الانتخابات التشريعية: الترتيبات الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة محور جلسة عمل بين هيئة الانتخابات ووزارة الشؤون الاجتماعية    رئيس مكتب الاعلام بوزارة الداخلية: غلق مقر نقابة قوات الأمن الداخلي هو تنفيذ لقرار قضائي استعجالي    بنزرت: وفاة تلميذ متأثرا بجراحه إثر طعنه من قبل زميله    المنستير: الاحتفاظ برئيس بلدية بنان بتهمة الاساءة والتحريض على مواقع التواصل الاجتماعي ..    وزير الشؤون الاجتماعية مالك الزاهي يؤدي زيارة الى دوار هيشر    نابل: الدورة الثانية للمهرجان الدولي لألوان الباربكيو (صور+تصريح)    حزب "الراية الوطنية"…يطالب بتغييرالمرسوم 55    باجة: قريبا..إستئناف نشاط مصنع السكر    توريد 14 الف طنّ سكر من الجزائر    عاجل-لأول مرة: العريض يكشف كواليس التحقيق معه ومع الغنوشي..    اليوم وغدا: تونس تحتضن المعرض الدولي للعمرة بحضور السعودية وليبيا والجزائر    سعيدان: ''منظومة الدعم جوّعت الشعب التونسي''    الجزائر: 10 سنوات سجنا لمالك مجموعة 'النهار' الإعلامية    إيطاليا: يمين الوسط في الصدارة بعد فرز نصف الأصوات    صاعقة تضرب طائرة ركاب في إيطاليا    قتلى وجرحى بإطلاق نار في مدرسة بإيجيفسك وسط روسيا..    هام: التشكيلة المحتملة للمنتخب التونسي في مباراته ضد البرازيل..    الطبوبي : لن نسمح برفع منظومة الدعم    تونس : وفاة 4 أشخاص وإصابة 258 آخرين في حوادث مختلفة    ديوان الحبوب: كميات الحبوب المجمّعة بلغت 5ر7 مليون قنطار الى موفى اوت 2022    فنانة تونسية تُشارك في ''حرقة'' عبر البحر    القناة الناقلة للقاء تونس والبرازيل    الرابطة الأولى: تعيينات منافسات الجولة الإفتتاحية    أنس جابر تحافظ على المركز الثاني في التصنيف العالمي للاعبات التنس    برنامج مباريات الجولة الافتتاحية من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم    وفاة مسترابة لشاب بمرناق.. الاحتفاظ برئيس البلدية    وزارة التربية تعيد فتح موقع تسجيل تلاميذ أولى تحضيري    انخفاض أسعار الغاز في أوروبا بنحو 6%    انتحار شاب بمرناق..عم الهالك يفجرها ويرد على رواية الداخلية ويكشف..#خبر_عاجل    هذه التوقعات الجوية لهذا اليوم    سجنان: الاطاحة ببائع خمر خلسة وحجز 300 علبة جعة وقوارير خمر    برنامج مباريات الجولة الثانية من البطولة الوطنية لكرة السلة    قبلي: 133 ألف علبة سجائر مهربة على متن 4 سيارات    تونس المنسية..المتحف الأثري بقفصة..قطع أثرية من الحضارة القبصية !    في ظلّ تخليها عن الثقافة: الخواص يعوّضون الدولة!    من قصص العشاق..بليغ حمدي والحب الخالد (6..مقتل سميرة مليان في شقة بليغ ومحنة رهيبة في حياة الموسيقار !    وزارة الصحة السورية: ارتفاع عدد وفيات الكوليرا إلى 29 حالة    ارتفاع احتياطي تونس من العملة الأجنبية    متابعة العودة المدرسية في قطاع الكتاتيب    بمناسبة اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ...خطابات جوفاء ، أمام صلف الأقوياء.    بنزرت: وصول باخرة محملة بالسكر الخام    مع الشروق.. «ملحكم على الرفوف»    لإنهاء الانقسام الفلسطيني ... هل تنجح الجزائر في لمّ شمل الفرقاء؟    فنانة تعتذر من الشعب السعودي    فوزي البنزرتي مدربا جديدا لمولودية الجزائر    وزارة التجارة تحجز 20 طنا من البطاطا في مخزن بمنطقة قربة    والي القيروان: استعدادات المولد بلغت اللمسات الأخيرة.. والفسقية ستكون في حلّة جديدة (فيديو)    للمرّة الثانية.. إصابة الرئيس التنفيذي ل''فايزر'' بكورونا    طلاء فسقية الأغالبة بالجير يُثير السخرية: معهد التراث يردّ    بطولة النخبة لكرة اليد: نتائج الجولة الخامسة    الدكتور ألاهيذب يُحذّر من كارثة صحية في تونس    ررجة ارضية قوية نسبيا بمصر    المظلومية، الكذب والتقية في فكر الإسلام السياسي    أولا وأخيرا..«برّاد الشيخ»    خطر يحيط بالأطفال في سنواتهم الخمس الأولى من العمر يغير بنية أدمغتهم    ما خطورة العلاج الشعبي لأمراض البرد على الصحة؟    هذا موعد رؤية هلال شهر ربيع الأوّل..    سابقة تاريخية: شيخ الأزهر يعين امرأة في منصب مستشار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



آفاق واسعة للشراكة بين تونس و ليبيا

الحبيب الهمامي رئيس مكتب الممثلية التجارية التونسية في بنغازي أكد أنّ على رجال الأعمال التونسيين أن يكثفوا من زياراتهم إلى ليبيا للتعرف على الإستثمار و التعاون إلى جانب الإمكانيات التي يشتمل عليها الشرق الليبي.
تعرّف أكثر من 70 رجل أعمال تونسي خلال زيارتهم إلى ليبيا على آفاق الإستثمار المفتوحة وفي مختلف القطاعات من أجل تحقيق التنمية والتكامل الإقتصادي بين تونس و ليبيا.
كان ذلك خلال زيارتهم إلى مدينة بنغازي في الشرق الليبي بمبادرة من كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية وعلى مدى ثلاثة أيام حيث التقى هؤلاء بأكثر من 250 رجل أعمال ليبي.
رجل الأعمال طارق الشريف رئيس الكنفدرالية أكد أنّه على رجال الأعمال في البلدين أن يعملوا جميعا من أجل تحقيق أهداف الثورتين وبالتالي كان لزاما أن يكون اللقاء والتعارف على آفاق الإستثمار في البلدين والتشارك لرفع التحديات الإقتصادية المشتركة التي تنتظر البلدين.
رجال الأعمال التونسيون وفي اختصاصات مختلفة ويشرفون على مؤسسات تختص في قطاعات الطاقة والبترول و المقاولات والمواد الغذائية والموانئ والاستشارة و مواد البناء والهندسة المعمارية ومن خلال لقاءاتهم بنظرائهم الليبيين في مدينة بنغازي أكدوا على ضرورة العمل لتدعيم و تطوير التبادل التجاري بين البلدين و المضي قدما نحو إنشاء مشاريع مشتركة في تونس و ليبيا تكون قادرة على تأكيد الشراكة الكاملة.
طارق الشريف رئيس الكنفدرالية أوضح أنّ العمل سيكون من أجل دفع التعاون المشترك و دفع التنمية في المناطق الداخلية و الحدودية القريبة من الحدود التونسية الليبية للرفع من نسق التنمية في هذه الجهات التي ما تزال محرومة وفي حاجة إلى الرفع من عجلة التنمية فيها.
و أشار الشريف على أنّ زيارات الإستكشاف من طرف رجال الأعمال التونسيين لن تقتصر على التعاون مع ليبيا بل ستكون هناك دول أخرى مثل تركيا التي لها علاقات استثمارية وتواجد في السوق الليبية و قد عملت الكنفدرالية أخيرا على توقيع اتفاقية تعاون مع كنفدرالية رجال الأعمال و الصناعيين الأتراك.
الحبيب الهمامي رئيس مكتب الممثلية التجارية التونسية في بنغازي أكد أنّ على رجال الأعمال التونسيين أن يكثفوا من زياراتهم إلى ليبيا للتعرف على الإستثمار و التعاون إلى جانب الإمكانيات التي يشتمل عليها الشرق الليبي.
الهمامي أضاف لوكالة تونس افريقيا للأنباء أنّ " دفع الحركة التجارية وضمان ارساء مناخ استثماري آمن يحتاج الى وضع اطار قانوني جديد للمبادلات التجارية في ليبيا يعوض بعض التنظيمات السابقة ويسد الفراغات التشريعية الموجودة. " كما أشار إلى " تنامي رغبة اطراف كثيرة في دخول هذه السوق وان تونس لم تعد البلد الوحيد الذي تربطه علاقات جيدة ومبادلات هامة مع ليبيا وان هناك العديد من الدول والمؤسسات الاقتصادية العالمية التي تخطط لتركيز استثمارات ومشاريع اقتصادية في ليبيا في أقرب وقت".
و قد تم توقيع اتفاق تعاون بين كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية وغرفة التجارة والصناعة والزراعة في بنغازي ، وحول هذا الإتفاق قال صالح المبروك العبيدي رئيس مجلس ادارة غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بنغازي :" أن الشرق الليبي يبدو بحاجة الى إعادة البناء بشكل كامل وإعادة البناء هذه تتطلب 150 ألف يد عاملة تونسية مختصة وغير مختصة خلال الأشهر القليلة القادمة".
وأضاف العبيدي مؤكدا على العلاقات التاريخية التي تربط الشعبين التونسي و الليبي :"الأولوية في انتداب العمالة الاجنبية ستعطى لتونس التي تضامنت مع الثورة الليبية واستقبل الأشقاء التونسيون إخوتهم الليبيين وقدموا لهم المساعدة والإحاطة ".
اتفاق التعاون بين رجال الأعمال التونسيين و الليبيين يهدف أساسا إلى المزيد من تطوير و تفعيل التعاون الثنائي في مجالات عديدة وخاصة على مستوى التبادل التجاري والصناعي إلى جانب التشجيع على الإستثمارات لإقامة المشاريع الإستثمارية من أجل تحقيق الشراكة بين البلدين تونس و ليبيا.
ويهدف الإتفاق إلى تعريف رجال الأعمال من البلدين بفرص الإستثمار في جميع المجالات ويكون ذلك بتوفير المعطيات الإقتصادية الصحيحة من خلال بنوك معطيات إلى جانب تكثيف الزيارات و المشاورات.
الخبير المالي و الإقتصادي عبد الرحمن اللاحقة أكد على أن زيارة رجال الأعمال التونسيين إلى ليبيا و تعرفهم على حقيقة الإستثمارات هناك إلى جانب توقيع اتفاق تعاون بين الطرفين عملية مهمة جدا اعتبارا إلى الوضع العام في البلدين بعد الثورتين يتطلب إعادة البناء والإستثمار كما أنّ القطر الليبي الشقيق في حاجة إلى إعادة بناء و إصلاح ما أفسدته الحرب الأخيرة وهذه العملية تتطلب تنمية بشرية كبيرة ومع التقارب التونسي الليبي و الدعم الذي قدمته تونس لليبيا خلال الثورة و هذا التقارب الحالي يمكن أن تجد تونس في السوق الليبية المخرج لمأزق البطالة التي تجاوزت نسبتها 18% في المجتمع التونسي بما يتجاوز 800 ألف عاطل عن العمل وستكون السوق الليبية في حاجة إلى الإطارات العاملة التونسية وخاصة في قطاعي الصحة و التعليم و في مجالات عديدة أخرى و إلى جانب ذلك فالتطور سيحصل في قطاع التجارة البينية بين البلدين التي كانت مهمة قبل الثورة كذلك ولكنها ستشهد قفزة نوعية في الأشهر القادمة بعد أن تعود الأوضاع إلى طبيعتها.
و يضيف الخبير عبد الرحمن اللاحقة في حديث ل(إيلاف) :" إنّ امكانيات الشراكة الحقيقية متوفرة بين تونس و ليبيا، ورجال الأعمال الليبيون يمكن لهم أن يستفيدوا من الخبرات التونسية وبالتالي يمكن ارساء شراكة حقيقية في عديد الميادين لأن السوق الليبية هي سوق واعدة وحسب التقديرات الأولية يمكن أن تستقطب في السنوات القادمة نحو 200 ألف مواطن شغل تونسي، وخلال هذه الزيارة لرجال الأعمال التونسيين صرح رئيس مجلس ادارة غرفة التجارة والصناعة والزراعة ببنغازي أنّ مدن الشرق الليبي محتاجة الى اعادة البناء بشكل كامل وهو ما يتطلب حوالي 150 ألف يد عاملة تونسية مختصة وغير مختصة خلال الاشهر القادمة، هذا في الشرق الليبي فما بالك بالقطر الليبي ككل لذلك فالآفاق واعدة جدا في مجال التجارة البينية بين البلدين وهي هامة جدا إلى جانب الخبرات التونسية التي ستستفيد منها السوق الليبية وبالتالي يجب التأكيد على أنّ أهمية هذه الزيارات المباشرة والإطلاع على الوضع مباشرة.
ايلاف -الثلائاء 20 ديسمبر 2011


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.