باجة: تزويد 3500 مواطن بالماء الصالح للشراب    الخطوط التونسية تبرمج رحلة إجلاء للتونسيين من مالي والسينيغال    جيش البحر ينقذ 5 تونسيين من الغرق قبالة سواحل المنستير    تسجيل زيت زيتون تبرسق كتسمية مثبتة للأصل لدى المنظمة العالمية للملكية الفكرية بجنيف    تفاصيل التسجيل في خدمة الSMS للحصول على نتائج السيزيام    صفاقس: تسجيل 5 محاولات غش في اليومين الاولين من مناظرة الباكالوريا    نصاف بن علية تحذر: سجلنا أكثر من 300 إصابة وافدة...وهذا الخطر القادم..    بشرى بلحاج حميدة ترد على فتحي العيوني: ما تقوم به يشكل خطرا على وحدة الدولة    الجيش المصري ينفذ مناورات قرب الحدود الليبية    يوميات مواطن حر: غربة غدي تعوضها احلامي    حول عدم ذبح الاضاحي هذا العام    لبنان : لا خبز.. لا لحم... لا كهرباء... لا "مصاري "...    تسجيل 10 إصابات جديدة بفيروس كورونا في تونس    محافظ البنك المركزي لالصباح نيوز: لدينا ما يكفي من السيولة لدعم القطاع البنكي..ولا مشاكل في صرف الاجور    بليغريني مدرّبا جديدا لريال بيتيس    ابو ذاكر الصفايحي يتعجب ويكتب‪:‬ اليس هذا الممثل قد شاط حتى شممنا رائحة الشياط؟    كوريا الجنوبية.. اختفاء عمدة العاصمة سيول    الشاب خالد: أحلم بوطن مغاربي كبير    قريبا: رئيس الحكومة يعلن عن قرارات هامة لفائدة معتصمي الكامور وأهالي تطاوين    الكشف عن سبب ايقاف ميسي لمفاوضات التجديد مع برشلونة    مرتجى محجوب يكتب لكم: الانضباط حجر زاوية الديموقراطية    وزارة السياحة تعد رؤية استراتيجية مجددة ستحال على الحكومة قبل موفي السنة الجارية    مصطفى بن احمد للهاروني: صمتك افضل من حديثك..والأوْلى أن تنصح وزراء النهضة بالاستقالة عوض الفخفاخ..    ارتفاع عدد الدول المشمولة بفتح الحدود مع تونس إلى 129 دولة    بالصور: جوليا الشواشي تدخل القفص الذهبي وهذا ما دوّنه والدها    تعيينات جديدة في وزارة الطاقة    إحباط مخططات إرهابية تستهدف القطاع السياحي ومقرات سيادية وإيقاف العنصر الرئيسي    صفاقس: القبض على شاب عمره 18 سنة أثناء محاولته السطو على بنك    فرجاني ساسي يلحق بتربص الزمالك في برج العرب    محكمة النقض في مصر تؤيد حكم المؤبد لمرشد الإخوان المسلمين محمد بديع    تراجع أسعار المواد الغذائية والمحروقات (أرقام)    تحديد موعد سحب قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا    مهدي الغربي ل"الصباح نيوز": هذه الأسماء الكبيرة التي ستكون في القائمة الائتلافية ..وهذا ما اقوله لبقية المترشحين لرئاسة الإفريقي    المنستير: حرص على تنظيم الدورة 49 لمهرجان المنستير الدولي    موسي تدعو إلى الانتفاضة بسبب "أخونة" عضوية المحكمة الدستورية    معركة سرت الحاسمة باتت وشيكة: الأمم المتحدة تحذر    عاجل/ بعد فشل جلسة المفاوضات بين الحكومة والاتحاد: محمّد عبو يعلّق    وزير المالية يكشف : هناك ثغرة في ميزانية الدولة ب8 مليار دينار والوضعية المالية صعبة جدا    صفاقس: إحباط عملية سطو على فرع بنكي والقبض على مرتكب العملية    ندوة صحفية لوزيري الصحة والسياحة حول تطور الوضع الوبائي    قال لها ''إنت بالحجاب أحلى'': النائبة مريم اللغماني تُقاضي زميلها    رمادة: احتجاج ليلي أمام ثكنة عسكرية بعد وفاة شاب بطلق ناري    إصدارات .. سينوغرافية «العرض » المسرحي لمحمد الهادي الفرحاني    الهيئة المستقلة لانتخابات الجامعة تدّقق في انخراطات جماهير الإفريقي    أمام غياب وزارة الثقافة ... أهالي فرنانة ينظمون مهرجانهم    في الحب و المال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    أتلانتا يتجاوز سامبدوريا ويحقق انتصاره التاسع على التوالي    اجواء صيفية معتدلة    المنستير ..مترشحة من أطفال القمر تخوض امتحان الباكالوريا للمرة السابعة    حجز وتحرير محاضر ومخالفات في حملات للشرطة البلدية    هذا ما قاله الشاب خالد عن بلطي والفنانين التونسيين    الدنمارك.. غضب من تعذيب عجوز تسعينية بحجة "إضحاك الناس"    المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي: نتوقع هجوما تركيا في أي وقت وسنردع أي اعتداء    ارتفاع ضحايا كورونا إلى نحو 550 ألف وفاة وأكثر من 12 مليون مصاب حول العالم    قرار مجلس الأمن بشأن "إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر وحيد"    تحت إشراف الشاهد ورجال الافريقي: الاتفاق على «قائمة تاريخية»...والصريح اون لاين تنفرد بالأسماء    صالح الحامدي يكتب لكم: عالمية الإسلام في القرآن والسنة    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حدث اليوم..أوقف العدوان التركي بسيطرته على منبج..الجيش السوري يقلب الموازين
نشر في الشروق يوم 16 - 10 - 2019

في خطوة مفاجئة وحاسمة، سيطر الجيش العربي السوري أمس الثلاثاء بشكل كامل على مدينة منبج شمال البلاد وكل محيطها بعد أن توجه لها قبل يومين، وبذلك يكون قد أوقف الاجتياح التركي لهذه المدينة التي تنوي أنقرة السيطرة عليها ضمن العملية التي اطلقتها الأسبوع الماضي.
دمشق (وكالات)
أعلنت وزارة الدفاع الروسية امس الثلاثاء أن الجيش العربي السوري أحكم سيطرته الكاملة على مدينة منبج شمال البلاد بعد انسحاب القوات الأمريكية منها، مضيفة أن الشرطة العسكرية الروسية تسير دوريات في المنطقة.
وقالت الوزارة في بيان لها امس الثلاثاء إن أفراد القوات الأمريكية غادروا قواعدهم قرب بلدة الدادات شمال غربي منبج وبلدة أم الميال، وتحركوا باتجاه الحدود بين سوريا والعراق، وأن البلدتين المذكورتين صارتا تحت سيطرة القوات الحكومية السورية.
وأشارت إلى أن الشرطة الروسية تسير دورياتها على طول حدود منبج الشمالية الغربية على خط التماس بين القوات السورية والتركية، لافتا إلى تنسيق مستمر بين الجانبين الروسي والتركي. وفي وقت سابق من اليوم، أفادت قناة الإخبارية السورية يوم امس بأن وحدات من الجيش السوري انتشرت في مدينة منبج، بناء على اتفاق تم التوصل إليه بين القيادة الكردية وموسكو ودمشق يتضمن دخول القوات السورية منطقة الحدود السورية التركية، التي كانت تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية. وكانت تركيا قد اطلقت عملية عسكرية لاحتلال هذه المدينة ذات الاغلبية الكردية منذ الاسبوع الماضي.
وفي نفس السياق، افاد مصدر عسكري سوري أمس الثلاثاء بأن الجيش السوري بات على مقربة من الجيش التركي وقد يحدث اشتباك في أي لحظة. وقال المصدر، إن الجيش السوري أصبح على بعد 10 كم من الجيش التركي بين بلدتي تل تمر ورأس العين، وقد يحدث اشتباك بين الجيشين في أي لحظة. ويأتي ذلك، في وقت أعرب فيه نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف امس الثلاثاء، عن أمل موسكو في عدم وقوع اشتباكات بين الجيشين التركي والسوري بسبب العملية العسكرية التركية، مشيرا إلى استمرار الاتصالات لتفادي ذلك.
ومن جانبه أعلن «التحالف الدولي» بقيادة واشنطن، أن قواته غادرت مدينة منبج شمال سوريا، وذلك بعد إعلان دخول وحدات من الجيش السوري إلى المدينة. وقال المتحدث العسكري الكولونيل ميليس بي. كاجينز في تغريدة عبر «تويتر» امس الثلاثاء، إن القوات الأمريكية «تنفذ انسحابا مدروسا من شمال شرقي سوريا... نحن خارج منبج». وفي نفس السياق ذكرت مصادر لوكالة فرانس برس أن فرنسا قد لا تجد أمامها من خيار سوى سحب قواتها من التحالف ضد تنظيم داعش في شمال سوريا بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأميركية من تلك المنطقة. وتساهم باريس في نحو الف جندي في التحالف في سوريا والعراق، وتقول مصادر عسكرية إن من بين هؤلاء نحو مئتين من عناصر القوات الخاصة في شمال سوريا.
أما الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا (اكراد) فقد حذرت امس من تدهور شديد تشهده الأوضاع الإنسانية في مناطقها، وسط خروج المنظمات الإغاثية الدولية منها، وانقطاع تام للمساعدات ونزوح أكثر من 275 ألف شخص.وقالت الإدارة، التي يقودها الأكراد، في بيان لها امس الثلاثاء: «بعد مرور سبعة أيام على بدء العدوان التركي على مناطق شمال وشرق سوريا، ازدادت الأوضاع الإنسانية التي يتعرض لها أهلنا النازحون من المناطق التي طالها العدوان سوء، وسط انقطاع تام للمساعدات الإنسانية وقيام جميع المنظمات الدولية بإيقاف عملها، وسحب موظفيها من مناطق الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.