في غياب فضاءات ثقافية تحتضنه ..شاب من المتلوي يفتح معرضا للذاكرة المنجمية في منزله!    وزير الشؤون الاجتماعية من قفصة: معمل المظيلة 2 سيدخل حيز الاستغلال قريبا    حدث اليوم..في قمة السيسي وتبّون حول ليبيا..اتفاق على إجراء الانتخابات وخروج المرتزقة    شمال سوريا يشتعل..ماذا يحصل في أكبر سجن للدواعش في العالم ؟    زيادة الإعدامات في إيران.. أرقام ووقائع تُثير انتقادات دولية    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    قبلي .. انتحار تلميذ بمنطقة الرابطة    الوضع الوبائي: تسجيل 17 وفاة و9706 إصابة جديدة بكورونا يوم الاثنين 24 جانفي الجاري    أخبار مستقبل الرجيش: رهان على المنتدبين وتربص مغلق في الحمامات    أخبار النادي الافريقي: الجماهير تحتفي بالذوادي والبدوي غير جاهز    المستقبل الرياضي لكرة اليد بمجاز الباب...الترشح إلى مرحلة التتويج خطوة أولى نحو بطولة النخبة    صدور قرار إنهاء تكليف نادية عكاشة بالرائد الرسمي    البنك الدولي .. الحكومة التونسية مطالبة بتحرّك عاجل لتفادي الأزمة    في صحراء دوز .. العثور على ذخيرة حيّة قديمة    توزر : القبض على لصوص المنازل    رقم اليوم..35,9 ٪    جديد الكوفيد .. 4 وفيات جديدة في صفاقس    الوضع في العالم    دعوة لمراجعة الاتفاقيات الضارة    مع الشروق..المصالحة الفلسطينية... الآن... الآن وليس غدا    بوركينا فاسو: العسكريون الذين استولوا على الحكم يعلنون فتح حدود البلاد الجوية    نهاية مأساوية..تجمّد 7 مهاجرين على متن قارب في اتجاه لامبيدوزا    شبّهوها بنانسي عجرم: هل خضعت نبيهة كراولي لعملية تجميل؟    المهدية: تسجيل 4 حالات وفاة و422 إصابة جديدة بكورونا    إختطاف إمرأة بقصر هلال : إيداع ثلاثة مورطين السجن وإدراج البقية بالتفتيش    نادي حمام الانف يحصن دفاعه بضم شهاب بن فرج    النادي الإفريقي: الوحيشي يوضح بخصوص علاقته بالعلمي.. يشيد بالبدوي والزردوم.. وينفي مجاملته لخليفة والمنتدبين    إعلام من صندوق التقاعد والحيطة الاجتماعية لمتقاعدي الوظيفة العمومية    المنستير: تلميذ يطعن زميله أمام المعهد    السيسي وتبون يتفقان على أهمية إنجاز الانتخابات في ليبيا بالتزامن مع خروج "المرتزقة" منها    رسميا: قيس سعيد يقبل استقالة نادية عكاشة..خبر_عاجل    دعوة إلى مراجعة الاتفاقيات التجاريّة المضرّة بتونس    منتخب كرة القدم: تحاليل كوفيد سلبية للشعلالي ومعلول ودحمان وتوزغار    وزارة المرأة تعلن عن معايير إنتداب مربين وأساتذة شباب وطفولة وأخصائيين نفسانيين    منع كاتب الدولة السابق عبد القدوس السعداوي من سفر.. وهذه التفاصيل    قضية "قتيل فيلا نانسي عجرم" تعود إلى العلن وخبيرة جنائية تكشف تفاصيل جديدة وتطالب بنبش القبر (فيديو)    الخطوط التونسية تعلق جميع رحلاتها من وإلى هذه الوجهة حتى إشعار آخر    ''حقيقة طلاق منى زكي وأحمد حلمي بسبب فيلم ''أصحاب ولا أعز    بالفيديو: بايدن يعتقد أن الميكروفون مغلقا يشتم صحفيًّا    بالصورة: دعوة النوّاب لعقد جلسة برلمانية يوم الخميس    التونسيون استهلكوا 176 مليون لتر من الجعة في 2021    اليوم: تراتيب الإضراب العام في قطاع الصحة    كأس الاتحاد الكويتي: طه ياسين الخنيسي يفتتح مشاركته مع نادي الكويت بتسجيله لثلاثية    نوال محمودي تتعرّض لتهديدات بالقتل (صور) #خبر_ عاجل    البنك العالمي: من الضروري إطلاق إصلاحات هيكلية لضمان انتعاش الاقتصاد التونسي    زهير بن حمد وداعا صاحب التوقيعتين.    عضو اللجنة العلمية يتحدث عن الوضع الوبائي خلال الموجة الخامسة من كوفيد-19    الكاميرون: ارتفاع حصيلة ضحايا التدافع أمام ملعب كرة القدم إلى ثمانية    تنقيحات جديدة في موسم التخفيضات القادم    ملتقى شكري بلعيد الدولي للفنون..تدشين مجسم عملاق للشهيد في مدينة صفاقس    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    البورصة السياسيّة..نزول..عثمان بطيّخ ( مفتي الجمهورية)    حمام سوسة: ورشة فنية لتلامذة مدرسة طريق تونس    علّقوا حبلا في باب منزلها: نوال المحمودي تتعرّض للتهديد بالقتل    ما هي الطريقة الكركرية التي أثارت ضجة في تونس؟    وزيرة الثقافة تدعو إلى إنقاذ المعالم الأثرية من الإندثار خلال زيارتها لجامع علولة بمدنين    رد نقابة المهن التمثيلية المصرية على الجدل الحاصل بشأن فيلم "أصحاب ولا أعز"    تحصينات حمودة باشا (1)...تونس تعلن الحرب على البندقيّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في مدرسة «ابن عرفة بالعمران الأعلى»:الاحتفاء بالجيش الوطني في موكب بهيج
نشر في التونسية يوم 10 - 03 - 2016

يوم (الاثنين 7 مارس) لم يكن عاديّا في فضاء المدرسة الابتدائية «الامام ابن عرفة» من دائرة «العمران الأعلى» حيث التقت منذ الصباح الباكر جحافل التلاميذ والأولياء تحت إشراف الاطار الاداري والتربوي للمدرسة في ساحة العلم المفدّى للاحتفاء بجيشنا الباسل في صورة عنوانها عشق الوطن والوفاء له منذ نعومة الأظافر.
لقاء رائع بكل المواصفات وقف فيه التلاميذ والأولياء والمربّون وعناصر من الجيش الوطني يحيّون علم تونس ويردّدون النشيد الوطني على أنغام موسيقى الفرقة النحاسية المتميّزة حضورا وأداءا فيتردّد صدى الانشاد في فضاء المكان ليبعث في النفوس حماسة تفاعل معها الجميع كأروع ما يكون في موكب احتفال التقى فيه صغارنا وجها لوجه مع جنودنا البواسل وقدّموا لهم باقات الأزهار هدية حبّ وامتنان باعتبارهم مرّوا سابقا في دروس القراءة والمحفوظات والتربية الموسيقية بنصوص وقصائد تتغنّى بجيشنا الباسل وترسم صورته المتوهّجة في قمم الجبال وبين الأودية وفي الغابات وعلى الحدود يحمي الوطن ويدافع عنه كأبهى ما يكون.
ساعة من الزّمن توهّجت بعشق الوطن وارتفعت فيها أعلام تونس تخفق عاليا في ساحة هذه المدرسة العريقة وتعانق فيها الأولياء والتلاميذ مع جنودنا أمام الإشارات الضوئية للهواتف الجوالة في صور تذكارية ستخلّد حتما هذا اللقاء في ألبوم الحاضرين لتؤشر بأنّ «تونس» الوطن تنام في القلب وأن الأجيال القادمة هم حتما من سيرسمون صورة «تونس» العزّة والكرامة لأن الدرس الذي أشّر له هذا الموكب الاحتفالي كان عميقا ومؤثرا يكتنز لدى الشعب معاني التضحية والوفاء.
تكريم كان في أسمى تجلياته الوطنية والوجدانية من مدرسة «الامام ابن عرفة» لجيشنا الوطني على نخب مشروع تربوي متكامل يرسّخ لدى الناشئة هويتهم الوطنية ويدّعم لديهم الاعتزاز بالوطن منذ صغرهم خاصة أن هذا الموكب البهيج تجلّت فيه معاني التفاف كل الأطراف الفاعلة في الحقل التربوي بالجهة من الأولياء وصولا إلى التلاميذ ومرورا بالمربّين.. الجميع اليد في اليد من أجل اعطاء صورة جديدة للمؤسسة التربوية وهي تتموقع ضمن مؤسسات المجتمع المدني في شتى أبعاده وذلك بحضور «مصباح السلامي» مدير المرحلة الابتدائية بالمندوبية الجهوية للتربية تونس 2 و«مراد بن بلقاسم» مدير إدارة التكوين والتقييم والتدريس من وقعا بحضورهما مدى التزام الإدارة بتفعيل شتى التظاهرات والمشاريع المجتمعيّة والابداعية .. وكان لحضورها تأثير موّجه من الحجم الثقيل لدى المربين والأولياء حيث أدركوا أن المؤسسة التربوية بين أياد أمينة ويوجّهها أصحاب خبرة وتجربة مؤمنين بالتجديد والتطوير في صلب عمل متكامل تشارك فيه كل الأطراف على غرار هذا اللقاء بشتى أبعاده الذي سهر على تأمين ثلّة من الأولياء ومربّي هذه المدرسة والاطار الاداري المتكون من «حياة الجويني» و«نورة بالنّاصر» و«فاطمة بلحولة» ولجنة التنظيم التي سهرت على كل صغيرة وكبيرة حتى يحظى جيشنا الوطني بأحسن استقبال والمتكوّنة من صاحبة المهمات الصعبة «نائلة الرياحي» و«فضيلة الصمداوي» و«حكيرة لاغة» على وقع خليّة نحل لم تهدأ منذ الصباح الباكر لتهب للحاضرين صورة رائعة بأبعادها الوطنية عنوانها حبّ تونس الوطن وتكرّم جيشنا الباسل الذي شاركه الأطفال الصغار ترديد النشيد الوطني مع بعض الأناشيد الوطنية الحماسية في لحن بديع وفي موكب رهيب سيبقى عالقا بالأذهان.. بين المكان وعلى طول الزمان.. برافو لهذه المدرسة العريقة .. والشيء من مأتاه لا يستغرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.