محامي صاحب مقهى رادس يُفندّ رواية الأمن ويؤكدّ واقعة هجوم متشددّين    مع الشروق..حتى لا نُكرّر أخطاء 2014    المكسيك: تحطم مروحية عسكرية ومقتل أفراد طاقمها الخمسة    الوداد المغربي يراسل الاتحاد الافريقي    كاس تونس لكرة السلة كبريات: نادي شرطة المرور يحرز اللقب للمرة الثالثة على التوالي    إجراءات جديدة للتسهيل على المعتمرين والحجاج في "المسجد الحرام"    حركة "تحيا تونس" تقدم أول ملامح برنامجها    سبيبة-القصرين: الأمطار تتسبب في انهيار سقف منزل وإصابة جدة وحفيدتها    الترجي – الوداد: قاساما حكم ساحة وسيكازوي لل”VAR”    بلنسية يهزم برشلونة حامل اللقب وينال كأس ملك إسبانيا    بالصورة، نوفل الورتاني يعلن عن انتهاء تصوير برنامج إضحك معنا    حالة الطقس ليوم الأحد 26 ماي 2019    قاساما حكم إياب نهائي رابطة الأبطال بين الترجي الرياضي و الوداد البيضاوي    العثور على قطط مذبوحة معدّة للتّرويج : الشّرطة البلديّة تنفي    منوبة : ايقاف نادل بمقهى في الجديدة من أجل الاشتباه في الانتماء لتنظيم ارهابي    تقرير خاص/ تونسية تحيلت على العشرات مستخدمة أسماء وائل كفوري وراغب علامة وجورج وسوف!    مؤلف كتاب ''صفاقس المدينة البيضاء'' : ''مشروع صفاقس الجديدة تجربة معمارية مدمرة للمدينة التاريخية ولخصوصيتها الحضارية''    تقنية مطورة ترصد الزهايمر قبل 30 عاما من ظهور أعراضه    حجز كمية من ''الزطلة'' و بضائع مهربة بقيمة جملية تفوق 300 ألف دينار    القبض على عنصر تكفيري مفتش عنه يروج الأقراص المخدرة في صفوف التلاميذ    شوقي قداس... تونس تمضي على ''الاتفاقية 108+'' المتعلقة بمعالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي    تقديرات صابة القمح والشعير بقفصة 2375 طنّا    حجز اكثر من 41 طنا من المواد الغذائية منتهية الصلوحيّة ولعب أطفال خطيرة    إضراب للأطباء العامّين في 6 ولايات الاثنين القادم    سوسة : عاد من فرنسا للاستثمار فقتلوه بآلة حادة وهشموا راسه    غلال رمضان ..حب الملوك    صحة ..رمضان فرصة للإقلاع عن التدخين    نجوم أسلموا .. بيير فوغل، الملاكم    الممثل غانم الزرلي ل«الشروق»..انا لست عنيفا في الحياة وشخصية يونس لا علاقة لها بغانم    منتدى الفكر التنويري التونسي..الاحتفاء بالمزغني ... في انتظار علي بلهوان    عين على التليفزيون..أصحاب مسيرة أساؤوا إلى مسيرتهم    نبراس القيم الأخلاقية ... الصلة والقطيعة (2)    كتاب الشروق المتسلسل . علي بن أبي طالب (16) رجل يحبّ اللّه ورسوله ويحبّه اللّه ورسوله    كتاب الشروق المتسلسل.. هارون الرشيد بين الأسطورة والحقيقة    حجز 2 طن دجاج فاسد ولحوم قطط في سيدي حسين    بطولة رولان غاروس: مالك الجزيري يواجه الألماني أوسكار أوتو في الدّور الأول    عمرها 102 عاما وتقتل جارتها التسعينية بطريقة بشعة    منظمة دولية تحذركم بخصوص أطفالكم    السوق الجديد: الناخبون يغيبون على مركز الإقتراع    صوت الشارع..ما رأيك في الأجواء الرمضانية ليلا؟    مسؤول عسكري إيراني: قواتنا قادرة على إغراق السفن الأمريكية ''بأسلحة سرية ''    اتحاد الشغل يدعو الى التّريّث في إعادة هيكلة الخطوط التونسية    جريمة شنيعة بسوسة/ فتاة ال16 سنة تقتل طفلة ال4 سنوات.. وهذه التفاصيل    مقاطع فيديو للمترشحين للبكالوريا    كمال مرجان: لم أقرّر بعد الترشّح للرّئاسة    ترامب يصل اليابان في مستهل زيارة رسمية تستغرق 4 أيام    صادرات الجينز نحو أوروبا..تونس المزود الأول لإيطاليا والرابع لفرنسا    افتتاح مهرجان الفيلم الاجتماعي والابداع بمنزل بورقيبة    محمد الحبيب السلامي في حوار مع نوفل سلامة : عودة إلى موضوع النسخ في القران    مداهمة    تعويض الآبار العميقة بالجنوب التونسي    ذهاب نهائي أبطال افريقيا: الترجي يعود بتعادل من المغرب والحسم يتأجل الى موقعة رادس    نوفل سلامة يكتب لكم : أي وعي لاستشراف مستقبل وواقع عربي أفضل    نهائي كأس ألمانيا: لا يبزيغ يواجه اليوم بايرن ميونخ .. النقل التلفزي    ليبيا.. قصف صاروخي يستهدف فندقا في طرابلس    من حكايات رمضان : عض زوجته بأمر القرآن!!    9 فوائد صحية لوجبة السمك.. اكتشفها    في بيان ساخر : قناة التاسعة مستعدة للتفاوض مع سامي الفهري بصفته منشّط فقط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استعار المواجهات في نجامينا والغموض يلف مصير الرئيس التشادي

تتوقع الحكومة الفرنسية تصعيد جهودها الأحد لإجلاء 400 من الأجانب في تشاد مع استعار المواجهات الضارية بين المتمردين والقوات الحكومية، ولليوم الثاني على التوالي، في العاصمة نجامينا، وفق ما أدلى ناطق باسم الخارجية الفرنسية.
وأشار الناطق باسم الشؤون الخارجية الفرنسية، ماثيو لي، إلى إنشاء خمس مراكز إخلاء حول العاصمة التشادية كنقاط تجمع للأجانب لاصطحابهم إلى المطار لمغادرة تشاد ظهر الأحد.
وذكر لي إن حكومة بلاده نقلت نحو 400 من الرعايا الأجانب، إلى خارج تشاد على متن طائرة بوينغ 747 مستأجرة، السبت.
واشنطن تضع خططاً عسكرية لإجلاء رعاياها
وضع الجيش الأمريكي خططاً السبت لإجلاء الرعايا الأمريكيين من تشاد، إثر التطورات الأخيرة ودخول قوات المتمردين إلى العاصمة نجامينا، في وقت نقلت فيه التقارير موافقة فصائل التمرد التشادية على وقف إطلاق النار، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الليبية.
كشفت مصادر عسكرية أمريكية لشبكة CNN أن سيطرة قوات فرنسية على مطار المدينة سيتيح تنظيم عمليات الإخلاء الاختيارية لقرابة 500 أمريكي في تشاد.
وأعلنت السفارة الأمريكية في تشاد، في موقعها الإلكتروني، إنها ستجلي بعض التابعين لها وفئة محددة من الموظفين، كما ناشدت كافة مواطنيها الراغبين في المغادرة الإتصال بها.
وكشف أحد المصادر للشبكة عن ترتيبات لإرسال فريق عسكري أمريكي إلى المنطقة مساء السبت، لوضع اللمسات الأخيرة لخطة إجلاء، حال اقتضت الضرورة البدء في عمليات إخلاء إجبارية.
وسيتيح انتشار قوات فرنسية في مطار إنجامينا للولايات المتحدة إرسال طائرات عسكرية مباشرة إلى تشاد، فيما عمل البنتاغون مساء السبت على تحديد طائرة من طراز C-130 للإقلاع من أوروبا أو الشرق الأوسط لتنفيذ المهمة.
وستنحصر الجهود في الاحتفاظ بالحد الأدنى من التواجد العسكري الأمريكي في تشاد لإتاحة تنفيذ عمليات إجلاء سريعة.
الصين تسحب معظم مواطنيها من تشاد
سحبت الحكومة الصينية معظم رعاياها من تشاد فور دخول فصائل المتمردين إلى نجامينا واحتدام القتال هناك.
وقالت الخارجية الصينية في بيان إن سفارتها نظمت وساعدت كافة الشركات الصينية في الانتقال من تشاد إلى الكاميرون، "نظراً للأوضاع الراهنة."
وذكر البيان أن تسعة من أعضاء البعثة الدبلوماسية الصينية وقلة من الرعايا ظلوا هناك.
تقارير: موافقة المتمردين التشاديين على هدنة
نقلت وكالة الأنباء الليبية "جانا" أن الزعيم معمر القذافي تحادث هاتفياً مع محمد نوري، أحد قادة فصائل التمرد الثلاث، وأن الأخير وافق على وقف إطلاق النار والمشاركة في محادثات تهدف لتطبيق السلام والمصالحة في تشاد.
إلا أن بعض التقارير الأخرى حملت نفي نوري قبوله بوقف إطلاق النار.
وعلى صعيد متصل، شدد السفير الأمريكي لدى تشاد أن القوات الحكومية سحقت انتفاضة التمرد، وسط تقارير تشير إلى دخول 400 متمرد، على الأقل، إلى العاصمة، واقتحام القصر الرئاسي، حيث تدور معارك ضارية في المنطقة.
وكشف مصدر دبلوماسي ألماني رفيع لCNN أن الفصائل المتمردة تتدفق على العاصمة من جهات مختلفة.
كما تتضارب التقارير بشأن مصير الرئيس التشادي إدريس ديبي، التي يشير بعضها إلى تمترسه، تحت حراسة مشددة، داخل القصر الرئاسي، فيما أشارت أخرى إلى فراره إلى الغابون.
إلا أن السفير التشادي لدى الولايات المحدة، محمود آدم بشير، أكد لCNN بالهاتف أن الحكومة التشادية تحكم سيطرتها على الوضع مشيراً إلى فرار عناصر التمرد خارج نجامينا.
واتهم بشير الحكومة السودانية بدعم المتمردين، زاعماً أن "غاية" نظام الخرطوم زعزعة استقرار حكومة الجارة التشادية.
ودأبت نجامينا والخرطوم على تبادل الاتهامات اتهام بعضهما البعض بدعم الحركات المتمردة.
وفيما تستعد البعثات الدبلوماسية الأجنبية وموظفو منظمات الإغاثة إلى مغادرة تشاد، أدى انفجار قنبلة في مقر السفير السعودي إلى مقتل زوجة وابنة أحد العاملين هناك.
وكان المتمردون قد حاولوا العام الماضي محاصرة نجامينا واقتحامها، غير أن محاولتهم باءت بالفشل بعدما تنبه الجيش التشادي لها بمساعدة استخبارتية فرنسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.