منجي الرحوي: حمة الهمامي لا يحظى بإجماع المناضلين    تأجيل النظر في قضية الخيانة العظمى المتهم فيها شفيق جراية وناجم الغرسلي    تونس طلبت رسميا الحصول على مقعد بالمنظمة العالمية للسياحة    المنستير.. انقاذ مسنة في قصر هلال وانقطاع الطريق رقم 93 بسبب تهاطل الأمطار    رئيس الحكومة يدشن ''قصر الآداب والفنون'' بباردو ويعطي إشارة انطلاق استغلاله    محسن مرزوق: الشعب التونسي ليس "بالغبي" لينتخب عبير موسي    زغوان : تنفيس 3 سدود جبليّة تحسّبا لفيضانها نتيجة تهاطل الأمطار بكميات كبيرة بكافة مناطق الجهة    وزير النقل: ستتوفر للخطوط التونسية 26 طائرة جاهزة للتحليق موفى ماي 2019    غدا أمام إسواتيني… منتخبنا من أجل الحفاظ على صدارة مجموعته    العاصمة: القبض على أحد عناصر شبكة مختصة في سرقة السيارات    قرار بالغلق الفوري لمركز ايواء المهاجرين بمدنين بسبب ''وضعه غير اللائق للإقامة''    توقف حركة القطارات بين تونس والقلعة الخصبة بعد ارتفاع منسوب المياه    آخر أخبار المنتخب الأولمبي التونسي لكرة القدم    ''بنات فضيلة '' يوميا على قناة ''نسمة '' بداية من الأسبوع المقبل    رئيس الحكومة يدشن القصر السعيد "قصر الآداب والفنون" بباردو    الناطق باسم الحرس الوطني: عملية جبل السلوم نتيجة عمل استخباراتي متواصل    انقطاع حركة المرور في 6 ولايات (بلاغ محين)    هام/وزارة الداخلية تنتدب وكلاء مختصين بسلك الحرس الوطني لسنة 2019..وهذه التفاصيل..    غلق المسلخ البلدي في رواد    نسيم الرويسي ل”الشاهد”: 2000 حالة اعتداء على الأمنيين سنويا .. 80% منها تسجل في الملاعب    توننداكس يرتفع صباح الخميس بنسبة 0,32 بالمائة وسط تداولات متواضعة    سمير الطيب: الأضرار الناجمة عن الجوائح الطبيعية في القطاع الفلاحي بلغت خلال الثماني سنوات الماضية زهاء 345 مليون دينار    الاستثمارات العربية في تونس بلغت زهاء 617 مليون دينار سنة 2018    في القيروان: تسجيل 24 إصابة مؤكدة بمرض الحصبة 13 منها لدى رضع دون سن التلقيح    مصر: مصرع 10 أشخاص في انفجار بمصنع    كرة اليد - تعديلات على الروزنامة العامة    في اختتام مهرجان فرحات يامون الدولي للمسرح بجربة .. تحدّ للصعوبات المادية والمهرجان يشعّ في كامل أنحاء الجزيرة    مريم الدباغ : أنا نهضوية ونموت عالنهضة والتقيت راشد الغنوشي وهو رجل طيب    رغم الانسحاب.. لاعبو الافريقي يضربون عن التمارين    بوفيشة.. القبض على منحرف خطير صادرة في شأنه 16 منشور تفتيش    عائشة عطية باكية: الحوار التونسي سرقت منّي فكرة عامل النظافة    ''فيديو كليب: لينا شماميان تحكي قصة حقيقية ''بالفزّاني التونسي    رئيس لجنة التحقيق في وفاة الرضع يُطالب نائبة شعب بالاستقالة    الحزب الحاكم ينقلب على بوتفليقة    لمواصلة الدراسة بمرحلة الماجستير والدكتوراه بكندا.. وزارة التعليم العالي توفر 10 منح جامعية    يملكون منازل ويتنقلون بسيارات خاصة: ايقاف 13 مُتسوّلا بالعاصمة    كاتب الدولة المكلف بالموارد المائية: معظم السدود شهدت تحسنا في مستوى مخزون المياه    بالصور-أثارا ضجة كبيرة/ممثلان يعذبان ثعلبا في إطار تصوير سيتكوم رمضاني: المنتج يوضح ويكشف..    اليوم انطلاق تصفيات «أورو» 2020..الكبار من أجل انطلاقة قوية في بداية المشوار    رئيسة وزراء نيوزيلندا تحظر بيع البنادق الهجومية والأسلحة نصف آلية    فيسبوك تكشف لماذا لم توقف البث المباشر ل"مجزرة المسجدين"    أخبار الترجي الرياضي..بالصغيّر يتألق والجمهور يهدد بمقاطعة لقاء الكأس    بالصور، ''دار نانا '' المنتوج الدرامي الجديد لقناة نسمة خلال شهر رمضان    وصلت إلى 50 مم ..أمطار هامة في الوطن القبلي    هل يجب أن تقلقي من ردات فعل رضيعك العصبية؟    ما هي الأسباب التي تؤدي الى تقلّب المزاج عند المرأة؟    بريطانيا تطلب تأجيل بريكست.. والاتحاد الأوروبي يوافق    الجمعة / نيوزيلندا تتضامن مع المسلمين.. من ارتداء الحجاب إلى رفع الآذان    نيوزيلندا تحدد هويات القتلى الخمسين.. وتبرر "تأجيل الدفن"    بلغت 140 مليمتر بسوسة والقيروان.. كميات الأمطار المُسجلة على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    أعلاها بسيدي الهاني 140مم: كميات الأمطار المُسجلة في مختلف المدن    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 21 مارس 2019    المستاوي يكتب لكم : "بمناسبة ذكرى الاستقلال ليكن شعارنا وبرنامج عملنا جميعا "تونس اولا وتونس اخرا"    لصحتك : دراسة جديدة تؤكد ان القهوة تحمي من البروستات‎    فيما تونس تحيي عيد استقلالها .. حاملو متلازمة داون يطالبون الشاهد بالتشغيل...    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الأربعاء 20 مارس 2019    سمير الوافي يتعرض إلى حادث مرور    صابر الرباعي يحتفل بعيد الإستقلال على طريقته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الصباح يوم 05 - 12 - 2018


ظن اهالي مدينة سبيطلة والقرى والتجمعات السكنية المجاورة لها التي اصبحت ضمن المنطقة البلدية، ان الانتخابات البلدية التي جرت يوم 6 ماي الفارط ستنهي معاناتهم مع تردي الخدمات البلدية وتضع حدا للشلل الذي عرفته ادارة بلدية سبيطلة طوال الاشهر التي سبقت الانتخابات من جراء عدم وجود رئيس للنيابة الخصوصية في غياب معتمد للمنطقة منذ بداية 2017، لكن امالهم كلها تبخرت وذهبت ادراج الرياح من جراء الخلافات التي بدات تظهر منذ بداية تنصيب المجلس البلدي الجديد بين اعضائه المنتخبين والتي انتهت بتقديم احدهم طعنا للمحكمة الادارية لالغاء نتيجة الدور الثاني لانتخاب رئيس البلدية التي فاز خلالها مرشح حركة النهضة رضا المخلوفي برئاسة البلدية على حساب منافسه مرشح نداء تونس فيصل الرميلي(صاحب الطعن)، على اساس ان انتخابات الدور الثاني شابتها بعض الاخلالات، وبعد النظر في الطعن وحيثياته في القضية المرفوعة لديها عدد 317446 قررت المحكمة الادارية يوم 28 سبتمبر الفارط ما يلي: «1/ الغاء قرار التصريح بفوز رضا المخلوفي برئاسة المجلس البلدي لبلدية سبيطلة للفترة النيابية 2018-2023 والغاء كل الأعمال والنتائج المترتبة عن جلسة تنصيب المجلس البلدي وتوزيع المسؤوليات المنعقدة بتاريخ 29جوان 2018 - 2 / الزام المجلس البلدي لبلدية سبيطلة بأجراء دورة ثانية من الاقتراع لانتخاب رئيس له من بين المترشحين رضا المخلوفي وفيصل الرميلي».. وبالقرار القضائي المذكور اصبح وجود رئيس البلدية المنتخب رضا المخلوفي غير قانوني وليست له بالتالي اية صلاحيات ونتيجة لذلك ابتعد وامتنع عن الامضاء على كل الوثائق الى حين تحديد جلسة لاعادة الدور الثاني من انتخابات المجلس البلدي، وهناك من يعطيه الحق في ذلك في حين راى اخرون انه بامكانه مواصلة مهامه الى حين اعادة انتخاب رئيس جديد للبلدية، وهنا تعمقت الخلافات وساد الشلل التام عديد المصالح الادارية المتعلقة بالموظفين والعملة والمواطنين، وازداد الامر سوءا بالخلاف حول من له صلاحية دعوة اعضاء المجلس البلدي لاعادة انتخاب رئيس المجلس البلدي و تحديد موعد ذلك، حيث رفض الرئيس «غير القانوني» القيام بذلك متمسكا بانها لم تعد من صلاحياته بقرار المحكمة الادارية لانه لم يعد رئيس بلدية سبيطلة، ومع تواصل الاشكالية والجمود التام لاعمال المجلس البلدي لمدة اكثر من شهرين توجه صاحب الطعن فيصل الرميلي (المرشح لرئاسة البلدية عن نداء تونس) يوم 30 نوفمبر بعريضة الى والي القصرين من اجل تدخله وفق ما يسمح به القانون لتحديد موعد جلسة الدور الثاني لانتخاب رئيس للبلدية، وبالفعل فقد وجه والي القصرين مساء نفس اليوم استدعاءات لاعضاء المجلس البلدي لحضور الجلسة التي تقرر ان تنعقد يوم 4 ديسمبر الجاري لاعادة انتخاب رئيس بلدية سبيطلة من بين المترشحين الحائزين على اكثر الاصوات في الدور الاول و هما رضا المخلوفي وفيصل الرميلي.. والسؤال المطروح الان هل ان كل المشاكل والانقسامات التي عصفت بالمجلس البلدي بسبيطلة ستؤدي الى نتيجة مخالفة لانتخابات المرة الاولى المطعون فيها، ام انها ستكون ذاتها بالنظر الى ان الانتخابات ستحسم بين نفس المترشحين؟ وهل سياخذ اعضاء المجلس البلدي العبرة مما حصل ويتركون الخلافات بينهم جانبا ويلتفتون الى خدمة المتساكنين الذين انتخبوهم بدل الدخول في تجاذبات سياسية لا علاقة لها بمصالح المواطنين وبطبيعة العمل البلدي؟

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.