بنزرت: نقابة التعليم الأساسي ترفض منشور الوزير وتطالبه بالاعتذار    حملة تعقيم داخل فضاء محكمة الاستئناف    تعليق حركة نقل الأساتذة ووقفة احتجاجية بالحبيب معزون    ثقب الأوزون أصبح أكبر من القارة القطبية الجنوبية    دون حضور الجنازة: السماح للسعيد بوتفليقة بإلقاء النظرة الأخيرة على جثمان شقيقه    حلق الوادي: القبض على إمرأة بصدد تعنيف رضيعتها في الطريق العام    قرقنة: القبض على 21 شخصا يستعدون «للحرقة»    مفترق النقرة/ قصر سعيد: مجهولون يعتدون على مواطن بسكين ثمّ يختطفونه    قفصة الشمالية : يضيف الملوخية والزيت النباتي ويبيعه على انه زيت زيتون بكر    جديد الكوفيد: معدل الوفيات في صفاقس لا يزال مرتفعا    المهدية :توجيه تهمة الاتجار بالبشر لأم فرطت بالبيع في مواليدها لفائدة أشخاص يواجهون نفس التهمة    منوبة : الاحتفاظ باربعة اشخاص تورطوا في السطو على مبلغ 500 الف دينار وإخفاء المسروق من شركة في دوار هيشر    "حماس" تدعو إلى مواجهة مشاريع تصفية قضية فلسطين في السنوية الأولى ل"اتفاقات أبراهام"    النادي الصفاقسي ينهزم ودّيا امام النجم الرياضي الساحلي    كوفيد-19: تونس تتسلم 5 مولدات أكسجين من المملكة العربية السعودية    جليلة بكار وليلى طوبال ضمن 100 رائدة مسرحية عربية    النادي الرياضي الصفاقسي يخسر قضيّته ضدّ مورسيا    وزير التربية يعلن انّ الوزارة مستعدّة للحوار مع الجامعة العامة للتعليم الأساسي    بن عروس: حجز كميات من المواد المدرسية والاستهلاكية المتنوعة    توزر: إطلاق مشروع "سوق الرّحبة الواحيّة" لدعم تسويق التمور من المنتج إلى المستهلك    تونس تحتل المرتبة 121 من بين 163 دولة من حيث مؤشر مخاطر المناخ على الأطفال    الجزائر: تنكيس الراية الوطنية لمدة 3 أيام حدادا على وفاة بوتفليقة    السوبر التونسي: التشكيل المحتمل للترجي ضد الاتحاد المنستيري    القضاء يصدر أحكاما تخص المخالفات الواردة بتقرير محكمة المحاسبات    مختص في علم الفيروسات: هناك إمكانية لتصنيف "كوفيد طويل الأمد" ضمن الأمراض المزمنة    انطلق من فرنسا:"حشد" سياسي لمعارضة قيس سعيد    المهدية: تبيع أبناءها وتتلقى أجرا شهريا !    عاجل: امرأة تنجب خارج إطار الزواج ثمّ تفرّط فيهم بالبيع    الشاهد ينعى بوتفليقة: "كان نعم الأخ والصديق الصدوق لتونس"    باريس سان جرمان: الكشف عن أجرة ليونيل ميسي السنوية    وزارة التربية تدعو منظوريها للالتحاق بمراكز التلقيح..    تخلف ما يزيد عن 80 ألف من المدعوين لتلقي التطعيم ضد كورونا يوم 17 سبتمبر الجاري    دراسة أمريكية تظهر تفوق لقاح موديرنا على فايزر    فرنسا تستدعي سفيريها في الولايات المتحدة واستراليا    طقس السبت..انخفاض طفيف في درجات الحرارة    كيف ستكون حالة الطّقس اليوم السّبت ؟    السينما: عروض اليوم    تشاهدون اليوم    الفنان إكرام عزوز ل«الشروق»: 3 فنانين فقط دخلوا منزلي وفي مناسبات    أخبار الاتحاد المنستيري: كل الظروف ملائمة للفوز ب«السوبر»    الإعلامية شهرزاد عكاشة تتحدث عن فيلم رافق القبض على مخلوف    توننداكس ينهي معاملات الأسبوع على وقع إيجابي مرتفعا بنسبة 2ر0 بالمائة    المخزون الجملي للسدود التونسية تراجع الى 722 مليون متر مكعب بحلول منتصف سبتمبر 2021    العالية: مداهمة وحدة عشوائية لتحويل وصناعة مواد التنظيف وحجز أكثر من 4 الاف لتر من المواد    الشركة التونسية للبنك تكرم المنتخب الوطني لكرة السلة    بطولة الرابطة المحترفة الاولى 2021-2022 : التركيبة وتوزيع الفرق ونظام التتويج و النزول    تخريب جديد يطال أسطول النقل (صور)    عودة نشاط الخطوط التونسية نحو القطر الليبي    طيران الإمارات تعتزم توظيف 3000 من المضيفين الجويين و500 في خدمات المطار خلال الأشهر الستة المقبلة    طلب العلم يحقق شروط الإنسانية    طلب العلم أمانة ومسؤولية    ملف الأسبوع...طلب العلم فريضة على كل مسلم    بمشاركة تونسية: الهيئة العامة للخيالة والمسرح والفنون الليبية تستعد لانجاز أعمال درامية    ماجدة الرومي تستعد لافتتاح أولى فعاليات مهرجان جرش    مخرج "ذئاب منفردة": عاش الفن في تونس والسفر سيتم    فنان مسرحي يدعو رئاسة الجمهورية إلى استثناء الفنانين من قرار "منع السفر"    حسن النّوايا لا يصنع رَجُلَ دولة...    نور الدين البحيري يهاجم رئيس الجمهوريّة بسبب خطابه في شارع الحبيب بورقيبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تجدد الاشتباكات بالعاصمة التشادية وديبي يرفض المغادرة

تجددت الاشتباكات حول القصر الرئاسي في العاصمة التشادية نجامينا الذي قال المتمردون إنهم يحاصرونه، فيما لا تزال الأنباء متضاربة حول مصير الرئيس إدريس ديبي الذي رفض عرضا فرنسيا لمساعدته على مغادرة البلاد.
وأفاد مراسل الجزيرة في العاصمة التشادية فضل عبد الرزاق أن مواجهات مسلحة اندلعت صباح اليوم في نجامينا بعد فترة هدوء سادت أثناء الليل حيث قال المتمردون الذين وصلوا العاصمة أمس إنهم يحجمون عن اقتحام القصر الرئاسي ليمنحوا الرئيس ديبي فرصة مغادرته.
وقد سمع دوي مدافع دبابات وكذلك إطلاق نار بالأسلحة الرشاشة انطلاقا من وسط نجامينا حيث يقع القصر الرئاسي.
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصادر عسكرية أن مروحيات تابعة للجيش التشادي تمكنت من الإقلاع من قاعدة عسكرية تشادية في المطار حيث توجد أيضا القاعدة الفرنسية لعملية "إبيرفييه" (الصقر) وهاجمت رتلا من المتمردين كانوا يحاولون التقدم في جنوب شرق العاصمة.
وتعليقا على ذلك التطور قال الناطق باسم تحالف المتمردين عبد الرحمن كلام الله إن المتمردين لم يتوجهوا للاستيلاء على المطار من أجل عدم عرقلة حركة إجلاء الرعايا الأجانب ووجه اللوم للقوات الفرنسية قائلا إنها تسمح للمروحيات التشادية بالإقلاع ومهاجمة قواتهم.
من جهة أخرى أقلعت طائرات ميراج فرنسية صباح اليوم وبدأت التحليق فوق نجامينا بينما لم تتحرك أمس حين دخل المتمردون المدينة.
وكانت فرنسا قد أكدت أن قواتها المرابطة في تشاد ستقف على الحياد في الصراع الحالي، فيما كان يعتقد أن تلك القوات المقدر قوامها بنحو ألف جندي ساعدت الرئيس ديبي في صد محاولة انقلابية سابقة عام 2006.
مصير ديبي
وقد تضاربت الأنباء حتى الآن حول مصير الرئيس ديبي.
وقال مصدر مقرب من الرئاسة الفرنسية إن باريس عرضت منذ الجمعة على ديبي مغادرة تشاد إذا اعتبر أن حياته في خطر لكنه رفض ذلك.
في ظل ذلك الغموض قال اثنان من أعضاء الحكومة إن الرئيس ديبي لا يزال داخل القصر.
وأوضح وزير الدولة محمد علي عبد الله ناصر أن الرئيس ديبي يقود تحركات القوات النظامية من داخل القصر. وكان السفير التشادي في إثيوبيا قد أكد في وقت سابق أن الوضع تحت السيطرة وأن رئيس البلاد لا يزال في القصر.
وكان متحدث باسم القوات الفرنسية هو العقيد تييري بيركارد قال إن القوات النظامية تصد المتمردين عن القصر الرئاسي، وإنها بصدد إخراجهم من العاصمة نجامينا.
من جهتهم قال المتمردون في وقت سابق إنه لا يزالون يحاصرون القصر الرئاسي ونفوا ما أوردته وكالة الأنباء الليبية بأن الزعيم معمر القذافي توصل مع أحد قادتهم ويدعى محمد نوري إلى اتفاق لوقف النار مع القوات الحكومية.
وأوضح المتحدث باسم المتمردين هنشي أوردجو أن الطرفين لم يتوصلا لأي اتفاق، مشيرا إلى أن هذا الاتصال يأتي ضمن سلسلة اتصالات مكثفة يجريها القذافي في إطار مهمة لجنة كلفها الاتحاد الأفريقي بالعمل على احتواء الأزمة الراهنة في تشاد.
وكان الاتحاد الأفريقي كلف في ختام قمته السبت في أديس أبابا الرئيس الكونغولي دنيس ساسو نغيسو والقذافي بمهمة "إيجاد حل تفاوضي للأزمة الراهنة" في تشاد.
إجلاء الأجانب
في غضون ذلك تواصلت اليوم عملية إجلاء الرعايا الأجانب حيث تم إجلاء موظفي السفارة الأميركية إلى القاعدة العسكرية الفرنسية على متن آليات على أمل مغادرة تشاد جوا إذا سمحت الظروف الأمنية.
كما بدأت الصين إجلاء رعاياها من تشاد. وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة إن حوالي 210 صينيين وتايوانيين اثنين سيتم إجلاؤهم إلى الكاميرون.
وقد تم ليلة السبت إجلاء أول دفعة من الأجانب حيث نقل 75 مواطنا أجنبيا على متن طائرة إلى ليبرفيل في الغابون. وتعتزم هيئة الأركان بالجيش الفرنسي تنظيم عمليات إجلاء مئات الرعايا بعد أن وصلت أمس أربع طائرات عسكرية فرنسية إلى نجامينا.
وكانت الأمم المتحدة قد بدأت أمس عملية إجلاء موظفيها من تشاد بعد المعارك التي حصلت، وأدت إلى دخول قوات المتمردين العاصمة نجامينا صباح السبت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.