مدير الحملة الرئاسية لعبد الكريم الزبيدي: سنقبل النتائج لكن تونس تسير نحو المجهول    الداخلية، تأمين العمليات الأمنية المتعلقة بالانتخابات الرئاسية تمت على نفس المسافة من كافة المترشحين    طقس الليلة: الحرارة تنخفض إلى 20 درجة وإمكانية تساقط البرد    المهدية/ مطاردة سيارة وإطلاق نار كشف عن مخطط داخل منزل مهجور    عفاف الغربي تعلن وفاة الفنانة منيرة حمدي    دخلت في نوبة ضحك هستيرية...فكانت الكارثة!    سوسة : انقطاع التيار الكهربائي مجددا بمركز الباب الشمالي    القيراون/ احتجاز قاضي اثناء قيامه بواجبه    التشكيلة الأساسية للنادي الصفاقسي في مواجهة بارادو الجزائري    رئاسية 2019 - قابس.. انتهاء العملية الانتخابية ونسبة الاقبال على التصويت 39،55%    النجم الساحلي ينهزم أمام اشانتي كوتوكو    لجنة الإستئناف التابعة للإتحاد الإفريقي لكرة القدم تصدر قرارها بخصوص ملف مباراة الوداد و الترجي    الترجي يعود بتعادل ايجابي من التشاد.. ويحافظ على سجله خاليا من الهزائم ل14 مباراة متتالية    إمكانية إيقاف حافظ قائد السبسي فور حلوله بمطار قرطاج: الداخلية توضح    رابطة الناخبات ترصد خروقات بالجملة    بنقردان.. إحباط عملية اجتياز للحدود خلسة    بالصور: هند صبري تنتخب في مصر    سيدي بوزيد: القبض على عنصر تكفيري صادرة في شأنه أحكام قضائية    التشكيلة المنتظرة للنادي الصفاقسي في مواجهة بارادو الجزائري    الترجي الرياضي: 9 تغييرات في التشكيلة.. والبدري والذوادي فقط ثابتان    مقاومة حشرات الخريف ...ذبابة ثمار الزيتون Dacus oleae Gmel    دائرتا نابل1 و2/ اقبال دون المتوسط.. عزوف للشباب وفوضى هذا سببها    تونس تستنكر وتدين الاعتداءات بمنطقة بقيق وهجرة خريص بالسعودية    نباتات الزينة ...KALANCHOE كلانشوا    فوائد نخالة القمح    أعراض كهرباء الدماغ    تقارير تؤكد: ميسي في طريقه إلى الدوري الأمريكي..وبيكام صاحب الصفقة    احباط 3 عمليات حرقة حصيلتها 68 مجتازا    معهم في رحلاتهم...مع ابن جبير في رحلته المتوسّطيّة (3)    الشيخ مخلوف الشرياني...أبرز علماء صفاقس في العصر الوسيط    فرنانة...لبن «الشكوة» العربي    نوفل سلامة يكتب اكم :الراحل صلاح الدين الجمالي السفير السابق بليبيا: على " خليفة حفتر " أن يفهم أن ليبيا لا يمكن أن تحكم مستقبلا بالعسكر    بعد إيقاف زوجته وزوجة شقيقه..الإطاحة بأخطر بائعي الخمر خلسة بالكرم    الفنان سمير العقربي..عرض النوبة ... سيكون مثيرا    فنانون ومشاركة زملائهم في الانتخابات..إضافة مضمونة... أم عملية فاشلة ؟    صاحب عبارة «عظمة على عظمة يا ست»...عشق أم كلثوم إلى حد الإفلاس!    النبق ثمرة السدرة الصيفية ..بسيسة أجدادنا الصحية    دراسة جديدة تؤكد : الشاي مفيد للدماغ    النّاطق الرّسمي باسم الهيئة الفرعيّة للإنتخابات بسوسة لالصباح نيوز: نسبة الإقبال على التّصويت محترمة جدّا مع تسجيل بعض الخروقات    الكشف عن فرع ل«افريقيا المسلمة» التابعة لكتيبة عقبة بن نافع الارهابية في المنستير    طلال سلمان يكتب لكم : نحن بخير ...طمنونا عنكم    ابنة عمة محمد السادس تؤسس في الرباط مطعما من نوع خاص    سوسة: مجهولون يعتدون على عون حرس كان في طريقة لتأمين الانتخابات    يهدّد ضحاياه بكلب شرس..الإطاحة بمروّع روّاد سوق المنصف باي    كان كرة اليد (وسطيات)..فتيات المنتخب يتوجن باللّقب    حظك يا رئيس    القوات العسكرية تطيح بأخطر المهربين ..حجز أسلحة كلاشنكوف، ورشاش وطائرة «درون»    صحيفة كويتية: طائرة مسيرة حامت فوق قصر أمير البلاد    نجاة رئيس وزراء الصومال من هجومين بيوم واحد    الفنان عاصي الحلاني في حالة حرجة!    قبلي: انتعاشة سياحية وارتفاع في عدد الوافدين    معتصم النهار ونادين نسيب نجيم أفضل ممثلين في مهرجان الفضائيات العربية    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    محمد الحبيب السلامي ينبه ويحذر : إياكم وشهادة الزور    سميرة سعيد تكشف موعد عرض الموسم الخامس من ذا فويس    حجم صادرات تونس يتراجع بنسبة 4 بالمائة مع موفي اوت 2019 مدفوعا بتقلص اداء اغلب القطاعات    حجز 75 طن من “البطاطا” غير صالحة للاستهلاك    هذه حصيلة نشاط الشرطة البلدية في يوم واحد: حجز طن من الفرينة المدعمة ومواد أخرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في آخر أحد من شهر جانفي:الإعلان عن «حزب الشاهد» من المنستير
نشر في الشروق يوم 06 - 01 - 2019

المنستير ستكون آخر محطة للاجتماعات التشاورية التي تُمهّد للإعلان عن المشروع السياسي الجديد، والذي من المنتظر أن يتزعمه الشاهد.
تونس «الشروق»:
ارتفع نسق الحركة في الكواليس وفي العلن، تحضيرا للإعلان عن المشروع السياسي الجديد الذي سيضم عددا من الشخصيات الوطنية والوزراء والنواب .. ومن المنتظر ان يكون على رأسه رئيس الحكومة يوسف الشاهد، ونواته الأولى تتشكل من الوزير مدير ديوان رئيس الجمهورية سابقا، سليم العزابي وعدد من الوزراء الحاليين والسابقين، منهم اياد الدهماني ومهدي بن غربية وفوزي عبد الرحمان ورياض المؤخر.
حركة في الولايات
انتقل التعاطي مع هذا المشروع السياسي الجديد من مجرّد التنظير والتسريبات من هنا وهناك، إلى التعاطي الرسمي، خاصة في الأسابيع الأخيرة بعد أن كثف العزابي من حركته في مختلف ولايات الجمهورية عبر عقد سلسلة من الاجتماعات التي اختلفت التقديرات في مدى نجاحها.
سليم العزابي تحرّك بشكل مكثّف والتقى عددا من المنسقين الجهويين لحزب حركة نداء تونس، منهم من قدم استقالته ومنهم من مازال ينتمي رسميا للنداء، وكان العزابي مرفوقا بعدد من نواب كتلة الائتلاف الوطني والشخصيات التي من المنتظر ان تؤثث الصف الأول للمشروع السياسي الجديد.
سلسلة من التحركات من المنتظر ان تكون ولاية المنستير، آخر حلقاتها، فمهندسو المشروع السياسي الجديد، يؤكّدون على رمزية هذه الولاية تاريخيا، وحتى ارتباطا باعتبارها نقطة انطلاق حزب حركة نداء تونس التي استطاعت بعد وقت قصير من تكوينها، من الفوز بالانتخابات التشريعية والرئاسية.
نائب كتلة الائتلاف الوطني، وليد الجلاد، أكد أن في اختيار المنستير للإعلان عن تأسيس الحزب رمزية تتمثل في إحياء مشروع نداء تونس (أول اجتماع جماهيري للباجي قائد السبسي كان في المنستير يوم 24 مارس 2012.)
هياكل الحزب
جلاّد أكّد أيضا أن اللقاء الأخير الذي سينتظم في ولاية المنستير، ويتم خلاله الإعلان عن تأسيس الحزب، سيحضره نواب ومستشارون بلديون وعدد ممن تقلّدوا مسؤولية على مستوى مركزي او جهوي أو محلي في نداء تونس وفي أحزاب أخرى "وسطية"، مشيرا إلى أن الحاضرين سيؤثثون هياكل الحزب .
أما نائب كتلة الائتلاف الوطني مروان فلفال فقد كشف أنّ الإعلان الرسمي عن المشروع السياسي الجديد سيكون في آخر يوم أحد من شهر جانفي الجاري بمدينة المنستير. وأشار فلفال إلى أن اللقاءات التي انعقدت في مختلف الولايات، انطلاقا من سوسة، بنزرت، الكاف، المهدية، جندوبة، ستختتم في ولاية المنستير .
فلفال شدّد على أن المؤتمر التأسيسي للحزب، الذي سينطلق في شهر مارس 2019، ستتبعه مؤتمرات محلية وجهوية لهيكلة الحزب، وأشار فلفال الى انه يمكن لرئيس الحكومة يوسف الشاهد تزعّم هذا المشروع السياسي نظرا لعدم وجود موانع في أن يمارس الشاهد حقّه المواطني والدستوري في التنظم الحزبي إلى جانب اضطلاعه بمسؤولية رئاسة الحكومة.
تونس إلي نحبوها
تُعقد كل الاجتماعات الاستشارية التي تمهّد لاطلاق المشروع السياسي الجديد، تحت شعار " تونس الي نحبوها" وهو شعار طرحه رئيس الحكومة يوسف الشاهد في حواره الأخير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.