تقرير خاص/ تواصل عمليات الإستيلاء على أملاك الدولة بالقوة وانتهاك صارخ للقانون    لجنة النزاعات تؤجل الحسم في قضية علاء المرزوقي ضد السي أس أس    يهمّ الترجي.. الرجاء يعوّض هزيمة الجولة الأولى بفوز على فيتا كلوب    إطلاق سراح مغني الراب “كلاي بي بي جي”    من هو المثقف حسب نظر وفهم ومرآة مدينة الثقافة…محمد الحبيب السلامي    العثور على جثة شخص داخل "لواج".. الناطق باسم محاكم صفاقس يوضح ل"الصباح نيوز"    محمد عبو: "حبيب الجملي دار في كلامو.. وعلى النهضة رفع يديها على وزارتي الداخلية والعدل"    ما هو أصل كلمة ''برشا'' التي يختص بها الشعب التونسي ؟    تونس : غاريدو يكشف عن حظوظ النّجم السّاحلي في مواجهة بلاتينيوم    منها مدينة صفاقس.. تسجيل مواقع ومعالم تونسية في قائمة التراث في الاسيسكو    نشوب حريق في واحة بحامة الجريد    الشاهد خلال افتتاح أيام المؤسسة: يجب إعادة هيكلة المؤسسات العمومية حتى لا تكون عبئا على الدولة    الحرص على تطبيق المعايير الجديدة لإعادة تصنيف النزل    بالفيديو.. كلمة رئيس الجمهورية خلال اشرافه على موكب الاحتفال بالذكرى 63 لعيد الديوانة    الطبوبي يقدم لرئيس البرلمان مقترحات اتحاد الشغل في مشروع قانون المالية لسنة 2020    هذا ما قرره مكتب المجلس ضد عبير موسي وجميلة الكسيكسي    أمريكا تدرس إرسال 14 ألف جندى الى الشرق الأوسط    صفاقس: العثور على سائق سيارة أجرة “لواج” جثّة هامدة داخل سيارته    نادر داود ل"الصباح نيوز": الشعباني وجد تشكيلته المثالية في المغرب.. وواتارا حطّم عرش الخنيسي    الطبوبي يُطلع الغنوشي على اقتراحات الاتحاد لمشروع قانون المالية 2020    وزارة التربية تطلق الرقم الأخضر للإبلاغ مع حالاة العنف والتطرّف    برنامج «غني تونسي» في سوسة..أصوات متفاوتة لإعادة الاعتبار للفن التونسي    مولود ثقافي جديد في مدنين..مهرجان متوسطي لمسرح الناشئة    سوسة..سيستقبل مليوني سائح في 2020..مطار النفيضة...نحو الإقلاع    الكرة الطائرة.. 13 لاعبا في تربص المنتخب    طفل ال4 سنوات يغرق في برمبل ماء بمنزله.. وهذه التفاصيل    سليانة: رفع 45 مخالفة اقتصادية خلال الأسابيع الثلاثة الماضية    رحلة في تاريخ سيّدات تونس من عليسة الى عزيزة عثمانة ..عرض «تونسيات...تاريخهنّ» يثير جدلا بين شهرزاد هلال وعبدالكريم الباسطي    شعر وفن تشكيلي في رواق الفنون علي خوجة بالمهدية:معرض الفنان خالد عبيدة و”شك ّ جميل” لكمال الغالي    وزارة التعليم العالي تتدخل للسماح للطالبات بالوقوف مع الذكور أمام المبيتات باسم “الحريّات الفردية”    صفاقس : وقفة لمطالبة السّلطات بإيجاد الحلول لأزمة صابة الزّيتون القياسية    إحباط مخطط تخريبي لتعطيل الانتخابات الرئاسية في الجزائر..وهذه التفاصيل..    سيدي بوزيد.. وقفة احتجاجية لعدد من الفلاحين للمطالبة بتدخل الحكومة لانقاذ صابة الزيتون    جراحة حساسة ''تغير حياة '' طفلة كويتية وُلدت بورم في وجهها    مارشي صفاقس: أسعار الخضر والغلال اليوم    المنستير / كانوا في اتجاه لمبادوزا.. احباط عملية حرقة وإيقاف 15 شابا    رغم نفي الحركة.. نتنياهو: نبحث مع حماس هُدنة طويلة الأمد    علاج الكحة فى المنزل بالأعشاب    بطولة انقلترا : ارسنال يسقط على ملعبه لأول مرة أمام برايتون    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم    4 قتلى خلال ملاحقة الشرطة الأمريكية لعصابة حاولت السطو على محل مجوهرات    معبر ذهيبة : إحباط تهريب كمية هامة من الأدوية المخدّرة    كيف كافح الإسلام ظاهرة التحرش الجنسي    التحرّش يضرب مقومات المجتمع السليم    منبر الجمعة: الإحسان إلى الجيران من شروط الإيمان    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الجمعة..    ترامب.. الضيف الثقيل    مونديال الأندية قطر 2019 : ماني وصلاح يتصدران قائمة ليفربول    أطباء يتمكنون من إعادة الحياة الى امرأة توقف قلبها أكثر من 6 ساعات    بوفيشة.. وفاة إمرأة في حادث مرور    طقس اليوم: تواصل مؤشرات الاستقرار    فرنسا : إضراب عام يشلّ البلاد لليوم الثاني    رابطة الابطال.. هذه تشكيلة الترجي في مواجهة شبيبة القبائل    إسم محمد يسجل حضوره بقوة في أمريكا    دراسة تربط بين تناول الوجبات السريعة والاكتئاب    140 ألف وفاة بالحصبة في 2018 والصحة العالمية تدق ناقوس الخطر    بنزرت: تنفيذ 11 قرارا بلديا لهدم مبان مشيدة بصورة غير قانونية    محكمة فرنسية تدين ممثلة تونسية بارتكاب جريمة عنصرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طارق الشريف: تحويل التّمور وتصنيعها غذائيا في تونس مازال محتشما
نشر في باب نات يوم 21 - 11 - 2019

وات - يبقى تحويل التّمور وتصنيعها غذائيا، بما يعطيها قيمة مضافة ويفتح أمامها آفاقا تصديرية أكبر، محتشما، وفق رئيس كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية "كوناكت"، طارق الشريف.
وقال الشّريف بمناسبة افتتاح الدّورة الثانية لأشغال المنتدى الدولي للتمور والنخيل بتوزر، الخميس، أنّ المنظمة، باعتبار دورها الاقتصادي، تشجّع المستثمرين التونسيين والأجانب على الاستثمار في مجال تحويل التّمور إلى جانب التمور البيولوجية خاصة وان عائداتها الماليّة أهم من تلك التي تسجلها التمور الأخرى.
ولفت وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة في حكومة تصريف الاعمال، سليم الفرياني، من جانبه، إلى أنّ المنتدى يرنو الى تأسيس سلسلة قيمة مستدامة للتمور من خلال تطوير الإنتاج وتحسين منظومة التحويل بالتركيز على تحويل جميع مكونات التمور والنخيل ومشتقاته للنهوض بصادرات القطاع.
كما يتوجب، وفق قوله، الترويج لتونس كقطب صناعي من ضمنها الصناعات التحويلية في مجال التمور، لا سيما وان البلاد تطمح إلى الوصول بمنتوجاتها الوطنية لأكثر من 5ر2 مليارات نسمة في العالم.
وأكد أنّ صادرات قطاع التمور قابلة للتطور من خلال تثمين المنتوج على غرار ما حققه زيت الزيتون من نجاحات في الخارج وحصول مؤسسات تونسية على ميداليات عالمية موضحا أنّ عائدات التمور التي بلغت حوالي 870 مليون دينار الموسم المنقضي، بإمكانها بلوغ ألف مليون دينار في الموسم الجديد، خصوصا مع وفرة الإنتاج المقدر بت340 ألف طن وهو حجم يقارب حجم انتاج الزيتون (350 ألف طن).
وتتوجه الدّولة، وفق الفرياني، إلى دعم القيمة المضافة للتمور بتشجيع مشاريع التحويل في الولايات المنتجة وغيرها.. معتبرا انه على المستثمرين الخواص تحمل مخاطر التصدير والنفاذ الى الأسواق فيما يتعين على الدولة تحمل مسؤولية التّرويج والتسويق لهذا المنتوج ذي القدرة التنافسية العالية.
وتحتلّ التمور التونسية صدارة الكميات المصدرة عالميا، وهي تروّج في 73 بلدا في خمس قارات وهو رقم تأمل في تجاوزه، حسب تأكيده.
وتحدّث الفرياني من جهة أخرى، عن تنوع النسيج الاقتصادي في ولاية توزر المرتكز على قطاعي الفلاحة والسياحة وعدد من المؤسسات العاملة في مجال تصدير وتحويل التمور.
وبين أن الجهة وفي اطار اطلاق توزر ولاية صديقة للبيئة ستشهد في بداية سنة 2020 تشغيل القسط الثاني من المحطة الفوطوضوئية بحجم انتاج اجمالي يقدر ب20 ميغاوات تضاف اليها حوالي 30 ميغاوات ستنجز عن طريق القطاع الخاص لتحقق خلال سنة 2021 اكتفاءها الذاتي من الطاقة، وهو ما قد ينعكس إيجابا على استهلاك الطاقة في القطاع الفلاحي ويشجع مستثمرين للتمركز بها.
يشار إلى أنّ برنامج المنتدى الدولي للتمور والنّخيل، الذي يتواصل على مدى يومين، ينتظم ببادرة من "كوناكت" بالشراكة مع قطب الجريد والوكالة الالمانية للتعاون الدولي وعدد آخر من الهياكل ذات العلاقة.
ويتضمن المنتدى عدة مداخلات وورشات عمل علاوة على مشاركة حوالي 20 عارضا لمؤسسات تعمل في مجال تصدير وتحويل التمور من تونس ومصر والجزائر.
وقد قدمت الوكالة الالمانية للتعاون الدولي، بالمناسبة، مجموعة من أنشطتها المنجزة في ولايات توزر وقبلي وخصوصا في مجال احداث سلسلة القيمة للتمور منذ 2015.
كما عرضت برامجها لتنمية هذه الولايات عبر تقوية قدرات الهياكل المعنية بقطاع التمور في القطاعين العام والخاص ومساعدتها على النفاذ الى أسواق جديدة وتوظيف التكنولوجيات الحديثة في التصدير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.