باب سويقة: احتجاجات التجار بعد غلق محلاتهم    رئيس غرفة المصحات الخاصة: من حقنا مطالبة مريض كورونا بدفع الأموال مسبقا ..    نائب رئيس برشلونة يكشف: سرقة 900 ألف يورو من النادى    سوسة: تفاصيل تعرّض زوحين ل''براكاج'' من طرف عون أمن رئاسيّ    شآبيب    رغم فيروس كورونا .. 116سائحا فرنسيا يفضلون البقاء بالمنطقة السياحية جربة جرجيس    عبد الفتاح السيسي بغضب كبير: أين الكمامات للعمال…(فيديو)    المسليني في حوار شامل ل"الشروق أون لاين": بالمرصاد للمضاربة بالكمامات.. ومستعدون لعالم ما بعد كورونا    خلال يوم واحد.. القبض على 14 شخصا خالفوا حظر التجول..    نابل.. القبض على شخص محل 26 منشور تفتيش    يصدر غدا..طابع بريدي يحمل صورة القنطاوي دحمان أول رئيس مكتب بريد تونسي    وفاة الفنان الفلسطيني الكبير عبد الرحمن أبو القاسم    زواج مصممة ازياء تونسية "زمن الكورونا"    محمد المحسن يكتب لكم : والي تطاوين يضع رقم هاتفه الجوال على ذمة مواطني الجهة..ويتجاهل الكتّاب والمثقفين..!!    تونس: تخصيص 6 أسرة إنعاش لإيواء مرضى “كوفيد-19”    تراجع إلى 605.. إسبانيا تسجل أدنى عدد وفيات في أسبوعين    في رسالة وجهها إلى وزير الشؤون الدينية.. النائب ماهر مذيوب يطلب تخصيص 10 م د للإحاطة بالجالية التونسية في الخارج    مصر تكشف اسم الدواء الياباني الجديد المضاد لفيروس كورونا.. والسيسي يأمر بتصنيع كميات كبيرة    الحجر الصحي يتسبب في معركة انتهت بإطلاق نار وإصابة    بقير عائد الى الترجي    الاهلي المصري يطالب بفسخ عقد كوليبالي مع النجم    وزير الداخلية :ينطبق العقوبات ضد المخالفين.. والتدخلات ولات تعمل للتونسي حياسية"    صحيفة ألمانية تنشر خطة الاتحاد الأوروبى للخروج من أزمة كورونا    بسبب الحجر الصحي العام.. نقص في المخزون الاستراتيجي من الدم ومشتقاته    الصين تعلن عن "خطر" جديد    تبرع رجل أعمال بمعدات طبية لمستشفى القصور: ادارة الصحة بالكاف توضح    بلدية سيدي بوسعيد ترد على نجيب بالقاضي    البريد التونسي يؤكد استرجاع جزء من المبالغ التي تم سحبها في عمليات تحيل    اليكم القول الفصل في صيام النصف الاخير من شعبان    كرة السلة : تأجيل الملحق الاولمبي الى صائفة 2021    الاتحاد الدولي للتنس يمنح إجازة إجبارية لموظفيه    الكرة الطائرة: موسم إضافي لمروان الفهري مع "النّصر" الإماراتي    صفاقس: اليوم إجراءات جديدة لتوزيع السميد    جامعة البناء تندد بالضغوط التي تمارسها بعض المؤسسات لإجبار العمال على العمل    بالإصابة الأولى.. كورونا يقتحم بلدا عربيا جديدا    "أوبك" تكشف عن تفاصيل "الاتفاق المنتظر" لخفض إنتاج النفط    قرار استئناف تصوير المسلسلات الرمضانية يثير الجدل.. وأصحاب القنوات والمستشهرين في قفص الاتهام    الاهلي السعودي ينهي الاشكال مع البلايلي    البورصة تواصل منحاها التنازلي للأسبوع الثاني على التوالي    سؤال الجمعة : كيف تقام صلاة قيام الليل؟    محمد الفاضل كريم : زدنا في سعة تدفق الانترنات ونعول على التضامن الرقمي    زيدان لم ينس الجزائر ويتبرع لأبناء بلده الأصلي    الكاف : القبض على متورط في قضية ارهابية خرق الحجر الصحي    حجز 18 طنّا من الشعير المدعم ببوحجلة    إصابة 450 شخصا في سجن أمريكي بكورونا    كندا ترفع التجميد عن تصدير الأسلحة للسعودية    تحذير من الانزلاق إلى تشيرنوبل أخرى!    طقس اليوم..تكاثف تدريجي للسحب بالمناطق الغربية مع نزول أمطار متفرقة    وزارة الثقافة توضح بخصوص استئناف تصوير الأعمال التلفزية الرمضانية    سوسة: تفاصيل واقعة "البراكاج" ومنفذه الأمني الرئاسي    معهد الرصد الجوي: اليوم الأول من رمضان يوم 24 أفريل    اتحاد الناشرين العرب يدعو الحكام العرب لمساعدة أهل القطاع على مجابهة تداعيات كورونا    نيرمين صفر تتراجع عن قضيتها ضد مهددها بالقتل اثر ظهور والدته باكية    بعد اقعد في الدار للبنى نعمان وبدر المدريدي.. الفرقة الوطنية للموسيقى تطلق تونس تتنفس موسيقى    د. زينب التوجاني:"المفتي عثمان بطيخ المستنير الشجاع في زمن كورونا ،خطاب واقعي يحترم سلطة الدولة    النفيضة.. إنقلاب شاحنة ثقيلة محملة بالزيت النباتي    الوسائد تتحول إلى فساتين أنيقة في تحدي الحجر الصحي عبر إنستغرام    طقس اليوم الخميس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هذه النصائح مهمة للمسنين والحوامل في شهر رمضان
نشر في تونسكوب يوم 06 - 06 - 2016

بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم أصدرت وزارة الصحة بلاغا، هو أقرب إلى النشرة الصحية منه إلى البلاغ، قدمت فيه جملة من النصائح سواء للصائمين.
وخصت الوزارة: المسنين، حيث يعتبر صيام شهر رمضان فريضة واجبة على كل مسلم قادر صحيا ونفسيا، إلاّ أنّه ولأسباب عمرية وصحية، قد لا يستطيع بعض كبار السنّ الصيام، حيث يلعب الغذاء دورًا أساسيا ومباشرا في حياتهم اعتمادا على احتياجاتهم الغذائية الخصوصيّة وحالتهم المرضية. فخلال مرحلة الشيخوخة تحدث تغيرات جسمية كثيرة فتزيد نسبة الدهون، وتقل كتلة الجسم، ونتيجة لذلك تقل نسبة التمثيل الغذائي.
وتنصح الوزارة ب،
- مراجعة الطبيب لملاءمة الأدوية المستعملة لحالة الصيام وذلك قبل حلول شهر رمضان
- اجتناب الخروج من البيت في أوقات ذروة الشمس إلا في حالة الاضطرار (مع استعمال الوسائل الوقائية) والحرص على عدم الإجهاد البدني.
- ضرورة الالتزام بالنظام الغذائي الذي يحدده الطبيب المعالج بالنسبة لمرضى السكري
- مراعاة أن يحتوي طعامهم على كميات كبيرة من الألياف التي تقي من سرطان القولون، وتمنع الإمساك الذي يعاني منه كبار السن وهي متوافرة في الفاصوليا الخضراء والجافة والبسلة الخضراء والموز والبرتقال والجزر والعدس والفول والخبز الأسمر، وتساعد على خفض الكولسترول في الدم.
- تقليل كميات الملح لأن الإسراف فيه قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وتليف الكبد واحتجاز السوائل في الجسم.
- ضرورة أن تكون وجبة الإفطار والسحور متوازنة وشاملة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم على قدر الإمكان وقليلة السعرات، ومحاولة الاعتماد على الخضروات الطازجة والمطبوخة والبروتين النباتي.
- الحرص على أن تتضمن وجباتهم على الألبان منخفضة الدسم والخضراوات الطازجة والمشوية والبطاطا والبقول، مثل: العدس، والفول... وذلك للحصول على الإحتياجات اليومية الضرورية من المعادن والفيتامينات
- عدم التغافل عن شرب السوائل، بتناول الماء والمشروبات الدافئة.
- التقليل من السكريات والحلويات خلال شهر رمضان لتجنّب زيادة الوزن، بل وانتهاز فرصة الصيام للتمكن من تخفيضه وذلك قصد تحسين حركة المفاصل لا سيما لدى المسنين الذين يعانون من التهاب العظام المفصلي والروماتيزم.
مرضى السكري:
يتزامن حلول شهر رمضان المبارك مع فصل الصيف، حيث تمتد ساعات الصيام لأكثر من 12 ساعة، وتزداد حاجة الجسم للسوائل مما يؤثر سلبا على انتظام معدل السكر بالدم وعلى مردودية الأدوية المستخدمة للغرض.
لذا ينصح ب:
- قبل شهر رمضان ضرورة مراجعة الطبيب للنظّر في الصيام من عدمه و أية تعديلات في جرعات الأدوية والنظام الغذائي المناسب و الأعراض أو العلامات التي تستوجب الإفطار فورا أو استشارة الطبيب فورا عند حدوثها.
- تجنّب الصيام بالنسبة لمرضى السكّري الذين يعالجون بحقن الأنسولين باعتبار انّه مع طول ساعات الصيام ونقص السوائل بالجسم نهاراً، واختلاف مواعيد تناول الوجبات يوميا واضطراب مواعيد حقن الإنسولين وجرعتها يزداد احتمال تعرضهم لمضاعفات السكري الحادة مثل الهبوط الحاد أو الارتفاع الشديد لمستوى السكر بالدم او ارتفاع مستوى الحمض الكيتوني بالدم.
- تجنب ممارسة الرياضة أثناء ساعات الصيام وفي المقابل الحرص على المشي بعد الإفطار لمدة نصف ساعة يوميا
- تناول قدر كاف من السوائل أثناء ساعات الإفطار (1.5 ل ماء، شربة، شاي بدون سكر)
- بالنسبة لمرضى السّكري المعتمد على الحبوب تجنب الإفراط في تناول الدهون والحلويات خلال ساعات الإفطار
- تناول وجبة السحور قبل الإمساك بقليل وتكون هذه الوجبة متكونة من محلبية أو مسفوف أو بسيسة أو خبز مع الحليب أو مشتقاته وغلال حسب الكمية المسموح بها.
- حمل قطع من السكر باستمرار
- في حالة هبوط نسبة السكر في الدم وظهور العلامات يجب تناول 3 قطع من السكر في الإبان والإفطار
المرأة الحامل:
يعتبر الحمل مرحلة هامّة وحساسة في حياة المرأة وتعرف هذه المرحلة فترات صعبة وشاقة خاصة عند تزامن فصل الصيف مع شهر الصيام. وقد يسمح الطبيب للحامل التي تتمتع بصحّة جيدة بالصيام، في حين يمنع ذلك عن الحالات التي تعرف مشاكل صحيّة، كارتفاع ضغط الدم، أو مرض السكّري مع الحمل، أو التهابات في المجاري البولية، أو الإصابة بفقر الدم، أو وجود مشاكل بالقلب، وذلك بسبب المرض وليس بسبب الحمل.
ولكن هناك علامات إنذار إن شعرت بها الحامل فعليها الإفطار فورا دون إبطاء، ومنها:
· الشعور بالجوع الشديد أو العطش الشديد.
· الإحساس بالدوار أو الدوخة.
· عدم الشعور بحركة الجنين.
· عدم القدرة على التركيز أو فقدان الوعي.
وحتّى تكون الأمّ و جنينها في منأى من أية خطورة عليها الإلتزام بالتوصيات التالية:
- تأخير وجبة السحور بقدر الإمكانحتى تساندها طوال النهار، ويجب أن يحتوي السحور على النشويات، ومواد غذائية غنية بالسعرات الحرارية مثل البلح المجفف، أو الفواكه المجففة، كما يجب أن يحتوي على الفواكه والخضروات الطازجة لتساعدها على تحمل العطش أثناء فترة الصيام
- تحتاج الحامل إلى 2250 سعرا حراريا يوميا على التقريب، على أن تكون السعرات من مصادر غذائية غنية بالفيتامينات والأملاح المعدنية المهمة مثل "الحديد والكالسيوم، والصوديوم، والبوتاسيوم"؛ لذلك فإننا ننصح بأن تتناول الحامل فور إفطارها كوبا كبيرا من عصير الفاكهة، ليرويها ويزودها بالسعرات الحرارية الضرورية.
- لابد أن تكون كمية الملح في الطعام بمعدل طبيعيلتعويض الفاقد من الأملاح عن طريق العرق، وعدم الإكثار من تناول الشاي والقهوة والمياه الغازية والمثلجات.
- الاعتدال في كميات الأكل،ويجب على الحامل أن تتجنب المأكولات صعبة الهضم كالأكل الغنيّ بالزيوت والدهون أو الثقيل، وذلك تجنّبا للإصابة بعسر الهضم، أو الحموضة، وهما عرضان منتشران بين الحوامل، لذا من المستحسن أن يكون الطهي إما سلقا أو شويا بدون استخدام دهون أو زيوت
- يجب تناول كمية مناسبة من النشوياتمثل "الخبز، العجين، الأرز" في حدود رغيف من الخبز أو 6 إلى 8 ملاعق من الأرز أو العجين وهذه المواد تساعد على تزويد الجسم بسعرات حرارية سهلة الهضم
- يستكمل الإفطار بطبق غني بالخضروات الطازجةعلى شكل سلطة من خضروات الموسم؛ وذلك للمساعدة على الهضم والتزود بالفيتامينات.
- الحرص على تناول السوائل بكثرة خاصة الماء والعصائر الطازجة في الفترة بين الفطور والسحور.
- لا ننسى أن الحامل تحتاج إلى مادّة الحليب أو مشتقاتهليزودها وجنينها بالكالسيوم الضروري لهما، وبالتالي فإن مائدة الإفطار والسحور يجب أن تحتوي على منتج من منتجات الألبان .
- تناول الفاكهة الصيفية كمصدر للسوائل والفيتامينات والمعادن الطبيعية لتجنب الإمساك، مثل الدلاع والبطيخ والعنب والتين.
- ما بين الإفطار والسحوريجب على الحامل أن تتناول وجبة خفيفة غنية بالفيتامينات والسعرات الحرارية وهنا يأتي دور الفواكه المجففة أو الطازجة والتي يستحب تناولها في شهر رمضان، مع مراعاة ألا تزيد السكريات عن المقبول حتى لا تحدث زيادة سريعة في الوزن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.