محتجون في بورتلاند الأمريكية يهاجمون مركزا للشرطة    القيروان: نتائج سلبية ل 77 شخصا من المخالطين لمصاب بكورونا    سليانة: القبض على 3 أشخاص أحدهم حوّل منزله إلى ورشة لصنع بنادق الصيد    إيطاليا تسجل أكبر قفزة بإصابات كورونا منذ شهر ماي    بعد الريال: جوفنتس يغادر دوري أبطال اوروبا    بنزرت: تواصل حريق جبل الناظور بغار الملح وتفعيل المخطط الجهوي لتنظيم النجدة ومجابهة الكوارث    ترجيح تسجيل أول لقاح روسي لفيروس كورونا في العالم الأسبوع المقبل بناء على نتائج الفحص    أعلام من الجهات ... أبو يعقوب يوسف الدهماني.. .علامة وفقيه وقدوة في العمل والاجتهاد بإفريقية    سليانة: الاحتفاظ بثلاثة أشخاص أحدهم حوّل منزله إلى ورشة لصنع بنادق صيد تقليدية    6 أفلام قصيرة عن أيام قرطاج السينمائية في افتتاحها    «النّفس» لفرقة مدينة تونس في الحمامات    رفراف: حريق جبل الناظور...تفاصيل ما جرى    هيئة المحامين تدعو منظوريها إلى مقاطعة الحضور أمام باحث البداية لمدة 15 يوما    رابطة الأبطال.. الريال وجوفنتوس يغادران المسابقة    البرلمان: أحمد المشرقي خلفا للحبيب خذر    قابس: وصول شحنات من الفسفاط إلى معامل المجمع الكيميائي التونسي    قرطاج ...رفضت مرافقته إلى منزلهما ...يغرس سكينا في بطن زوجته    فؤاد المبزع ينصح المشيشي بتكوين حكومة إنجاز تشرك أكثر ما يمكن من العنصر النسائي    باكالوريا 2020 .. 44 % نسبة النجاح في دورة المراقبة    حركة النضال الوطني تتضامن مع لبنان    تراجع التضخم الى 5.7 بالمائة    تخربيشة: أموال الدولة كثيرة فلا خوف عليكم من فقر ...    قتلى وجرحى في تحطم طائرة قادمة من الإمارات لدى هبوطها جنوب الهند    الصافي سعيد: المثقّف المغترب في صحراء البرلمان التونسي    يوسف المساكني : واثق في قدرة الدحيل على استعادة دوري نجوم قطر    ليفربول يهيمن على قائمة المرشحين لجائزة لاعب الموسم في البريميرليغ    سرقة منزل رئيس الأهلي المصري    وزير السياحة: مشاغل القطاع السياحي بدأت في الانفراج    حقيبة القش تعود من جديد    الهوارية: فرقة فنية نسائية تغني في عيد المرأة وألعاب عملاقة للاطفال    وزارة الصحة.. 14 حالة إصابة جديدة بكورونا    في مهرجان بنزرت: كوثر الباردي وجلال السعدي عاملين "جو" مع الجمهور (كل الصور)    جماهير الترجي الرياضي التونسي تجبر قناة الوطنية على نقل مباراة بنقردان و الترجي    "الهايكا" تجيز العمل لخمس عشرة إذاعة جمعياتية    بنك "جي بي مورغان" الأمريكي يحذّر من انهيار الدّينار وانكماش غير مسبوق للاقتصاد التّونسي    وزير التجارة يفتتح اليوم الدورة 41 لمعرض سوسة الدولي    التلفزة الوطنية تنقل مباراة اتحاد بنقردان والترجي    بني خيار.. تنظم مصيف الكتاب تحت شعار "صائفتي تفوح كتبا "    وجّه رسائل إلى منظمة دولية: إيقاف شخص ادّعى تنفيذ عمليات ارهابية    تونس تنظم منتدى دولي حول أهداف التنمية المستدامة    رمزي جرمود (مدرب اتحاد بن قردان) ل«الشروق»..تعلّمت الكثير من القادري ولا نخشى الترجي    وزير السياحة: لم نسجّل أي إصابة بكورونا في صفوف السياح    القبض على 10 أشخاص من أبرز منظمي عمليات اجتياز الحدود البحرية خلسة    جندوبة : 7 بطاقات إيداع بالسجن إثر الحريق بالمركّب الفلاحي    ضربة موجعة جديدة للنّادي الصفاقسي    تراجع ب 30 بالمائة في قطاع الأقمشة والملابس الجاهزة بسبب أزمة كورونا    في باردو .. محاصرة تاجر آثار كان بصدد بيع تمثال يعود للحقبة الرومانية    195 عملية حجز و83 إزالة فوريّة حصيلة حملات الشرطة البلدية    شهيرات تونس ..زينب بنت عبد الله بن عمر ..قدمت مع العبادلة السبعة وشهدت معركة سبيطلة    تجديد الفكر الإسلامي ... المفكّر محمّد الطالبي والحجّ(8 من 24)    توقعات الأبراج ليوم الجمعة 7 أوت    العباسي: لا إشكال في خلاص الرواتب    اليوم: انطلاق موسم الصولد    أسعار النفط ترتفع الى أعلى سعر لها منذ 5 أشهر    طقس اليوم: سحب قليلة بأغلب المناطق    انهيار مبنى من 5 طوابق في مصر..    سوسة: ارتفاع عدد الإصابات المحلية بكورونا    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بسبب عدم صرف منحتها السنوية :جامعة السينمائيين الهواة تواصل احتجاجها
نشر في الشروق يوم 09 - 01 - 2019

أصدرت الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة صباح الاثنين 07 جانفي 2019، بيانا توضيحيا اعتبرت فيه تجاهل وزارة الشؤون الثقافية وعدم دراستها لملف المنحة السنوية للجامعة سابقة خطيرة من شأنها عرقلة عمل هذه المؤسسة التي قدمت الكثير للسينما التونسية .
تونس «الشروق»
شدد مكتب الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة، أمس، في بيان له على تجاهل وزارة الشؤون الثقافية وعدم دراستها لملف المنحة السنوية للجامعة معتبرا ذلك سابقة خطيرة،تحرم من خلالها الجامعة من حقها في التمتع بالتمويل العمومي الذي تسديه الوزارة للجامعة لضمان تسييرها وتنفيذ جزء من مشاريعها التي يستفيد منها 724 سينمائيا هاويا موزعا على 17 ناديا منتشرة على كامل أنحاء الجمهورية التونسية، كما أن عدم رد الوزارة على مراسلاتنا المتكررة للتذكير بالملف المودع لديها بتاريخ 26 أفريل 2018 ومكتمل الشروط والوثائق وفقا للقانون المنظم للتمويل العمومي للجمعيات.
وجاء في البيان إن تجاهل الوزارة لملف المنحة الخاص بالجامعة، يضع المشرفين عليها، على يقين من محاولات استثنائهم من التمويل العمومي الذي تتمتع به الجامعة منذ تأسيسها سنة 1962 وبالتالي تهديد لاستقلالية خطها ومشروعها الوطني القائم على مبدأي التكوين الثقافي والتقني وإنتاج أفلام لشباب منضوين تحت لوائها.، حسبما جاء في نص البيان، الذي استعرض أيضا ما قامت به الجامعة لصالح القطاع على غرار، إنتاج أفلام وتوثيق لمراحل من تاريخ البلاد، وترشحها منذ سنة 1985 للجنة شراء حقوق الاستغلال للأفلام التونسية الموجهة للتوزيع بالمسالك غير التجارية والثقافية، وعبرت هيئة الجامعة في بيانها عن استغرابها من أسباب رفض إدارة المركز الوطني للسينما والصورة لترشحها الأخير.
الوزارة أمضت على المنحة
وللتدقيق في المعلومات الواردة في نص البيان، والتي تخص وزارة الشؤون الثقافية وتجاهلها لملف منحة الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة، اتصلت «الشروق» بمصدر مسؤول بسلطة الإشراف، أكد في تصريحه، أن المنحة السنوية للجامعة سترصد لكن بشيء من التأخير، حيث أمضت الوزارة على المنحة في شهر ديسمبر الفارط، وحاليا المسألة إدارية كما هو معمول به في وزارة المالية، على أن يقع صرف المنحة خلال الأيام القادمة، حسب قول محدثنا، الذي أضاف بأن هناك تأخيرا في صرف المنحة، لكن ليس ثمة مشكل إطلاقا مع الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة، والدليل حسب تعبير محدثنا أن الوزارة قامت بتشريك الجامعة كعنصر فاعل مع النقابات في اجتماعين هامين يهمان القطاع.
الإشكال مع المركز الوطني للسينما والصورة
كما جاء في نص بيان الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة، أن آلية شراء الأفلام التي ترشحت لها الجامعة، لا تخضع إلى أي نص قانوني يحدد هوية المستفيد منها شكلا ومضمونا، وأن إقصاء الجامعة هو خيار من إدارة المركز الوطني للسينما والصورة لا يستند لأي نص أو مرجعية قانونية، وحصر مهام المركز في دعم صناعة الأفلام والمنتجين والمخرجين والموزعين فقط يمثل تجاوزا للمرسوم الأساسي الذي أنشئ على أساسه «المركز الوطني للسينما والصورة» عدد 86 لسنة 2011 والذي يعتبر النص القانوني الوحيد المحدد لصلاحيات هذا الهيكل، وأن الخلط بين تمويل مشروع المهرجان الدولي لفيلم الهواة بقليبية والمشاريع الأخرى التي تنظمها الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة لا يلتزم بشرط عدم التداخل المالي بين المشاريع في حال تمتعها بالتمويل العمومي والذي يحدده القانون المنظم للجمعيات.
وحول هذا الإشكال، أكدت مديرة المركز الوطني للسينما والصورة شيراز العتيري في تصريح سابق ل»الشروق»، أن الجامعة التونسية للسينمائيين الهواة وعلى خلاف ما يروج له رئيسها تحصلت على مبلغ قيمته 60 الف دينار خاص بمهرجان سينما الهواة الى جانب دعم الوزارة ايضا، مضيفة ان مهمة المركز شراء الأفلام غير التجارية للمنتجين الذين لم يتحصلوا على الدعم مؤكدة ان عملية الشراء تخضع لضوابط ومقاييس معينة أهمها الجودة والحرفية مشيرة الى ان دعم الجامعة يخضع الى قانون الجمعيات وعن طريق لجنة الجمعيات.
من جهة اخرى قالت شيراز العتيري في ذات التصريح، ان الميزانية المخصصة لشراء الأفلام غير التجارية قيمتها 200 ألف دينار وهي ميزانية ضعيفة جدا ولن تسمح بشراء افلام الهواة لأن الأولوية تبقى للمحترفين على حد تعبيرها، مؤكدة أن المركزيدعم صناعة الأفلام والمنتجين والمخرجين والموزعين ولا علاقة للجمعيات بذلك، وأضافت العتيري في ذات التصريح إنه تم شراء 12 فيلما من بينها «دشرة» تحصلت جلّها على جوائز في المهرجانات ووراءها منتجون لا جمعيات حسب تصريحها. وكشفت كذلك العتيري انها طالبت الوزير بالترفيع من منحة الشراءات الى 700 ألف دينار وبالتالي يمكنها ذلك من تخصيص 100 ألف دينار لسينما الهواة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.