صوت الشارع.. ماهي تأثيرات "فايسبوك" على الانتخابات؟    بين سوسة والقيروان وصفاقس.. إيقاف 44 شخصا مُفتشا عنهم في حملات أمنية    مفارقة في الدجاج الحي.. الفلاح يبيعه ب2800 مي والمستهلك يشتريه ب4500مي    تشمل البري والبحري والجوي ..وزارة النقل تخرج مشاريع عملاقة من الثلاجة    بطولة الرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم تختتم يوم 15 جوان المقبل    فرنسا تتهم رئيس مجموعة "بي إن سبورتس" بالفساد    استدعاء أجويرو لتشكيلة الأرجنتين في كوبا أمريكا    المكتب الجامعي يتعهد بالجانب التأديبي لملف مباراة الملعب القابسي و اتحاد بن قردان    هكذا سيكون الطقس اليوم    من سيدي بوزيد والقيروان وسليانة والقصرين نحوالجزائر .. 12 شاحنة تهريب تثير الفوضى    اليوم : إفتتاح الدورة السابعة لمعرض يا قادم لينا بصفاقس    الموت يفجع الشاب بشير    وجيهة الجندوبي: ''انّجم نخالف القانون على خاطر ولدي''    لماذا قالت درة: ''رمضان في تونس ليس له طعم''؟    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    إثارة قضية اغتيال بورقيبة لبن يوسف .. محاكمة... «الجحود»    سوسة...قبل شقّان الفطر: العثور على جثّة شاب تتدلّى من أعلى شجرة    شارع باريس ..إيقاف شاب بحوزته رطل من «الزطلة»    تفاصيل مرعبة عن شبكة التبييض الدولية عبر تونس .. ذهب وكوكايين و 4 رجال أعمال متورّطون    منذ الثورة: 350 عون أمن هاجروا إلى قطر    طهران تحذر واشنطن من "تداعيات مؤلمة" لأي تصعيد ضدها...    إندونيسيا: قتلى وجرحى بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية    شاهد.. لاعب يجهش في البكاء بعد تسجيله لهدف قاتل أرسل به فريق الخصم الذي يدربه والده للهبوط    الحوثيون يستهدفون مطار نجران السعودي بطائرة مسيرة    طريق الجَنَانِ فِي رَمَضَانَ..القرآن شفيع المؤمنين    كتاب الشروق المتسلسل..علي بن أبي طالب (17)..المؤمن... القوي... الشجاع في رحلة الجهاد    كتاب الشروق المتسلسل..هارون الرشيد بين الأسطورة والحقيقة    كيف تتخلصّ من رائحة الفم في رمضان؟    نصائح للتخلص من الخمول والكسل في رمضان    زلزال يضرب منطقة غنية بالغاز في هولندا    إحالة مجلة المياه    أمريكا.. ترامب يرشح امرأة لتولي قيادة القوات الجوية    الرابطة 1 التونسية (جولة 23): برنامج مباريات الاربعاء والنقل التلفزي    الترجي يشد الرحال إلى المغرب    للبيع في مزاد.. حاسوب كبّد العالم 95 مليار دولار    قصر قفصة..حريق في منزل يودي بحياة طفل الخمس سنوات    بقع الأظافر البيضاء تخفي علامات خطر لا علاقة لها بنقص الكالسيوم    بالفيديو... رد عنيف من محمد الشرنوبي بعد رؤية غوريلا "رامز في الشلال"    ترامب يخسر دعوى رفعتها لجنة بمجلس النواب بخصوص سجلاته المالية    المهدية: تجدد الاحتجاجات الليلية في الرجيش    ثعبان ضخم يثير الهلع بالحديقة العمومية بقرمبالية    الإمارات ترحب بعقد مؤتمر البحرين في إطار ‘صفقة القرن'    البرلمان يشرع في مناقشة اتفاقية الضمان بين تونس والمؤسسة الدولية الاسلامية    خطير :نقل تلميذ وثلاث تلميذات الى المستشفى بعد تناولهم اقراصا مخدّرة    الجامعة العامة للتعليم تدعو معلمي مواد السنة السادسة أساسي الى الاكتفاء باصلاح اختبارات مدارسهم    هبة أمريكية لتونس بقيمة 5 ملايين دولار    تونس تشارك لأول مرة في الأسبوع الافريقي للمحروقات المنعقد من 4 الى 8 نوفمبر 2019 بمدنية كيب تاون    إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) تأذن بتسويق IQOS السيجارة الالكترونية    اختراق طبي يرصد "قاتلا فتاكا" لدى الشباب قبل وفاتهم!    تسجيل 258 مخالفة اقتصادية بسوسة    الفرياني: تونس تعمل على رفع انتاج النفط والغاز الطبيعي خلال سنة 2019    ر.م.ع. الخطوط التونسية: 170 مليون دينار تكلفة تسريح 1200 عون    الرابطة تقرّ بهزم الملعب القابسي جزائيا    وحدات الشرطة البلديّة تحجز كميات هامة من المواد الغذائية    أحمد الأندلسي يعتزل التمثيل..ويكشف الأسباب..    لأول مرة نجلاء التونسية تحسمها وتكشف حقيقة علاقتها بعزة سليمان بطلة أولاد مفيدة 4    أعلام من الجهات.. محمد الصالح الخماسي.. الخطاط والمثقف الاصيل    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 21 ماي 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الصباح يوم 21 - 12 - 2017

تتجه الأنظار بعد غد السبت إلى ملعب رادس الذي يحتضن كلاسيكو الترجي الرياضي والنادي الصفاقسي ورهانه أعلى الترتيب.. وانطلقت التساؤلات حول الحكم المؤهل لإدارة هذه القمة نظرا لرغبة الترجي في تعميق الفارق وطموح النادي الصفاقسي لتقليص الفارق.. هذه التساؤلات تم طرحها خصوصا بعد تألق هيثم قيراط في كلاسيكو الإفريقي والصفاقسي ويوسف السرايري في كلاسيكو النجم الساحلي والنادي الصفاقسي.
«الصباح» تحدثت مع أخصائيين في القطاع عن المواصفات التي يجب أن تتوفر في حكم الكلاسيكو فكان ما يلي:
مراد بن حمزة: شرط الخبرة ضروري.. وثقة الفريقين
أكد الحكم السابق مراد بن حمزة أن الحكام الذين نجحوا في إدارة المواجهات الكبرى في الفترة الأخيرة هم الحرابي وقيراط والسرايري لأنهم يملكون الخبرة الكافية وصرح قائلا في هذا الصدد: «هؤلاء لديهم الخبرة وكل حكم معرّض لارتكاب الأخطاء في قراراته لكن الإشكال ليس في ادارة المباراة بل في كيفية إدارتها وإيصالها إلى بر الأمان وذلك يتطلب توفر المناخ الملائم وامتثال اللاعبين لقراراته وتوفر عامل الخبرة وهو أمر ضروري ولا بد أيضا أن يتمتع بثقة الفريقين المتنافسين من خلال تجربتي الشخصية فان كسب ثقة الفريقين ضرورية فبعد المباراة تتلقى الشكر من المنهزم.. ومباريات الترجي والنادي الصفاقسي معروفة بالحماس والإثارة والتنافس».
وعن غياب الحكم التونسي عن المونديال أكد مراد بن حمزة قائلا: «وجود الحكم في المونديال يتطلب عملا على المدى الطويل.. وللأسف تزامن تكوين القائمة الأولية لحكام المونديال مع بداية شهرة يوسف السرايري ويتفوق معرفة وأداء على حكام تم ترسيمهم بالقائمة الموسعة ولكن بإمكان التحكيم التونسي تسجيل حضوره في مونديال 2022 لدينا السالمي وقيراط ثم ان المواجهات الكبرى يجب أن تمنح ادارتها للحكام الدوليين لان هذه المقابلات تجد متابعة واسعة في أنحاء العالم وفي افريقيا على وجه الخصوص لا بد من تدعيم الحكام الدوليين دون الضرب في بعضنا البعض ورغم غياب التحكيم التونسي يبقى الأمل معلق بإمكانية مشاركة أنور هميلة الموجود في القائمة الموسعة ومشاركته مرتبطة بوجود الحكم الجزائري».
محمد بن حسّانة: يجب أن يكون دوليا وشخصيته قوية
الحكم الدولي السابق محمد بن حسانة شدّد على ضرورة أن يكون حكم الكلاسيكو دوليا في غياب الأجنبي.
وقال في هذا الصدد:» المواجهات الاخيرة شهدت نجاح هيثم قيراط ويوسف السرايري كلما عولنا على حكام ليسوا دوليين وغير معروفين فإنهم يرتكبون الاخطاء ويصبحون «أكباش» فداء وتجد ادارة التحكيم مشاكل كبيرة في إعادة إدماجهم واستعادة ثقة الأندية كما هو الشأن مع الحكم أمير العيادي أما الحكم الدولي فلديه الخبرة الكافية وأدار مباريات في الخارج ويمكن محاسبته على أخطائه وتحميله المسؤولية».
وعن نجاح الحكم في إدارة المباريات الكبرى قال بن حسانة:» اعتقد أن الحكم مطالب بالسيطرة على الأمور منذ البداية وهو مطالب بأن يكون صارما وقوي الشخصية وغير متسامح مع التجاوزات واتخاذ قرارات صائبة وهو ما يجبر اللاعبين على الامتثال لقراراته لذلك فان مباراة الترجي والنادي الصفاقسي مهمة ورهانها أعلى الترتيب أما هروب الاول أو اقتراب الثاني لذلك لا بد من حكم دولي لإدارة اللقاء وضروري أن يكون كل طاقم التحكيم من رابطة واحدة حتى يكون منسجما عكس ما شاهدناه في بعض المباريات بعد أن تم تعيين طاقم تحكيم إحدى المباريات من رابطات مختلفة ولا بد أن يتم توفير الظروف الملائمة لهذا الطاقم للإعداد الجيد للقاء وإبعادهم عن الضغوطات».
وعن غياب التحكيم التونسي عن المونديال في الدورات الأخيرة قال بن حسانة: «أعتقد ان غياب إستراتيجية عمل واضحة والتخطيط والبرمجة والتأطير جعل التحكيم التونسي يغيب عن المونديال.. فضلا طبعا عن تغييب المسؤولين الأكفاء وتهميشهم مثل بوستة وبن حمزة ونويرة والسلمي والجويني والجديدي وسعد الله مقابل التعويل على المقربين الذين لديهم ولاءات ..أما بالنسبة للحكام الشبان لست ضد التعويل عليهم لكن بشرط أن يكون الحكم الشاب تدرج في القطاع كما يجب دون وساطات أو ولاءات».
جمال بركات: سيكون حكما محايدا ولا مشاكل له مع الفريقين
تحدث رئيس لجنة التعيينات عن مواصفات حكم كلاسيكو الترجي والصفاقسي وقال في هذه الصدد: «سيكون حكما محايدا ونجح في أغلب مقابلاته.. ولا تكون لديه مشاكل مع الفريقين والأكيد أنه لن يكون من رابطتي تونس وصفاقس».
وبخصوص عدم الاعتماد على الحكام الدوليين في المباريات الكبرى علّل بركات ذلك قائلا: «مثلا في مباراة النادي الافريقي والنجم الساحلي الحكم وليد الجريدي مصاب وهيثم قيراط لا يمكن تعيينه لأنه من رابطة سوسة والقصعي لا يمكن تعيينه والسرايري أدار كلاسيكو النجم والصفاقسي والسالمي يستعد للشّان وأردنا ابعاده عن كل المشاكل لذلك كان لا بد من الاستنجاد بماهر الحرّابي».
وبخصوص غياب حكامنا عن المونديال أوضح بركات قائلا: «إعداد الحكم الدولي يتطلب 6 أو 7 سنوات.. في تونس في فترة من الفترات كان الحكم التونسي يصبح دوليا في سن متقدمة مما جعل حكامنا يتخلفون في نهائيات الشبان ولكن تغيرت المعطيات حيث راهنا على شبابنا ووجود هشام قيراط والصادق السالمي خير دليل على ذلك والأكيد أنهم في 2022 سيجنون ثمار مجهوداتهم واليوم الصادق السالمي أصبح في القائمة «أ» بالإضافة طبعا الى يوسف السرايري وسينضاف هيثم قيراط للقائمة «ب».. وأعتقد ان غيابنا عن المونديال ليس عيبا فالتحكيم الفرنسي تخلف عن مونديال 2010 وكذلك النيجيري.. ونأمل أن يسجل أنور هميلة حضوره في المونديال بما أنه حاليا في القائمة الموسعة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.