دراسة: أكثر من 27 بالمائة من التونسيين في حالة هشاشة أو هشاشة شديدة إزاء الفقر    الترفيع في المبالغ المرصودة للقروض    غدا: اصحاب سيارات الاجرة "لواج " يحتجون أمام مجلس نواب الشعب    الحرايرية.. العثور على أب لطفلين مذبوحا والاحتفاظ بزوجته    الإذاعة الوطنية تعتذر عن بث تأوهات جنسية على المباشر    عادل العلمي تعليقا على حادثة «القوارص»: الخمر القاتل الاول في تونس ويجب أن يكون الضحايا عبرة لغيرهم    ولاية صفاقس أصبحت خالية من إصابات الكورونا    المهدية: 3 شبان من ضمن الذين تسمّموا بسبب احتساء عطر "القوارص" في حالة صحية حرجة    قبائل ليبيا... عين تركيا على منطقة الهلال النفطي    وفاة أشهر كومبارس كوميدي في السينما بمصر    صورة زلزلت امريكا : شرطي يضغط على عنق رجل حد الموت (صور)    غازي الشواشي : ''حان زمن القطع مع ثقافة رزق البليك''    الاحتجاجات تعم الاقاليم الاربعة لشركة فسفاط قفصة .. ونسبة توقف الانتاج بلغت 90 بالمائة    السبيخة.. يقتل والده برصاصة على وجه الخطأ    خطأ على فايسبوك…ينتهي بزواج بين بريطانية وشاب تونسي! (صور)    الفخفاخ: الحكومة عازمة على المضي في الإصلاحات الكبرى وفي مقدمتها رقمنة الإدارة    روسيا تدعو الرئيس الجزائري لزيارتها    الجامعة التونسية لكرة القدم تعد دليل اجراءات صحي استعدادا لعودة النشاط    ابتكار جديد يتيح للجمهور التشجيع والاستهجان في الملاعب عن بعد    كارم بن هنية يواصل تحضيراته في اذريبجان مع عناصر من المنتخب الوطني لرفع الاثقال في انتظار الاجلاء    البؤرة الجديدة لكورونا: أمريكا اللاتينية    النجم الساحلي يحدد موعد إستئناف التدريبات    جندوبة: الفلاحون يحتجون ويهددون بالتصعيد'    ترامب يهاجم «تويتر»: لن أسمح لكم!    مبادرة إنسانية رائعة من حمدو الهوني    تصادم عنيف بين 3 سيّارات    بطاقة إيداع بالسجن ضد أم احرقت فلذتي كبدها ..و قاضي الاسرة على الخط    جندوبة: يوم غضب ومسيرة للفلاحين    غرق قارب ل"حراقة" بصفاقس: مستجدات عمليات البحث    فرار شخصين تناولا ''القوارص'' من المستشفى الجهوي بالقصرين    83 عيّنة سلبية للعائدين من السعودية    إمكانية اخضاع السياح للحجر الصحي الاجباري وتحمل مصاريف الإقامة: الرابحي يوضح    الفيفا لن تتدخل في قضية شبهة ترتيب مباريات لفائدة وفاق سطيف    ام العرائيس ..حريق آخر غامض بإقليم فسفاط قفصة    شاركت في انتاج مسلسل «نوبة 2»..فاطمة ناصر تعتزم إنتاج مسلسلات وأفلام تونسية    كلام هشتاق..النواب عالباب    الممثل مهذّب الرميلي أحد أبطال «النوبة 2» ل «الشروق: نجحنا في «النوبة» لأننا كنا صادقين    علاء الشابّي: هكذا تعرّفت على سامي الفهري ''في قالب فدلكة''    فاران قبل عودة الليغا: نريد كل شيء    قائد ليفربول : استلام درع لقب البريميرليغ دون مشجعين في الملعب سيكون غريبا    أم تقتل طفلها المتوحد والكاميرا تفضحها    كوفيد 19: قائمة الولايات الخالية من الإصابات    الترجي يعود للتمارين    مقتل 17 شخصا على الأقل في شمال شرق الكونغو    صفاقس: التجاوزات في شهر رمضان ....668 محضرا.. ومحجوزات قاربت ال100 ألف دينار    أزمة سياسية كبرى وصعوبات لتغيير النظام السياسي...لا حلّ إلا ... بتغيير النظام الانتخابي    مع الشروق: منعرج خطير في الحرب الليبية    استعدادات لعودة الطلبة والتلاميذ    طقس الاربعاء 27 ماي 2020    تونس تحتل المرتبة الخامسة في افريقيا من حيث الاندماج المنتج    بعد إصابتها بكورونا..رسالة صوتية من رجاء الجداوي    إجراء ات إستثنائية لنقل تونس خلال الفترة الثانية من الحجر الصحي الموجه    نابل: توقعات بزيادة بنسبة 17 بالمائة في صابة الحبوب    حافظ قايد السبسي: أهل الغدر أفسدوا عيدنا    كاظم الساهر يفاجئ جماهيره يوم العيد    سيدي بوزيد.. توقعات بإنتاج 70 الف طن من الطماطم المعدة للتحويل    عثمان بن عفان جامع المسلمين على مصحف القرآن (الحلقة الأخيرة)..عثمان يُستشهد على مصحفه    الأردن: ضبط شخص أمّ ونظم صلاة العيد وألقى خطبتها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منع "المرأة الأكثر خصوبة في العالم" من الإنجاب مجددا بعد ولادتها 44 طفلا
نشر في حقائق أون لاين يوم 18 - 10 - 2019

اتخذ الأطباء إجراءات لمنع امرأة أوغندية من إنجاب المزيد من الأطفال بعد إنجابها 44 طفلا وهي في سن السادسة والثلاثين.

وتعاني مريم ناباتانزي، البالغة من العمر 40 عاما، من حالة وراثية نادرة جعلتها تنجب مجموعات من التوائم، 5 مجموعات تضم توائم رباعية، و4 مجموعات من التوائم الثلاثية، و6 مجموعات من التوأم الثنائي، ليصبح عدد أبنائها 44 طفلا، ما جعل السكان المحليين يطلقون عليها لقب "المرأة الأكثر خصوبة في العالم".
وبعد مرور عام واحد على زواجها، وهي في سن 12 عاما فقط، أنجبت مريم من زوجها البالغ من العمر حينها 40 عاما، توأمها الأول، ثم تبعتها بقية الولادات، حتى أنها أنجبت ذات مرة مجموعة من 6 توائم، لكنهم ماتوا جميعا بعد الولادة.

وعقب وفاة عدد من أطفالها، أحصي العدد الإجمالي من الإحياء حاليا 38 طفلا.

وقد تخلى عنها زوجها وهجرها منذ 4 سنوات، ما جعلها ترعى أطفالها جميعا بمفردها، وهي تعيش في ظروف سيئة للغاية في 4 منازل صغيرة مصنوعة جميعها من الطوب الإسمنتي وأسقفها من الصفيح، في إحدى القرى المحاطة بحقول القهوة.
وحذر الأطباء الأم من أن وسائل تحديد النسل مثل حبوب منع الحمل، يمكن أن تسبب لها مشكلات صحية خطيرة لأن حجم مبيضيها كبيران بشكل غير عادي، وهو غالبا الأمر الذي جعلها تستمر في حالات الولادة الفريدة.

وتتكون الأسر الأوغندية الكبيرة، عادة، من 5.6 أطفال في المتوسط للأم الواحدة، ومقارنة بهذه المعدلات، فإن عائلة مريم هائلة بالفعل.

وساءت أوضاع مريم عندما تخلى عنها زوجها وهجرها، حيث كان يغادر المنزل غالبا لعدة أسابيع متتالية، وأشارت مريم إلى أن اسم زوجها تحول إلى "لعنة" وأنه كان دائما يتركها وسط معاناتها، قبل أن يتخلى عنها ويهجرها نهائيا.

وقالت "المرأة الأكثر خصوبة في العالم": "قضيت كل وقتي في رعاية أولادي والعمل على كسب بعض المال"، فهي تعمل الآن في مجالات عديدة بينها الخياطة وتصفيف الشعر، فضلا عن كونها أخصائية في المداواة بالأعشاب، ما يوفر لها المال الكافي لتربية أطفالها وإطعامهم وسداد رسوم دراستهم.

وحصلت الأم أخيرا على المساعدة الطبية اللازمة لمنعها من إنجاب المزيد من الأطفال، حيث اتخذ الأخصائيون إجراءات لاستئصال الرحم.

المصدر: ميرور


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.