الجامعة العامة للمتقاعدين التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل ترفض التقليص من جرايات كل المتقاعدين    مستجدات ملف النفايات الإيطالية    الفيفا تدعم خزينة الجامعة بمبلغ 6 مليون دينار    مخزونات سدود باجة: نسبة امتلاء عامة في حدود 61 %    كلام هشتاغ..الإنقاذ !    حدث اليوم..الدستور أولا... أم الانتخابات..خلافات ليبيا تتصاعد    تزامنا مع دعوة الغنوشي لعقد جلسة: تعزيزات أمنية مكثقة أمام مقر البرلمان    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    كورونا: 25 حالة وفاة و9800 إصابة جديدة    جديد الكوفيد .. 5 وفيات جديدة في مدنين    أطعمة تساعدك على انقاص الوزن    أزمة أوكرانيا..الغرب يتوعّد بوتين وموسكو تهدّد ب«تدابير مناسبة»    تركيا: سجن صحفية بتهمة "اهانة الرئيس".. وأردوغان يصف تصريحاتها ب"الجريمة"    دراسة حول نوايا الهجرة لدى الأسر    خطف الأنظار في أمم إفريقيا...حكيمي: سأتحدث مع ميسي ونيمار حول الركلات الحرّة !    بعد صمت طويل اثر الفشل الافريقي...رياض محرز يعد الجماهير الجزائرية بالترشح للمونديال    قف .. وليمة الذّئاب    طبرقة ..القبض على عصابة لسرقة الأسلاك الكهربائية    بنقردان القبض على متشدد ديني مفتش عنه    قفصة ..ضبط شخصين بحوزتهما كمية من الذهب المهرب    القاصة والناقدة هيام الفرشيشي ل«الشروق»: جمعيات تونسية مختصة في تكريس ثقافة الوليمة!    الروائي منجي السعيداني في بيت الرواية : أنا... حفيد الجاحظ!    محاورات مع المسرح التونسي للدكتور محمد عبازة (12)    برنامج جسور التجارة العربية الإفريقية    تقرير منظمة الشفافية الدولية حول مؤشر الفساد .. تونس في المرتبة 70 عالميا والسادسة عربيا    بداية من اليوم.. توقف العمل بالمؤسسات الصحية العمومية بنابل    سرطان البروستات... الأعراض وطرق الكشف المبكر    مع الشروق..الوحدة الوطنية... صمّام الأمان!    كأس امم إفريقيا: برنامج الدور ربع النهائي    الأستاذة سلسبيل القليبي تعلق على دعوة الغنوشي للاحتفال بذكرى ختم الدستور    بتهمة ''الاعتداء على أمن الدّولة الاقتصادي''...إيقاف شخصين في بنزرت    شبهة مواد إشعاعية في سيارة بسوسة: النيابة العمومية توضح    الخطوط التونسية تطلق رحلة جوية في اتجاه مطار اسطنبول بعد فتح مدارجه    الشرطة تلقي القبض على ''مدّع للنبوة''    النادي الصفاقسي : هيئة تسييرية بقيادة المنصف السلامي    قيس سعيد يعبر لاتحاد الشغل عن عرفانه بنضالات النقابيين تزامنا مع إحياء ذكرى الخميس الأسود والاتحاد يسعى لجعل 26 جانفي يوما وطنيا    توقيع ميثاق للتعايش المشترك بين الأديان في تونس    هام: ادخال تعديلات على موسم "الصولد" لهذه السنة    عاجل: بسبب مادة مشبوهة في سيارة أستاذ..اخلاء هذا المعهد من التلاميذ..    المنتخب التونسي لكرة القدم : تحليل سلبي للعابدي وايجابي لبن رمضان وبن حميدة    وصف القطاع بالكارثي: اتحاد الفلاحين يدعو إلى الانطلاق قريبا في خوض تحركات وطنية وجهوية    يوسف الزواوي: مباراة بوركينا فاسو ستكون صعبة على المنتخب الوطني التونسي    هذا ما تقرّر في حقّ التلميذ الذي طعن صديقه أمام مدرسة اعداديّة بالمنستير    صفاقس: تسجيل 4 وفيات و809 اصابات جديدة بفيروس "كورونا" مقابل 432 حالة تعافي خلال ال24 ساعة الاخيرة    غوغل يحتفل بذكرى ميلاد سندريلا الشاشة العربية    أبشروا يا توانسة...أسوام البقري باش تزيد    رسمي في تونس : وزير الاقتصاد يوقع برنامج جديد    كأس أمم إفريقيا(الكاميرون 2021):ترتيب الهدافين الى حد الآن    زيادة الإعدامات في إيران.. أرقام ووقائع تُثير انتقادات دولية    طقس الاربعاء 26 جانفي 2022    في الدورة ال5 للملتقى الدولي "شكري بلعيد للفنون": رسم جداريات غرافيتي عملاقة وتركيز مجسم للشهيد    ''حقيقة طلاق منى زكي وأحمد حلمي بسبب فيلم ''أصحاب ولا أعز    نوال محمودي تتعرّض لتهديدات بالقتل (صور) #خبر_ عاجل    زهير بن حمد وداعا صاحب التوقيعتين.    البورصة السياسيّة..نزول..عثمان بطيّخ ( مفتي الجمهورية)    علّقوا حبلا في باب منزلها: نوال المحمودي تتعرّض للتهديد بالقتل    ما هي الطريقة الكركرية التي أثارت ضجة في تونس؟    تحصينات حمودة باشا (1)...تونس تعلن الحرب على البندقيّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



من بينها اجراء يهم تلاميذ الباكالوريا: حاتم بن سالم يكشف عن برامج جديدة لوزارة التربية
نشر في حقائق أون لاين يوم 25 - 11 - 2019

أعلن وزير التربية حاتم بن سالم ان مدرسة "الفرصة الثانية" ستنطلق في فيفري القادم على اقصى تقدير، مبرزا أن هذه المدرسة هي أولى مكونات البرنامج التنفيذي لمشروع مكافحة الفشل والانقطاع المدرسي الذي يمس سنويا اكثر من 100 الف تلميذ.
واشار بن سالم على هامش افتتاح اعمال الايام التكوينية حول آليات تنفيذ مشروع "ام كات دي" الذي يتواصل بالحمامات من 25 الى 30 نوفمبر الى ان هذه التظاهرة التكوينية تهدف بالخصوص الى تكوين كل المتدخلين في تنفيذ المشروع خاصة الخبراء والاطارات التي ستشرف على الاحاطة بالتلاميذ في اطار المشروع.
وبين ان مدرسة "الفرصة الثانية" هي التجربة الاولى في تونس لاعادة المنقطعين عن الدراسة وهي برنامج " لاعادة الامل للمنقطعين عن الدراسة" على حد قوله. وستنطلق بتجربة نموذجية بباب الخضراء وستشمل منطقة تونس الكبرى وستنطلق بتنظيم حملة كبرى لاستقطاب التلاميذ المنقطعين عن الدراسة وتجميعهم في مركز متعدد الخدمات تم تهيئته وتجهيزه لفائدة التلاميذ ليكون فضاء للاحاطة النفسية والارشاد والمرافقة والتوجيه التربوي او المهني.
واعلن وزير التربية انه سيتم بداية من شهر الجانفي القادم الانطلاق في برنامج "المعهد الثانوي الصغير" وهو برنامج يستهدف التلاميذ من مستوى الباكلوريا الذين لم يتمكنوا من النجاح في مناظرة الباكلوريا لاسباب نفسية او اجتماعية.
وبين ان "المعهد الثانوي الصغير" سينطلق في تجربة نموذجية تقوم على استقطاب ما بين 60 و120 تلميذا على اقصى تقدير ليتم تمتيعهم باحاطة مشخصة وبمرافقة تشمل الجوانب النفسية والاجتماعية والتعليمية من خلال دروس تدارك ومن خلال المشاركة في انشطة ثقافية ورياضية بما يساعده على اجراء المناظرة في ظروف طيبة. واكد ان هذه التجربة ستكون محل تقييم واذا ما اثبت نجاعتها فسيتم تعميمها على اكثر من جهة من جهات الجمهورية.
على صعيد آخر اوضح بن سالم بخصوص مخرجات الدراسة التي انجزتها وزارة التربية حول العنف المدرسي ان العنف المدرسي ليس ظاهرة تونسية بل ظاهرة دولية، مبينا ان سنة 2017 سجلت قرابة 17 حالة عنف تراوحت بين اللفظي والبدني".
واشار الى ان الوزارة انطلقت في التصدي لهذه الظاهرة بالعمل الوقائي ومن بين محاوره برنامج التصدي للفشل والانقطاع المدرسي بالاضافة إلى وضع برنامج للتعاون والمتابعة اليومية مع وزارة الداخلية ومع مديري المؤسسات التربوية.
واضاف ان المحور الثاني للتصدي للعنف يقوم على تعميق الوعي بخطورة الظاهرة وتحسيس الاولياء خاصة بضرورة مساعدة الاسرة التربوية بمختلف مكوناتهم على وقف هذا التيار والانطلاق من توعية الطفل بداية من العائلة وصولا الى المدرسة والى محيطها.
وتابع ان معالجة ظاهرة العنف المدرسي هو سلسلة من الحلقات المترابطة من العائلة الى المدرسة الى المربي الى عون الامن ،مبينا انه سيتم نهاية الاسبوع الجاري او بداية الاسبوع القادم تدشين الخط المباشر بين اقاليم وزارة الداخلية والمندوبيات الجهوية للتربية.
وقال بخصوص الاعتداءات على المربين او مديري المؤسسات التربوية ان الوزارة اعدت بعد مشروع قانون لتجريم العنف الذي يمكن ان تتعرض له مختلف مكونات الاسرة التربوية، معربا عن الامل في ان يتم عرضه على مجلس نواب الشعب للتم المصادقة ليشكل الية اضافية لتنظيم الحياة المدرسية وتأمينها من كل الشوائب.
واشار مدير عام المرحلة الاعدادية والتعليم الثانوي حاتم عمارة الى ان مشروع "ام كات دي" هو مشروع التصدي لظاهرة الفشل والانقطاع المدرسي الذي يقوم على محورين الاول وقائي ويستهدف الفئات المهددة بالفشل وهو الية رباعية الابعاد : (التعليم الاستدراكي ومكتب الاحاطة والاصغاء للتلاميذ بالاضافة الى محور للانشطة الثقافية والرياضية) والثاني علاجي ويتمثل في مدرسة الفرصة الثانية.
وابرز ان تنظيم الايام التكوينية هو خطوة اضافية لتنفيذ المشروع وهي مرحلة وضع الاليات التنفيذية لما هو نظري في المشروع والذي سينطلق ب9 مراكز 3 مدارس ابتدائية و3 مدارس اعدادية و3 معاهد ثانوية بجهات بنزرت وسليانة واريانة وقابس وصفاقس.
المصدر: وات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.