رضا بالحاج : مشاورات متقدمة للعودة لحركة نداء تونس    انسحاب حزب المسار من الحكومة..وهذه الاسباب    من بينها تونس: ألمانيا تعتزم تصنيف دول المغرب العربي دول منشأ آمنة بسبب اللاجئين    تطاوين: بطاقة ايداع بالسجن في حق الناطق الرسمي لتنسيقية اعتصام الكامور‎    استئناف التزويد بالماء تدريجيا في الضاحية الشمالية للعاصمة الليلة وغدا    في يوم واحد.. رونالدو يعيد نصف ما دفعه يوفنتوس    غدا الخميس: الحرارة تصل 47 درجة مع ظهور الشهيلي    القصرين: بسبب خلاف بينهما رجل يطعن زوجته بسكين    مهاجم كرواتيا يسدّد قروض سكان قريته    رسمي: مدافع الإفريقي يوقّع لسان غالين السويسري    القبض على 3 عناصر تكفيرية بكل من بن عروس والمهدية وسوسة    ثلاث غرف نقابية عاملة في مجال النقل تلوح بانسحابها من الاتفاقية المشتركة القطاعية    صفاقس: حجز 1780 علبة سجائر و260 كلغ من مادة المعسل مهربة    منظمة الدفاع عن المستهلك: نقص فادح في أدوية الأمراض المزمنة بكامل الجمهورية    دخول القسط الأول من الطريق السيارة تونس - جلمة في جزئه الممتد على مستوى ولاية بن عروس مرحلة طلب العروض    حوالي 7% فقط من القائمات المترشحة ل"البلديات" أودعت حساباتها المالية.. وهذا ما ينتظر القائمات المتخلفة    اتحاد الفلاحين يحدد اسعار خرفان العيد    تسجيل تطور في تصدير المنتجات البيولوجية    "توننداكس" يتراجع صباح الابعاء بنسبة 0،15 بالمائة    ننشرها.. فحوى استقالة الفنان سامي بن عامر المستشار المكلف بإعداد المتحف الوطني للفن الحديث والمعاصر    ريال مدريد يقترب من التعاقد مع "نجم بلجيكا"    البنك الوطني الفلاحي يرفع ناتجه البنكي الصافي الى 253 مليون دينار خلال النصف الاول من سنة 2018    ‎بنزرت:انهيار سقف احد المصانع وتحويل 80 عاملة إلى المستشفى    رقم معاملات "ايرليكيد" تونس يرتفع بنسبة 9 بالمائة على اساس نصف سنوي    الأبحاث مازالت جارية في خصوص حادثة طعن عوني أمن بجربة    أقوال الصحف التونسية    تحويل جمعية بسمة لمؤسسة عمومية تابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية    منوبة: تعرّض عمال مصنع حلويات للإعتداء بأسلحة بيضاء    الالعاب الافريقية للشباب-2018 : اليوم الافتتاح والدخول مجاني الى مختلف المسابقات    مهرجان ليالي المهدية : عروض فنية وثقافية والافتتاح لفرقة المايسترو عبد الرحمان العيادي    أبطال افريقيا: موعد مبارتي النجم والترجي في الجولة الرابعة والحكام    اتحاد الشغل: تعرّض عمّال بمصنع حلويات إلى الإعتداء بالأسلحة البيضاء    عضوان في الكونغرس يطالبان بالاستماع لمترجم ترامب خلال لقائه بوتين    البالونات الحارقة'' تثير رعب جيش الاحتلال    بالفيديو.. تسجيلات صوتية تثبت دفع قطر مليار دولار لجماعات إرهابية في العراق    الجزائر تعيد محاكمة الإرهابي جمال بغال    مقتل طالب تونس بكندا.. التفاصيل    سوسة : محاولة اغتصاب إمراة متزوجة بعد اقتحام منزلها    سيتولّى منصب مستشار رياضي.. زيدان يقترب من اللحاق برونالدو في جوفنتس    بريمونتادا مثيرة: الترجي الرياضي يفلت من كمين كامبالا سيتي ويعزز صدارته    مهرجان قرطاج : سهرة "ياسمين علي" و"أبو"...تنويعات غنائية مصرية بروح التجديد والبهجة    على ركح مسرح قرطاج.. جمال دبوز ينتقد الواقع المجتمعي والسياسي    فيديو: بية الزردي تنهار بالبكاء خلال مأدبة عشاء    بعد ظهورها على ركح مسرح قرطاج أمام مدارج خالية، رسالة ياسمين علي للتونسيين    المستاوي يكتب لكم : الدولة يمكن أن تطلب اصدار فتوى تبيح للتونسيين عدم اداء الحج    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الاربعاء 18 جويلية 2018    عمار عمروسية: سيتم الضغط على الشاهد للاستقالة عبر تحريك ملفات افتعال أزمات    تأجيل انعقاد دورة 2018 لمهرجان الجاز بطبرقة إلى موفّى شهر أوت القادم    أمراض الصيف.. احذروا ضربة الشمس    خبيرالشروق .. أعشاب وعلاجات طبيعية لارتفاع ضغط الدم    عندي مشكلة.. أعراض التسممات وعلاجها    قتلى في تحطم طائرتين للتدريب في الولايات المتحدة    دراسة طبية جديدة تؤكد على اهمية القرفة صحيا    القروض الأخيرة لتونس:لإنعاش الاقتصاد أم لمزيد إغراقه ؟    قناة نسمة:حوار رئيس الجمهورية تفوق على نهائي المونديال من حيث نسب المشاهدة    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 17 جويلية 2018    أصحاب الأبراج الضعيفة أمام الطعام    مرتجى محجوب يكتب لكم : التونسيات والتونسيون ..يكفي من الفرجة والجلوس على الربوة فالوطن يستغيث    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جندوبة: استغلال البحيرات الجبليّة يطوّر الفلاحة
نشر في الشروق يوم 11 - 05 - 2011

تزخر ولاية جندوبة بموارد طبيعية هامة منها بالخصوص خصوبة التربة في مناطق السهول والتي لها قابلية لمعظم الزراعات وكذلك ثروة مائية هائلة تمثل حوالي ربع الموارد الوطنية وتكون جندوبة بذلك خزانا للمياه بالبلاد التونسية: 362 مليون م3 من الموارد المائية المعبّأة عن طريق 4 سدود كبرى و17 سدا تليا و39 بحيرة جبلية وآبارا عميقة وسطحية.
وهذه الموارد المائية وبقدر أهميتها فإن المواطن بالجهة لم ينل حظّه من المياه الصالحة للشراب بالشكل الكافي لم تنل المناطق السقوية والفلاحة عامة حظّها أيضا فظهرت الانقطاعات لمياه الريّ بمناطق مختلفة وخاصة في فصل الصيف وما أدخله من اضطراب عند الفلاحين فكيف لجهة لها مخزون مائي كهذا ويعطش سكانها وأراضيها وتصبح امكانية الحصول على الماء هاجسا كبيرا.
وإذا كانت السدود وقنوات تمرير مياه الشرب والري تقف سببا في هذا الواقع فإن طريقة استغلال البحيرات الجبلية والسدود التليّة محل تساؤل ذلك أن الاستغلال للبحيرات لم يكن بالشكل الكافي إن لم نقل ينعدم في عديد المناطق بسبب طاقة خزنها للمياه أولا والتي لا تفي بحاجيات الاراضي المجاورة لها وكذلك خلوّها من المياه في المواسم قليلة الأمطار هذا بالاضافة الى غياب الحوافز التشجيعية لصغار الفلاحين أمام ارتفاع تكلفة خراطيم ايصال مياه الري والمحرّكات وهو ما خلق نفورا عند الفلاحين وعدم تحمّسهم للنشاط الفلاحي. ولعل ضرورة تفعيل دور البحيرات والترفيع من طاقة استيعابها للمياه بتوسيعها وتشجيع الفلاحين على استغلالها يكون عاملا أساسيا في تحسين الانتاج الفلاحي وتطويره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.