بلاغ توضيحي من الإدارة العامة للسجون في علاقة بشفيق جراية ونبيل القروي    حمادي الجبالي يحذر: نحن الآن أمام مشروع استبدادي جديد سيجثم على الصدور ويقطع الأنفاس    الحزب الجمهوري ينتقد تسخير قنوات تلفزية تسيطر عليها لوبيات ودوائر فساد للحشد لفائدة المترشح للرئاسة الموقوف    كاس الاتحاد الافريقي - الاتحاد الرياضي ببنقردان الى الدور الثاني    كرة قدم: الاتحاد المنستيري يفتتح الموسم بالانتصار على النادي الصفاقسي    علي معلول لاعب الموسم في الاهلي المصري    حالة الطقس ليوم الإثنين 26 اوت 2019    لطفي بوشناق : "أنا فنان طليق كطيف النسيم وحرا كنور الضحى في سماه"    برهان بسيس: بقينا كان احنا أنصارو انوحو على بن علي    الرصد الجوي: هدوء نسبي حاليا وأمطار متفرقة منتظرة في هذه المناطق    دعوة القضاة إلى عدم التعليق على القرارات القضائية في مواقع التواصل الإجتماعي    اعصار بنابل وعاصفة قوية ستشمل هذه الجهات...مصدر من الرصد الجوي يكشف... (صور)    رابطة أبطال افريقيا: النجم الساحلي يواجه اشانتي كوتوكو الغاني في الدور الثاني    نابل: رياح لولبية تتسبب في إصابة عاملات فلاحيات في حادث مرور وتصادم 5 سيارات    وهذا حادث اخر :وفاة عاملة فلاحية اثر حادث مرور    حجز 5 أطنان من البطاطا في قليبية    المحرس : جثة شاب بجانب سكة القطار    زغوان : الحرس الديواني يحجز أكثر من 38 ألف قرص مخدّر    المكتب الإعلامي للزبيدي:منذر قفراش لا علاقة له بالحملة    سليانة: نفي ما تم ترويجه بخصوص إتلاف كميات من الحبوب المجمعة بالهواء الطلق        زيدان لجماهير ريال مدريد: أتفهم ما تشعرون به    في المرسى: محاولة طعن رئيس منظمة «عتيد» بسكين    سعد الحريري: سقوط طائرتين مسيرتين تابعة للإحتلال الصهيوني في بيروت اعتداء على سيادة لبنان    النّادي الصفاقسي: سوكاري أساسي في مباراة اليوم    مدنين: حجز كمية هامة من السجائر المهربة    مجموعة السبع تعقد قمتها وسط خلافات حادة في مدينة بياريتس الفرنسية    بلدية رواد تطلق «الويفي» المجاني لمتساكنيها    معهم في رحلاتهم .. مع فالّو في رحلته عبر تونس الوسطى (3)    تحذير أمني جديد: "بلوتوث" يمكن أن يجعل كل بياناتك في أيدي اللصوص    فرنسا: شكوى جديدة بالاغتصاب ضد طارق رمضان    بئر علي بن خليفة: قتيل وجريح في حادث مرور    حرج كبير لوزير الشؤون الإسلامية السعودي بسبب خطأ في قراءة القرآن    تخربيشة: وانها لمعجزة من رحمان رحيم    الرابطة الأولى.. برنامج النقل التلفزي لمباريات اليوم    البرازيل: مئات الحرائق الجديدة تجتاح غابات الأمازون الاستوائية الأكبر في العالم    نابل ..عودة مياه الري إلى حقول بني خلاد    مهرجان البحر الأبيض المتوسط بحلق الوادي ... مشهد سياسي متعفن في «مدينة العجائب»    الكاف .. حمام ملاق الأثري ...ثاني محطة جيولوجية استشفائية مغلقة منذ سنين    نعيم السليتي هداف في اولى مبارياته مع الاتفاق..وتالق كل نجوم تونس المحترفين    لتنشيط المشاركة الاقتصادية للمرأة ..معرض للصناعات التقليدية وسوق لمنتوجات الحرفيات ببن عروس    حظك ليوم الاحد    ارتفاع بنسبة 44 بالمائة في اجمالي خدمات الدين الخارجي    جرجيس: الدورة السابعة لمهرجان الرصيفات    بعد التطورات في المشهد السياسي والوطني...اليوم اجتماع هام للمركزية النقابية    بعد افشال مخططات ارهابية .. صيف آمن ... بفضل قواتنا المسلحة    أولا وأخيرا .. «تونسي من برّا وأجنبي من داخل»    سكارليت جوهانسون أعلى الممثلات أجرا بمبلغ خيالي    المهرجان الدولي للشطرنج بصفاقس في نهاية شهر اوت الجاري    تسجيل ارتفاع بنسبة 46 بالمائة في المداخيل السياحية الى غاية 20 أوت 2019    تسجيل أول وفاة بالسجائر الإلكترونية    وسط طلبات لتجميع 30 الف طن..تونس تفتح موسم جني الحلفاء الى حدود 31 جانفي 2020    مسرح الاوبرا: لا يمكن التعامل مع الاحزاب السياسية وتمكينهم من الفضاء مجانا    سامي الفهري: بعد ماحدث لنبيل القروي قد أعود إلى السجن    نزيف الأنف عند الأطفال.. أسبابه    تونس: نقابة الصّيادلة تهدّد بالإضراب و بتعليق الإتفاقية مع “الكنام”    مواد طبية مشبوهة تغزو الأسواق الشعبية ... مسؤولون متورطون ومافيا التهريب تعربد    علماء يكتشفون مفتاح علاج سرطان مدمر في نبات شائع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاشتباكات تجددت مساء أمس:عشرات القتلى في حرب الميليشيات بطرابلس
نشر في الشروق يوم 31 - 08 - 2018

تجددت مساء امس الاشتباكات بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الليبية برئاسة فائز السراج وقوات اللواء السابع في العاصمة طرابلس ما اسفر عن وقوع قتيلين لترتفع حصيلة الضحايا الى 43 قتيلا منذ بداية الاشتباكات يوم الاثنين الماضي .
طرابلس (وكالات)
قُتل 43 شخصًا على الأقل، وأُصيب مئة بجراح، معظمهم من المدنيين، خلال ثلاثة أيام من المعارك بين مجموعات مسلحة متناحرة في العاصمة الليبية طرابلس، بحسب حصيلة جديدة نشرتها وزارة الصحة امس الخميس.وكانت المعارك اندلعت الاثنين الماضي في الضواحي الجنوبية لطرابلس، واستمرت حتى الليلة قبل الماضية رغم هدنة أعلنت الثلاثاء، لكن لم يتم احترامها.
وقالت امس تقارير ميدانية نقلا عن سكان طرابلس ان عددا من الأسر لا تزال عالقة بسبب الاستخدام العشوائي للأسلحة الثقيلة، من بينها الصواريخ والدبابات والرشاشات المضادة للطائرات.مشيرة الى ان العاصمة، طرابلس، تشهد إحدى أسوإ المعارك المتواصلة بين المليشيات المتصارعة منذ عام 2014.
وحث سفراء فرنسا وإيطاليا وبريطانيا في ليبيا، في بيان مشترك، الجماعات المسلحة على الدخول في حوار سلمي. وقد غرقت ليبيا في الفوضى والصراع المسلح بين جماعات متنافسة منذ الانتفاضة التي دعمها حلف شمالي الأطلسي للاطاحة بحكم الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي عام 2011. ومن جهتها قالت الأمم المتحدة وموظفو إغاثة امس الخميس إن مئات المهاجرين نقلوا من مركزي احتجاز تديرهما الحكومة الليبية في طرابلس بعد أن حوصروا في اشتباكات بين جماعات مسلحة متناحرة.وقال موظفو إغاثة إن مئات المهاجرين نقلوا إلى "مكان آمن" من مركزين تديرهما الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في منطقة عين زارة في جنوب شرق طرابلس.وذكرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في بيان أنها "سهلت بالتعاون مع وكالات أخرى وجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية (الليبي) نقل جميع الأشخاص من عين زارة".
وفي سياق متصل شنَّت طائرة قيل إنها تتبع حكومة الوفاق غارة جوية على مدينة ترهونة جنوب طرابلس، ما يشكل تطورًا جديدًا في سيناريو الصراع بين الميليشيات المتصارعة في العاصمة الليبية.
ويذكر إن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج قد قرر، امس الخميس، بصفته القائد الأعلى للجيش، بتكليف كلا من آمر المنطقة العسكرية الوسطى اللواء محمد الحداد، وآمر المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة جويلي بالإشراف على إجراءات وقف إطلاق النار في مناطق التقاتل في جنوب غرب طرابلس. كما أذاعت قناة ليبيا الرسمية كلمة مصورة لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، تعليقا على الاشتباكات الدائرة بطرابلس، حيث قال "السراج"، "بالرغم من الجهود المبذولة لإرساء السلم الأهلي والاجتماعي، إلا أن فوجئنا بما حدث من اعتداء في جنوب طرابلس على مؤسسات الدولة واقتحام بعض المعسكرات وما سببه ذلك من سقوط لضحايا أبراء وشباب من الوحدات الأمنية والعسكرية وترويع لسكان المنطقة من مختلف مناطق ليبيا".
رأي خبير
المحلل السياسي سالم الدرسي
«اذا كان المجتمع الدولي جادا في إنجاح المسار الديمقراطي في ليبيا لأخرج جميع الكتائب من طرابلس وجعلها تسلم أسلحتها لجهات شرعية كما نص الاتفاق السياسي»


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.