وفاة شخص قام بمداهمة المركز الحدودي المتقدم “التعمير” بولاية توزر    كاس امم افريقيا ( الكامرون 2021) : تونس في المجموعة العاشرة مع ليبيا وتنزانيا و غينيا الاستوائية    الليلة افتتاح الدورة 39 لمهرجان " سيليوم " الدولي بالقصرين بعرض " الزيارة"    جندوبة/ كمين امني اطاح ب«ولد المشرقي» زعيم مافيا المخدرات والتهريب    مفاجاة في «الكاف»: تعيين فوزي لقجع نائبا لرئيس «الكاف» وإبعاد طارق بوشماوي من رئاسة لجنة الاندية والمسابقات    المحكمة الدستورية مؤجّلة إلى أجلِ غير مسمّى    البنك الإفريقي للتنمية يقرض تونس 80,5 مليون دينار    مكتب البرلمان يقرّر البقاء في حالة انعقاد متواصل خلال العطلة البرلمانية    حالة الطقس ليوم الجمعة 19 جويلية 2019    الطبوبي: برنامج الاتحاد الاقتصادي والاجتماعي سيتم عرضه على الأحزاب    مهرجان" النحلة " :10 ايام من "العسل والريحان" في سجنان    أدلة جديدة تثبت أن مرض الشلل الرعاش يبدأ من الأمعاء    مليون و500 ألف رأس غنم متوفرة لعيد الأضحى    محمد علي البوغديري يكشف ل"الصباح نيوز" قرارات الهيئة الإدارية الوطنية    توزر: وفاة شخص قام بمداهمة مركز حدودي بجرافة    مع تحسن المؤشرات الاقتصادية..دعوات الى مواصلة الإصلاحات وتفعيل الإجراءات    العثور على جثة رضيع حديث الولادة بمصب للفضلات بالمهدية    غلق شارع عبد العزيز الكامل امام العربات القادمة من وسط العاصمة والقاصدين البحيرة 1 لمدة 15 يوما ابتداءا من 20 جويلية 2019    رئيس ال"كاف" يضاعف المنح المخصصة للجامعات    مهرجان بنزرت الدولي ..اقبال كبير على عرض نضال السعدي    بعد فسخ عقده مع الافريقي.. المثلوثي يوقع للعدالة السعودي    في انتظار تقييم الجامعة والفنيين…المكاسب والسلبيات من مشاركة منتخبنا في ال”كان”    جولان عربات المترو بين محطتي الجمهورية وباب سعدون ستكون على سكة واحدة بداية من الخميس    اختفى منذ يومين/ العثور على جثّة شاب ال17 سنة بحوض مركب غدير القلّة    ميقالو يتخلّى عن سامي الفهري وينسحب من الحوار ليلتحق ببوبكر بن عكاشة في قناة التاسعة    يسار نحو التفتّت..استقالة جماعيّة من حزب القطب والجبهة الشعبية    بعد الجدل الواسع الذي أثارته/ هذا موقف رئيس فرع الحامين بسوسة من حادثة قتل سارق على يد محام    بداية من اليوم..المحرس على إيقاع الفنون التشكيلية... ويوسف الرقيق في الذاكرة    السداسي الأول لسنة 2019: انخفاض التبادل التجاري    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    رمادة: إيقاف سيارتي تهريب على مستوى الساتر الترابي    الجزائر والسنغال..من يحسم لقب ''الأميرة الإفريقية''    مايا القصوري : سطوة الغنوشي على النهضة انتهت وهو يرقص رقصة الديك المذبوح    صندوق النقد الدولي.. السلطات التونسية مطالبة بدعم سلة الحماية الاجتماعية    عميد المحامين يعتبر قتل سارقا أمرا مشروعا و يرجح تطبيق الدفاع الشرعي    اليابان.. مصرع 23 شخصا بحريق في استديو لإنتاج الأفلام    تطاوين: وزير الثقافة يتعهد بفتح تحقيق في شبهة فساد مالي لهيئة مهرجان القصور الصحراوية    قفزة حفتر على هزيمة غريان..حرب دعائية ضد الوفاق (تحليل)    الأستاذ المحامي جمال الحاجّي    نهائي ال"كان".. الدخول مجاني للأنصار المنتخب الجزائري    صحتك في الصيف.. حساسية الصيف... الاسباب والعلاج    ثغرة خطيرة في "بلوتوث".. وخبراء يقدمون "حلا مؤقتا"    فيس آب.. معلومات 150 مليون شخص بيد التطبيق الذي أثار الجنون    الجهيناوى يشرح مستجدات الوضع في تونس لأعضاء من الكونغرس الأمريكي    يوميات مواطن حر : حبر وصبر    هيئة الوقاية من التعذيب: منع رئيس منطقة أمن فريقنا من التحدث مع مُحتجز "سابقة خطيرة"    إندلاع في جبل مغيلة وتجدد حريق جبل سيف العنبة في تالة    اربيل.. وفاة شخص ثالث في هجوم استهدف دبلوماسيا تركيا    ألفة يوسف : المحامي حقو كمل أعطى للسراق مرتو وأولادو    أمم إفريقيا.. تغيير حكم نهائي ''كان 2019''    إصدار سلسلة من الطوابع البريدية حول "2019 السنة الدولية للغات الشعوب الأصلية"    غار الملح..انتشال جثة الشاب الغريق بشاطئ الحي    تقرير أممي: 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المناعة    كيف تحمي أسنانك من "لون القهوة"؟    مرض الزهري ينتشر في أوروبا    علي جمعة : من علامات الساعة أن يطيع الرجل زوجته ويعصي أمه    أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الأربعاء 17 جويلية 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فاجعة في نابل..وفاة 6 رضع واحتقان في صفوف العائلات
نشر في الشروق يوم 25 - 06 - 2019

شهد أمس قسم الولدان بمستشفى محمد التلاتلي بنابل، وفاة 06 رضّع، خلال الثلاثة أيام الأخيرة، مما أدى إلى حالة من الاحتقان في صفوف الأولياء، في المقابل اكدت وزيرة الصحة بالنيابة ان اسباب الوفاة تبدو طبيعية.
مكتب نابل (الشروق)
حاول أحد الأولياء اقتحام مقر الاجتماع المغلق، الذي عقدته وزيرة الصحة بالنيابة سنية بالشيخ مع المديرة الجهوية للصحة دلال الزواوي ووالية نابل وعدد من الإطارات الطبية بالمستشفى.
وقد أكد نزار الشنوفي والد أحد الرضع المتوفين، في تصريح ل"الشروق" أنه يريد مقابلة الوزيرة لإعلامها بانه تمت طمأنته، واعلامه بأنه سيتم نقل رضيعه إلى أحد المستشفيات بتونس، لعدم وجود التجهيزات اللازمة بعد ولادته، في الشهر السابع، يوم السبت الفارط، إلا أنه تفاجأبعدم وجود اسم ابنه بالمستشفى العسكري بتونس مثلما تم إعلامه، مشيرا إلى تقصير الإطارات الطبية وشبه الطبية، مؤكدا انه فوجئ بوجود ابنه وبقية الرضع المتوفين في ما يعرف ب"الكردونة".
تقصير واتهامات
من جهتها، بينت صابرين حنين عتيق أن ابنها محمد أمين توفي ولم يتم إعلامها وأنه من حقها وبقية الأمهات توفير الصحة لأبنائهم بعد عجزهم عن دفع تكاليف العلاج بالمصحات الخاصة.
كما بين محمد القصبي والد رضيع متوف أن زوجته لم تلق العناية اللازمة وكانت تتألم منذ الليل إلى مطلع الفجر، إلى أن ولدت، موجها رسالة إلى وزيرة الصحة بالنزول على عين المكان خلال الليل عند ولادة العديد من النسوة ومعاينة الوضع وتوفير التجهيزات اللازمة .
وقد عاينت «الشروق» أمام المستشفى دخول امرأة في حالة هستيرية، متهمة الطاقم الطبي وشبه الطبي بالتقصير، مشيرة الى انها تلقت فاجعة مماثلة يوم 20 فيفري الماضي، بعد تلقيها خبر وفاة ابنتها، بعد أسبوع من ولادتها، بسبب نزيف كما طالبت احدى الامهات من وزيرة الصحة، بإنقاذ ابنتها البالغة من العمر09 أشهر، ونقلها إلى تونس لإسعافها بعد تعكر حالتها الصحية.
الوزيرة... توضح
من جانبها، أكدت وزيرة الصحة بالنيابة سنية بالشيخ في تصريح ل»الشروق» على هامش الاجتماع الذي عقدته بعد تسجيل وفاة 06 رضع، ان وفاتهم كانت طبيعية، وناتجة عن ولادة صعبة وعسيرة، وان أربعة منهم كانت ولادتهم مبكرة ما بين 06 و08 أشهر وسبب الوفاة يعود إلى تأخر النمو والصعوبات الحادة في التنفس، مما أدى إلى تعكرات حادة، رغم كل الإسعافات الضرورية المركزة التي أمنها الفريق العامل بالقسم من فريق طبي وشبه طبي وممرضين وعملة.
وأشارت الوزيرة أن رضيعين كانا يعانيان من مشاكل صحيّة وتم إيواؤهما بالقسم وحالتهما حرجة، احدهما رضيعة مصابة بقصور قلبي ورضيع مصاب بانهيار حاد في المناعة .
وتابعت الوزيرة أنها خلال الاجتماع علمت بوجود بعض النقائص بقسم الولدان والأطفال بالمستشفى إلى جانب وجود نقص في الإطارات الطبية وشبه الطبية مشيرة الى أنه تم تخصيص صناديق خشبية وأخرى كرتونية بيضاء لوضع جثث الرضع بها وتسليمهم إلى عائلاتهم. ونفت الوزيرة تسليم جثث الرضع المتوفين بمستشفى محمد التلاتلي بنابل في ما يعرف ب «الكرذونة»، نافية ارتفاع عدد الوفيات إلى 07 في صفوف الرضع.
وضع كارثي للمستشفى
من جهة اخرى، رفض رئيس قسم الأطفال والولدان بمستشفى محمد التلاتلي هيثم بشروش الإدلاء بأية تصريحات حول حادثة وفاة 6 رضّع بالمستشفى المذكور علما أنه في وقت سابق كان هدد بتقديم استقالته من منصبه نظرا للوضعيّة الكارثية لهذا المستشفى، بعد الوصول إلى طريق مسدود بخصوص الإصلاح وفق ما صرّح به لعدد من وسائل الاعلام، علما انه وجّه رسالة، يوم الثلاثاء 12 مارس 2019، إلى وزيرة الصحة بالنيابة وطلب منها جلسة استعجالية لإنقاذ منظومة صحة الأطفال بولاية نابل.وأعلم الطبيب الوزيرة بخطورة الوضع داخل هذا المستشفى و النتائج الكارثية إذ لم يقع التدخل لحل الأزمة، كما أنه أعلمها باستقالته النهائية، والمغادرة بتاريخ 1 جويلية 2019.
فتح تحقيق
من جانبها، أكدت ريم الحفار تقني سام بوزارة الصحة ان المستشفى تنقصه عدة تجهيزات، منها آلة التحليل التي لا تعمل لنقص التقنيين والإطارات، مشيرة الى أن مخبر التحاليل لا يوجد به رئيس قسم، إلى جانب العطب الذي تشهده مرارا عدة آلات بالمستشفى .
من جهة اخرى، فقد أكد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بنابل كريم بوليلة أنه تم فتح بحث تحقيقي في وفاة الرضع بمستشفى محمد التلاتلي بنابل وتنقل قاضي التحقيق وممثل النيابة العمومية للمستشفى، أين تمت معاينة 4 حالات فقط من ضمن ال 6 وفيات تحوم حولها شبهات حول أسباب وفاتهم، مشيرا الى أنه تم ايضا فتح بحث اولي حول عملية تسليم الجثث قبل تعهد السلط القضائية بالموضوع.
سناء بنساسي وربيع قاسم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.