كورونا.. 11 وفاة و58 إصابة جديدة في المغرب    نيويورك على عتبة ال45 ألف إصابة بكورونا…    رئيس النجم الساحلي ينعى الفقيد حامد القروي    صفاقس : تسجيل حالة وفاة لشخص مصاب بكورونا    صفاقس: حالة وفاة ثانية بسبب فيروس كورونا    7 اصابات مؤكدة بفيروس كورونا لتونسيين بايطاليا والدولة تتكفل بمصاريف دفن الوفيات    في العاصمة: مداهمة مستودع يخزن السميد..والقبض على شخصين    تونس : الفرجاني ساسي يساعد 100 عائلة من منطقة رواد    بيان الكاتب الحر سليم دولة    جندوبة: اتحاد الفلاحين يبادر ببيع المنتجات بسعر الجملة وايصالها للمواطنين    كورونا يصيب رئيس وزراء بريطانيا ويتمدد بأمريكا وفرنسا    قيس سعيد للسيسي: تونس مستعدة لوضع كل امكانياتها على ذمة المصريين    جورج سيدهم.. رحيل ثاني أضلاع "ثلاثي أضواء المسرح"    المنجي الكعبي يكتب لكم: يحضرني بمناسبة الأسماء    تراجع استهلاك الكهرباء بنسبة 25 بالمائة    شكري حمودة: حاليا هناك إستقرار في تسجيل حالات الإصابة بكورونا    بسبب مصطلح «مانيش شؤون اجتماعية»: صابر الرباعي يُغضب البعض    الكاف/ رصد طائرة درون تحلق بالجهة ودوريات من الحرس تتدخل    وفاة الفنان جورج سيدهم بعد صراع مع المرض    منذر الزنايدي يرثي المرحوم الدكتور حامد القروي    عاجل الأن بخصوص آخر التطورات الصحية للدكتور لطفي المرايحي بعد إصابته بالكورونا منذ أسبوع    محافظ البنك المركزي: خطر انتقال فيروس كورونا عبر الأوراق النقدية والعملات منخفض جدا    القصرين: اجلاء 63 مواطنا تونسيا كانوا عالقين في الجزائر من معبر بوشبكة الحدودي    صفاقس: حجز أكثر من 19 طن من مادة السميد المدعّم    BH بنك يتبرع ب1،4 مليون دينار ويوفر مبنى للعزل الصحي لفائدة وزارة الصحة    خلال ال24 ساعة الأخيرة.. 660 دورية عسكرية شملت كافة البلاد    هذه الليلة: أمطار متفرقة والحرارة تتراوح بين 4 درجات و16 درجة    مليار و200 ألف دينار في صندوق دفع الحياة الثقافية    كورونا: تونسيون يطلقون نداء استغاثة من اسبانيا    بقلم عبد العزيز القاطري: في بيوت أذِن الله أن تُرفع    سفير أمريكا لوزير الصحة: "مستعدون لمساعدة تونس"    عمل دون انقطاع.. فنيو الملاحة الجوية يؤمنون عشرات الرحلات    فريانة: ايقاف صاحب مقهى فتحها ليلا للعب الورق    في باب الخضراء : الإطاحة بمحتكر لمادة السميد وشريكه والنياية على الخط    وليد حكيمة: لن يتم تسليم وسائل النقل المحجوزة الا برفع حظر التجوّل    خدمات جديدة لأورنج تونس    ضغط شديد على شبكة الأنترنت والوزارة تصدر بيانا    محمد الحبيب السلامي يحذر : جنبوا الصبيان الخوف    الاتحاد العام التونسي للطلبة يطالب بتأجيل استئناف الدروس بالمؤسسات الجامعية ويؤكد رفضه الدراسة عن بعد    الهند.. يقتل شقيقه لكسره حظر التجول    الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع: الحدود جنوب شرقية آمنة وجاهزون لمواجهة أي طارئ    تمّ انتاجها من قبل عدد من الفنانين كلّ من منزله..رسالة من بدر الدريدي و لبنى نعمان مفادها “”اقعد في الدار”    سوسة.. مداهمة مخبزة تعمد صاحبها تقليص وزن"الباقات"    إمام مكة الأسبق : "كورونا ما هو إلا نذير"    منوبة.. إيقاف شخص مفتّش عنه    تحويل ملعب ماراكانا الشهير لمستشفى مؤقت لمساعدة مرضى كورونا    فيما أكدت صعوبة تأجيل سداد ديونها الخارجية..تونس مطالبة بتسديد 11 مليار دينار بداية من شهر افريل    وزير التجارة: الجيش سيتولى توزيع مادة ''السميد''    السيسي يعلن إنشاء صندوق لدعم مواجهة فيروس كورونا في إفريقيا    برشلونة يعلن تخفيض أجور اللاعبين والعاملين    أنجلينا جولي تتبرع بمليون دولار لأطفال تضرروا من كورونا    ماذا نقول يا رسول الله    ليفربول يتخلي عن صلاح أو ماني لكسب رهان الميركاتو الصيفي    عودة الدوري الايطالي الى النشاط في ماي مستبعدة    سيدي حسين: ايقاف شاب بحوزته سكين كبير بالطريق العام خلال حظر التجول    الأندية الأوروبية تواجه تهديدا وجوديا بسبب أزمة كورونا    مجلس الأمن يطالب بوقف فوري للقتال في ليبيا    نحو تأجيل دوري أبطال إفريقيا ؟؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لتفادي سلبيات «منظومة إمد»: اجراءات عاجلة... ومقاربة تصحيحية شاملة في الافق
نشر في الشروق يوم 22 - 10 - 2010

علمت «الشروق» ان خبراء ومختصين في ميداني التكوين والتشغيل يتدارسون في أروقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي السبل الممكنة لتفادي السلبيات التي ظهرت بعد مرحلة أولى من تطبيق منظومة «أمد» واقرار للاجراءات الواجب اتخاذها أساسا لضمان تشغيلية أصحاب الشهائد العليا.
ويأتي هذا التوجه «الاصلاحي» بعد عمليات تقييم أولية اجرتها لجان مختصة صلب الوزارة وبالتنسيق مع سائر الاطراف المتدخلة في التشغيل.
وكانت الوزارة أقرت مع مفتتح هذه السنة الجامعية جملة من الاجراءات العاجلة رمت أساسا الى تلافي التخصصات الدقيقة المبكرة باعتبار أن سوق الشغل تتغير ولضرورة منح المتعلم تكوينا عاما صلبا، هذا مع تحسين مقروئية «Visibilité» نظام التكوين عبر اقرار التوجه نحو عروض تكوين مرجعية تمكن المؤسسة التعليمية من تعديل المسارات وطاقات الاستيعاب حسب تطورات ومستجدات سوق الشغل والاخذ بعين الاعتبار ما يمكن أن يبرز من اختصاصات دقيقة جديدة أو من تقلص مجال تشغيل بعضها خلال المسار التكويني للطالب.
اصلاحات عاجلة
كما أقرت الاصلاحات «العاجلة» التي شرع في تنفيذها منذ بداية العام الجامعي الحالي جعل التكوين التطبيقي تطبيقيا بصفة فعلية بايجاد السبل الكفيلة بتفعيل التربصات بتأجير مؤطري التربصات وربط المكافأة بالقيام بدور فاعل في البحث عن التربصات وتأطيرها.
شعب وتشغيل
وفي هذا الاطار «العاجل» تم حذف ما يزيد عن 140 شعبة من دليل التوجيه الجامعي الأخير وتتجه النية كما أشارت «الشروق» الى ذلك في مقال سابق الى صياغة دليل توجيه بديل يساهم في اعادة النظر في مسالك التكوين والابتعاد قدر المستطاع عن التخصصات الدقيقة (بصفة مبكرة) وعن التخصصات المتشابهة.
وفي أفق الاصلاحات مزيد تعزيز مجهود تطوير المسالك ذات التشغيلية العالية عبر دعم الدراسات الهندسية واعداد الطلبة وتدريبهم لتبلغ نسبة الحاصلين على الاشهاد 50% من بين الخريجين دون اعتبار خريجي مؤسسات التعليم العالي الذين سيتم ادراجهم ضمن برنامج خصوصي.
كما تتضمن المقاربة الاصلاحية المنتظرة اعادة المعاهد العليا التكنولوجية الى مهامها الأصلية بجعلها تكون أساسا التقنيين الساميين مع ترك امكانية المواصلة في اطار «أمد» بالنسبة الى المتميزين وسيتم التنسيق في ذلك مع منظومة التكوين المهني وتنظير الشهائد وفتح المعابر وامكانية الاشراف المزدوج على تلك المعاهد.
خطة واشهاد
ولدعم الكفاءات الافقية، وأساسا في مجال التكوين في اللغات وضعت وزارة التعليم العالي خطة لتدارك النقائص المسجلة من خلال تصحيح تدريس اللغتين الفرنسية والانقليزية على جل الشعب وتغيير الطرق البيداغوجية وتشجيع التعبير الشفوي والمرافقة البيداغوجية والتعلم عن طريق الجامعة الافتراضية.
كما تتجه النية الى مزيد تفعيل مجال الاشهاد وتمكين الخريج من الحصول على شهادة تكرس قدراته وكفاءاته في ميدان ما من طرف مؤسسات مختصة مما يدعم قابلية التشغيل لديه ويعطي كفاءته مقروئية تتجاوز المجال الوطني الى مجال السوق العالمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.