الغنوشي: حركة “النهضة” لن تشارك في حكومة يشارك فيها حزب “قلب تونس”    بعد انعقاد جلسة تفاوضية مع وزير النقل بالنيابة روني الطرابلسي.. الجامعة العامة للنقل تنفي نية تنفيذ اية تحركات    وزارة التعليم العالي تنبه الطلبة من محاولة تحيل على شبكة التواصل الاجتماعي تتعلق باسناد منح دراسية    إحباط اجتياز للحدود البحرية خلسة قبالة سواحل المنستير وضبط 18 شخصا    مصر: فصل 10 أئمة لانتمائهم إلى "الإخوان المسلمين"    بلاغ توضيحي من وزارة الداخلية حول البراكاجات    رأي/ تظاهرة الكثبان الالكترونية تحويل عملة وكذبة كبرى بعنوان الترويج السياحي    ترحيب واسع بصدور رواية صالح الحاجّة: حرقة إلى الطليان    سفير تونس لدى اليونيسكو لالصباح نيوز: انتخاب تونس في المجلس التنفيذي لليونسكو انتصار وتعزيز لحماية تراثنا عالميا    تعيينان جديدان بوزارة التربية    القيروان: إيقاف عناصر خطيرة و حجز كمية من الزطلة ومن اقراص اكستازي (صور)    بتهمة ''اختلاس'': فتح تحقيق في حق 11 متهما من بينهم 8 أعوان من الديوانية    السي أس أس يسترجع جماهيره في مواجهة "الهمهاما"    جمال مسلم ل”شاهد”: رابطة حقوق الإنسان تدعو لضبط خطة عمل لرفع القضية الفلسطينية دوليا    غدا الخميس..غرفة التجارة والصناعة للجنوب الغربي تنظم ورشة حول حاجيات المؤسسات وإنتظاراتهم    المكلف بالإعلام بالبرلمان لالصباح نيوز: حكومة تصريف الاعمال ستشرف على مشروع قانون المالية 2020    البوصلة: 4 أعضاء مجالس بلدية لم يستقيلوا بعد تم انتخابهم في البرلمان    ايداع المدير السابق لإسمنت قرطاج لزهر سطا بالسجن    من مقر اليونيسكو ببارس: تونس تدعو إلى اعتماد المقاربة التونسية لإصلاح السياسة الثقافية في أفق 2030    ويكيبيديا تطلق منافس فيسبوك وتجلب آلاف المشاركين خلال أيام    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم : أليس من الخطا التام ان يقول الاستاذ الشرفي مثل هذا الكلام؟    وفاة تلميذة نتيجة إصابتها بإلتهاب الكبد الفيروسي: وزارة التربية تردّ    في منشور وُجّه إلى البنوك.. كل التفاصيل حول عمليات الصيرفة الإسلامية وضبط صيغ وشروط ممارستها    تونس: روني الطّرابلسي في زيارة تفقّدية لمطار تونس قرطاج الدّولي    بداية من اليوم: النادي الإفريقي يختبر متوسط ميدان جزائري    إسرائيل تستهدف عشرات المواقع التابعة للحكومة السورية وإيران داخل سوريا    جريمة قتل ''آدم'': أيقاف 3 أشخاص فقط وهذه التُهم الموجّهة إليهم    اليوم تُلعب مباريات الجولة السابعة من البطولة الوطنية لكرة الطائرة    بعد لجوئه إلى لجنة النزاعات: علاء المرزوقي يبصم على وثيقة رحيله عن السي أس أس    حجز 360 لتر من زيت الزيتون مخزّنة في أوعية بلاستيكية كانت تُستعمل في تصفية الدم لمرضى الكلى    آثار مهملة واعتداءات متكررة..عصابات «الآثار» تستبيح تاريخ القيروان!    الصخيرة..جائزة المسرح من نصيب مدرسة حمادة أولاد الحاج موسى    مهرجان الأيام الشعرية بالمنيهلة : استذكار الراحلين حسونة قسومة وعبد الله مالك القاسمي    نجاح عمليتي زرع كبد بمستشفى المنجي سليم بالمرسى وزرع قلب بمستشفى الرابطة    الصحفيون بدار الضيافة ينفذون وقفة تضامنية مع الصحفيين الفلسطينين    مركز الحروق البليغة: أعوان الحماية المدنية المصابون يحظون بالعناية التامة    طارق الفرجاوي :القبة جاهزة.. والأبحاث الأمنيّة في الحريق الذي نشب فيها متواصلة    أرقام مفزعة تكشف عن غياب سياسة غذائيّة واستهلاكيّة في تونس    العالية: إيقاف شخص من أجل الإعتداء على عوني أمن    معلول: لم أشك في قدرتنا على الاطاحة بغينيا الإستوائية    صفاقس : مستشفى بورقيبة ينطلق في استغلال ''PET SCAN''    يوميات مواطن حر: طلب للصحوة    تونس: رئيس قسم الطّب الشرعي بشارل نيكول يوضّح بشأن تقرير الفقيد آدم بوليفة    محامي ادم بوليفة: موقوفان بتهمة القتل العمد وآخر بالمشاركة في العملية...    خلال الأشهر التسعة الأولى من سنة 2019 ...ارتفاع الإيرادات الجملية ل78 شركة مدرجة بالبورصة    أيّام 5 و6 و7 ديسمبر: تنظيم صالون الشكولاطة والحلويّات    بعد ارتفاع معدله في بلادنا...أفضل الأغذية لعلاج الاكتئاب    أطعمة تساعدك على الاستغراق في النوم    مورينيو يخلف بوكيتينو في تدريب توتنهام    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 20 نوفمبر 2019    بثنائية رامسي.. ويلز تخطف بطاقة التأهل ليورو 2020    زلزال بقوة 6,3 درجة يضرب المكسيك    جامع الزّيتونة يحتضن معرض عبق الحضارة    سماء قليلة السحب فمغيمة جزئيا على أغلب المناطق الإربعاء    منزل هتلر يتحول إلى مقر للشرطة النمساوية    أضرار غير متوقعة للتمارين الرياضية في الخارج    أحمد عظوم: نصف المشتغلين بسلك القضاة من النساء    المنجي الكعبي يكتب لكم : حقيقة طبعة ثانية للشيخ السلامي من تفسيره    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حدث اليوم ...بعد 9 أيام من القتل والتدمير في سوريا ...أردوغان يعلّق العدوان
نشر في الشروق يوم 18 - 10 - 2019

بعد 9 ايام من اطلاق تركيا لعملية عسكرية واسعة ضد الاكراد في شمال سوريا ، تم مساء امس الخميس التوصل الى اتفاق لتعليق الهجمات العسكرية ضد الاكراد وليس وقفها بشكل تام .
انقرة (وكالات)
صرح وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، خلال مؤتمر صحفي، مساء امس الخميس، بأن أنقرة أكدت خلال الاجتماع مع مايك بينس نائب الرئيس الأمريكي، على وحدة الأراضي السورية مضيفا انه تم التأكيد على تعليق عملية «نبع السلام» العسكرية وليس وقفها بشكل تام. وأفاد مولود تشاووش أوغلو بأن الهدف هو إنشاء منطقة آمنة بطول 44 كلم وبعمق 32 كلم.
وفي المقابل أعلن مائب الرئيس الأمريكي مايك بنس بعد اجتماع ماراتوني مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان انه تم الاتفاق على وقف لإطلاق النار في شمال سوريا. واضاف في مؤتمر صحفي مساء امس بعد الاجتماع مع أردوغان: تركيا ستوقف العملية العسكرية للسماح بانسحاب وحدات حماية الشعب خلال 120 ساعة.وقبل تصريح بنس، كتب الرئيس الأمريكي ترامب تغريدة مبشرا فيها بورود أخبار عظيمة من تركيا. وكان مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي قد وصل إلى تركيا امس في مهمة لإقناع أنقرة بوقف هجومها على شمال شرق سوريا. واجتمع على الفور مع الرئيس رجب طيب أردوغان.
وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد اكدت امس ان طالبت أن الهجوم التركي على المنطقة أسفر منذ بدايته عن مقتل218 مدنيا، وإصابة نحو700آخرين بجروح وتشريد اكثر من مائتي الف شخص فضلا عن تسبب في تركيا لدمار كبير في شمال سوريا .
ومن جانبه ، و في انجاز استراتيجي مهم ، تمكن الجيش العربي السوري أمس الخميس من الانتشار على الحدود التركية بعد تأمينه لمدينة عين العرب ذات الغالبية الكردية وقبلها مدينة منبج ، وذلك في اطار التصدي العدوان التركي على اكراد شمال سوريا.
وتأتي انجازات الجيش السوري بعد اتفاق مع الاكراد يسمح للحكومة السورية بالتواجد في الشمال لمواجهة العدوان التركي الذي اطلقه اردوغان قبل 9 ايام .ويعتبر هذا الإنجاز الميداني الكبير كسرا للحدود التي رسمتها امريكا في منطقة نهر الفرات عبر ابعاد شمال سوريا عن منطقة سيطرة الحكومة الشرعية السورية .وذكرت امس تقارير ميدانية في شمال سوريا ان الجيش السوري يمضي في خطته الرامية إلى الانتشار على كامل الحدود الشمالية مع تركيا وتأمينها، بالإضافة إلى تطويق التقدم التركي والحيلولة دون تمدّده أكثر في العمق السوري مشيرة الى ان الجيش السوري عبر يوم امس نهر الفرات من مدينة منبج غربي النهر، نحو مدينة عين العرب، ليدخلها للمرة الأولى منذ سنوات، ويصبح بذلك على الحدود مع تركيا.
واضافت التقارير الميدانية ان الجيش السوري انجز في اليوم الثالث للتفاهم مع الاكراد إحدى أهم خطوات الانتشار على الحدود، من خلال السيطرة على منطقتَي منبج وعين العرب في ريف حلب الشمالي، على الحدود السورية - التركية، في خطوة عسكرية مُهمة تسمح له بمتابعة الانتشار على شريط حدودي طويل، يمتدّ من عين العرب ليصل إلى المالكية في أقصى الشمال الشرقي. وجاء ذلك بعد إخلاء القوات الأمريكية كامل قواعدها ومقرّاتها في ريفَي منبج وعين العرب، لتدخل إليهما وحدات الجيش السوري، بعد تنسيق مع الجانب الروسي، الذي لعب دوراً مهماً في منع وقوع مواجهات مباشرة بين الجيش السوري والقوات الأمريكية.
وفي سياق متصل ، نفذ الجيش الأمريكي، أمس الخميس، ضربة جوية مخططة سلفاً في سوريا لتدمير مخزن ذخيرة ومركبات خلَّفتها القوات لدى انسحابها من شمالي سوريا. وقال العقيد "مايلز كاجينز"، الناطق بلسان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي بالعراق، إن الضربة نفذتها طائرتان مقاتلتان من طراز F-15e، والتي أطلقت النار على مصنع "لافارج" للأسمنت – الذي اتخذته القوات موقعا للتمركز بالمنطقة- بعد أن غادرت جميع قوات التحالف المنشأة. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن مؤخرا انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، بعد أكثر من 7 سنوات على الأزمة السورية والتدخلات الإقليمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.