منتخب كرة اليد بعد الهزيمة عقوبات صارمة تنتظره    رابطة الأبطال.. الاهلي يهزم النجم وينفرد بصدارة المجموعة الثانية    وزارة الصناعة تمنح 6 رخص لشركات وذوات معنوية لاستكشاف المعادن بهذه الولايات    حركة الشعب تقرر المشاركة في الحكومة القادمة    عبير موسي: "انطلقنا في تكوين حزام مدني لتشكيل جبهة وطنية"    النادي البنزرتي يقترب من حسم صفقة بديل بوبكر تراوري    حالة الطقس ليوم الإثنين 27 جانفي 2020    النفيضة/ منعه حراس الغابات من الصيد فعنّف أحدهم    بنزرت/ مخدر الزومبي والاكستازي بحوزة منحرف    كرة اليد.. مصر تفتكّ التاج الإفريقي من تونس وتتأهل للأولمبياد    رضا الجوادي يستقيل من كتلة ائتلاف الكرامة    أنس جابر : أنا منتوج تونسي 100 بالمائة    انهزم في النهائي ضد مصر.. منتخب اليد يخسر الكان وبطاقة التأهل للاولمبياد    في محطة الميترو في باب سعدون: القبض على مسلح ب«موس بوسعادة» اثناء استهدافه فتاة    سوسة: وفاة عون ستاغ بصعقة كهربائية في النفيضة    يوميات مواطن حر: ...ومن يثابر مثل أنس جابر    متابعة/ عبد الرزاق الشابي يكشف خفايا ما عاشه في قناة «التاسعة»...يعلن الحرب على علاء وحقيقة التحاقه ب«الحوار»    تطورات متسارعة بسبب كرونا: الجزائر تعلن الكوارئ وتقرر اجلاء رعاياها في الصين والكشف عن مصدر الفيروس    عبد الرزاق الشابي يكشف لاول مرة: "تمنيت علاء يرفض عندي ما نقلك وما يخلينيش في هذا الوضع..وصُدمت"!    فوضى وتهشيم مستشفى المنجي سليم: أسباب وفاة طفلة ال15 عاما(متابعة)    حضور جماهيري كبير في افتتاح مهرجان الجموسي للموسيقى المتوسطية    تسجيل خروقات ومخالفات بمراكز اقتراع.. منسق هيئة الانتخابات في باجة يوضح    الناطق باسم التيار الشعبي: الأزمة الليبية أصبحت تهدد أمننا القومي مما يستوجب تدخلا دبلوماسيا تونسيا    نور الدين الطبوبي: "الحكومة القادمة يجب أن تكون صادقة مع شعبها وهادفة في أفكارها"    إجراءات وزارة الصحّة للتوقّي من فيروس “كورونا”    الديوانة تواكب إجراءات وزارة الصحة للتوقي من دخول فيروس "كورونا" إلى تونس    له فروع في تونس.. بنك قطر الوطني QNB يعلن عن أرباحه وبياناته المالية    زلزال تركيا: انتشال أشخاص من تحت الأنقاض وعدد القتلى في ارتفاع    فيروس "كورونا" : وضع كاميراوات قيس الحرارة عن بُعد بمطار تونس قرطاج    بعد إعلان خطوات “توحيدية” في نداء تونس.. اجتماع لإقالة حافظ السبسي وبلحاج يطعن في شرعية القرار    بعد الدربي المغاربي أمام الرجاء: الترجي يحتل المشهد برقمه القياسي في الاعلام العربي...وغضب من جماهير الوداد    ''بالفيديو: هند صبري ''زوجي لا يشاهد أفلامي ولا يهتم بعملي الفني    على ذمة صحيفة سعودية: فراس الشواط يقترب من فريق جديد    الزهراء.. الإطاحة بلصوص المستودع البلدي    قبلي.. وفاة فتاة وإصابة والديها في حادث مرور أليم    قابس.. إيقافات وإحباط عمليات تهريب في حملة أمنية على امتداد 48 ساعة    الصين عن فيروس ''كورونا'': يزداد قوة والمعلومات عنه ''محدودة''    الأمم المتحدة تتهم الدول الداعمة لأطراف النزاع الليبي بخرق حظر التسليح    أردوغان في الجزائر للقاء تبون    أردوغان: حفتر هرب من موسكو واختبأ داخل فندق في برلين!    مقابل 1250 مليارا....السعودية تخطط لشراء نيوكاسل الانقليزي    مراة صحافة    ترامب يرد سريعا على عرض إيران: لا شكرا    مؤسسات متعاقدة مع الستاغ تُهدد بإضراب عام وإيقاف كل الأشغال    سعر الزيتون اليوم بصفاقس ينزل إلى أدنى مستوياته    عروض اليوم    هليكوبتر أمريكية تهبط اضطراريا على المياه جنوب اليابان    اتصالات تونس تطلق خدمة لخلاص أو الاطلاع على فاتورة استهلاك الكهرباء والغاز    جاء في 25 مجلدا وغطى الفترة من 1258م إلى 1800م .. صدور «معجم البابطين لشعراء العربية في عصر الدول والإمارات»    القيروان: مشكل توزيع العلف والشعير المدعمين يتعمّق    مارشي صفاقس: أسعار الخضر والغلال اليوم    عائلات تستولي على المعلم الأثري قصر برج البكوش: والي اريانة يوضح ويأذن بتاخذ هذه الاجراءات..    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم السبت 25 جانفي 2020    سوق قرمدة بصفاقس: أسعار الزيتون تواصل الإنحدار    الأحد 26 جانفي مفتتح شهر جمادى الثانية    أذكروني أذكركم    منبر الجمعة: برّ الوالدين شرط لرضى الرحمان    الوحدة الوطنية تحقيق لروح الشرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سيدي بوزيد- مواجهات ليلية عنيفة والأمن يتصدى لمظاهرة تطالب بإسقاط الحكومة
نشر في المصدر يوم 10 - 08 - 2012

اندلعت مواجهات عنيفة ليلة أمس بين قوات الأمن بسيدي بوزيد ومتظاهرين يطالبون برحيل الحكومة المؤقتة برئاسة حمادي الجبالي أمين عام حركة النهضة الإسلامية.

وقال شاهد ، إن أكثر من ألفي شخص خرجوا بعد صلاة التراويح إلى وسط مدينة سيدي بوزيد التي تعيش حالة احتقان بسبب تزايد عمليات اعتقال الناشطين السياسيين عقب المواجهات التي جرت أمس، والتي أسفرت عن تسجيل أكثر من 20 إصابة بالرصاص المطاطي، والاختناق بالغاز المسيل للدموع.

ورفع المشاركون بهذه المظاهرة الليلية شعارات تندد بحركة النهضة، وبالممارسات القمعية لأجهزة الأمن، وللمطالبة بإسقاط الحكومة، ومنها "خبز وماء، والنهضة لا"، و"يا جبالي يا جبان، البوزيدي لا يهان"، و"وزارة الداخلية، وزارة إرهابية"، و"الشوارع والصدام، حتى يسقط النظام".

كما هتف المشاركون في هذه المظاهرة بشعارات أخرى منها "شغل، حرية، كرامة وطنية"، والشعب فد فد، من الطرابلسية الجدد"، وطالبوا بإطلاق سراح كل المعتقلين وطرد المحافظ.

وأضاف الشاهد أن المظاهرة تحولت إلى مواجهات عنيفة، عندما تدخلت قوات الأمن باستخدام القنابل المسيلة للدموع وبإطلاق الرصاص في الهواء، بالإضافة إلى استخدام الرصاص المطاطي بكثافة.

وقال إن إصابات عديدة تم تسجيلها خلال المواجهات التي تأتي عقب أخرى مماثلة شهدتها مدينة سيدي بوزيد التي تُعرف بأنها مهد الثورة التي أطاحت بنظام بن علي في 14 جانفي 2011.

واعترفت وزارة الداخلية باستخدام الرصاص المطاطي، حيث قال خالد طروش المكلف بالإعلام فيه إن قوات الأمن استخدمت الرصاص المطاطي لتفريق المتظاهرين في سيدي بوزيد.

وأوضح في تصريحات بثها التلفزيون التونسي الرسمي ليلة الخميس أن قوات الأمن تدخلت عندما حاول عدد من المتظاهرين اقتحام مقر الولاية، وذلك بالتدرج في استخدام الوسائل المتاحة لديها لتفريق المتظاهرين، حيث أطلقت في البداية القنابل المسيلة للدموع حتى وصل الأمر إلى استخدام الرصاص المطاطي لأنه "لا تهاون في حماية مقرات السيادة"، على حدّ قوله.

ويبدو أن رقعة هذه المواجهات مرشحة لأن تتسع أكثر فأكثر، حيث تمّ تسجيل مواجهات حادة بين قوات الأمن ومحتجين في مدينة منزل بوزيان من سيدي بوزيد التي سقط فيها أول شهيد خلال ثورة 14 جانفي.

كما تمّ تسجيل مواجهات مماثلة في القصرين المحاذية لسيدي بوزيد، وأخرى في مدينة السند التابعة لولاية قفصة، وثالثة في بلدة "بوحجلة" من ولاية القيروان، إلى جانب عدة تحركات احتجاجية في عدد من قرى بصفاقس.

يشار إلى أن هذه المواجهات بدأت أمس الخميس إثر مظاهرة دعت إليها "الجبهة الشعبية 17 ديسمبر" التي تضم أغلب الأحزاب المعارضة الناشطة في محافظة سيدي بوزيد تحت شعار "تحرير سيدي من قبضة الحكومة"، وذلك للاحتجاج على تردي الأوضاع في المحافظة وإنقطاع الماء والكهرباء واستمرار الأساليب القمعية والتعسفية في مواجهة الإحتجاجات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.