اكثر من 700 الف امراة تونسية مهاجرة    والي صفاقس يُشرف على إنطلاق أول باخرة ترفيهية للتنشيط السياحي (فيديو)    برشلونة يقيد 4 لاعبين جدد في "الليغا" ويواجه معضلة تسجيل لاعب خامس    فرانس فوتبول تعلن قائمة المرشحين للفوز بالكرة الذهبية    الفحص: حادث مرور بين 3 سيارات خفيفة    المهدية: إيقاف مفتش عنه محكوم ب11 سنة سجنا    من على ركح مهرجان قرقنة..العبدلي يعتذر من الأمنيين    منير البركاتي (فرايبورغ سويسرا): أرجو الإستقرار والازدهار لبلدي تونس    منطقة الخضراء بسبيطلة: بلا وسائل ترفيه... وبلا ملعب... وأجيال مهددة بالضياع!    صمد لفترة طويلة في منصبه...هذه خفايا «عزل» قيراط من لجنة التعيينات    أخبار نادي حمام الأنف: الانتخابات يوم 26 أوت    كرة القدم المصغّرة : فريق روّاد يصنع الفرحة رغم ضعف الامكانات    الكرم ، التاريخ والحضارة..شاطئ عامر ومدينة ساهرة    مسلسل العرب والصهيونية (الحلقة 42): الحقائق التاريخية من المكتشفات الأثريّة    كيف سيكون طقس اليوم ؟    طقس السبت: إرتفاع في درجات الحرارة مع ظهور الشهيلي    قصة نهج...نهج لينين    «سلم علي وغاب»...أغنية عبدت طريق المجد الفني لمصطفى الشرفي    مدن وعواصم من العالم..أمستردام مدينة التناقضات    أصداء المهرجانات    خلال جائحة كورونا : اختراعات عديدة... لمعاضدة مجهودات الدولة    السعودية تعلن اتخاذ اجراءات جديدة خاصة بالعمرة    المهدية: ضبط 31 مجتازا من جنسيات إفريقية بصدد صنع مركب بحري من الخشب    روزنامة العطل في السنة الجامعية القادمة    انتقام سياسي وخدعة.. ترامب ينفي وجود وثائق نووية في منزله    فنيو الملاحة الجوية يقررون الإضراب تزامنا مع وصول الوفود المشاركة بقمة تيكاد 8    جمعية النساء الديمقراطيات تطالب بالإفراج الفوري عن رئيسة بلدية طبرقة    نور الدين الطبوبي يعلق على اجتماع القصبة: هو ليس عقدا اجتماعيا جديدا    هواوي تطلق أحدث هاتف ذكي مع أطول عمر للبطارية - HUAWEI nova Y70 في تونس    جرجيس : تراجع إنتاج إسفنج البحر من 9 أطنان سنة 2019 الى 300 كلغ سنة 2021    "بوليتيكو": تحريات مكتب التحقيقات الفيدرالي قد ترمي ترامب خلف القضبان    تونس الفنّ ... تونس الحلم …عبد الكريم قطاطة    التلاعب بالزيت المدعم    العمل الحكومي وسير عدد من المرافق العمومية محورا لقاء رئيس الدولة برئيسة الحكومة    توننداكس يحقق سادس ارتفاع اسبوعي له على التوالي وسط تداولات قاربت 5ر10 مليون دينار    منتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية يستنكر استمرار تهميش نقل العاملات الفلاحيات بعد وفاة عاملة فلاحية في حادث بسيدي بوزيد    التعاون في مجالات النقل محور لقاء المجيدي بسفير ايطاليا بتونس    مهرجان قرمدة :سهرة "شيئان في بلدي "عندما تضيف الأغنية للوطن جمالا    تفجير بحزام ناسف في السعوديّة    عاجل: تبادل اطلاق نار بين ارهابيّين وقوات من الجش الوطني التونسي    تونس.. العثور على جثة أستاذ جامعي ملقاة على الطريق في مرناق والأمن يحقّق    لطيفة العرفاوي: نجاح ألبومي الأخير كان مفاجأة من العيار الثقيل    من هي صاحبة الصورة على الطابع البريدي لعاملات الفلاحة ؟    الكاف : الاشتباه في إصابات بمرض اللسان الأزرق لدى قطيع أبقار    ''علاج جديد يحقق نتائج واعدة أمام السرطان ''قاتل الرجال    فيروس حيواني جديد في الصين.... ما هي أعراضه وخطورته؟    مهرجان قرطاج الدولي 2022: الفنان زياد غرسة يقدم أغنيتين جديدتين    اسألوني ..يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي    هلال الشابّة يعلّق على قرارات الجامعة    البريد التونسي يصدر سلسلة من 22 طابع بريدي تمّ تخصيصها ل " نساء تونسيات"    رسميا.. تغيير موعد انطلاق مونديال قطر    تعادل النادي الافريقي و شباب بلوزداد الجزائري وديا 1-1    منبر الجمعة    خطبة الجمعة: حسن معاشرة النساء    أكثر من 100 ألف بريطاني ينضمون لحملة رفض دفع فواتير الغاز والكهرباء    أنيس السحباني: مخترع روبوتات بحسب الحاجات !    الليلة: 'القمر العملاق' الأخير لسنة 2022    اليوم رصد القمر العملاق الأخير لهذا العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نزل جربة وجرجيس تفرض التحليل السريع على كل الوافدين إليها بداية من يوم الاثنين المقبل
نشر في باب نات يوم 08 - 07 - 2021

وات - أعلنت الجامعة الجهوية للنزل بجربة وجرجيس، اليوم الخميس، خلال ندوة صحفية عقدتها بجزيرة جربة من ولاية مدنين، عن انطلاق النزل بمدينتي جربة وجرجيس، بداية من يوم الاثنين المقبل 12 جويلية، في فرض استظهار كل حريف بتحليل سريع سلبي لم يمضي على انجازه 24 ساعة، او تحليل "بي سي ار" سلبي لم يتجاوز 72 ساعة، او ما يثبت انه تلقى التلقيح، او اصيب بالفيروس خلال فترة لم تتجاوز 3 أشهر.
ويشمل هذا القرار، وفق رئيس الجامعة، جلال الهنشيري، كل وافد على النزل سواء كان تونسيا او اجنبيا مقيما في تونس، اي من الوافدين الذين لم يمروا عبر المعابر الجوية، او البرية، والبحرية الخاضعة الى برتوكول صحي معين.
وأضاف ان هذا الاجراء الجديدة سيدعم جهود مهنيي القطاع السياحي في اعتماد البرتوكول الصحي والحرص على تطبيقه بكل ما يقتضيه من احترام التباعد، واجبارية ارتداء الكمامة، وتوفير معقم الايدي، سواء للعاملين بالوحدات السياحية او فرض تطبيقه على السواح.
وجاء قرار الجامعة، بحسب الهنشيري، بعد عدة مشاورات بين المهنيين، انتهت باتخاذ هذه المبادرة من اجل ضمان اقامة امنة للسواح واسهام مهنيي القطاع في التخفيف من حدة انتشار فيروس "كورونا"، وحفاظا على جزيرة جربة لتكون وجهة آمنة، وخاصة بعد غلق عدة وجهات سياحية اخرى.
وأشار الى ان المهنيين لم يراعوا في هذا القرار مصلحتهم الربحية، بل هو قرار استباقي خيروا من خلاله الحفاظ على ديمومة القطاع، وسلامة الحرفاء، رغم الظرف المادي الصعب الذي يمر به القطاع السياحي طيلة سنوات، والذي تأزم اكثر مع جائحة "كورونا"، حسب قوله.
واعتبر الهنشيري ان هذه المبادرة من شأنها ان تكون رسالة ايجابية للترويج لهذه الوجهة سواء بالداخل او بالخارج، موضحا ان نتائجها بدأت تبرز ايجابيا من خلال تراجع السوق التشيكية عن قرار ايقاف كل رحلاتها نحو جزيرة جربة التي تمثل اول سوق لها بعد ان صنفت تونس منطقة حمراء في انتشار فيروس "كورونا" لتبقي عن بعض الرحلات نحو الجزيرة.
واختارت الجامعة الجهوية للنزل هذا التوقيت لاعلان هذا القرار لوجود عدة حجوزات على المنطقة السياحية جربة جرجيس وخاصة لاقتراب احتضانها تظاهرات موسيقية شاطئية تعرف عادة اقبالا جماهيريا شبابيا كبيرا عليها، بما يستوجب توفير مناخ امان حتى لا تتحول هذه التظاهرات، ان تواصل تنظيمها، الى بؤر لتفشي فيروس "كورونا".
واعتبر ان امكانية تراجع بعض الحجوزات لن تثني المهنيين عن العمل على اتخاذ اية مبادرة من شانها التخفيف من حدة انتشار فيروس "كورونا" وضمان سلامة كل زائر وكل العاملين في القطاع السياحي الذين ظلون مكسب القطاع وركائزه.
وذكر ان جربة-جرجيس وجهة مطلوبة عالميا، ورغم الظرف الصعب الذي يمر به القطاع زاد من حدته غياب الرؤية السياسية الواضحة والارادة السياسية، يبقى القطاع مهمّا ولا تراجع عنه، بما يستوجب العمل على مزيد تحسين البنية التحتية للقطاع وللجزيرة وتحسين الوضع البيئي، قائلا انه "لا خيار لتونس سوى المراهنة على القطاع".
ودعا الهنشيري الى تعميم هذه المبادرة بمداخل جزيرة جربة البرية والبحرية، وتفعيل الخطوط السريعة قرارها فرض التحليل السريع على مسافريها بين تونس وجربة، والى تفعيل الجهات المسؤولة تجربة وضع مركز للعزل الصحي الاجباري بالجزيرة لتطويق الحالات الموجبة، مطالبا بالترفيع في نسق التلقيح وخاصة تلقيح مهنيي القطاع السياحي التي انطلقت بصفة محتشمة.
وقال رئيس الجامعة ان القطاع السياحي في وضع صعب، وان هذا الموسم لن ينقذ الا ان القطاع سيبقى حيا ولن يموت، وهوما يستوجب عملا اكثر لانعاشه ولانقاذه في المستقبل بتضافر كل الجهود لنعود من جديد سنة 2022 .
وأشار الى ان القمة الفرنكفونية التي ستحتضنها جزيرة جربة في شهر نوفمبر ستكون امتحانا للجزيرة وستروج لها اكثر وستساعد على اثبات وجود هذه الوجهة وقدرتها في احتضان مثل هذه التظاهرات العالمية الكبرى .
وواكب اشغال الندوة الصحفية عبر تقنية التواصل عن بعد وزير السياحة، الاسبق اروني الطرابلسي، الذي ثمن هذه المبادرة وجراة المهنيين في اتخاذه في مثل هذه الظرفية، داعيا الى انخراط كل النزل فيها سواء بالجنوب او بكامل البلاد لما من شانه ان يعطي صورة ايجابية ورسالة ثقة في الوجهة كوجهة آمنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.