قيس سعيد يكلف الشاهد بمهام تصريف أعمال الحكومة    إئتلاف الكرامة: التيار الديمقراطي و حركة الشعب أجبرا النهضة على التحالف مع قلب تونس    تحديد موعد دربي العاصمة بعد مطلب الترجي (متابعة)    الرئاسة الفلسطينية ترحب بتجديد تفويض وكالة الأونروا وتصفه بالتاريخي    المحمدية: «ولد مامية» مغتصب القاصرات في قبضة الأمن    مدنين: مداهمة مستودع وحجز سلع مهربة    مصر.. نفي إشاعة وفاة الفنان عادل إمام    إطلاق حملة كبرى لتلقيح الأطفال ضد الحصبة    بشار الأسد: أقود سيارتي بنفسي لأنني لا أحب مظاهر السلطة    القصرين: يوم دراسي حول إنشاء شركة تعاونية مركزية للخدمات الفلاحية بالجهة    السيرة الذاتية لرئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي    بداية من الغد... تدفق تيارات هوائية قوية    إيقاف 10 أشخاص من أصول إفريقية بصدد اجتياز الحدود خلسة باتجاه التراب الوطني    جريمة قتل تاكسيست الزهروني.. تفاصيل جديدة    بن عروس.. اغتصاب طفلة ال3 سنوات والمتهم متسوّغ منزل عائلتها    عبير موسي: الغنوشي لن أناديه ''سيّدي رئيس المجلس''    وزير العدل يدشّن السجن المدني بقابس بعد إعادة تهيئته    الممثلة والمخرجة جيهان إسماعيل لالصباح نيوز: أنا مشروع ممثلة ومبدعة لكن..وهذه علاقتي بالتونسيات في مصر    هذا أول ما سيقوم به البرلمان الجديد    القيروان: تحرك احتجاجي لتنسيقية «وينو السبيطار»؟    الاقتصاد التونسي ينمو ب1 بالمائة خلال الثلاثي الثالث من 2019    نسبة امتلاء السدود بلغت 65 بالمائة من طاقة استيعابها الجملية    والي توزر ل الصباح نيوز: توزيع 2500 حزاما عاكسا للأضواء على أصحاب الابل تجنبا للحوادث القاتلة    فوزي البنزرتي.. المنتخب التونسي كتاب مفتوح ونأمل في تحقيق نتيجة إيجابية    انطلاق موسم جني الزيتون بولاية قفصة    بعد "الرئاسية والتشريعية 2019 ".. هيئة الانتخابات تعقد يومي 16 و17 نوفمبر اجتماعا تقييميا    تصفيات كأس افريقيا: مجانية الدخول لحضور مباراة تونس و ليبيا    المنستير: إنطلاق فعاليات الدورة السابعة لمهرجان الإتحاد العام التونسي للشغل للإبداع    هذا هو حكم مواجهة الترجي و"اسفي" المغربي    ناسا تكتشف خطرا قاتلا لرواد الفضاء في رحلة المريخ الطويلة    مونديال قطر 2019: الفيفا يكشف عن قائمة الحكام    بالفيديو: شيرين تقبل يد معجب سويسري    عروض اليوم    ما هذا يا وزارتي السياحة و الثقافة    حدث اليوم ..رغم التوصل الى هدنة في غزة... العدوان الصهيوني يوقع 34 شهيدا    كل التفاصيل حول اجراءات تصدير شركات التجارة الدولية للمنتوجات المُستثناة من نظام حرية التصدير    سوسة .. شملت محلات تبريد ووحدات صناعية وغيرها.. 2000 زيارة مراقبة ومحجوزات ب 3 مليارات    كمال بن خليل ل"الصباح نيوز": اليونسي بريء من نزاع أبوكو ..وهذه الأطراف المسؤولة عن الملّف    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    الذكرى 31 لإعلان قيام دولة فلسطين.. تونس تندّد باستمرار العدوان الإسرائيلي    الفيفا يطرح تذاكر إضافية لكأس العالم للأندية قطر 2019    رأس الجبل : الإطاحة بعصابة من بينهم قصر يروجون "الزطلة"    ماذا يمكنني أن أتناول لأتمتع بالنشاط؟    أظافر صحية وجميلة بفضل التغذية السليمة    أفضل الطرق لإنقاص الوزن بعد الولادة    نوفل سلامة يكتب لكم : حتى نفهم كيف امتلك الريادة غيرنا    الاحتكار ضار بالاقتصاد والمجتمع    منبر الجمعة: التراحم أقوم الاعمال الصالحة    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الجمعة 15 نوفمبر 2019    جندوبة: قتلى وجرحى في حادث إصطدام عنيف بين نقل ريفي وشاحنة..    رونالدو يسجل ثلاثية في فوز البرتغال ويقترب من هدفه الدولي المائة    أبكت التونسيين في ''صفّي قلبك'': ''سناء'' فنانة صاعدة في الفنّ الشعبي    الاحتكار إضرار بحاجة الناس    بن قردان:حجز سلاحي كلاشينكوف وبندقية صيد وذخيرة في سيارة ليبية    البرلمان الجزائري يتبنى قانون محروقات جديد ل'ضمان المداخيل الضرورية للبلاد'    البرلمان الجزائري يتبنى قانون محروقات جديد ل''ضمان المداخيل الضرورية للبلاد''    ليبيا: إيقاف جميع الرحلات المتجهة إلى هذه الدول من مطار مصراتة    بداية من اليوم: رسائل نصية قصيرة توعوية لمرضى السكري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاشتباكات تجددت مساء أمس:عشرات القتلى في حرب الميليشيات بطرابلس
نشر في الشروق يوم 31 - 08 - 2018

تجددت مساء امس الاشتباكات بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الليبية برئاسة فائز السراج وقوات اللواء السابع في العاصمة طرابلس ما اسفر عن وقوع قتيلين لترتفع حصيلة الضحايا الى 43 قتيلا منذ بداية الاشتباكات يوم الاثنين الماضي .
طرابلس (وكالات)
قُتل 43 شخصًا على الأقل، وأُصيب مئة بجراح، معظمهم من المدنيين، خلال ثلاثة أيام من المعارك بين مجموعات مسلحة متناحرة في العاصمة الليبية طرابلس، بحسب حصيلة جديدة نشرتها وزارة الصحة امس الخميس.وكانت المعارك اندلعت الاثنين الماضي في الضواحي الجنوبية لطرابلس، واستمرت حتى الليلة قبل الماضية رغم هدنة أعلنت الثلاثاء، لكن لم يتم احترامها.
وقالت امس تقارير ميدانية نقلا عن سكان طرابلس ان عددا من الأسر لا تزال عالقة بسبب الاستخدام العشوائي للأسلحة الثقيلة، من بينها الصواريخ والدبابات والرشاشات المضادة للطائرات.مشيرة الى ان العاصمة، طرابلس، تشهد إحدى أسوإ المعارك المتواصلة بين المليشيات المتصارعة منذ عام 2014.
وحث سفراء فرنسا وإيطاليا وبريطانيا في ليبيا، في بيان مشترك، الجماعات المسلحة على الدخول في حوار سلمي. وقد غرقت ليبيا في الفوضى والصراع المسلح بين جماعات متنافسة منذ الانتفاضة التي دعمها حلف شمالي الأطلسي للاطاحة بحكم الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي عام 2011. ومن جهتها قالت الأمم المتحدة وموظفو إغاثة امس الخميس إن مئات المهاجرين نقلوا من مركزي احتجاز تديرهما الحكومة الليبية في طرابلس بعد أن حوصروا في اشتباكات بين جماعات مسلحة متناحرة.وقال موظفو إغاثة إن مئات المهاجرين نقلوا إلى "مكان آمن" من مركزين تديرهما الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في منطقة عين زارة في جنوب شرق طرابلس.وذكرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في بيان أنها "سهلت بالتعاون مع وكالات أخرى وجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية (الليبي) نقل جميع الأشخاص من عين زارة".
وفي سياق متصل شنَّت طائرة قيل إنها تتبع حكومة الوفاق غارة جوية على مدينة ترهونة جنوب طرابلس، ما يشكل تطورًا جديدًا في سيناريو الصراع بين الميليشيات المتصارعة في العاصمة الليبية.
ويذكر إن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج قد قرر، امس الخميس، بصفته القائد الأعلى للجيش، بتكليف كلا من آمر المنطقة العسكرية الوسطى اللواء محمد الحداد، وآمر المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة جويلي بالإشراف على إجراءات وقف إطلاق النار في مناطق التقاتل في جنوب غرب طرابلس. كما أذاعت قناة ليبيا الرسمية كلمة مصورة لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، تعليقا على الاشتباكات الدائرة بطرابلس، حيث قال "السراج"، "بالرغم من الجهود المبذولة لإرساء السلم الأهلي والاجتماعي، إلا أن فوجئنا بما حدث من اعتداء في جنوب طرابلس على مؤسسات الدولة واقتحام بعض المعسكرات وما سببه ذلك من سقوط لضحايا أبراء وشباب من الوحدات الأمنية والعسكرية وترويع لسكان المنطقة من مختلف مناطق ليبيا".
رأي خبير
المحلل السياسي سالم الدرسي
«اذا كان المجتمع الدولي جادا في إنجاح المسار الديمقراطي في ليبيا لأخرج جميع الكتائب من طرابلس وجعلها تسلم أسلحتها لجهات شرعية كما نص الاتفاق السياسي»


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.