من موزمبيق.. مفاجآت عن شحنة الأمونيوم التي تسببت في كارثة بيروت    أرباح "أرامكو السعودية" تهبط للنصف في 6 أشهر    صفاقس: إصابة جديدة وافدة بفيروس كورونا    الجزائر: هزة أرضية بقوة 4.3 درجات تضرب تيبازة    صورة مؤثرة لن ينساها اللبنانيون.. التقطت قبل لحظات من انفجار بيروت    الهاروني: "النهضة مع حكومة سياسية تحترم دور الأحزاب والتوازنات في البرلمان"    بيروت.. احتجاجات "يوم الحساب" ترفع "سقف الغضب"    جامع مالك بن أنس بقرطاج بين تجاهل وزارة الإشراف ولامبالاة السلط الجهوية والمحلية.    طقس اليوم..استقرار في درجات الحرارة    جندوبة... وزيرا الفلاحة والصناعة .. مخطّط للوصول إلى زراعة 4500 هكتار من اللفت السكري    في حفل تكريمه بمسرح الحمامات .. عبد الرحمان العيادي وحسونة قسّومة... قصّة نجاح    كرة السلّةّ: مبروك للاتّحاد المنستيري تتويجه بالبطولة    القيروان ... لتدارس تطور الوضع الوبائي... نصاف بن علية ... تعود إلى القيروان    الرياضة أعلى نسبة نجاح    المهدية.. القبض على منظمي عمليات "الحرقة"    الرابطة المحترفة الاولى : شبيبة القيروان تتنفس الصعداء في سباق تفادي النزول    غنى 3 اغان من جديده.. جمهور مهرجان الياسمين برادس يتفاعل مع الفنان حسان الدوس    رابطة الأبطال.. برشلونة وبايرن يكملان عقد الفرق المتأهلة لربع نهائي المسابقة    خطة أمنية للتصدى لظاهرة الهجرة غير الشرعية في المهدية تسفر عن ايقاف 23 شخصا    تطاوين : خطأ يوجب وضع 18 فردا في الحجر الصحي الذاتي خالطوا مصابين بعد عودتهما من الحجر الصحي الإجباري    نصاف بن عليّة : الوضع الوبائي في القيروان ينذر بالخطر    وزارة الصحة: تسجيل 22 اصابة جديدة بفيروس "كورونا"، 10 منها محلية    الاتحاد المنستيري: انتصار ثمين خارج الديار و لقب بطولة كرة السلة في البال    محمد نجيب عبد الكافي يكتب لكم من مدريد: الأخلاق ومكارمها 70    يوميات مواطن حر: الكرة الارضية تدور في قلبي    عدنان الشواشي يكتب لكم: لا تحلو لهم الحياة إلّا بأذيّة النّاس    "سهريات صيف 2020 بالحمامات": رحلة فنية في المدوّنة الموسيقيّة للفنّان عبد الرّحمان العيّادي في عرض "لميس"    وزارة الشؤون الثقافية توضح بخصوص ما راج مؤخرا عن فقدان درع "قصور الساف"    سبيطلة: الفلاحة البيولوجية تتطور    وزير الفلاحة: معمل السكر بجندوبة مكسب وطني وجهوي والتفويت فيه امر غير مطروح    من جندوبة.. وزيرا الفلاحة والصناعة يؤكدان ضرورة تطوير منظومة اللفت السكري والالبان    بني خلاد: حريق بارض دولية واخرى خاصة    الداخلية تدعو إلى الإبلاغ عن هذا الإرهابي الخطير    بالصور/ الهوارية :طائر الساف يسجل حضوره بقوة في أيام إيقاع الألوان    هل يغادر زيدان ريال مدريد بعد الانسحاب المرّ من كأس رابطة الأبطال؟    انطلاق معرض سوسة الدولي بمشاركة 200 عارض من مختلف الجهات والجنسيات    بعد الإنسحاب من رابطة الأبطال: جوفنتس يعلن إقالة مدربه    وزارة المالية تدعو هؤلاء إلى إيداع تصاريحهم الجبائية    حدائق قرطاج.. إيقاف 09 أشخاص مفتّش عنهم    دوري أبطال أوروبا: مانشستر سيتي يقصي ريال مدريد ويوفنتوس يودع المسابقة رغم فوزه على ليون    جامعة كرة المضرب تتعاقد مع عصام الجلالي ليكون المدرب الجديد لانس جابر    الكريديف يحتفي بثلاثينية تأسيسه    سيدي بورويس .. حجز بندقية صيد ممسوكة دون رخصة    مارث..القبض على كهل تورط في اغتصاب فتاة قاصر    تحذير: حملة تصيّد جديدة على موقع فايسبوك    انتداب مراقبين مساعدين للمصالح العمومية.. وهذه التفاصيل    تخربيشة: إعتذار لعبد الرحمان العيادي ...وتكريمه تكريم لجيل كامل ...    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    حفل موسيقي تونسي لدعم لبنان يحييه الفنان لطفي بوشناق    سحب قليلة على كامل البلاد والبحر متموج فمضطرب    جزائرية تنجب خمسة توائم بصحة جيدة    أبو الغيط: مستعدون لتقديم الدعم في التحقيق بانفجار المرفأ    بنزرت.. "مرور 4 بواخر بقنال بنزرت ولا وجود لأي إشكال فني بشأن الجسر"    وزير السياحة: نعمل على مواصة دعم الصناعات التقليدية    تراجع التضخم الى 5.7 بالمائة    شهيرات تونس ..زينب بنت عبد الله بن عمر ..قدمت مع العبادلة السبعة وشهدت معركة سبيطلة    توقعات الأبراج ليوم الجمعة 7 أوت    اليوم: انطلاق موسم الصولد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أعلام من الجهات ....انطلق بخطة العدالة وانتهى بتأريخ حال عصره
نشر في الشروق يوم 17 - 08 - 2019

ولد المؤرخ و المصلح احمد بن أبي الضياف في بداية القرن الثامن للميلاد (1804 م) (أوائل القرن 13 ه) بتونس العاصمة في رعاية ابيه الحاج بالضياف الذي كان شديد العناية بتكوينه و السهر على حسن تنشئته وفق طرق العصر و متطلبات المحافظة على انتمائه الى اسرة وثيقة الصلة بالعلم و المعروفة فأخذ عن أشهر علماء عصره امثال الشيخ التميمي و محمد البحيري عبد الستار و محمد بيرم الثالث و سيدي ابراهيم الرياحي و أحمد بن الخوجة و الشيخ المناعي و ابن ملوكة.
و استهل حياته المهنية بالاشهاد «حيث انه عيّنه الباي حسين بخطة العدالة و عمره دون العشرين سنة فتصدر لها بالحاضرة جليسا لشيخه و استاذه محمد المناعي الى جانب توثيق صلته باستاذه القاضي محمد البحيري بن عبد الستار يحرر له بعض الوثائق التي كان القاضي في حاجة الى سرعة انجازها.
و كان ذلك احد اسباب شهرته ككاتب بارع دفع الباي الى جلبه الى القصر و اولاه كتابه سره و الحقه بكتابه وزيره الشهير شاكر صاحب الطابع على كره من ابيه و ذلك سنة 1242 ه الموافق ل 1827 م. و ظل ابن ابي ضياف يترقى في الخدمة الى ان صار امين لواء و تقلد نيشان الافتخار سنة 1849 وتواصل عمله مع محمد باي ثم مع الصادق باي بنفس الإخلاص والتفاني في الخدمة فكان حاضرا في المهمات والظروف الصعبة كتلك التي حفت بصدور عهد الأمان وكان من تحريره إلى أن اعتزل الوظيفة لأسباب صحية فلزم بيته وتفرغ لكتابة تاريخه ابتداء من شهر جانفي 1872 حيث يقول في مقدمة الإتحاف» لاسيما والشبيبة ولت والقريحة كلت والقوى ألقت ما فيها وتخلت.
ولم تطل حياته بعد ذلك فقد فارق الحياة في شهر أكتوبر 1874 تاركا وراءه عملا جليلا أهله بان يكون من أكابر الأعلام والمصلحين الذين بذلوا جهودا مضنية من اجل إصلاح حال الأمة تشهد بها آثاره الجيدة متمثلة في كتابه «إتحاف أهل الزمان بأخبار ملوك تونس وعهد الأمان.»
ابن أبي الضياف المؤرخ
كتابه «اتحاف أهل الزمان باخبار ملوك تونس وعهد الامان» يعد كنزا ثمينا إذ يعتبر خير اثر وأصدقه في التعريف بحال العصر وتصوير نواحيه الاقتصادية والاجتماعية والتاريخية وقد ساعده على ذلك تفرغه له في أواخر حياته بعد أن عايش الكثير من أحداث الدولة في مباشرته لشؤون الحكم وسياسة الباي فكان الخبير بالحاضر المطلع على خفايا الماضي والقادر على تخليص الحق من الباطل والصحيح من الزيف.
ابن أبي الضياف المصلح
من السهل الوقوف على مظاهر الاصلاح عند ابن أبي ضياف في تاريخه الذي لا تكاد تمضي في قرائته بعض الوقت حتى تطالعك استنتاجاته اللامعة مستمدة من فكرة اصلية و اساسية قوامها أن الشورى أساس العمران و أن العدل أساس العمران و ان العمران قاعدة الحكم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.