وزارة الأسرة تهنئ 14 ناجحا في الباكالوريا من مكفوليها بالمراكز المندمجة    النهضة تُحملّ سعيد وشرف الدين المسؤولية الكاملة عن كل ضرر قد يصيب الجبالي    التمديد في اضراب القضاة    فتح مراكز الأمن استثنائيا    من أجل تشكيل حكومة موحّدة وإجراء الانتخابات ..هل يرضخ الدبيبة وباشاغا للضغوط الدولية؟    تونس : بلاغ ناري من إحدى مجموعات النجم الرياضي الساحلي    كأس مصر : علي معلول يزين قائمة الأهلي في مواجهة بيراميدز    فيروس كورونا يتفشّى في المهدية    القبض على 8 نساء بالكرم الغربي يشتبه في انضمامهن إلى تنظيم إرهابي    المهدية ...من بينهم مترشح أجرى امتحانات الباكالوريا في السجن ..المرتبة السادسة وطنيا بنسبة نجاح 51,27 ٪    الرئيس المدير العام للبريد التونسي: سيتم فتح مكاتب بريد لتأمين حصص عمل مسائية بالمناطق السياحية    صاحبة أفضل معدل بتوزر .. هذا ما أطمح إليه    إلى رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وبالكشخي ...أكرم لحيتك بأيدك وإنسحب    أولا وأخيرا .. الماشية أولى بالتربية من النّاشئة ؟    يهم الاستفتاء: بلاغ من هيئة الانتخابات للناجحين في الباكالوريا    نشرة متابعة لدرجات الحرارة لهذه الليلة وصباح الغد الاحد..    الترجي الرياضي يحذر جماهيره من امكانية قيام "مندسين" بأعمال شغب في مباراته مع اتحاد بنقردان    ملتقى تونس الدولي لالعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة: 320 رياضيا في الموعد يمثلون 27 بلدا    الغنجي: برنامج لنقل الفسفاط عبر القنوات الهيدروليكية من الحوض المنجمي    وزارة الشؤون الثقافية تراجع عديد الإجراءات في مجال الفنون السمعية والبصرية    وزارة الدفاع تنظم موكبا رسميا لرفع العلم احتفاء بذكرى انبعاث الجيش    في ندوة وطنية بطبرقة: مختصون ومسؤولون يدعون إلى تطوير قطاع التبغ ومكننته    الكرم: القبض على خلية نسائية يشتبه في انضمامها إلى تنظيم إرهابي    كويكب ضخم يقترب من الأرض في هذا التاريخ..    اليوم: إفتتاح ألعاب البحر الأبيض المتوسط بوهران    رئيسة الحكومة تشرف على إطلاق "آلية اللزمات الثقافية والسياحية المتعلقة بالمعالم ذات الطابع التاريخي"    رأس الجبل: القبض على متشدد ديني من اجل استقطاب الافراد للالتحاق بالخلايا الارهابية    سليانة: امتيازات لفائدة 23 عملية استثمار في مشاريع فلاحية    دعوى استعجالية لعميد المحامين من اجل الحضور لدى رئيس المحكمة الابتدايئة بتونس    TN-Optic الموزع الرسمي لعدسات" JAPANESE HOYA" البصرية في تونس    تدشين المحطة النموذجية الفولطاضوئية العائمة بالكرم    حقيقة العثور على جثة القذافي في ليبيا..    عاجل: هجوم مسلح على ملهى ليلي في اوسلو وهذه هوية منفذ العملية..    وفاة حاج تونسي قرب المقام النبوي الشريف    المحكمة العليا الأميركية تلغي حق المرأة في الإجهاض واعتراضات واسعة على القرار    وزير الصحة: "انطلقنا في العمل على تصنيع التلاقيح ضد كوفيد وأمراض أخرى"    الفنانة ليلى عزيز: الانتشار العربي هدفي ولا أفكر في الهجرة    رغم التجاوزات الكبيرة...الرابطة تكتفي ببعض العقوبات «الخفيفة»    فوائد حليب الماعز    أغنية في البال: «عرضوني زوز صبايا»... ذاع صيتها في تونس و المغرب العربي    أسباب الحكة    أسباب زيادة الأملاح في الجسم    الصحة العالمية .. 920 إصابة بالتهاب الكبد الحاد لدى الأطفال في 33 دولة    الأوّل في شعبة الاقتصاد: أريد مواصلة دراستي في الخارج    افتتاح المعرض الوطني للتكوين المهني بقصر المعارض بالكرم    نابل: توفر حولي 40 ألف أضحية لعيد الاضحى و زيادة بحوالي 15% في أسعارها    "توننداكس" ينهي معاملاته الاسبوعية مرتفعا بنسبة 1ر1 بالمائة    بطولة بيونس ايرس :مالك الجزيري يصعد الى الدور قبل الاخير    صاحب "فاضي شوية" في مهرجان الحمامات    بعد حركته غير الأخلاقية: الرابطة تعاقب الجزائري بن عيادة    هذع هويّة أكبر ناجحة في امتحان الباكالوريا #خبر_ عاجل    منوبة: حصاد اكثر من 47 بالمائة من المساحات المزروعة وتجميع اكثر من 125 الف قنطار من الحبوب    امتدادات .. ما تقوله الحكمة هو ما يخالفه العرب!    منبر الجمعة: ألا بذكر الله تطمئن القلوب    راج انه سجنها في الصحراء: قصة امال ماهر وتركي الشيخ كاملة    نصر الله:الدورة الاولى لذاكرة الفن المغاربي    حمّادي بن حسين كسكاس في ذمّة الله    المكى: من يريد الاستقالة فليبادر بها ..وجبهة الخلاص ستحدد موقفها من فحوى مسودة الدستور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



السيسي: الوضع في اليمن لامس أمننا المشترك
نشر في التونسية يوم 28 - 03 - 2015

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ، السبت، الذي تستضيف بلاده القمة العربية السادسة والعشرين، إن القمة تنتظر المزيد من التضامن، مؤكدا أن القضايا العربية بلغت حدا غير مسبوق في الخطورة.
وأضاف السيسي خلال كلمته بقمة شرم الشيخ، بعد أن تسلم رئاسة الدورة الحالية للقمة العربية من أمير الكوي أنه لا بدّ من مواجهة الإرهاب والتحدي الاقتصادي والاجتماعي، مشيرا إلى أن عدم الاهتمام بمشاكل التنمية يهدد أمننا القومي العربي.
وأشار الرئيس المصري إلى أن أطرافا إقليمية تستغل بعض الدول العربية للتدخل في شؤوننا، مشددا على أن الصد والردع هو حق للدفاع عن أمننا.
وأعلن السيسي أن مصر ترحب بمشروع انشاء قوة عربية مشتركة، في إطار جامعة الدول العربية وميثاق الأمم المتحدة، مطالبا رجال الدين وعلماء الأمة بتنقية الخطاب الديني من لغة التطرف والغلو والتشدد.
ودعا الرئيس المصري للاستخدام الآمن للتكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي.
وفيما يخص الأزمة اليمنية، أعرب السيسي عن ترحيب بلاده بل ومشاركة مصر في عمليات "عاصفة الحزم" مؤكدا أنه كان لا بد من تدخل عربي لإنقاذ اليمن والحفاظ على وحدته وسلامة أراضيه وهويته العربية، بعد ما فشلت كل وسائل الحوار السلمي وتربص قوى إقليمية ومحاولتها التعدي على الهوية العربية.
وأوضح السيسي أن الوضع في ليبيا يزداد خطورة وتعقيدا بعد السكوت عليه، داعيا المجتمع الدولي بالاضطلاع بمسؤولياته وعدم إضاعة الوقت حتى لا يستغلها من يرفعون السلاح ضد الشعب الليبي.
واعتبر السيسي أن استمرار الوضع "المؤسف" في سوريا يهدد المنطقة بأسرها.
وكانت القمة العربية قد بدأت بمشاركة زعماء وأمراء ورؤساء وفود عربية، السبت، في شرم الشيخ بكلمة أمير الكويت صباح الأحمد الصباح رئيس الدورة السابقة للقمة العربية.
وأكد أمير الكويت أن محاولة الدول العربية بلورة نهج يعالج القضايا العربية، وشدد على الدعم الكامل لكافة الدول العربية التي تمر بظروف صعبة، ولفت إلى تقاعس المجتمع الدولي عن مكافحة التنظيمات الإرهابية وفكرها المدمر.
وفي الشأن اليمني شدد على أن الميليشيات الحوثية تهدد الأراضي السعودية ودول الخليج، وأن الدول العربية استنفدت كل السبل لحل الأزمة اليمنية.
وناشد العالم لمد يد العون الشعب اليمني.
وفي الشأن السوري أكد أن الصراع يدخل عامه الخامس، وهو لن ينتهي إلا بالحل السياسي.
وتكلم عن المصاعب التي مرت على الوطن العربي، وأشار إلى تقاعس المجتمع الدولي والذي ساهم بتصاعد الصراعات .
وقبيل انطلاق القمة العربية، عُقد اجتماع جمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، والرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.
ومن المفروض أن تبحث القمة العربية 11 بنداً، بالإضافة إلى بند بشأن الوضع اليمني، جاء أولها تقرير رئاسة القمة عن نشاط هيئة متابعة تنفيذ القرارات والالتزامات وما يستجد من أعمال بجانب تقرير الأمين العام عن العمل العربي المشترك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.