الخليفي: قلب تونس سيتدخل إذا لاحظ أن البرلمان وحكومة الفخفاخ مهدّدان    غادر تونس.. هذا ما تعهد به أمير قطر خلال زيارته الرسمية    الطاهري يتهم الشاهد بالعمل على عرقلة عمل الحكومة القادمة    الرابطة تقرر: عقوبات وخطايا بالجملة ضد هلال الشابة    تصفيات “كان” 2021.. طاقم أنغولي وآخر موزمبيقي لمباراتي تونس وتنزانيا    قبل أيام من مواجهات الحسم: أزمة بين الترجي ..صانداونز..الاهلي والزمالك والكاف يتدخل    بعد تحيين روزنامة باقي مواعيد المباريات: نهاية مبكرة للموسم الكروي في تونس    مرتفع للضغط الجوي مسيطر على تونس يحبس نزول الأمطار وتوقعات بنزول الغيث النافع خلال شهر مارس 2020    تقرير خاص/ حجز 5 منها برمادة...جمال استرالية تستغلها عصابات التهريب لإبرام صفقات سلاح بين تونس وليبيا    تونس تمنع القُبل على غرار كامل دول العالم بسبب وباء قاتل    ارتفاع عدد المصابين في حادث دهس بألمانيا إلى نحو 60    طبيب مبارك يكشف عن إصابته بمرض نادر يصيب واحدا من كل مليون    القبض على تاجر مخدرات داخل معهد ثانوي ببن عروس    سوسة: القبض على عنصر تكفيري محل حكم بالسجن لمدة 12 سنة    إيران: إصابة نائب وزير الصحة بفيروس ''كورونا''    بالصور/ 12 مشاركا تونسيا في المعرض الدولي للفلاحة بباريس SIA 2020    وقفة احتجاجية للفلاحين من مختلف ولايات الجمهورية    رفيق عبد السلام: من لا يشكر قطر لا يشكر الله    نتنياهو يعلّق على رحيل حسني مبارك    انطلاقا من اليوم ..تكفل الدولة ب3 نقاط من نسبة فائدة قروض الاستثمار المسندة من البنوك لفائدة المؤسسات الصغرى والمتوسطة    نحو إقالة رشيدة النيفر من رئاسة الجمهورية    عن فساد بامتياز دبلوماسي: رسالة لنواب الشعب ورئيس الدولة    الرقاب.. النقابة الاساسية لأعوان بلدية الرقاب يرفضون قرارات الجلسة الصلحية بمقر الوزارة    صفاقس جبنيانة: إحباط عملية إجتياز الحدود البحرية خلسة    القصرين: حادث مرور يتسبب في وفاة 4 معلمات و طفلة    البنك الالماني للتنمية يقرض تونس 5ر27 مليون اورو لاستكمال مشروع تعصير قنال مجردة الوطن القبلي    رسمي.. خوان كارلوس غاريدو مدربا جديدا للوداد    نتائج قرعة الدور ربع النهائي لكأس تونس لكرة السلة    كورونا سبب الضجّة/ مجدي الكرباعي ل"الصباح نيوز": ما حصل بالبرلمان اعتداء ضدي كنائب وضد التونسيين المقيمين في ايطاليا    المنتخب الوطني لكرة اليد يُشارك في كأس القارات رغم عدم تتويجه بكأس أمم إفريقيا !!!    وقفات احتجاجية عفوية للموظفين في بنك قطر بتونس    توقيع مذكرة تفاهم بين غرفة تركيب وصيانة المعدات الفولطوضوئية و''سولار باور أوروبا''    مطار تونس قرطاج: حجز مُخدرات داخل كرسي مُتحرك    أمير دولة قطر ينهى زيارته الى تونس    محكوم ب 77 سنة سجن: القبض على شخص مفتش عنه بسيدي بوزيد..    احصائيات/منظمة الصحة العالمية: ظهور فيروس “كورونا” في بلدان جديدة..    “توننداكس” يخسر 24ر0 بالمائة مفتتح حصة الثلاثاء    نجوى كرم تسخر من كورونا: في لبنان النفايات تكفي لقتل كل الفيروسات    بالفيديو: طلبة اللغة الصينية يغنون تعبيرا عن دعمهم للصين    النادي الثقافي الطاهر الحداد : أجواء احتفالية في افتتاح مهرجان الجاز    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    بنزرت..تراجع تعبئة السدود يثير مخاوف الفلاحين    رسالة فلسطين..فيما القاهرة والأمم المتحدة تبحثان احتواء التصعيد..الاحتلال يواصل عدوانه على قطاع غزة    سوسة.. الإيقاع بثلاثة شبان تورطوا في براكاج    حول جرائم الاحتلال..حزب الله يستغرب «الصمت المريب» للحكومات والمنظمات الحقوقية    على خلفية حصوله على 3انذارات.. الشبيبةتتقدم تتقدم باثارة ضد مشاركة حمزة المثلوثي    كورونا: إيطاليا تُسجل سابع وفاة    اختتام المهرجان الدولي لأفلام حقوق الإنسان..محمد علي النهدي يفوز بجائزة المهرجان    التصوير في صيف 2020 والعرض في 2021..طارق بن عمار ومحمد الزرن يستأنفان مشروع فيلم «محمد البوعزيزي»    مرافئ فنية    خلال الربع الأول من هذه السنة.البنك المركزي يتوقع تراجع التضخم    ليبيا.. مجلس النواب يضع 12 شرطاً للمشاركة بمسار جنيف السياسي    ماذا في وصية أسطورة هوليوود؟    حقائق جديدة يظهرها الطب الشرعي في قضية القتيل في فيلا نانسي عجرم    محمد رمضان في أزمة جديدة    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الاثنين 24 فيفري 2020    غدا الثلاثاء مفتتح شهر رجب    سمير الوافي لجعفر القاسمي : لست وحدك من فقد أمه ..حتى تفرض على الشعب كله أن يعزيك وتتهمه بالخيانة العظمى إذا لم يفعل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توفيق الراجحي: الدولة ستسدد ما قيمته 3،2 مليون دينار من جملة ديون العائلات المعوزة لالستاغ بالقصرين
نشر في الصباح يوم 17 - 08 - 2019

تولى الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالإصلاحات الكبرى، توفيق الراجحي، لدى إشرافه بمركز ولاية القصرين على جلسة عمل حول مساهمة الدولة في خلاص جزء من متخلدات ديون العائلات المعوزة ومحدودة الدخل إزاء الشركة التونسية للكهرباء والغاز (الستاغ)، تقديم شروط وإجراءات الإنتفاع بهذا الإجراء الحكومي القاضي بتكفل الدولة بدفع 40 بالمائة من الديون وآجاله وأهدافه وعدد العائلات المنتفعة به في الجهة.
وأوضح الراجحي في تصريح لمراسلة (وات) أن الدولة تكفلت بسداد ديون 27 ألف و900 عائلة معوزة ومحدودة الدخل بالجهة تخلدت بذمتها لفائدة "الستاغ"، التي لم تستخلص ديون 3 فواتير إستهلكت فيها 200 كيلوات في الشهر، وذلك قبل 15 سبتمبر 2019، مضيفا أن القيمة الجملية لديون هذه العائلات تقدر ب8 ملايين دينار، وأن الدولة ستقوم بتسديد ما قيمته 3،2 مليون دينار من هذه الديون.
وذكر أن من شروط الإنتفاع بهذا الإمتياز، التمتع بالمنحة القارة أو بأحد صنفي العلاج (العلاج المجاني أو العلاج بالتعريفة المنخفضة)، وأن يكون الإستهلاك الشهري للمنتفع بين صفر و100 كيلواط، أو بين 100 و200 كيلواط ، وأن يكون إشتراكه بعنوان الإستعمال المنزلي (الصنفان 11 و12)، وأن يكون المنتفع من بين الذّين لم يتسن لهم دفع معاليم إستهلاك الطاقة بعنوان فاتورات الإستهلاك الثلاث الأخيرة الصادرة قبل نشر بلاغ رئاسة الحكومة المتعلق بإجراءات وشروط الإنتفاع بهذا الإمتياز في 15 جويلية 2019.
وشدد الراجحي على أهمية دور العمد والمعتمدين في إعلام العائلات المعنية بهذا الإجراء، وتعريفهم بكافة الإجراءات المتعلقة به وكيفية تقديمهم للمطالب قبل 15 سبتمبر المقبل، مبينا أن مطلب الانتفاع بالامتياز يقدم للعمدة أو للمعتمد، ويجب أن يتضمن نسخة من بطاقة التعريف الوطنية وما يفيد إنتفاع العائلة المعنية ببطاقة علاج مجاني أو ذات تعريفة منخفضة، وما يفيد إستغلالها لمحل سكناها، مثل شهادة ملكية أو عقد كراء.
وأضاف أن لجنة جهوية يترأسها والي الجهة، ستتوالى دراسة هذه المطالب، وتمكين المعنيين من وصولات للإستظهار بها لدى أقاليم الشركة التونسية للكهرباء والغاز لتسديد ديونهم المتخلدة بذمتهم.
وبخصوص ديون " الستاغ" المتخلدة بذمة المؤسسات العمومية والبلديات والجمعيات المائية، أفاد الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالإصلاحات الكبرى، بأنه تم إنجاز دراسة حول ديون المؤسسات العمومية أفضت إلى حل تمثل في جدولة هذه الديون، مؤكدا أن المساعي متواصلة لدراسة ديون البلديات والجمعيات المائية وغيرها بغاية وضع الآليات الكفيلة بحل معضلة الديون.
ولفت إلى أن ديون "الستاغ" المتخلدة بذمة المؤسسات العمومية والمؤسسات الخاصة والعائلات بكامل ولايات الجمهورية تقدر بحوالي 1800 مليون دينار، وأن تكفل الدولة بدفع جزء من ديون العائلات المعوزة ومحدودة الدخل إزاء "الستاغ"، يهدف إلى تحسين مردودية هذه المؤسسة وحوكمتها، بإعتبارها مرفقا عموميا ومؤسسة إستراتيجية للدولة وللمواطن، مضيفا في سياق حديثه عن المؤسسات العمومية، أنه لا مجال للحديث عن خوصصة "الستاغ" أو غيرها من المؤسسات الإستراتيجية.(وات)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.