شقٌّ سيصوّت للحكومة وآخر سيحجبُ عنها الثقة.. تباين في كتلة الإصلاح الوطني    حول جوازات السفر الدبلوماسية للنواب / زهير حمدي: "لا حق لكم... واصراركم يثير شبهة البحث عن الحصانة للإفلات من المحاسبة.."    بدعم من "أورنج تونس" : إطلاق منصة إلكترونية لدعم الحرفيات في النسيج والحياكة بنفطة    حفتر: صبرنا نفد.. وسنوقف إطلاق النار في هذه الحالة    ترامب يعاقب عائلة معمر القذافي...    دورة اتحاد شمال افريقيا لكرة القدم النسائية : تعادل المنتخب التونسي مع نظيره الجزائري    كورونا يصل تل أبيب    الجزائر: تبون يحذر من محاولات تحريض المحتجين على العنف    حراك تونس الإرادة يدعو حكومة الفخفاخ إلى ترك الحسابات الحزبية والاستجابة لانتظارات الشعب    رمضان 2020 .. ريم بن مسعود تنضم لمسلسل عربي ضخم    حجز 9 أطنان و 140 كغ من الشعير العلفي في الروحية    توننداكس تراجع خلال سنة 2019 بنسبة 2،06 بالمائة    حكيم بن حمودة ل"الصباح": "الوضع الصناعي ليس سوداويا كما يروج له"    الاطاحة بشاب مسلّح يحوم في محيط مؤسّسة تربويّة ببنزرت    “علاقة قرابة بين كاتبة دولة في الحكومة الجديدة وقيس سعيد”: شقيق الرئيس يوضح ويكشف..    بين النائبين بين عبد اللطيف العلوي وياسين العياري : حرب تدوينات على الفايسبوك واتهامات بالمثلية الجنسية (التفاصيل)    انفجار قنبلة بالقيروان.. وهذه حصيلة الاصابات    ضباب كثيف يحجب الرؤية بالطريق السيارة تونس باجة    النادي الافريقي يبرم أوّل صفقاته الصيفيّة    يهُم الترجي الرياضي و النّجم السّاحلي…بلد جديد يطلب إستضافة نهائي رابطة الأبطال الإفريقية    قرمبالية الرياضية .. إختبار هام للمدرب الجديد أمام شبيبة العمران    وزارة الشؤون الدينية تجدد الدعوة لإقامة صلاة الاستسقاء    قصر قفصة.. إصابة أكثر من 11 شخصا في حادث مرور    نابل.. أحداث عنف بالمعهد النموذجي    باجة : وقفة احتجاجية للفلاحين للمطالبة بتوفير الشعير    وزيرة الشؤون الثقافية الجديدة شيراز العتيري.. التحديات كثيرة والبناء على الأسس الصلبة لمنجزات السابقين مطلوب    الموت يفجع سلطان الطرب جورج وسوف    فيروس "كورونا" يفتك بنزلاء 5 سجون في الصين    شبح الجفاف يخيّم على البلاد : التوانسة بين "ربي يرحمنا".. و"كان صبت اندبي وكان حبست اندبي"    رابطة نابل لكرة القدم .. مواجهة ساخنة بين منزل تميم وبئربورقبة    فيديو: التونسية زوجة قصي خولي تنهار وتكشف عن سبب توتر العلاقة بينهما؟!    ألفا بلوندي يتزوج تونسية    بالفيديو: من هي''زوجة'' قصي خولي ..إبنة فنانة تونسية شهيرة ؟    النجم الخلادي.. تنقل صعب إلى سليانة و انتظار هدية من ملعب الفحص    تونس: هل سيتمّ التخفيض في تسعيرة الحجّ ؟    مستجدات كورونا...2118 قتيلا وأحلام رياضيي الصّين في مهب الريح    بمشاركة 25 دولة.. تنظيم المهرجان العالمي للشطرنج بجربة    فيلم «مشكي وعاود» ... عندما يتحول بياع الخمر إلى أمير داعشي    عروض اليوم    في محطة المترو باب العسل : القبض على منحرف سلب هاتف راكب    تعويض الفلاحين عن الأضرار    الإيرانيون ينتخبون برلمانهم    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الجمعة 21 فيفري 2020    مستقبل سليمان .. التريكي يعود و بوشنيبة في المحور    المسؤولية أمانة عظمى    منبر الجمعة: بشّروا ولا تنفّروا    11 أمريكيا ينقلون فيروس "كورونا" من سفينة "أميرة الألماس" إلى الولايات المتحدة    سعيا إلى الترويج للسياحة البديلة في أوروبا: روني الطرابلسي يلتقي وفدا إعلاميا هاما من ألمانيا    "كورونا" يطير بأسعار الذهب إلى أعلى مستوى    توقعات الطقس لليوم الجمعة 21 فيفري 2020    الزواغي وشبيل تحت مجهر القدامى....اختيار رائد تأخر نسبيا    الصين: أول لقاح لكورونا سيجرّب في أفريل..    أمّ لا تعرف الرحمة: تقتل ابنها الرضيع ضربا بحجارة على رأسه…من أجل عيون عشيقها!    بتهمة الكذب.. حكم بسجن مستشار ترامب 40 شهرا    تاجروين: تفكيك شبكة تهريب وحجز مخدرات ومواد تجميل خطيرة    سمير بالطيب: موسم جني الزيتون تقدم بنسبة 78 بالمائة، حتى 14 فيفري    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 20 فيفري 2020    ''بالفيديو: عالم أزهري ''طلاق المصريين الشفوي لا يقع لأنهم يقولون طلاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحسناء منى الخماسي (المتوجة في مسابقة ملكة جمال المتوسط) : لا أحب التمثيل وأحلم بالتنشيط التلفزي
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005

نجحت العارضة الحسناء منى الخماسي في اقتلاع المرتبة الأولى عبر التصويت على شبكة الأنترنيت أثناء مشاركتها في مسابقة ملكة جمال البحر الأبيض المتوسط التي أقيمت مؤخرا بدبي. إثر عودتها الى تونس تحدثت المتوجة التونسية ل»الشروق» عن انطباعاتها، وتقييمها للتجربة الأولى من نوعها، ومشاريعها القادمة سواء في تونس أو الخارج.
وذكرت منى في البداية أن لجنة تحكيم المسابقة خيبت آمال المشاركات بتراجعها عن احتساب أصوات الأنترنيت بنسبة 50 في النتائج النهائية، مما أدى الى إدراجها هي شخصيا ضمن العشر الأوائل فحسب رغم حصولها على المرتبة الأولى عبر الأنترنيت متقدمة على غريماتها اللاتي بلغ عددهن 18 حسناء من مختلف الدول المطلة على البحر الأبيض المتوسط.
* لكن من هي منى الخماسي؟
تجيب الحسناء التونسية قائلة : «أنا طالبة في السنة النهائية بشعبة الفرنسية، فتاة عادية وطالبة مجتهدة، كانت لي عدة مشاركات كحسناء وعارضة ذات مواصفات جمالية تونسية أصيلة. فقد شاركت في «ميس حمامات» عام 2001 وظهرت في عدة عروض أزياء لأسماء ذات صيت عالمي مثل بالسترا وباكورابان وفيري.
* وماذا عن عروض الأزياء وكيف جاءتك فكرة دخول الميدان؟
أعمل في عروض الأزياء منذ 5 سنوات وكانت البداية في فترة المراهقة لكنني جوبهت آنذاك برفض عائلي ولم تتغير الوضعية إلا بعد حصولي على شهادة الباكالوريا حيث أمكن لي التوفيق بين الدراسة والمشاركة في عروض الأزياء لتوفر الوقت الكافي. وكانت إحدى قريباتي السبب الرئيسي في دخولي عالم الموضة حيث تعرفت عن طريقها على المصمم التونسي عبد العال وشاركت معه في عدة عروض ثم انطلقت رحلة الألف ميل نحو المزيد من الأضواء والشهرة.
* وما هي ميولاتك في اللباس فوق البوديوم وعلى المستوى الشخصي؟
المشاركة في العروض سمحت لي بالتعرف على عدة أنواع من اللباس والمصممين وربط علاقات انسانية متميزة، أما اللباس فإنني أحبذ عادة الملابس الخاصة بالسهرات والتصاميم التقليدية بينما أميل في حياتي العادية الى الملابس الرياضية.
* وماذا ربحت من هذه المشاركات والعروض؟
حققت عدة فوائد من عروض الأزياء أولها ممارسة هوايتي المفضلة، والإحساس بالاستقلالية المالية التي بعثت في نفسي القوة والأمل وجعلتني أقوم بتنفيذ ما يجول بخاطري دون عوائق تذكر. كما أن عالم الموضة غني بالعلاقات الانسانية والعامة وفرصة دائمة للقيام برحلات وسفرات ممتعة.
* وماذا كان موقف عائلتك بعد هذه النجاحات المتتالية؟
الدعم المتواصل والوقوف الى جانبي في كل لحظاتي الحزينة والمفرحة معا، وقد اكتشف أفراد عائلتي بعد بروزي في الميدان أني لم أتغير ووفقت في دراستي ومهنتي في آن واحد.
* وهل ندمت لحظة عن دخول الميدان؟
اطلاقا، كما أنني أمارس الى جانب العروض عدة هوايات أخرى أبرزها العزف على آلة البيانو.
* نجاحك في العروض يعود الى عدة أسباب فهل منها اتباع ريجيم معين؟
لا أتبع ريجيما محددا، فأنا آكل كل شيء لكن باعتدال. كما أمارس الرياضة بانتظام خاصة الأيروبيك والمشي.
* هل لديك ميولات فنية أو تنشيطية مثل بعض العارضات الأخريات؟
اقترح علي بعضهم الانخراط في تجارب تمثيلية لكنني لست مستعدة لذلك ولا أعتقد أني مؤهلة للوقوف أمام الكاميرا أصلا باستثناء التلفزة التي أحبها كثيرا وأتمنى المشاركة في منوعاتها، وبرامجها كمنشطة. وقد شاركت مؤخرا في كاستينغ لفائدة التلفزة وأنتظر النتيجة بفارغ الصبر.
* وكيف تقيمين عالم عروض الأزياء في تونس باعتبارك من أهم العارضات في الساحة؟
العروض قليلة جدا ولا توجد هيئات أو مؤسسات مستعدة لتأطير ودعم العروض والعارضين لأسباب مادية بحتة، فنحن نملك العديد من الفتيات الجميلات والمتألقات ولهن مواصفات عالمية لكنهن في حيرة في غياب الدعم والتأطير.
* وفي الأخير، ماذا عن أحوال القلب؟
أريد من خطيبي أن يثق بي أكثر ولا يغار عليّ أكثر من اللزوم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.