسي عقله ما يجمّعش !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد انتهاء المدة الزمنية لتسعيرة المواد الغذائية ب6 اشهر: هل سيلجأ وزير التجارة إلى القيام بتسعير محكوم في الغرض ف ظل معاودة ارتفاع الأسعار؟
نشر في التونسية يوم 08 - 10 - 2013

انتهت الفترة الزمنية المحددة ب6 أشهر الخاصة بتسعير المواد الغذائية الأساسية التسعة التي أعلن عنها وزير التجارة والصناعات التقليدية عبد الوهاب معطر منذ يوم 19 أفريل 2013 من خلال تسعيره للمواد التي شهدت ارتفاعا ملحوظا أثر على المقدرة الشرائية للمواطن التونسي.
ومنطقيا انتهت هذه المدة خلال شهر سبتمبر الماضي بعد انقضاء فترة التحديد بستة أشهر بحسب ما تضمنه قانون المنافسة والأسعار لسنة 1991 الذي يخول للوزير المكلف بالتجارة تحديد السعار في حال تأكده من تجاوز المستويات المعقولة علاوة على ملاحظة ارتفاع كبيير لمؤشر السعار الذي وصل في شهر مارس من هذه السنة إلى مستويات مرتفعة جدا إلى حدود 7 بالمائة و8 بالمائة لمؤشر أسعار المواد الغذائية.
وأعلنت وزارة التجارة والصناعات التقليدية، عن قرار يقضي بتحديد أسعار البيع القصوى، وهامش الربح الأقصى بالنسبة لعدد من المواد الاستهلاكية الأساسية، منها البطاطا والمياه المعدنية والبيض ومصبرات التن ومشتقات الحليب والأجبان ومواد التنظيف والزيت النباتي الغذائي غير المدعم ويبدأ العمل بهذا القرار انطلاقا من يوم الاثنين المقبل 22 أفريل 2013
وبحسب تأكيدات وزير التجارة نفسه كان لمفعول ما وصفه بالتسعير المحوكم للعديد من المواد الغذائية الأثر الإيجابي على منحى الأسعار التي انخفضت حيث بلغ مؤشر الاستهلاك العائلي خلال الأشهر الفارطة.
غير أن الإحصائيات الصادرة عن المعهد الوطني للاستهلاك أفرزت أن مؤشر أسعار الاستهلاك العائلي سجل ارتفاعا بنسبة 0.5% خلال شهر سبتمبر 2013 مقارنة بمستواه في شهر أوت من نفس السنة.
و يعزى هذا الارتفاع بالأساس إلى ارتفاع مستوى مؤشر مجموعة التغذية و المشروبات بنسبة 1.1% حيث شهدت أسعار بعض المواد الغذائية ارتفاعا.
وسجلت نسبة التضخم لشهر سبتمبر 2013 تراجعا ب0.2 نقطة للشهر الثالث على التوالي حيث استقرت هذه النسبة في حدود 5.8% بعد أن كانت في حدود 6.4% في شهر جوان 2013 و 6.2% في شهر جويلية 2013 و 6.0% في شهر أوت 2013.
و يعود هذا التراجع في نسبة التضخم لشهر سبتمبر 2013 بالأساس إلى التراجع المسجل في نسق ارتفاع الأسعار بين شهري سبتمبر و أوت من سنة 2013 وسنة 2012 حيث ارتفعت الأسعار بين شهري سبتمبر و أوت من سنة الحالية بنسبة 0.5% مقابل 0.7% السنة المنقضية و هذا ناتج بالأساس إلى التعديل الذي وقع اعتماده في شهر سبتمبر 2012 على مستوى أسعار المحروقات.
من ناحية أخرى تعود نسبة التضخم 5.8% المسجلة في شهر سبتمبر 2013 بالأساس إلى ارتفاع أسعار مجموعة التغذية و المشروبات بنسبة 7.7% مقارنة بشهر سبتمبر 2012 حيث ارتفعت أسعار اللحوم بنسبة 8.6% و الزيوت الغذائية بنسبة 20.5% و الغلال و الفواكه الجافة بنسبة 10.1% و مشتقات الحليب و البيض بنسبة 5.3%.كذلك ارتفعت أسعار المشروبات بنسبة 5.4% و المشروبات الكحولية بنسبة 14.2%.
والسؤال الذي يطرح نفسه بإلحاح هو انه بعد تسجيل ارتفاع ملحوظ لمؤشر الأسعار منذ شهر سبتمبر الماضي هل سيلجأ وزير التجارة القيام بتسعير جديد لمجموعة من المواد الغذائية؟
وقد أكدت مصادر من وزارة التجارة أن للوزير المكلف بالتجارة ووفق ما ينص عليه قانون المنافسة والأسعار له كامل الصلاحيات للقيام بتحديد أسعار بعض المنتوجات والمواد الغذائية إثر ملاحظته شططا وغلاء في الأسعار على غرار ما حصل منذ مطلع سنة 2013.
وأضافت ذات المصادر أن عملية تحديد الأسعار التي شملت 9 مواد غذائية دخلت حيز التطبيق منذ شهر أفريل الماضي تطلبت القيام بأكثر من 30 اجتماعا مع المهنيين قصد إقناعهم بأهمية التقليص من هامش الربح والضغط على الكلفة لإيصال المنتوج النهائي إلى المستهلك بسعر مقبول.
وللتذكير فإن تطبيق التسعير المحوكم شهد منذ الأيام الاولى لتطبيقه جملة من الإشكاليات على مستوى عدم تطبيق أغلب التجار للتسعيرة الجديدة بتعلة غلاء الكلفة وتراجع هامش الربح.
وكشف أحد المراقبين الاقتصاديين أن عملية تسعير المواد الغذائية لم يقع احترامها بالشكل المطلوب والكافي مؤكدا أن السعار المتداولة حاليا أقل بكثير من التسعيرة وفق رأيه.
وأوضح مصدر آخر من وزارة التجارة أن جل التجار على علم بانتهاء عملية تسعير المواد الغذائية ملمحا إلى الغرف النقابية الوطنية المهنية والقطاعية غير مستعدة للدخول في تجربة جديدة في عملية التسعير المحكوم.
غير أنه أمام اشتداد الأزمة السياسية وتأثيرها على الوضع الاقتصادي والتجاري وانشغال وزير التجارة بتقدم الحوار الوطني باعتباره قيادي في حزب المؤتمر من أجل الجمهورية من جهة وانشغاله في المشاكل اليومية للوزارة، هل سيلجأ مجددا إلى القيام بتسعير المواد الغذائية لا سيما وأنها سجلت ارتفاعا ملحوظا مع شهر سبتمبر وتداعياتها في شهر أكتوبر الجاري؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.