9 جوان: جلسة عامة لمناقشة لائحة ائتلاف الكرامة "لمطالبة فرنسا بالاعتذار للشعب التونسي"    مقتل زعيم القاعدة بالمغرب الاسلامي عبد الملك دروكدال وتغيبرات على مستوى القيادة في الجبال    المهدية: حجز 3 قطع أثرية بحوزة شخص كان ينوي التفريط فيها للبيع    الخطوط التونسية: يتعين على المسافرين في رحلات الاجلاء الاستظهار بقسيمة الحجز في النزل    تأجيل قضية استشهاد الرائد رياض بروطة في عملية ارهابية الى هذا الموعد    المنذر الكبير: حمزة المثلوثي تلقى عرضا من الزمالك... ولا يمكن توجيه الدعوة للنقاز    نور الدين البحيري: لا مبرر من مواصلة التحالف مع حركة الشعب    مواعيد التوجيه الجامعي وإعادة التوجيه ستكون في بداية سبتمبر    فجر اليوم/ القبض على عنصرين بتهمة التخابر مع جهات اجنبية... والعثور على رسائل خاصة    وزيرة الشؤون الثقافية تشرف على اجتماع اللجنة الاستراتيجية لحساب دفع الحياة الثقافية    تمتع مراكب الصيد البحري بمنحة الوقود المدعّم.. الشروط والتفاصيل    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: جنازة شعبية مهيبة للشيخ محمد الحبيب النفطي تُذكر بجنائز العلماء الربانيين    قيس سعيدّ لماكرون: تونس لن تكون جبهة خلفية لأي طرف في ليبيا    تقرير خاص/ خبراء وأطباء من العالم يبحثون في سر قوة مناعة التونسيين التي هزمت كورونا    أورنج تونس بالتعاون مع Google يطلقان الدورة العاشرة للمسابقة السنوية Orange Summer Challenge 2020… والتسجيل مفتوح إلى غاية 15 جوان    بنزرت: إيقاف 4 أشخاص محاضر بالجملة وحجز طائرة درون    لاعبة منتخب اليد أسماء الغاوي ضمن التشكيلة المثالية لابطال اوروبا    سوسة.. حجز أكثر من 4600 علبة سجائر    فاجعة عمدون :محكمة باجة تصدر حكمها على صاحب وكالة الاسفار    إيقاف بيع قطع تراثية تونسية تعود إلى الفترة الحسينية في المزاد العلني بباريس.. وزارة الثقافة توضح    خبراء عرب وغربيون: الحصار جعل قطر أكثر قوة في مواجهة الأزمات    بيل يرغب بإنهاء مسيرته مع ريال مدريد    "المستشارون الماليون العرب": تأجيل سداد أقساط قروض الأفراد يفوّت أرباحا تناهز 600 مليون دينار على القطاع البنكي    سفير أمريكا في ليبيا في حوار صحفي: هكذا نرى دور تركيا وروسيا و مصر وأفريكوم مستقبلا    بية الزردي تخرج عن صمتها وتكشف حقيقة علاقتها السرية بعبد الرزاق الشابي    نوفل سلامة يكتب لكم: في الظاهر معركة على ليبيا وفي الباطن تأزيم الوضع للوصول إلى الانفجار المدمر    مساء اليوم: خسوف شبه ظل جزئي للقمر    عودة الدروس الخصوصية لتلاميذ الباكالوريا...الشروط    فيديو: ''كافون'' منتصب القامة يمشي ...    نصاف بن علية: 3 سيناريوهات تتعلق بإمكانية ظهور موجة ثانية من الكورونا    "آخر الموريسيكيات" رواية جديدة للكاتبة خديجة التومي41    مؤشرات بورصة تونس ترتفع بنهاية تعاملات الخميس    برشلونة يعلن: ميسي يعاني من إصابة    اصابة طالب ببن قردان بفيروس كورونا    سبيطلة: حجز 2000 علبة جعة    البنك الألماني للتنمية يضع على ذمّة الحكومة التونسيّة قرضا بقيمة 100 مليون أورو    جامعة كرة القدم تلزم النوادي بتقديم تقارير مالية تقديرية    سوسة/ الاطاحة بعصابة السطو المسلح على محطة بنزين    نصاف بن علية:نجحنا في البلوغ إلى الهدف    نوايا التصويت في التشريعية: استقطاب ثنائي بين النهضة والدستوري الحر    وكالة السلامة المعلوماتية تحذر الطلبة: حملة قرصنة وتصيّد على الفايسبوك    سبيطلة: هلاك أب و إصابات خطيرة لابنيه في حادث مرور    بنزرت..الفلاحون... يعتصمون    جعفر القاسمي: ''ماعنديش شكون لاهيلي بال''لوك''    بعد إصابتها بفيروس كورونا ..تحسن الحالة الصحية للفنانة رجاء الجداوي    شجار وتشابك بالأيدي..هل إتفقت شيرين وحسام حبيب على الطلاق؟    على الحدود بين تونس والجزائر و ليبيا..4 مليارات دينار للتهريب وتبييض الأموال    سوسة: الأمطار تؤجل انطلاق موسم الحصاد    الاتحاد الافريقي للرقبي يقرر صرف مساعدت مالية للجامعات الوطنية    بن قردان.. المجلس الجهوي يخصص 7 مليارات لتمويل المشاريع المندمجة    التضامن كفيل بتجاوز المحن    المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص    نفحات عطرة من القرآن الكريم    ماذا في مراسلة الفيفا للنجم؟    احداث مؤسفة بعد عودة الدوري البرتغالي    في جلسة مناقشة لائحة رفض التدخل الخارجي في ليبيا ..اتهامات للغنوشي بخدمة أجندات خارجية والتعامل مع «مشبوهين»    تويتر يحرج ترامب ثانية ويحذف فيديو جديدا عن مأساة فلويد    سمية الغنوشي: "سيمر الناعقون مرور العابرين..ويبقى أبي"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قيمة البضاعة 90 مليونا: «عصابة» النحاس أدخلت الى تونس 24 طنا
نشر في الشروق يوم 27 - 03 - 2010

نجحت «عصابة» تتكون من 8 أفراد في إدخال 24 طنا من النحاس قيمتها 90 مليونا من بلد مغاربي الى تونس قبل الكشف عنها وايقاف اغلب عناصرها قبل أشهر قليلة في قفصة.
وقد مثل 5 من المتهمين أول أمس أمام الدائرة الجنائية بقفصة التي شرعت في محاكمتهم.
و تفيد وقائع القضية أن أعوان حرس سيدي بوبكر بقفصة قاموا بدورية لصالح الأمن العام في احدى الليالي من أواسط شهر ديسمبر من السنة الماضية اوقفوا فيها شاحنة على متنها شابان ثم لاحظوا أن رقم الشاحنة على البطاقة الرمادية يختلف عن اللوحة المنجمية فاسترابوا في أمر الشابين وعثروا لديهما على مبلغ مالي ناهز 35 ألف دينار.
كما عثروا على 17 طنا من النحاس في الشاحنة فتم حجزها.
وأكد الممثل القانوني الى الشركة التونسية للكهرباء والغاز بقفصة ان كمية النحاس المحجوزة تعود الى الشركة وكانت تقدمت بشكايات في الغرض حول تعرض أعمدتها الكهربائية الى السرقة في أنحاء مختلفة من مدينة قفصة وطالب بتتبع من يكشف عن تورطه عدليا.
وأنكر الشابان سرقتهما لمادة النحاس من داخل التراب التونسي واعترفا بتهريبها من قطر مغاربي مجاور.
وصرح أحدهما بأن مرافقه اتصل به قبل أيام من اكتشاف أمرهما واقترح عليه ربط الصلة مع بعض أبناء هذا القطر المغاربي لتهريب النحاس لفائدة أشخاص لا يعرفهم في بادئ الأمر ثم تراجع والتقى به رفقة أحد المتهمين الآخرين بأحد نزل مدينة قفصة فحصل الاتفاق بينهم على تهريب النحاس وتسلم مقابل ذلك حوالي 10 الاف دينار وأضاف أنه أقدم على ذلك مجاملة لأحد اصدقائه لما كان يربط بينهما من علاقة شغلية تجارية مشروعة ولم تكن لديه مصلحة في ذلك.
واعترف المتهم الآخر بمشاركته للأول في عملية التهريب لفائدة متهم آخر اختص في مجال تهريب المحروقات وقد ربط الصلة مع أحد المتهمين القاطنين باحدى المناطق الحدودية فساعدهما ووفر لهما البضاعة فخزنا جزءا منها بمستودع تسوغاه للغرض في مدينة قفصة.
وتم نقل قدر مهم من فواضل النحاس المهرب خلال أربع مرات على متن شاحنات من مدينة قفصة الى مدينة بن قردان وقد ناهزت في وزنها 24 طنا بمبلغ مالي جملي ناهز 90 الف دينار.
وقد كشف الموقوفان عن تورط 6 آخرين فتم ايقاف 3 منهم فيما تحصن الثلاثة الآخرون بالفرار.
واعتبر بعض المتهمين أنهم كانوا يجهلون خطورة أفعالهم لاعتقادهم أن تهريب النحاس لا يتعدى مخالفة ديوانية شأنه شأن تهريب المحروقات ولا يكتسي صبغة جنائية واعربوا عن ندمهم.
واعتبرت دائرة الاتهام أن جملة الأفعال المنسوبة للمتهمين تندرج ضمن طائلة تكوين عصابة من أجل سرقة وتهريب مادة النحاس والاعتداء على الأملاك والتوريد خلسة والشراء والمسك لبضاعة مهربة والمشاركة في ذلك وأحالت ملف القضية على انظار الدائرة الجنائية بقفصة لمحاكمتهم ورأت الدائرة الجنائية بقفصة تأجيل النظر في القضية الى وقت لاحق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.