مشاورات تشكيل الحكومة..غدا الأربعاء المشيشي يلتقي هذه الكتل البرلمانية    مشاورات تشكيل الحكومة..غدا الأربعاء المشيشي يلتقي هذه الكتل البرلمانية    انفجار ضخم يهز مدينة غزة والطيران الإسرائيلي يقصف مواقع للمقاومة (صور)    تطاوين: تسجيل إصابة محلية جديدة بكورونا    طقس الاربعاء: حرارة في ارتفاع    الرابطة المحترفة الاولى: فوز اتحاد بن قردان على مستقبل سليمان 2-صفر    عدنان الشواشي يكتب لكم : من الواجب أن تتحكّم في ما ينطق به لسانك    21 إصابة جديدة بفيروس كورونا في تونس    زغوان: اندلاع حريق قرب محطة النقل بزغوان وتدخلات أعوان الحماية المدنية متواصلة للسيطرة عليه    الطبوبي بندد، بالكاف، بسوء التصرف المسجل في مؤسسة اسمنت أم الاكليل بتاجروين    سليم العزابي: تونس احتلت المرتبة الثانية على الصعيد الافريقي و62 عالميا في مجال بلوغ اهداف التنمية المستدامة    حادث باجة المريع: ارتفاع حصيلة القتلى    دليلة مفتاحي توثق شهادات سجينات في عمل مسرحي بعنوان "النفس"    الرابطة الثانية: الروزنامة الكاملة لمقابلات تفادي النزول    باجة: إحصاء 860 صفرا في الدورة الرئيسية للبكالوريا    مطار النفيضة يستقبل مرحلين من إيطاليا    المنستير: حجز شاحنة لا تحمل لوحة منجمية و 2000 حذاء رياضي    جندوبة: تفاصيل القبض على شخص من أجل السلب تحت طائلة التهديد    وزارة الشؤون الخارجية تنعى السفير السابق محمد فوزي بلوط    روسيا: 20 دولة طلبت مسبقا مليار جرعة من اللقاح ضدّ كورونا    في بنزرت: جثة مجهولة الهوية ملقاة على مدخل بناية مهجورة    إحباط عمليتي حرقة وإيقاف 15 شخصا    البنك المركزي يعلن: عجز ميزانية الدولة يتعمّق    تراجع الاستثمارات الدولية المتدفقة على تونس ب 2ر14 بالمائة خلال النصف الأول من 2020    غنى للبنان "من تونس سلاما لبيروت" / لطفي بوشناق ل"الصباح نيوز":صدمتي كبيرة وعلى الفنان أن يكون الصوت المقاوم للواقع العربي الراهن"    المنتخب الوطني للأصاغر (مواليد 2004) في تربص جديد بالعاصمة    الكشف عن تحذيرات مسؤولين لقيادات لبنان العليا من مستودع الأمونيا قبل التفجير    تطاوين.. التشكيلات العسكرية تحبط عملية تهريب    فيروس كورونا يضرب فالنسيا من جديد    الخطوط التونسية: تراجع عدد المسافرين خلال الربع الثاني من 2020    التونسة للملاحة تلغى سفرة « قرطاج » المبرمجة غدا الاربعاء في اتجاه ميناء مرسيليا    إجراءات وقائية جديدة، تغيير تصنيف فرنسا وبلجيكا وايسلندا    احتياطي النقد الاجنبي لتونس يرتفع الى 21،5 مليار دينار متيحا للبلاد تغطية وارداتها لمدة 142 يوما    عائلات مهاجرين تونسيين تحتج أمام سفارة ايطاليا    بسبب كورونا: امكانية غلق 52 محلا بولاية القيروان    تحويل وقتي لحركة المرور بالطريق الجهوية عدد 39    تخربيشة : كلامك مع اللي ............    الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020 هل يفوز بايدن بسبب عيوب ترامب؟    بعد إرسالها «عروج ريس» إلى المتوسط..أثينا تردّ بقوة على أنقرة!    أغنية لها تاريخ..«بجاه الله»أمينة فاخت تنفرد بنصها الأصلي    مسيرة موسيقي تونسي: محمد الجموسي ..الشاعر الفنان «5»    دورة ليكزينغتون: انس جابر تتخطى الامريكية كاتي ماكنالي وتصعد الى ثمن النهائي    صفاقس: تسجيل حالة إصابة محلّية جديدة بفيروس كورونا    الإعدام لنيجيري أساء في أغنية للنبي محمد    برنامج الأغذية العالمي يرسل 50 ألف طن من طحين القمح إلى لبنان    رسالة حادة من ابنة فيروز لمروجي إشاعة وفاة والدتها    تشاهدون اليوم    شهيرات تونس: بشيرة بن مراد...مؤسسة أول منظمة للدفاع عن حقوق المراة في تونس    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    الرابطة الأولى..المنستير لمواصلة الاقلاع و«الهمهاما» للخروج من القاع    هيئة السي أس أس تحدّد موعد الجلسة الانتخابية    البنك المركزي: لا يجب استغلال القروض للإستهلاك    النهضة..حكومة المستقلين ضرب للديمقراطية    اليوم.. المشيشي يلتقي عددا من الكتل البرلمانية    اتصل به هاتفيا.. هذا ما قاله قيس سعيد للطفي العبدلي    ردا على شائعة وفاته/ زوجته:محمود ياسين يعاني من الزهايمر لكن صحته جيدة ولم تتدهور    شهيرات تونس ..خديجة بنت الإمام سحنون..كانت تنافس العلماء والفقهاء ويستعين بها الناس في الفتوى    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باريس تسلم الجزائر رفات 24 مقاوما جزائريا للاستعمار الفرنسي
نشر في باب نات يوم 03 - 07 - 2020

فرانس 24 - استقبل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الجمعة طائرة هرقل سي-130 القادمة من فرنسا حاملة على متنها رفات 24 مقاتلا جزائريا ضد الاستعمار الفرنسي، وحطت الطائرة في مطار الجزائر الدولي بعد الساعة الأولى بعد الظهر، رافقتها مقاتلات من الجيش الجزائري.
وحضر استقبال نعوش "الشهداء" الملفوفة بالعلم الوطني حشد من حرس الشرف. ثم حملها جنود على سجادة حمراء وهم يضعون كمامات وعلى وقع صوت 21 طلقة مدفعية.
تبون ينحني أمام نعوش "أرواح سرقها الاستعمار"
وانحنى الرئيس الجزائري أمام النعوش كل على حدة. وتلا إمام سورة الفاتحة قبل إلقاء قائد أركان الجيش سعيد شنقريحة كلمة جاء فيها "24 بطلا من أبطال المقاومة وهم دفعة أولى تنقلهم طائرة (...) من فرنسا حيث كانوا محجوزين"، مضيفا أنهم "أبطال المقاومة الشعبية يعودون إلى الأرض التي ضحوا من أجلها بحياتهم وبأرواحهم".
وتابع أن هذه الأرواح "سرقها الاستعمار وهرّبها منذ أكثر من قرن ونصف قرن دون حياء ولا اعتبار ولا أخلاق وهو الوجه الحقيقي البشع للاستعمار".
"عملية صداقة والتئام كل الجراح عبر تاريخنا"
وقال "تمتزج في هذا اليوم مشاعر الألم والفرح، ونعيش لحظات تاريخية". وستنقل النعوش إلى قصر الثقافة حيث ستكشف طوال يوم السبت.
وستدفن البقايا البشرية الأحد في يوم الاستقلال في ساحة الشهداء في مقبرة العلية في الجزائر. وتبقى قضية الذاكرة في صميم العلاقات المتقلبة بين الجزائر وفرنسا.
وصرحت الرئاسة الفرنسية الجمعة أن "هذه اللفتة جزء من عملية صداقة والتئام كل الجراح عبر تاريخنا". وأضافت "هذا هو معنى العمل الذي بدأه رئيس الجمهورية مع الجزائر والذي سيستمر مع احترام الجميع من أجل التوفيق بين ذاكرتي الشعبين الفرنسي والجزائري".
والرفات القادمة من فرنسا عبارة عن جماجم. وطلبت الجزائر رسميا من فرنسا للمرة الأولى في يناير/كانون الثاني 2018 إعادة الجماجم وسجلات من الأرشيف الاستعماري. وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد تعهّد خلال زيارة للجزائر في ديسمبر/كانون الأول 2017 بإعادة الرفات البشري الجزائري الموجود في متحف الإنسان التابع للمتحف الوطني للتاريخ الطبيعي.
فرانس24/ أ ف ب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.