رئيس مجلس نواب الشعب يقدّم تهانيه للشعب الجزائري    حافظ الزواري: الجملي وعد بالاعلان عن حكومته في غضون 10 أيام    بوعلي المباركي يدعو إلى فتح الانتدابات لتغطية النقص في الموارد البشرية في القطاع الصحي    بعد استقالة سليم خلبوس ... حاتم بن سالم وزيرا للتعليم العالي بالنيابة    بن عروس/ مداهمة مصنع وتحذير من مواد تنظيف خطيرة    قائد الأركان الجزائري مهنئا تبون: الشعب اختار “الرجل المناسب”    انسحب أمام مونتييري المكسيكي.. السد منافس الترجي من أجل المركز الخامس    متابعة/ اعترافات الاب المتهم بتقييد طفله بسلك كهربائي وتعذيبه بسبب نتائجه المدرسية    حالة الطقس ليوم الأحد 15 ديسمبر 2019    نجم «ذو فويس» المغربي رضوان الاسمر يعترف: اغنية «الليل زاهي» لمنافسي مهدي عياشي ابهرتني (متابعة)    مدير ديوان وزير الفلاحة: لا صحة لما يروج عن الإستنجاد بالجيش لجني الزيتون    أين اختفى بلحسن الطرابلسي؟    قطر تعلن عن تقدم بسيط في تسوية الخلاف الخليجي    المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية يندد بالانتهاكات الخطيرة لحقوق طالبي اللجوء واللاجئين المتواجدين على التراب التونسي    الحكومة الليبية تعلن استعادة السيطرة على مناطق جنوبي طرابلس    معين الشعباني: «ما عندناش ملاعبية الهلال»!    فتح تحقيق في مستشفى بسوسة بعد الامضاء على شهادة وفاة كهل عاد للحياة وكشف وقائع جديدة (متابعة)    تقرير خاص/ الجيش للليبي يدمر مواقع تخزين عسكرية تركية وحفتر يطلب غلق الحدود مع تونس    سليانة/ القبض على إرهابي تحصن بالجبال لفترة طويلة    جمعية القضاة ترد على اسقاط مقترح إحداث صندوق جودة العدالة وعدم نشر الحركة القضائية بالرائد الرسمي    القصرين: وفاة عاملين في بئر عميقة بسبيبة لدى قيامهما بتركيب مضخّة    الترجي الرياضي التونسي ينقاد للهزيمة أمام الهلال السعودي و يفشل في بلوغ نصف نهائي مونديال الأندية    بن قردان: ضبط 3 أشخاص بصدد اجتياز الحدود البرية الليبية التونسية خلسة    مونديال الأندية: الترجي ينهزم أمام الهلال السعودي    لماذا تحتفل المرأة الموريتانية بالطلاق؟    المهرجان الدولي لثورة 17 ديسمبر بسيدي بوزيد يوجه الدعوة لقيس سعيد    تدشين قصرالآداب و الفنون بباجة .. تظاهرة باجة المبدعة في الافتتاح    المجموعة الأولى (ج 10) .. نتائج مباريات اليوم    سيدي بوزيد: عروض متنوعة في المهرجان الدولي لثورة 17 ديسمبر    احالة تجار على التحقيق بعد اغراق السوق بأسماك فاسدة وتحذير للمواطنين    تناقضات في تصريحات الحكومة حول كلفة إصلاح الخطوط التونسية    "الكنام": نتمسك بالتفاوض مع مُسدي الخدمات الصحية في القطاع الخاص قبل انتهاء "الاتفاقيات القطاعية"    مفاجأة: البنتاغون يتخذ قرارات متعلقة بالسعودية و"المسؤولين عن قتل خاشقجي"    برامج تحطم الأرقام القياسية في البذاءة وقلة الذوق/ حرب أعصاب منهكة.. على التلفزيون    اتحاد الشغل يطالب بموقف تونسي رسمي مندد بالقمع والتقتيل الجماعي بالعراق    محاكمة قابض بوكالة التبغ والوقيد استولى على مبالغ مالية    الحكم بمصادرة أموال البشير والتحفظ عليه    الدورة 8 للمعرض الوطني للزّربية والنّسيج المحفوف والالياف النباتية من 13 الى 22 ديسمبر 2019    تبرعات جماهير الإفريقي تجاوزت ال5 مليارات.. وتسوية ملف الشنيحي    سليانة : حجز 2600 لتر زيت مدعّم    مجدي التراوي : سنفوز على الهلال بالخبرة    8سنوات سجنا في حق شاب سرق منزل ثم اضرم النار فيه    تونس تمتلك 80 % من رأس مال البنك التونسي – الكويتي بعد شراء حصّة المجموعة المصرفيّة الفرنسيّة    صباح اليوم بقرمدة : تاكسي كاد ان يودي بحياة احد المواطنين    قفصة.. تحرير 178 مخالفة اقتصادية منذ بداية الشهر الجاري    عربية حمادي: لا أحد كان على علم ب''كعبة الطماطم'' في برنامج بولميك    سعد لمجرد يخوض تجربة جديدة    الفنان عزالدين الباجي : أرى نورا في الأفق ... تونس ستبلغه    الترجي / الهلال.. هل تكون الثالثة ثابتة؟    سؤال جواب : كيف تساعدين إبنك المراهق على الإقلاع عن التدخين    التلقيح ضدّ الحصبة ضروريّ قبل السفر إلى هذه البلدان    علاج التهاب المعدة بالأعشاب    فوائد قشور البصل : تقاوم الالتهابات وتخفض ضغط الدم    حظك ليوم السبت    الدكتور محمود صميدة يُتوّج بلقب أفضل باحث في جراحة عظام الأطفال في الهند    في الحب والمال/توقعات الابراج ليوم الجمعة 13 ديسمبر 2019    اسألوني    منبر الجمعة : الضمير وازع تربوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلمة تأبين وزير الثقافة للراحل نجيب عيّاد
نشر في حقائق أون لاين يوم 19 - 00 - 2019

أبّن وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين، الأحد 18 أوت 2019، بمقبرة جوهرة بسوسة الأستاذ القدير نجيب عياد ، في جنازة مهيبة حضرها أفراد عائلته إضافة إلى العديد من رفاقه وأصدقائه وزملائه من فنانين ومخرجين ومنتجين وممثلين وتقنيين وإعلاميين.

وفيما يلي كلمة التأبين:

"الله أكبر الله أكبر الله أكبر
يمسيك بالخير سي نجيب

باسم العائلة الثقافية التونسية، والسينمائية والتلفزيونية ننعى اليوم قامة من قامات السينما، ورائدا من روّادها، ننعى العزيز الراحل الأستاذ نجيب عياد الذي ترك بهذا الرحيل المفاجئ و هو في عزّ العطاء أحبائه من رفاقه وأصدقائه وزملائه من فنانين ومخرجين ومنتجين وممثلين وتقنيين وإعلاميين.. تركهم بصمت وهدوء..

رحل عنا دمث الأخلاق، المبتسم دائما، الهادئ الرصين، الصبور، صاحب الفكر الحر ، رحل ذلك الذي يُمسينا بالخير والجمال والإبداع والخيال ..

الله أكبر الله أكبر الله أكبر

إنّه لمصابٌ جللٌ، رحل عنا رجل ثقافة ملتزم عمل على جميع جبهات الثقافة السينمائية الوطنية في تونس منذ سنوات الشغف والتعلم في نوادي السينما في أواخر ستينات القرن الماضي ووصولا لفرض نفسه كأحد أهم المنتجين السينمايين الوطنيين مُرورا بتجربته الإعلامية والنقدية في السبعينات والثمانينات ودون نسيان مساهمته الفعالة في تنشيط الحياة السينمائية لعل من أبرزها تأسيسه للمهرجان الدولي لفيلم الطفولة والشباب ( Fifej ( في مطلع التسعينات وتوليه بنجاح ملفت إدارة مهرجان أيام قرطاج السينمائية في دورتين متتاليتين دون أن يسعفنا الحظ أن يكمل معنا المسيرة في هذه الدورة الثالثة، فللأقدار مشيئتها، ولا يخفى على الجميع حرصه على استرجاع ثوابت هذا المهرجان واستعادة ألقه ونفسه النضالي.
تربى الراحل منذ الستينيات في مدرسة نوادي السينما التي كانت بمثابة الحضن الأول لجيل كامل من المبدعين والمؤسسين للسينما الوطنية التونسية، وشغل عضوا في لجنة الأفلام التونسية، كما أنتج أكثر من 10 أفلام قصيرة وطويلة. مساهماً مع غيره من نساء ورجال السينما في تهيئة التربة لميلاد وانبعاث هذه السينما الوطنية. سينما الحرية والحياة..

رحل عنا نجيب عياد الذي اثرى الدراما التلفزية بأعمال خالدة بقيت راسخة في ذاكرة التونسيين وتجاوز عددها العشر مسلسلات..
رحل عنا ذلك المؤمن بالعمل الثقافي المكابد لإعلاء راية الفن التونسي "لتبقى بلادنا عنوان الإبداع والحياة"، رحل عنا ذلك المدافع بلا قيد أو شرط على تعميق الخيارات الإبداعية التي تدعم سينما النضال والمقاومة والإنسان.

الله أكبر الله أكبر الله أكبر

إنه لمصاب جلل، رحل نجيب عياد المؤمن بدور السينما في النهوض بالحياة الثقافية وقدرتها على التغيير, رحل ذلك المدافع عن ضرورة ترسيخ سينما وطنية كصناعة مساهمة في الحراك الثقافي والاقتصادي و هو الذي يقول متفائلا " أصبحت تونس بلد سينما بعد أن كانت بلد أفلام " , وله أن يقول ذلك فالمتأمل لمسيرته الثرية في مجال السينما التونسية يدرك أن هناك بصمات لا تُمحى وصورا لا تُنسى هي بصماتك وصورك سي نجيب،

رحم الله نجيب عياد و تغمده بواسع رحمته و رزق أهله و أحبابه وكامل الأسرة الثقافية جميل الصبر و السلوان .
لن ننساك سي نجيب، وسنمسيك بالخير والجمال دائما أبدا.."


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.