الهايكا توجه لفت نظر إلى قناة أم.تونيزيا    هام: التيّار الديمقراطي يحمّل الحكومة والبرلمان المسؤوليّة    أبرزاهتمامات الصحف التونسية ليوم الجمعة 27 نوفمبر    وزير الداخلية في زيارة إلى مقر الفوجين المركزيّين للدعم والإسناد بوحدة الدعم بإدارة الأمن العمومي    بن حمودة: قانون المالية التعديلي فيه مخاطرة كبيرة    يوم تاريخي في المنستير.. الاتحاد يطرق أبواب القارّة الإفريقية    مستقبل سليمان يواجه النادي البنزرتي وديّا    عاجل: كهل يطعن زوجته بسكّين .. وهذه التفاصيل    باجة: وفاة رجل واصابة 18 شخصا بفيروس "كورونا" المستجد    جيش "جبهة البولساريو" يهاجم قواعد ومراكز تجمع القوات المغربية    إيقاف اكثر من 1200 شخصا مفتش عنهم في حملات أمنية    بنزرت.. تقدم موسم جني الزيتون    مجموعة من خريجي إدارة أوباما... من هم رجال بايدن لقيادة العالم ؟    وادي مليز...إيقاف شخصين وحجز مبلغ مالي وكمية من الكوكايين    القيروان...يعاني من اضطرابات نفسيّة يسدّد طعنة قاتلة لوالدته    دار شعبان الفهري: سرقة 3 حواسيب و1200 دينار من مدرسة    القضاء العادل يحمي البلاد والعباد    العدل أساس العمران وتقدم البلدان    حدث اليوم: الأمم المتحدة تعتبر أن الوضع مازال هشّا وخطيرا في ليبيا: فشل مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة    الدوري الأوروبي: تأهل أرسنال وليستر سيتي وهوفنهايم إلى دور ال16    بين مطار قرطاج وميناء حلق الوادي:إحباط عمليتي تهريب مخدرات    الواقعي والخيال في رواية «حذاء إسباني» عندما تتحوّل رحلة الموت إلى قصة إنسانية رائعة    بسبب مسلسلها.. هذا ما فعلته درة مع جمهورها    على العريض ل"الصباح نيوز" : اذا كان الحوار الوطني اقتصادي او اجتماعي "الأليق" ان يكون تحت إشراف رئاسة الحكومة    هيكل المكي: من المنتظر أن تطلب الحكومة التفويض للبنك المركزي لتمويل الميزانية في فصل إضافي جديد    دقيقة صمت في جميع مسابقات «يويفا»    الوضع الوبائي بمختلف الولايات: الجمعة 27 نوفمبر 2020    وزارة الصحة .. تجاوزنا عتبة 3 آلاف وفاة جراء كورونا    كلمة منتظرة نهاية الأسبوع لرئيس الجمهورية    بلجيكا تحاكم دبلوماسيا إيرانيا للاشتباه بتورطه في محاولة تفجير قرب باريس    فيديو.. الحكم التونسي بن ناصر يستعيد ذكرياته مع هدف مارادونا الشهير    شرف الدين غير مهتم والجمهور ملّ الانتظار...هل قررت هيئة النجم عدم القيام بالانتدابات ؟    البرلمان الأوروبي يضغط لفرض عقوبات على تركيا الشهر المقبل    نصف المعاملات المالية تتم بصكوك    منظمة السياحة العالمية «تبشّر» تونس    أولا وأخيرا: تنسيقيات الصعاليك    نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم: هل يرفع الأهلي الكأس للمرة التاسعة أم يكسب الزمالك لقبه السادس؟    صور: حشود غفيرة في وداع أسطورة كرة القدم مارادونا والحياة تتوقف في الأرجنتين    معهد الرصد الجوي يحذر من هبوب رياح قوية    ألمانيا.. حوالي 23 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا والحصيلة تتجاوز المليون    الصحة العالمية: قد نعود إلى الوضع الطبيعي العام القادم    ترامب: تسليم لقاح ضد فيروس كورونا سيبدأ الأسبوع المقبل    انفجار نجمي غريب يحير علماء الفلك منذ 350 عاما    المشاحنات بين الأشقاء تطور مداركهم العقلية والعاطفية    ترامب: إذا صادقت الهيئة الانتخابية على فوز بايدن..فقد ارتكبت خطأ!    وفاة الفنان المغربي محمود الإدريسي متأثرا بإصابته بالكورونا    تونس تبدأ العمل على وضع برنامج لتحسين الجودة المرتبطة بالمصدر    قيس سعيد يستقبل الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية    نيجيري يرتبط بستّ نساء جميعهنّ حوامل منه في نفس الوقت    أبو ذاكر الصفايحي يعجب من هذا الرجاء: هل يعتقد بيلي حقا ان هناك لعب كرة في السماء؟    مصممة أزياء صينية تصنع ملابس جديدة من القش والأعشاب    ‫في محطة المترو: الإطاحة بعنصر اجرامي يتنقل متنكرا‬    ‫يوميات مواطن حر: ذاكرة غدي فقدتها‬    ‫محمد المحسن يكتب لكم: ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان، بل بذاكرته المنقوشة في المكان..سلام..هي تونس‬    زغوان.. تراجع حجم الاستثمارات في القطاع الفلاحي بنسبة 83 بالمائة خلال ال10 أشهر الأخيرة لسنة 2020    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    مسلسل «احكي يا واد» لنورالدين الورغي وحمادي عرافة ...التصوير في ماي 2021 و البث في رمضان 2022    114 عملية حجز في حملات للشرطة البلدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المدير العام لديوان المياه المعدنية والاستشفاء بالمياه: قريبا مدينة استشفائية بقابس
نشر في التونسية يوم 13 - 06 - 2015

احتفل أمس الديوان الوطني للمياه المعدنية والاستشفاء بالمياه بالذكرى الأربعين لتأسيسه (1975) من خلال تنظيمه بشارع الحبيب بورقيبة خيمة تتضمن أهم المراحل التاريخية للديوان واهم انجازاته في مجال المياه المعدنية وتشييد المحطات الاستشفائية الى جانب عرض لأهم المشاريع المستقبلية في القطاع التي ستعزز مكانة القطاع وتونس كوجهة عالمية ثانية في مجال المعالجة بمياه البحر والاستشفاء.
وفي هذا الاطار صرّح رزيق الوسلاتي المدير العام للديوان الوطني للمياه المعدنية والاستشفاء بالمياه ان الديوان اكتسب خلال اربعة عقود خبرة كبيرة خولته بأن يكون رائدا في المجال بدليل وصول احتلال تونس المرتبة الثانية عالميا في مجال الاستشفاء بمياه البحر فضلا عن الحركية الكبيرة التي يشهدها قطاع المياه المعدنية في تونس من خلال ارتفاع عدد الوحدات بشكل لافت في السنوات الأخيرة.
وأشار الى أنه اوكلت للديوان منذ احداثه مهمة تنمية القطاع وعرف عدة تطورات من خلال انجازه محطات الاستشفاء بالمياه ووحدات تعليب المياه، موضحا انه في فترة موالية تمت احالة مسألة انجاز وحدات تعليب المياه المعدنية والمحطات الاستشفائية الى القطاع الخاص ليتحول دور الديوان الى الاحاطة والرقابة والمتابعة والتخطيط الاستراتيجي للقطاع.
مشاريع هامة
وبالنسبة الى اهم المشاريع في مجال محطات الاستشفاء والمعالجة بمياه البحر التي ستدخل قريبا حيز الاستغلال ذكر رزيق الوسلاتي ان هناك مشروعا بجزيرة جربة لانجاز محطة للمعالجة بمياه البحر قال إنها ستكون محطة نموذجية فيها ادماج للمعالجة بمياه البحر ومشروع آخر في قربص لافتا الى ان اهم المشاريع التي يتم تنفيذها حاليا ستدخل حيز الاستغلال على اقصى تقدير في افريل 2016.
ويبلغ عدد المشاريع الاخرى في قطاع المياه المعدنية والمحطات الاستشفائية الجديدة، حوالي 20 مشروعا دخلت 5 منها حيز الاستغلال و3 في طور الانجاز والبقية في طور الدراسات .
و يتم حاليا انجاز مشروع محطة استشفائية «عين أقطر» في ولاية نابل بكلفة 50 مليون دينار وتقدم الانجاز فيها بنسبة 95 بالمائة وستكون المحطة جاهزة في ظرف ثلاثة اشهر.
كما تقدمت الأشغال في مشروع بني مطير لانجاز محطة استشفائية بنسبة 80 بالمائة بكلفة 7 م د ومشروع آخر في حمام ملاق بولاية الكاف حيث تقدمت الاشغال بنسبة 15 بالمائة بكلفة 5 م د
ومن اهم المشاريع الكبرى في قطاع الاستشفاء بالمياه ذكر المتحدث مشروع الخبايات (ولاية قابس) من خلال بناء مدينة استشفائية متكاملة على مساحة 240 هكتارا بكلفة تقارب 750 مليون دينار سينجزها مستثمر نمساوي (شركة مارينا النمساوية) بعد ان تمت المصادقة عليه في اوت 2014 من طرف اللجنة العليا للمشاريع الكبرى.
وتبلغ طاقة تشغيل المشروع عند الانجاز حوالي 5 آلاف موطن شغل و6200 موطن شغل عند الاستغلال. وفي حال موافقة المستثمر بعد ان ابدت اللجنة الفنية رأيها في المشروع سيتم قريبا امضاء اتفاقية الاستثمار .
استعدادات حثيثة لرمضان
وفي ما يخص استعدادات الديوان لشهر رمضان في مجال توفير المياه المعدنية قال المدير العام للديوان الوطني للمياه المعدنية والاستشفاء بالمياه انه سيتم التخفيض في اسعار المياه المعدنية بنسبة 5 بالمائة مع تجميد اسعار المياه المعدنية الى موفى شهر سبتمبر.
وأفاد انه تم تكوين مخزون احتياطي بنحو 60 مليون قارورة وإعداد برنامج مراقبة مشددة في مجال الجودة
كما ابرز ان هذه المبادرة تندرج ضمن الضغط على الاسعار والحفاظ على القدرة الشرائية للمستهلكين اثر اتفاق حصل مع المهنيين في الغرض.
وبين ان الانتاج الشهري للمياه المعدنية في تونس يقارب 90 مليون لتر وان الاستهلاك الوطني يبلغ زهاء مليار و 100 مليون و 800 ألف لتر في السنة بمعدل استهلاك لكل تونسي في حدود 105 لتر في السنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.