في البدء...فرصة حاسمة أمام ليبيا    القمودي: "أغلب السدود في تونس تتغذى من محطات التطهير"    سعد لمجرد أمام القضاء الفرنسي مجددا    ليبيا: ملفات شائكة على طاولة الدبيبة    مرآة الصحافة    لفطام الطفل بعمر السنة... أسهل الأساليب وأسرعها!    كيف تساعدين طفلك على محاربة الرشح والسعال؟    أخبار اتحاد تطاوين: هل تتواصل الحصيلة الايجابية لأبناء الخطوي؟    أخبار النادي الافريقي: قضية الدخيلي زوبعة في فنجان.. ولجنة النزاعات تؤجل قضايا الكوادر    أعوان بلدية تونس يقومون بتنظيف ساحة إبن خلدون بعد تشويهها من طرف المحتجين    زياد الهاني: المنجي الرحوي يتحمل مسؤولية الاعتداء على تمثال ابن خلدون    تونس تحيي الذكرى الخامسة لملحمة بن قردان    مسابقة «الشروق الرياضي» 14...جوائز مالية هامة في انتظاركم شاركوا بكثافة    المهدية: ايقاف شاب رفقة أمه وأخته بصدد التفريط بالبيع في رضيعة    ألمانيا وفرنسا تؤكدان أهمية إجراء الانتخابات الليبية بموعدها في ديسمبر المقبل    سان جيرمان يبلغ ثمن نهائي كأس فرنسا    رئيس الحكومة يعاين تقدم أشغال تهيئة البنية التحتية بمطار جربة جرجيس الدولي    رئيس الحكومة يدشن مشروع ربط جزيرة جربة بالغاز الطبيعي    جلسة عمل وزارية حول ولاية سليانة    برشلونة يهزم أوساسونا ويقترب من الصدارة    موراتا يقود يوفنتوس لفوز مستحق على لاتسيو    بالفيديو..حضور ظافر العابدين في أخبار الثامنة يثير الجدل    بطولة ايطاليا: اليوفي يفوز على لازيو وينتزع المرتبة الثالثة    اليوسفي: الحبيب الصيد هو قائد ملحمة بن قردان    الرصد الجوي يحذر من ضباب كثيف    ريال مدريد يقحم هازارد في صفقة تبادلية مع باريس    غار الدماء ... إيقاف كهل محل 20 منشور تفتيش    جديد الكوفيد.. رئيس لجنة الحجر الصحي محمد الرابحي ...التراجع عن القرارات الأخيرة ممكن في أي لحظة    حجز بضائع مهربة بقابس قيمتها 211 ألف دينار    في المهدية: القبض على أب بصدد بيع ابنته الرضيعة مقابل 100 ألف دينار!    الرابطة المحترفة الاولى: اتحاد بن قردان الى المركز الثاني    التحاليل المخبرية تؤكد خلو 12 طن من الارز المسوّق من الافلاتوكسين ونحو 1300 طن مورد لا تزال محل نزاع    يوميات مواطن حر:حافة الانهيار    مجموعة "حالة وعي " لسميّة بالرّجب (23) الكتابة الشعرية وبحر من التأويلات!    بلوغ اجمالي القدرة المركزة من الطاقات المتجددة لانتاج الكهرباء موفى 2019، 391 ميغاواط    كونكت توصي بضرورة الانكباب على المشاكل الاقتصادية الحقيقية وهيكلة المؤسّسات العموميّة    من هنا مرّ المنجي ..    القصرين: حجز أكثر من 27 طنا من حديد البناء و أكثر من طنين من الشعير العلفي (المديرة الجهوية للتجارة)    نقل تونس: تغيير في مواعيد السفرات المسائية    مهرجان Les solistes في دورته الرابعة: عروض وتربصات وجوائز بالجملة في 06 مسابقات    مرتجى محجوب يكتب لكم:..سؤال واضح إلى الشيخ..    تؤثثه مجموعة من الشاعرات.. بيت الشعر بالقيروان يحتفي بيوم المرأة العالمي    "قيس بعثهولنا ربّي كفّارة جزاء لعمايلنا"    منتدى الاقتصادي التونسي الليبي ينعقد بصفاقس    الرائد الرسمي …امران رئاسيان لترقية 5 عسكريين بعد الوفاة، واسنادهم وسام الجمهورية بعد الوفاة    سمير الشفي: عدم إدراج الأزمة السياسية في الحوار الوطني هو إجهاض لمبادرة الاتحاد    في رصيده 14 ضحية ...الاطاحة باخطر منحرف متلبسا    وكالة إحياء التراث تفتح باب الترشح لتقديم مُحاضرات بمناسبة "شهر التراث"    بداية من الاثنين.. العودة إلى العمل بالتوقيت الإداري العادي    عبد الحميد الدبيبة يعلن هيكلية الحكومة الليبية الجديدة    منظمات وأحزاب تطالب بإطلاق سراح كل الموقوفين والموقوفات    سوسة : صفر وفاة و 63إصابة جديدة بفيروس كورونا    الوم.. سحب عابرة بأغلب المناطق تتكاثف بعد الظهر مع نزول امطار ضعيفة ومحلية    منظمة الصحة العالمية تتعهد بنشر تقرير التحقيق في أصل كورونا في الصين    للشهر الرابع على التوالي..استقرار نسبة التضخم في مستوى 4,9%    نيجيريا.. قتلى وجرحى في هجوم مسلح    لا يعرفون من ابن خلدون الا تمثاله ...ومع ذلك «ينبرون ...وينبرون»...    مفتي الأردن: لقاح كورونا لا يفطر الصائم في شهر رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وفد عن لجنة الفلاحة يعاين كميات من الارز والقهوة والحليب منتهية الصلوحية بالديوان التونسي للتجارة برادس
نشر في الصباح يوم 21 - 01 - 2021

قال رئيس لجنة الفلاحة والامن الغذائي والتجارة والخدمات ذات الصلة بمجلس نواب الشعب، معز بالحاج رحومة، في تصريح ل"وات"، ان الزيارة الميدانية التي اداها وفد عن اللجنة، الخميس، الى الديوان التونسي للتجارة بالمنطقة الصناعية برادس، تأتي للتثبت من كميات من الارز والقهوة والحليب (معلب) المنتهية الصلوحية والفاسدة، وذلك على اثر ورود تقارير مدعمة بالصور والمعطيات تفيد بوجود شبهة سوء تصرف فيها .
وتتمثل الكميات الموردة التي سيقع التثبت منها واتلاف الفاسد منها لاحقا، وفق رئيس اللجنة معز بالحاح رحومة، في 6500 طن من الارز اغلبها مصاب بالسوس، و120 الف طن من القهوة و22 الف لتر من الحليب، والتي وقع توريدها من تايلندا عن طريق وسيط (شركة سويسرية).
يذكر انه تم اتلاف كميات من البطاطا الفاسدة الموردة من مصر منذ نحو ثلاثة اسابيع حسب المصدر ذاته
واضاف ان المسؤولية تعود، أساسا، الى وزارة التجارة (الديوان التونسي للتجارة) ووزارة النقل (واساسا الشركة التونسية للشحن والترصيف "ستام"). ولفت الى ان 6500 طن من الارز التي تم توريدها في شهر ماي 2020 اغلبها مصاب بالسوس من جهة المنشأ ولم تقع عملية المداواة الضرورية للكميات حتى في الحاويات، من خلال وضع مواد حافظة عند شحنها لمنع السوس
واكد ان المواد الحافظة التي تم وضعها لم تتجاوز خمس الكميات الضرورية لحفظ المنتوجات الموردة (الارز والقهوة).
واردف بالحاج رحومة، ان سعر شراء كميات الارز (6500 طن) والقهوة الفاسدة (120 الف طن) والحليب الفاسد (22 الف لتر) كان اعلى من السعر العادي
وشدد على اهمية هذا الملف نظرا لعلاقته المباشرة بالامن الغذائي الوطني ونظرا لوجود اخلالات كبرى.
وافاد المدير العام المساعد بالديوان التونسي للتجارة، نورالدين السلامي، ان الديوان يورد سنويا، 30 الف طن من القهوة و27 الف طن من الارز و8 الاف طن من الشاي و360 الف طن من السكر الى جانب مواد ظرفية مثل الموز والبطاطا والحليب والتي تاتي في اطار تعديل السوق بتكليف من سلطة الاشراف.
واوضح ان نسبة اتلاف هذه المواد لا تمثل سوى 2 بالالف بالنسبة للقهوة والارز في حين ان المعدل العالمي يتراوح بين 5 الى 7 بالالف بما يقيم بالدليل اننا اقل بكثير من المعدل العالمي. وبين ان 90 بالمائة من الكميات المتلفة يقع استرجاع قيمتها من المزود الاصلي باعتبار ان هناك تامينا على هذه المواد.
وتابع موضحا ان الاجراءات العملية للاتلاف تشرف عليها لجنة فنية مختصة
ومن جانبه اكد الرئيس المدير العام للديوان التونسي للتجارة، الياس بن عامر، ان قرار توريد المنتوجات لا يعود الى الديوان بل الى وزارة التجارة في اطار اجراءات كاملة تنطلق من عملية التوريد الى وصول المنتوج
وافاد في ما يهم تعديل السوق بتوريد منتوجات معينة يعود الى رئاسة الحكومة مثل الحليب والبطاطا وذلك عندما نقع في الفجوة الهيكلية للانتاج خاصة خلال شهري اكتوبر ومارس
وشدد على ان هذه المواد الموردة تخضع للاسترسال من اجل سلامة ضمان المستهلك. وات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.