الجامعة العامة للصحة: قرار الإحتفاظ بنقابيين خطوة خطيرة    جامعة النزل: "ضرورة إيجاد 800 غرفة نزل لإيواء التونسيين العالقين بالخارج لقضاء الحجر الصحي الإجباري"    في بنزرت: رغم الرقابة، الأسعار ملتهبة و تثقل كاهل المستهلك    حملة تمشيط في جبال القصرين تُحبط التحضيرات لعمل ارهابي    الفيفا تلزم اللاعبين باحترام عقودهم لنهاية الموسم.. وتدعوهم للتحاور مع الأندية لتخفيض أجورهم    قفصة: الحالة الصحّية للمصابين بكورونا مستقرّة    وزارة الصحة تعلن: 27 إصابة جديدة بكورونا وارتفاع عدد الحالات إلى 623 و23 وفاة    يوميات مواطن حر: ما العبرة من الخطوة الاولى في غياب الارضية    تمديد مدة الصلوحية لشهادات التأمين على السيارات    تهديدات إرهابية تستهدف المغزاوي    جلسة عمل عن بعد حول التّزوّد بالماء بكلّ من ولاية سليانة وباجة خلال صائفة 2020    الكنام يعلن التمديد في آجال صلوحية قرارات التكفل الصادرة عن مصالحه    سوسة.. إرتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 52    برهان بسيس: من ندوة صحفية كاملة العباد ما شدت كان بكية الوزير    مدنين.. حجز كميات هامة من الفارينة والسميد    مصر .. منع التراويح والاعتكاف في رمضان    الكاف..حجز كميات هامة من المواد الغذائية منتهية الصلوحية ومجهولة المصدر    تربّعت عليه طوال أكثر من 4 عقود.. الصين تزيح امريكا عن عرش براءات الاختراع    الناطق باسم المحكمة الابتدائية بالكاف للصباح نيوز : إيقاف معتمد قلعة سنان من أجل تهمة احتكار السميد    رئيس البرلمان يؤكد جاهزية السلطة التشريعيّة للتفاعل مع ما يحتاجه إصلاح القطاع الصحي من قوانين    «شوفلي فن» على الوطنية 2 لتشجيع المواطنين على ملازمة منازلهم    "خليك بالدار" جديد المطرب محمد بن صالح واالشاعر المولدي حسين    وزارة العدل الامريكية توجه اتهامات لمنظمي مونديالي 2018 و2022    سيدي بوزيد.. إيقاف 2 محتكرين وإيقاف 6 أشخاص خرقوا حظر التجول    الصخيرة.. فرقة الحرس الديواني تحجز 7 آلاف علبة سجائر مهربة    بن قردان.. اصحاب الشاحنات الليبية يطالبون السلطات الليبية بالسماح لهم بدخول التراب الليبي    وزير الداخلية يحذّر : "الوضع خطير.. وقد نصل الى مرحلة صادمة يموت فيها البعض على أعتاب المستشفيات" (متابعة)    ارتفاع حالات العنف ضد المرأة خلال فترة الحجر الصحي    وليد أزارو خارج حسابات الأهلى في الموسم المقبل    أبو ذاكر الصفايحي يحذر ويعبر : تواضع قيس سعيد وبكاء لطفي زيتون    وزير التربية: الوزارة جاهزة لكل السيناريوهات الممكنة لتدارك السنة الدراسية    وزير التربية: قريبا توقيع اتفاقية شراكة مع مؤسستي الإذاعة والتلفزة التونسيتين    منوبة : تحرير محاضر مخالفات اقتصادية وصحية وغلق فوري لمحلات مفتوحة للعموم    وزارة التجارة: توريد كميات من اللحوم الحمراء استعدادا لشهر رمضان    عبد اللطيف علوي يكتب لكم : حكاية محمد العفاس ماثماش مااسهل منها    مع تفشي فيروس كورونا: ديوان الافتاء يحسم الجدل حول تكفين المتوفى.. غسله.. دفنه والصلاة عليه    رجب حاجي يكتب لكم : ذكرى الزعيم الحبيب بورقيبة طيّب الله ثراه تدعونا الى محاورة الاحداث    الإعلان عن أفضل اللاعبين في الدوريات الكبرى    برشلونة يحدّد السعر النهائي لكوتينهو    قفصة.. يعتدي على إطار امني داخل المستشفى الجهوي    المهدية: مهرجان "السّينما في دارك" للتوقّي من فيروس "كورونا"    وحدات الحرس تسحب حوالي 6500 رخصة سياقة    من اجل مخالفة الحجر والاعتداء على امني.. الاحتفاظ ب مكتباجي بتبرسق    من يتحكم في الشفرة النووية بعد جونسون؟.. الحكومة البريطانية لا تبوح بالسر!    بايرن ميونخ يمدد عقد توماس مولر    رأي/ الحب في زمن الكورونا    القلعة الكبرى: إنفجار قارورة غاز بمنزل    سوسة.. إيقاف صاحب شاحنة خالف قانون الحجر الصحي    قطر تبيع سندات مقومة بالدولار وسط هبوط أسعارالنفط    احذر أثناء تصفح "تويتر" من Firefox!    بعد إصابتها بالكورونا.. فرنسا تعلن عن وفاة فنانة تونسية شهيرة داخل أراضيها    مهاجم توتنهام يبدأ الخدمة العسكرية خلال توقف البطولة الانقليزية    وجهة نظر: القناة الوطنية 2 بين تثمين الأعمال القديمة وتعرية الإنتاجات الجديدة    5دعوات في القرآن مجربة في تفريج الكروب فلندع بها الله للوقاية من "كورونا"    اليوم..سحب عابرة بأغلب المناطق مع بعض الأمطار    بطولة إيطاليا: أندية الدرجة الأولى تتفق على خفض أجور اللاعبين    النفط يواصل جني المكاسب    سمير الوافي يعتذر من الزوجة الأولى لبن علي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاشتباكات تجددت مساء أمس:عشرات القتلى في حرب الميليشيات بطرابلس
نشر في الشروق يوم 31 - 08 - 2018

تجددت مساء امس الاشتباكات بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الليبية برئاسة فائز السراج وقوات اللواء السابع في العاصمة طرابلس ما اسفر عن وقوع قتيلين لترتفع حصيلة الضحايا الى 43 قتيلا منذ بداية الاشتباكات يوم الاثنين الماضي .
طرابلس (وكالات)
قُتل 43 شخصًا على الأقل، وأُصيب مئة بجراح، معظمهم من المدنيين، خلال ثلاثة أيام من المعارك بين مجموعات مسلحة متناحرة في العاصمة الليبية طرابلس، بحسب حصيلة جديدة نشرتها وزارة الصحة امس الخميس.وكانت المعارك اندلعت الاثنين الماضي في الضواحي الجنوبية لطرابلس، واستمرت حتى الليلة قبل الماضية رغم هدنة أعلنت الثلاثاء، لكن لم يتم احترامها.
وقالت امس تقارير ميدانية نقلا عن سكان طرابلس ان عددا من الأسر لا تزال عالقة بسبب الاستخدام العشوائي للأسلحة الثقيلة، من بينها الصواريخ والدبابات والرشاشات المضادة للطائرات.مشيرة الى ان العاصمة، طرابلس، تشهد إحدى أسوإ المعارك المتواصلة بين المليشيات المتصارعة منذ عام 2014.
وحث سفراء فرنسا وإيطاليا وبريطانيا في ليبيا، في بيان مشترك، الجماعات المسلحة على الدخول في حوار سلمي. وقد غرقت ليبيا في الفوضى والصراع المسلح بين جماعات متنافسة منذ الانتفاضة التي دعمها حلف شمالي الأطلسي للاطاحة بحكم الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي عام 2011. ومن جهتها قالت الأمم المتحدة وموظفو إغاثة امس الخميس إن مئات المهاجرين نقلوا من مركزي احتجاز تديرهما الحكومة الليبية في طرابلس بعد أن حوصروا في اشتباكات بين جماعات مسلحة متناحرة.وقال موظفو إغاثة إن مئات المهاجرين نقلوا إلى "مكان آمن" من مركزين تديرهما الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في منطقة عين زارة في جنوب شرق طرابلس.وذكرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في بيان أنها "سهلت بالتعاون مع وكالات أخرى وجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية (الليبي) نقل جميع الأشخاص من عين زارة".
وفي سياق متصل شنَّت طائرة قيل إنها تتبع حكومة الوفاق غارة جوية على مدينة ترهونة جنوب طرابلس، ما يشكل تطورًا جديدًا في سيناريو الصراع بين الميليشيات المتصارعة في العاصمة الليبية.
ويذكر إن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج قد قرر، امس الخميس، بصفته القائد الأعلى للجيش، بتكليف كلا من آمر المنطقة العسكرية الوسطى اللواء محمد الحداد، وآمر المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة جويلي بالإشراف على إجراءات وقف إطلاق النار في مناطق التقاتل في جنوب غرب طرابلس. كما أذاعت قناة ليبيا الرسمية كلمة مصورة لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، تعليقا على الاشتباكات الدائرة بطرابلس، حيث قال "السراج"، "بالرغم من الجهود المبذولة لإرساء السلم الأهلي والاجتماعي، إلا أن فوجئنا بما حدث من اعتداء في جنوب طرابلس على مؤسسات الدولة واقتحام بعض المعسكرات وما سببه ذلك من سقوط لضحايا أبراء وشباب من الوحدات الأمنية والعسكرية وترويع لسكان المنطقة من مختلف مناطق ليبيا".
رأي خبير
المحلل السياسي سالم الدرسي
«اذا كان المجتمع الدولي جادا في إنجاح المسار الديمقراطي في ليبيا لأخرج جميع الكتائب من طرابلس وجعلها تسلم أسلحتها لجهات شرعية كما نص الاتفاق السياسي»


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.