المهدية: القبض على المنظم الرئيسي لعملية هجرة غير نظامية أفضت إلى وفاة 4 أشخاص وفقدان 19 آخرين    سمير الشفّي: "لم يتم استشارتنا في اختيار أعضاء الحكومة"    صندوق النقد الدولي يعلن عن لقاء مرتقب مع الحكومة التونسية الجديدة    بسبب إصابة على مستوى الذراع الأيمن... انس جابر تودع بطولة موسكو للتنس    ضبط أربعة أجانب بصفاقس "بصدد التحضير لعملية اجتياز للحدود البحرية خلسة"    جمعية الاولياء والتلاميذ: قضية الشهائد المزورة لاساتذة ومعلمين نواب تدل على انعدام الحوكمة الرشيدة والمسؤولة للقطاع في كل مستوياته    برشلونة غير قادر على الفوز بلقب رابطة الأبطال    أليكس فيرغيسون يرشح رونالدو للفوز بالكرة الذهبية    سليانة : متساكنو منطقة " سند الحداد " يغلقون الطريق الوطنية رقم 4    بنزرت: انقاذ 17 شابا كانوا في رحلة هجرة غير نظامية اثر تعطب قاربهم على مستوى جزر قانيا    رئيس هيئة الصيادلة: تضاعف سعر حقنة لقاح النزلة 3 مرات.. وهذا سعرها    سيدي بوزيد: تسجيل 5 اصابات جديدة بفيروس "كورونا" و18 حالة شفاء    كاس الكونفيدرالية الافريقية لكرة لقدم: موعد مقابلتي النادي الصفاقسي واتحاد بن قردان    محكمة المحاسبات تنطلق في مهمة رقابية حول المساعدات الاستثنائية لفائدة العائلات المعوزة    قفصة: حجز أطنان من المواد المدعمة والخضر    القيروان: إيقاف 3 أشخاص يديرون شبكة لالعاب الرهان الإلكتروني    بن عروس: القبض على شخص بحوزته 320 قرصا مخدرا    سوسة: الأبحاث متواصلة لإيقاف الشخص الذي حرّض على اغتيال رئيس الجمهورية    وزير الشباب والرياضة يستقبل البطلين البارالمبيين وليد كتيلة وروعة التليلي    المطالبة بالتدخل السريع لإطلاق سراح بحارة تونسيين احتجزتهم السلط المالطية    صفاقس عاجل :ضحيّة جديدة للقطار في مركز بوعصيدة    الاتحاد الأوروبي:تعيين حكومة بودن خطوة إيجابية    مطار توزر يستقبل أول رحلة داخليّة    صفاقس هذا الصباح : حجز 27 طنّا من الخضر والغلال وتسجيل 30 محضر بحث    لطفي العبدلي يتعرّض لتهديدات بالقتل بسبب قيس سعيّد #خبر_عاجل    هام: بداية من اليوم..ضخ كميات من الزيت النباتي المدعّم في الأسواق..    شركة "فيسبوك'' توفّر 10 آلاف فرصة عمل في الاتحاد الأوروبي    أمين عام جامعة الدّول العربيّة يؤدّي زيارة إلى تونس    قابس ...الأولى على الصعيد الوطني.. وجهة «الظاهر» من سياحة عبور إلى سياحة إقامة    إشراقات .. الإذاعة والثقافة    إنقاذ أكثر من 300 مهاجر في ثلاثة أيام قبالة السواحل المغربية    القصرين .. 25 أكتوبر انطلاق موسم جني الزيتون    نابل: تسجيل حالة وفاة وتراجع عدد الحالات النشيطة بفيروس "كورونا" إلى 172 حالة    تحذير عاجل بشأن المسلسل الكوري "لعبة الحبار"    في انتظار تونس..السلطات الجزائرية توافق على حضور الجماهير أمام بوركينا فاسو    بعد تهريبها في أجساد البشر .. تهريب المخدرات داخل أمعاء الحيوانات    موسي تطالب بآلية رقابة مستقلة    الكرباعي يتهم القضاء الإيطالي    هزة أرضية قوية مركزها البحر المتوسط يشعر بها سكان مصر ولبنان    سوسة: أصداء تربوية    قفصة: مؤسسات تربوية تكرم الشاعر الأمني قيس الشرايطي    أخبار النجم الساحلي: القروي يلتقي محمود الخطيب لحل مشكل كوليبالي    ماهر القروي ينفي مقارنة أحباء النجم بجماهير الإفريقي    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    موسكو تشجع مواطنيها على تلقي اللقاحات المضادة لكورونا بتوزيع شقق سكنية    متى يستحم الطفل بعد التلقيح؟    ضباب محليا كثيف هذه الليلة وصباح غدا الثلاثاء    أرقام صادمة تكشف أعداد اللبنانيين المهاجرين خلال الأشهر الأربعة الماضية    الجزائر: الحكم بسجن الوزيرة السابقة هدى فرعون لمدة 3 سنوات نافذة    مندوب السياحة بالقيروان: عدد الزوّار فاق التوقعات    كتائب "القسام" للأسرى الفلسطينيين: اقترب موعد تحريركم    اليوم الإثنين: الدّخول مجاني للمواقع الأثرية والمعالم التاريخية    متى يستفيق العرب من نومهم؟    تحريض واحتجاج أمام جامع الفتح.. وزارة الشؤون الدينية توضح    وزارة الشؤون الدينية تكشف تفاصيل ما حصل في جامع الفتح    من أمام مسجدي"الفتح" و"اللخمي": حزب التحرير يُجدّد استغلال المساجد لأغراض سياسية    بالفيديو :مناوشات داخل جامع الفتح ، من يريد توظيف الجوامع من جديد ؟    القيروان: ستستمر ل4 أيّام..انطلاق الاحتفالات بذكرى المولد النبوي الشريف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عادات وتقاليد عيد الإضحى..الكاف..الفخذ للخطيبة ومسح وجوه البنات بجلد الخروف
نشر في الشروق يوم 10 - 08 - 2019


الكاف (الشروق)
عيد الإضحى المبارك تختلف فيه العادات والتقاليد من جهة لأخرى و»كل بلاد وارطالها» كما يقال.وجهة الكاف لها ما يميزها في هذه المناسبة الدينية.
فالعائلات تبدأ بالاستعداد للعيد حتى قبل شراء الخروف وخاصة في الأسبوع الأخير من خلال اقتناء الفحم ولوازم الذبح والشواء والخضر الورقية لتحضيرها للعصبان.وقبل يوم العيد تقوم ربات البيوت بإعداد الخبز المنزلي (الطابونة) أو حمله إلى المخبزة وعادة ما يكون «مبسس»على غير العادة.ليلة العيد يتم طلاء غرة الخروف بالحناء وهذه العادة كانت منتشرة في كثير من البيوت وبدأت تقل في السنوات الأخيرة. نأتي الآن إلى يوم العيد إذ يحتفل الأطفال بالخروف بوضع شرائط الزينة وإخراجه إلى الأنهج والبطاحي إلى أن يحين موعد الذبح.وعملية الذبح عادة ما يقوم بها رب البيت بالاستعانة ببقية أفراد العائلة في جو بهيج والكل يشارك في السلخ والغسل والتنظيف... ونجد من يلتجأ إلى أحد الأقارب لمساعدته لأنه لا يعرف أبجديات الذبح وقد يأخذ موعدا مع أحد الجزارين وهناك من يحمله إلى المسلخ البلدي إلا أن اللمة العائلية تفتقد في هذه الحالة وأجواء العيد المعتادة ليس لها نكهة.بعد السلخ وطبقا للعادات والتقاليد التي كانت موجودة يقع مسح وجوه الفتيات بجلد الأضحية وهو سخن ليزداد صفاء وجمالا وفي الأثناء يكون كانون الشواء قد أحضر.ومن العادات أيضا ترك الجانب الأيمن للرأس ليوم «عاشوراء»ليطبخ به الكسكس كما أن الفخذ الأيمن مخصص للخطيبة ليحمل مع «التفقيدة».في ما مضى كانت الأسر تجتمع فيما يسمى بالدار الكبيرة أي عند الوالد أو كبير الدوار ويحضر كسكسي بالمسلان والحمص والزبيب وتقضى سهرة رائعة.ونجد من العائلات أيضا من تترك الخروف بأكمله إلى اليوم الموالي ولا يستعمل منه سوى الدوارة والكبد وهذه العادة اندثرت في أيامنا هذه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.