النادي الإفريقي: رغبة في الصلح مع الدريدي لرفع العقل.. والعلمي يطير إلى قطر    القصرين: حجز 1440 لترا من الزيت النباتي المدعم    تأهل فريقهما اليوم: معين الشعباني وفخر الدين بن يوسف يسجلان حضورهما في مجموعات كأس الكاف    أيام قرطاج المسرحية ..روح تونس المتجددة... والاحتفاء بمصر    بسبب تأخر صرف مستحقاته: بدران يسعى للرحيل عن الترجي.. ولا يفكر في تجديد عقده!    النادي الصفاقسي :ترشّح غير مقنع والقادم اصعب    بمشاركة وزير الشؤون الدينية التونسي: انطلاق فعاليات منتدى تعزيز السلم بدبي    حجز 4000 رصاصة و7 مسدسات نارية بالعاصمة    سليانة: ضبط 13 شخصا من أصول إفريقية دون جوازات سفر ووثائق بمدخل مدينة سليانة    الطبّوبي يعود المناضلة راضية النصراوي بالمستشفى العسكري    حركة في عديد القنصليات التونسية بالخارج-    التيار الشعبي يؤكد: 25 جويلية يتقدم ولا انتخابات قبل المحاسبة    عبير موسي: رئيس الجمهورية لا يعي خطورة الوضع الاقتصادي والإصلاحات الجوهرية لا تكون عبر التدابير الإستثنائية    خمسة قتلى بينهم أطفال داخل منزل    بالفيديو : سعيد يشرف على موكب إحياء الذكرى ال69 لاغتيال فرحات حشاد    تونس : توجيه تهم القتل غير العمد ل14 أمنيا    تونس : أمطار رعدية وتساقط للثلوج في هذه المناطق    تونس : حجز درون استخدمها رجل دون ترخيص    تونس : آخر تفاصيل تعرّض نساء للاختناق داخل حمّام    عاجل في تونس : انفجار لغم أرضي    وفيات في حادثة الإختناق في الحمام ..رئيس بلدية جمال يعلق    كاس العرب: محمد دراغر يلتحق اليوم بالمنتخب التونسي في الدوحة    بالاسماء: وزارة الداخلية تعلن عن تعيينات في سلك المعتمدين الاول    كأس العرب فيفا 2021 : ترتيب المجموعات بعد نهاية الجولة الثانية من الدور الاول    رأس جدير: إحباط محاولة تهريب الحديد إلى القطر الليبي    مافيا سموم تستهدف التونسيين..مواد مسرطنة لصناعة المرطبات وأطنان من البضاعة الفاسدة    سيدي بوزيد: العثور على جثة ملقاة حذو كلية العلوم والتقنيات    الكشف عن فوائد غير متوقعة للمياه المعدنية    افتتاح أيام قرطاج المسرحية..احتفالات من شارع بورقيبة الى مدينة الثقافة    الباب الخاطئ ...الزمان مكان سائل/ المكان زمان متجمّد    المتلوي: القبض على فتاة وشريكها بسبب سرقة مصوغ    الدنمارك.. رئيسة الوزراء تعتذر على عدم ارتدائها الكمامة في مكان عام    أمريكا تتهم "طالبان" بتنفيذ عمليات إعدام وإخفاء قسري    مع الشروق...غُموض.. ووقت ضائع    أولا وأخيرا...لقرطاج نسوره    تدارس ملف الأراضي الدّوليّة    مرآة الصحافة    في ظلّ عدم الاستقرار الأمني والسياسي...تشكيك أممي في إجراء انتخابات نزيهة    طفلك لا يردّ على اسمه؟ تنبّهي للأسباب!    صداع الحمل في الشهر الرابع... ما هي أسبابه؟    عادات يومية لحماية طفلك من فيروس كورونا    اليوم أمام «توسكار» الكيني    بعد «الصّفعة» القوية أمام سوريا...جمهور المنتخب في قمة الغضب    النيجر.. مقتل 29 جنديا بهجوم مسلح استهدف معسكرا للقوة الإفريقية المشتركة    حفل افتتاح الدّورة 22 لأيّام قرطاج المسرحية    تراجع نوايا الاستثمار بنسبة 20 بالمائة    الشركة التونسية للملاحة-نقل بضائع: تاجيل رحلة الباخرة صلامبو بسبب سوء الأحوال الجوية    الهيئة التونسيّة للاستثمار: تراجع نوايا الاستثمار بنسبة 20 بالمائة إلى نوفمبر 2021    بسبب تراكم الديون المتخلدة بذمتيهما لدى "الستاغ": قطع التيار الكهربائي عن مؤسستين إداريتين بزغوان..    الفنان جمال العروي من القاهرة : فيلم "قدحة" نال إعجاب النقاد ونعول على جائزة المهرجان    والي بن عروس الجديد يؤدي زيارة فجئية لمحطات القطار    من هي زوجة ضافر العابدين ؟ التي لفتت الأنظار في مهرجان القاهرة    لأول مرة ، ظافر العابدين يكشف عن قصة فيلم "غدوة"    تعاونية الفنانين تعقد جلستها العامة الانتخابية يوم 29 جانفي 2022    اذكروني اذكركم    التقشف والاعتدال في الإنفاق ضرورة عند الأزمات    أول ما كتبه سيف الإسلام القذافي بعد صدور قرار محكمة الاستئناف    كسوف كلي للشمس السبت المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



غفران الحسيني ” الشباب كتب على الجدران ملامح الدستور الجديد فصلا فصلا”
نشر في الشاهد يوم 10 - 01 - 2020

في تدوينة نشرها على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، تفاعل الباحث الجامعي والإعلامي والمدون غفران الحسيني مع الكلمة التي القاها رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال زيارته لولاية القصرين، والذي جاء فيها أن ” الدستور الحقيقي هو الذي كتبه الشباب على الجدران”.
وجاء في تدوينة غفران الحسيني ما يلي :
” إليكم اهتمامات الشباب المكتوبة على الحيوط انطلاقا من الدندان عبر سيدي حسين عبر الزهروني ثم مرورا عبر الملاسين إلى شارع 9 أفريل جمعت هذه الفصول بصفة حقيقية بين سنتي 2012 و 2016 في اطار فكرة مقال لم ينجز للاسف أين تنكشف اهتمامات الناس وتظهر لنا ملامح فصول الدستور الجديد فصلا فصلا :
الديباجة
* بين واد قريانة و سيدي حسين تقرا في الحيطان ” الله لا يربّح إلّي يحط الزبلة لهنا – الله لا يرحم والدين إلي يحط لوسخ تحت الحيط – خطيّة مالية ب45 دينار لمن يضع الاوساخ تحت الحائط .
فصل الهوية
* تدخل الزهروني تلقى : لا للتبرّج – حجابك يا اختاه رمز عفافك – أقم صلاتك قبل مماتك
الفصل الأول
* عندما تنتقل إلى الملاسين تقرا : لا رجوع لا حريّة للعصابة الدستورية ثم تقرأ ، ثم بكى رسول الله عندما علم ان امته ستضيّع الصلاة .
الفصل الثاني
*تحديدا عند الحدود الفاصلة بين الملاسين وشارع 9 أفريل تجد مكتوبا على الجدار ” كل الذين ماتوا و الذين سيموتون عبر النهار عانقوني و صنعوا منّي قذيفة “
الفصل المتعلق بمدنية الدولة
* في شارع 9 افريل أين بدأت معالم المدينة تنكشف تاركة وراءها دروبا من الاحياء الشعبية غزرت للحيط نلقاه مكتوبة بالدهن الأحمر بالكبير ” نحّبك و نموت عليك يا سّارة” ههه
ويبقى أقوى فصل هو:
* يا ربي سترك وعفوك وهاك الموضوع..
يذكر أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد، دعا إلى تعديل الدستور والقانون الانتخابي في البلاد، معتبراً أنهما سبب الأزمة الاقتصادي والاجتماعية المستمرة، منذ سقوط نظام الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي.
وقال سعيد، خلال زيارته للقصرين “إن الدستور الحقيقي، هو الشعارات التي خطّها الشباب التونسي على الجدران، خلال الثورة ، محملاً الدستور والقانون الانتخابي، مسؤولية الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المتردية في البلاد، وفق تعبيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.