عاجل: التحقيق في شبهة فساد في هيئة مكافحة الفساد !    سفرتان إضافيتان على كافة خطوط المترو    العاب طوكيو: الهزيمة الثالثة للمنتخب التونسي للكرة الطائرة امام الولايات المتحدة 1-3    طوكيو 2020: المصنف الثاني عالميا يواجه صعوبات في التنفس قبل بلوغ دور الثمانية    النادي الصفاقسي: الإيطالي "جيوفاني سوليناس" مدربا جديدا للفريق    ياسين مرياح ينتقل الى العين الاماراتي    حملة تلقيح إستثنائية للطلبة الجدد    بنزرت: حادث مرور اثر اصطدام بين 13 سيارة وشاحنة    ارتفاع معدل الوفيات بكورونا في العالم خلال أسبوع بأكثر من 20٪    تأمين ملفات الأرشيف من قبل القوات الأمنية والعسكرية: بلدية تونس تنفي وتُندّد    جندوبة: إجلاء عائلات تعرضت مساكنها للحرق    البحيري: إدارة أزمة كورونا كانت غير ناجحة لكن الحل لا يكون بالإنقلاب    المظيلة: غدا.. حملة تلقيح لمن هم فوق 60 سنة    تركيا تعبر عن مساندتها لكل ما فيه مصلحة التونسيين    القصرين..34 ألف طن صابة الطماطم... وإشكاليات في التسويق    نابل..البذور الرديئة تهدّد الطماطم    بلدية الكاف..الكتلة الديمقراطية تدين بيان الجامعة الوطنية للبلديات    القيروان..تسببت في نفوق حيوانات ..النيران تلتهم 1500 هكتار من الغابات    حريق غار الدماء يأتي على 1500 هكتار من أشجار الغابات    صفاقس..بلديون يتبرؤون من بيان جامعة البلديات..دعم لمجهود رئيس الدولة في محاسبة الفاسدين    جندوبة..الصحة العسكرية تجري 10 آلاف تلقيح    مع الشروق ..«الربيع العربي»... ولد وقبر في تونس!    حتى لا نقول هذا القطار يخفي قطارا آخر    معي ...بين المدن..في بغداد (2)    من قصص العشق: عامل البناء الذي «شيد» ثورة موسيقية (4/4)...عندما أعجب سيد درويش بأم كلثوم... ونهاية عبقري!    شهر جويلية يسجل اعلى حصيلة لوفيات الكوفيد منذ بداية الجائحة في تونس    في انتظار موافقة رابطة الليغا....برشلونة يفرض سرية تامة على عقد ميسي    الشركة الوطنية للنقل بين المدن.. تعديل توقيت السفرات    قصة نهج..علي الدوعاجي: رائد جيل العصاميين المُبدعين    ارتفاع في درجات الحرارة    بنزرت : اشتعال الاضواء داخل مقر البلدية ليلا    إنهاء مهام مسؤولين ومستشارين في رئاسة الحكومة    بنزرت الجنوبية: عاشق "الكيت سيرف" كاد يلقى حتفه غرقا    منظمة إرشاد المستهلك تدعو إلى الحد من غلاء الأسعار    وزارة الصحة تصادق على برتوكول صحي خاص باستئناف الفنانين لعملهم    الداخلية: انتداب أطباء عن طريق التعاقد    تونس: نقابة الفنانين تُساند قرارات رئيس الدولة وتدعو إلى عدم الانسياق وراء الفتنة    تونس استفادت الى موفي جوان 2021 من نحو 400 مليون دولار مخصصة للتحويلات النقدية وشراء اللقاحات    الإتحاد الأوروبي: نطالب باحترام الدستور وإعادة عمل البرلمان بشكل عاجل ودون إبطاء    فظيع: يفقأ عين زوجته بسكين ويشوه جسدها..    ابتداء من الغد: الإنطلاق في عمليات بيع الزيت المدعم في هذه المراكز الجهوية    فاران يقترب من الانتقال إلى مانشستر يونايتد    طقس اليوم: انخفاض مرتقب في درجات الحرارة    قفصة..يبتز فتاة عبر شبكات التواصل الاجتماعي    تعديلات في برمجة سفرات خطوط نقل تونس    الأمم المتحدة تدعو الى حل النزاعات في تونس عن طريق الحوار    الخارجية الألمانية: "ما حدث في تونس ليس انقلابا "    أولمبياد طوكيو: هزيمة منتخب كرة الطائرة امام منتخب فرنسا    رويترز: السندات التونسية المقيمة بالدولار تسجل أدنى مستوى منذ مارس الماضي    رسمي: شركة الطيران القطري تحول 5 مليارات ونصف إلى حسابات الإفريقي.. وهيئة العلمي توجهها نحو حساب النزاعات    الفنان عدنان الشواشي لقد إنتظرنا وصمتنا والوضع الكارثي لا يزال يتضخم    الاعتداء على الممتلكات الخاصة والعامة مرفوض    الإسلام دعا إلى المحافظة على البيئة    حماية البيئة أحد مقاصد الشريعة    حجاج بيت الله الحرام يواصلون رمي الجمرات في ثاني أيام التشريق    الحجاج يرمون جمرة العقبة في أول أيام عيد الأضحى    قيل إن حالتها خطيرة: آخر التطورات الصحية للفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز    وزارة الشؤون الدينية تنعى الشَّيخ "محمّد الكَامل سعَادة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مذكرات سمير صبري تكشف أسرارا حول وفاة سعاد حسني
نشر في الشروق يوم 21 - 06 - 2021

قالت وسائل الإعلام المصرية إن الفنان سمير صبري، كشف في مذكراته "حكايات العمر كله" أسرارا حول وفاة الفنانة سعاد حسني.
وقال صبري في مذكراته: "ذهبت مع الجثمان إلى مستشفى الشرطة، وسألت الطبيب الشرعي عن الشائعات وقال لي شعرها طبيعي وغير محلوق، وليس بها أي كسور باستثناء خبطة في الجمجمة وكدمات زرقاء في الجسم، واستحالة أن تكون سقطت ولا حتى من مسافة شبر واحد، والكدمات الموجودة تدل على أنها توفيت في أعقاب شجار، وأنها ضُربت على رأسها".
وتابع سمير صبري في مذكراته: قالت لي جانجاه أختها "سمعت كلام الدكتور يا سمير، مفيش صباع مكسور.. يبقى إزاي وقعت من الدور السادس؟"، ووصلت نجاة الصغيرة على باب المشرحة، وما أن رأتني حتى صرخت قتلوها، وسألتني جانجاه "إنت تصدق إن سعاد تنتحر؟"، قولت: "سعاد لا يمكن تنتحر مهما بلغت درجة الاكتئاب، وأنا التقيتها آخر مرة وكانت عاملة 28 عملية تجميل في أسنانها، وفقدت 18 كيلو جرام من وزنها، وعملية شد بسيطة في رقبتها، وقالت لي إنها ستكلم سمير خفاجي لعمل مسرحية مثل ريا وسكينة، إزاي تنتحر!".
وأشار سمير صبري، إلى أن تقرير الطبيب الشرعي البريطاني أكد عدم وجود كسور في جسد سعاد حسني، وكذلك الطبيب الشرعي المصري، مضيفًا: هل يعقل أن سيدة عمرها 58 سنة تسقط أو ترمي نفسها من الدور السادس ولا تُكسر، هل يعقل ألا نجد نقطة دم على الأرض في مكان سقوطها؟.
وتابع: كل هذا يقول إن الدورة الدموية توقفت قبل أن تسقط على الأرض، والمؤكد أن نادية يسري تعلم ما حدث، فهي كانت تقول "حبيبة قلبي ماتت أدام عيني هنا" ثم تتراجع وتقول "لا لا مقصدش مقصدش".
واختتم سمير صبري حديثه بقوله: "أثارت وفاة سعاد حسني الكثير من الشائعات، المسألة في رأيي أبسط من ذلك، ربما حدث خلاف ما في الشقة، ماتت سعاد على إثره بعد معركة داخل الشقة، والله أعلم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.