بلاغ هام من وزارة الدّاخليّة حول قضية خطيرة    هذه قرارات اجتماع الغرفة الجهويّة لاصحاب المخابز بصفاقس    انس جابر تخسر مرتبتها الثانية في التصنيف العالمي    كاس أفريقيا للأمم أقلّ من 17 سنة: عمليّة سحب القرعة يوم 1 فيفري    صفاقس : يتحيلان على الطلبة من خلال إيهامهم بإمكانية توفير عقود شغل بإحدى دول الخليج.    النادي الإفريقي يمزق شباك مستقبل سليمان برباعية    المنستير: طبيبة تحاول الانتحار بقطع شرايين يدها    معطيات وتفاصيل صادمة: جريمة قتل زوجين تبوح بأسرارها..وهذه التفاصيل..    قضية نور شيبة : تأجيل التصريح بالحكم في الى 5 أفريل القادم    بنزرت: المعتمدون الثلاثة الجدد بتينجة وماطروغزالة يباشرون مهامهم    العبور من "البياج" مجانا..    اعتقال موظف بالاستخبارات الألمانية للاشتباه في تعاونه مع روسيا    بسبب جدل قضائي حول تحقيق المرفأ.. محتجون يحاولون اقتحام قصر العدل اللبناني    مرصد شاهد يتوقّع نسبة المشاركة في الدور الثاني من التشريعية    نيجيريا: مقتل 50 شخصا على الأقل في انفجار    زيادة طلبات اللجوء تدفع أوروبا لتسريع ترحيل المهاجرين غير الشرعيين    بوعرقوب: رشق قطار بالحجارة وإصابة راكب    قاضي التحقيق يرفض طلب تعليق النظر في "قضية البحيري" ويواصل الإجراءات    إنتقالات: "عيسى العيدوني" يشد الرحال إلى ألمانيا    الرابطة المحترفة الثانية: النجم الرادسي يتعاقد مع اللاعب راقي عبودة    تونس تصادق على اتفاقية القرض بقيمة 200 مليون اورو من الوكالة الفرنسية للتنمية    النجم الساحلي: التفاصيل الكاملة لعملية بيع تذاكر مواجهة الترجي الرياضي القادمة    بطولة العالم 2023 لكرة اليد / نصف النهائي - الدنمارك مع اسبانيا والسويد مع فرنسا    8 قتلى فلسطينيين خلال عملية للجيش الاسرائيلي في جنين..    كأس الرابطة الإنقليزية : مانشستر يونايتد يضع قدما في الدور النهائي    صفاقس إنجاز طبي جديد إخراج قرص حديدي بطول 20صم من وجه ومخ الشاب وإعادة المخ إلى حالته الطبيعية    الربط الكهربائي بين تونس وإيطاليا مشروع هام يتطلب التعجيل بإنجازه    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم الخميس 26 جانفي    طبرقة .. 3 جرحى في اصطدام سيارة بجدار معمل    ناصر التومي: النادي الثقافي أبو القاسم الشابي و وجوب تصويب البوصلة (1)    مهرجان الأغنية التونسية (07 11 مارس 2023 )..24 عملا موسيقيا ولطفي بوشناق أبرز المشاركين    فلكيا..أول أيام شهر رمضان وعيد الفطر 1444ه/2023م    عاجل: وفاة مهاجرين وإنقاذ العشرات في غرق مركب حرقة قرابة السواحل الليبية..    أمام وزارة التعليم العالي: الأساتذة الجامعيون يحتجّون    نابل..من بينها خرق القانون الانتخابي.. 16 مخالفة... 13 تنبيها و3 انذارات    ارتفاع المدفوعات بعنوان تسديد الدين الخارجي بنسبة 36.2 بالمائة سنة 2021    طقس اليوم..اجواء باردة وامطار متفرقة والتساقطات الثلجية مُتواصلة    احتجاجا على اقالة زميلهم: استقالة جماعية لمديري المدارس الابتدائية بمنوبة    البنك المركزي التونسي يكشف ارتفاع المدفوعات    بنزرت: وزير السياحة يعطي إشارة انطلاق مشروع 'حراير سجنان'    وفاة فنانة مغربية شهيرة بعد صراع مع المرض    جورج وسوف يكشف عن موعد عودته لنشاطه الفني    البيت الأبيض: أرسلنا أسلحة لأوكرانيا خطيرة على القوات الروسية    كتاب جديد للمنصف المرزوقي    إسبانيا: قتيل ومصاب في هجوم بآلة حادة على كنيسة    تؤدي إلى الوفاة ..هذه الدهون تهدد حياة 5 مليارات شخص    استقبله علي مرابط: وزير الصحة النيجيري يؤكد أن تونس هي الوجهة الأولى للمرضى في بلاده    وزير الصحة: هيكلة المنظومة الداوئية في تونس من أولويات وزارة الصحة في هذه المرحلة    الإعلامي محمد الخماسي يوجه رسالة شديدة اللهجة لهؤلاء    هذا أول يوم من شهر رمضان المبارك لهذا العام    إلى مسؤولي وزارة الثقافة ... قصر بورقيبة مازال في حالة مزرية ؟    سليانة: تقدم موسم جني الزيتون بنسبة 73 بالمائة    ارتفاع عجز الميزان التجاري الطاقي    نصائح مهمة للاستيقاظ صباحا اكثر نشاطا ودون الشعور بالتعب    ولد الموجيره. رواية في حلقات بالدارجه التونسية تاليف وكتابه محمود الحرشاني.الحلقة السادسة    سمير الوافي شكرا على عبارة " خليت بلاصتك "    الباحث علي العجمي: لا إصلاح تربوي وتعليمي في عصر الثورات التكنولوجية دون استراتيجية اتصالية هادفة    اليوم الفاتح من شهر رجب فلا تظلموا أنفسكم فيه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد ان قضوا17 شهرا عبد السلام جراد يستقبل قادة الحركة الاحتجاجية
نشر في كلمة تونس يوم 04 - 11 - 2009

في اول اتصال اجراه معه راديو كلمة بعد سويعات من اطلاق سراحه اكد السيد عدنان الحاجي احد ابرز رموز الحركة الاحتجاجية التي عرفتها منطقة الحوض المنجمي مطلع سنة 2008 وبعد ان قضى نحو سنة وخمسة اشهر تقريبا جاب خلالها عدد من السجون قال عدنان الحاجي بانه سعيد باطلاق سراحه وبوجوده بين افراد عائلته مضيفا ان معركته ومعركة اهالي الحوض المنجمي لم ولن تنتهي ما لم تحل المشاكل التي دخل ورفاقه من اجلها السجن رسيما وان اسلوب الحوار كان الأسلوب الذي انتهجه وتبناه مفندا التهم التي وجهتها له السلط المعنية.
كما أضاف ان الفترة التي قضاها في السجن كانت جدا قاسية بكل المقاييس.
من جهة اخرى قال الحاجي بانه يوجه تحية خاصة الى الاتحاد العام التونسي وعلى راسهم السيد عبد السلام جراد الامين العام للاتحاد الذي بذل جهودا تذكر فتشكر على حد تعبيره وذلك من اجل اطلاق سراحهم كما حيا كل النقابيين والجمعيات والاحزاب التي تبنت قضية الحوض المنجمي وناضلت من اجل اطلاق سراحهم.
ولم يستبعد الحاجي عودته للعمل خاصة في ظل الوعود التي ضربها الاتحاد والتعهدات التي تعهد بها.
وفي ذات السياق اكد بشير العبيدي في تصريح خص به راديو كلمة قبل قليل ان اطلاق سراحه وبقية رفاقه جاء ليؤكد عدالة القضية التي سجن من اجلها وقال العبيدي بان السجن كان ارحم له من عذاب زوجته وبقية افراد عائلته خاصة وان ابنه مظفر كان هو الاخر وديع احد سجون قبلي بالجنوب التونسي بينا اودع بشير والده بسجن المرناقية بتونس لاسباب صحية بالدرجة الاولى.
وفي رد على سؤال حول مستقبل المرحلة المقبلة قال العبيدي بان عودته وعودة بقية زملائه للشغل امرا لابد ان يكون حاضرا في نضالهم اليومي خاصة وان نضالهم كان نضالا مشروعا استند الى الحق وناضل من اجله.
كما لم يخفي العبيدي سعادته باطلاق سراحه والاعراب عن ارتياحه للدور الذي قام به الاتحاد العام التونسي للشغل وخاصة الامين العام وبقية مكونات المجتمع المدني التي دافعت عن قضيتهم التي لاقت تعاطفا وطنيا ودوليا قلما ودته قضية مماثلة في تاريخ تونس الحديث.
هذا ومن المنتظر ان يستقبل الامين العام للاتحاد عبد السلام جراد صباح اليوم الخميس 5 نوفمبر الجاري كل من عدنان الحاجي وبشير العبيدي بمكتبه ومن المنتظر ان يحضر حفل الاستقبال عددا كبيرا من النقابيين ونشطاء المجتمع المدني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.