يهم الناجحين في الباكالوريا: الكشف عن شعبة جديدة في التوجيه الجامعي    الإدارة العامة للديوانة التونسية تنال جائزة أفضل مؤسسة عمومية    اليونان.. انقطاع الاتصالات في أثينا إثرزلزال قوي    بعد فشل المنتخب في ال «كان» ..كلّنا الجزائر    إلى أدهم النابلسي: هل تعلم انّك ستغنّي على ركح قرطاج؟    اتحاد الفلاحين يدعو الى الإسراع بإجلاء الحبوب المجمّعة في العراء    بعد اختطافه من منزل والديه ..العثور على رضيع ملقى تحت شجرة زيتون    الشرطة الفرنسية تتأهب لاحتفالات نهائي أمم أفريقيا    وزير السياحة يكرّم المتفوقين بالمعهد العالي للدراسات السياحية بسيدي الظريف    حقّقت مليون ونصف مشاهدة في أقل من 24 ساعة/ محمّد رمضان وسعد المجرّد يطرحان أول “ديو” مشترك لهما    أحلام تعلّق على خبر إنفصالها عن زوجها بطل الرالي    من دائرة الحضارة التونسيّة    احالة المتهمين باقتحام منزل محام ومحاولة سرقته على النيابة العمومية    كميات الامطار المسجلة بحساب المليمتر    وزارة الشؤون الدينية تدعو إلى النأي بدُور العبادة عن كافة أشكال التوظيف والدعاية    صابة الحبوب ستخفّض التوريد للنصف.. ووزير الفلاحة يقر بعدم القدرة على تخزينها    ما بقي من مشاركة المنتخب في الكان: كشريدة ودراغر استثناء ..جيراس وحراسة المرمى سبب البلاء.. وعصر المساكني انتهى    ستدوم شهرا/ اغلاق مطعمين بحلق الوادي.. وهذا هو السبب    الناصر الشنوفي ل” الشاهد”: أغلب الهيئات الدستورية سيقع انتخابها في السنة النيابية القادمة    الديوانة تحبط عمليات تهريب نوعية    أثار موجة سخرية واسعة.. رضا بالحاج: الحرارة و”الكان” وراء فوز النهضة في انتخابات باردو    عاجل/ هذه هي التشكيلة المحتملة للمنتخب الجزائري ضد السنغال    منتشر بكثرة في البلدان العربية.. مشروب يدمر الأسنان!    صابر الرباعي ووائل جسار في مهرجان عروس البحر بقرقنة    اليوم الختامي ل”كان” مصر..الجزائر من أجل اللقب الثاني والسنيغال تبحث عن دخول التاريخ    الصافي سعيد: نبيل القروي ''سمسار سياسي'' وكل من يحمل جنسية أجنبية ويتقدم للانتخابات جاسوس    فحوى لقاء وزير العدل لعميد عدول التنفيذ    الكاف: قتلى وجرحى في حادث مرور مريع    دعوة أممية للإفراج عن نائبة مجلس النواب الليبي المُختطفة    اتحاد الشغل يستنكر تهجّم أطراف سياسية على قيادته    حسونة الناصفي: محسن مرزوق مرشح الحزب الأقرب للإنتخابات الرئاسية    تقرير..علاش الناموس يقرص ناس أكثر من غيرهم؟    صورة: بعد انضمام ميقالو لقناة التاسعة...العبدلي يسخر من سامي الفهري    اريانة: الكشف عن ممرات خفية تستعمل للنفاذ إلى غابة سيدي عمر برواد وإشعال النيران فيها    ” عقد الاهداف مع المدرب الان جيراس تحقق ببلوغ المنتخب نصف نهائي ال”كان” لكن ذلك لا يعني شيئا ” ( وديع الجريء    10 أشياء تدمر أسنانك .. احذرها    رأي.. انعدام الثقافة التقييمية والتنموية في المهرجانات الصيفية    العلا وحفوز: امطار غزيرة وتساقط البرد تسببا في أضرار فلاحية هامّة    الكاف : ترقية الاقجع وبوشماوي ينسحب من رئاسة لجنة المسابقات    راعي أغنام يلقى حتفه بصاعقة رعديّة.. وهذه التفاصيل    مهرجان الحمامات : «مملكة الذهب» تعيد المحنوش إلى الركح    كوري جنوبي يحرق نفسه أمام السفارة اليابانية في سيول    نهائي كأس أمم إفريقيا ” احمل إليكم رسالة من 44 مليون جزائري فخورين بروحكم القتالية” الرئيس الجزائري متوجها الى لاعبي منتخب بلاده    تصفيات كان الكاميرون.. قرعة رحيمة بالمنتخب    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    سوسة .. تحت شعار «هيا نبحرو» ..سفرات خاصة لنقل آلاف المصطافين إلى الشواطئ    المنطقة السقوية وادي الزلازل بفرنانة خارج الخدمة... شبهة فساد، مقاضاة شركة المقاولات والفلاحون يطالبون بالتعويض    طقس اليوم: رياح قويّة نسبيا بعد الظهر بالجنوب    قتلى وجرحى في انفجار بالعاصمة الأفغانية كابول    الصبغة الإرهابية غير مستبعدة .يحاول اقتحام مركز حزوة الحدودي بجرافة    منبر الجمعة.. مواساة البؤساء فرض على كل مسلم    رسمي: 11 دينارا تسعيرة كلغ العلوش الحي    تونس تحل في المرتبة 162 عالميا في ترتيب المدن الأكثر أماناً في العالم    أبرز ميزات تويتر الجديد    استعدادا لموسم الحج: رفع كسوة الكعبة    استعدادا لموسم الحج.. رفع كسوة الكعبة    تقرير أممي: 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المناعة    كيف تحمي أسنانك من لون القهوة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في رمضان:كلغ «الدقلة» بأقلّ من 9 نانير ؟
نشر في التونسية يوم 31 - 05 - 2015

التونسية (تونس)
من ضمن الغلال التي تلقى إقبالا كبيرا من التونسيين خلال شهر رمضان المبارك، التمور التي أضحى إنتاجها منذ عدة سنوات لا يتزامن مع الشهر الفضيل ولأجل ذلك ترتفع أسعارها بشكل لافت في رمضان ويصل سعر الكلغ الواحد إلى حوالي 10 دنانير على غرار رمضان الفارط.
ويقبل التونسيون على استهلاك التمور نظرا لقيمتها الغذائية واحتوائها على السعيرات الحرارية التي تغذي الجسم وتساعده على تحمل مشقة الصيام فضلا عن كونها عادة غذائية لدى المسلمين قبل الإفطار.
ولتفادي حصول شطط في أسعار التمور وتجنّب المضاربات الاحتكارية التي من شأنها جعل الأسعار تصل إلى مستويات يعجز معها المواطن من اقتناء هذا النوع من الغلال اتخذت الهياكل المهنية وفي مقدمتها المجمع المهني المشترك للغلال كل الاحتياطات والتدابير اللازمة لتوفير التمور بالكميات المطلوبة وبأسعار مناسبة ومعقولة.
وفي هذا الإطار أفادت مصادر من المجمع أن الحاجات الوطنية من التمور التي تم تخزينها لتعديل السوق خلال شهر رمضان 2015 تقدر بنحو 37 ألف طن الأمر الذي يفي بالحاجة وزيادة لا سيما وان معدل استهلاك التونسيين خلال شهر الصيام من التمور يتراوح بين 15 و20 ألف.
ويبلغ المخزون الحالي من التمور 55 ألف طن سيتم تصدير قرابة 18 ألف طن منها والبقية (37 ألف طن) سيتم ضخها في السوق المحلية خلال شهر رمضان.
وأكدت المصادر أن الكميات المتوفرة من هذه المادة التي تلق رواجا كبيرا خاصة في الأيام الأولى من شهر الصيام تفي بكل الحاجات وانه لا داعي للتخوف من فقدانها أو التهافت عليها وبالتالي تشجيع التجار على المضاربة والاحتكار.
وأشارت مصادرنا إلى أن أسعار التمور في السوق المحلية ستكون في المتناول على عكس رمضان 2014 حيث تراوحت الأسعار في الفترة الأولى من رمضان بين 8 و10 دنانير، ورجحت مصادرنا في هذا السياق إلى إمكانية انخفاض الأسعار إلى اقل من مستويات السنة الماضية بفعل عامل الوفرة.
وذكر مسؤول من المجمع المهني المشترك للغلال انه تم إلى حدود الأسبوع الفارط تصدير 73 ألف طن بقيمة 342 مليون دينار مقابل 61 ألف طن وبعائدات مالية بقيمة 268 مليون دينار خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية أي بزيادة بنسبة 19 بالمائة من حيث الكمية و 37 بالمائة من حيث القيمة.
وتجدر الإشارة إلى الإنتاج الوطني من التمور خلال موسم 2014 / 2015 بلغ نحو 223 ألف طن منها 145 ألف طن دقلة نور مقابل إنتاج وطني بحوالي 198 ألف طن في موسم 2013 / 2014.
وبالنسبة للاستعدادات لموسم جني التمور لموسم 2015 / 2016 قال مصدرنا ذاتها إن المجمع قام بتوزيع أكثر من مليوني ناموسية بقيمة 4 ملايين دينار من اجل حماية عراجين التمور من جهة والحصول على منتوجات ذات جودة عالية من جهة أخرى.
وأفاد في سياق متصل أن المنتج لا يدفع سوى نسبة 20 بالمائة من سعر الناموسية إلى جانب مساهمة مالية يتكفل بها المصدرين في مستوى 1 بالمائة من عائدات التمور.
كما ذكر أن المجمع بالتعاون مع المهنة بصدد وضع منظومة متكاملة لميكنة العمل في واحات التمور مشيرا إلى اعتزام المجمع بالتعاون مع أهل المهنة توريد آلات خاصة لجني التمور.
وألمح إلى أنه سيتم توريد هذه الآلات من الهند بأسعار معقولة للمساعدة على الجني الصابة التي تنطلق عادة في شهر أكتوبر القادم مثيرا موضوع غياب وفقدان اليد العاملة المختصة في جني التمور في الوقت الراهن والتي بدأت تندثر تدريجيا وهو ما يفسر اللجوء إلى توريد آلات خاصة لجني التمور من النخيل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.