كورونا.. 11 وفاة و58 إصابة جديدة في المغرب    نيويورك على عتبة ال45 ألف إصابة بكورونا…    رئيس النجم الساحلي ينعى الفقيد حامد القروي    صفاقس : تسجيل حالة وفاة لشخص مصاب بكورونا    صفاقس: حالة وفاة ثانية بسبب فيروس كورونا    7 اصابات مؤكدة بفيروس كورونا لتونسيين بايطاليا والدولة تتكفل بمصاريف دفن الوفيات    في العاصمة: مداهمة مستودع يخزن السميد..والقبض على شخصين    تونس : الفرجاني ساسي يساعد 100 عائلة من منطقة رواد    بيان الكاتب الحر سليم دولة    جندوبة: اتحاد الفلاحين يبادر ببيع المنتجات بسعر الجملة وايصالها للمواطنين    كورونا يصيب رئيس وزراء بريطانيا ويتمدد بأمريكا وفرنسا    قيس سعيد للسيسي: تونس مستعدة لوضع كل امكانياتها على ذمة المصريين    جورج سيدهم.. رحيل ثاني أضلاع "ثلاثي أضواء المسرح"    المنجي الكعبي يكتب لكم: يحضرني بمناسبة الأسماء    تراجع استهلاك الكهرباء بنسبة 25 بالمائة    شكري حمودة: حاليا هناك إستقرار في تسجيل حالات الإصابة بكورونا    بسبب مصطلح «مانيش شؤون اجتماعية»: صابر الرباعي يُغضب البعض    الكاف/ رصد طائرة درون تحلق بالجهة ودوريات من الحرس تتدخل    وفاة الفنان جورج سيدهم بعد صراع مع المرض    منذر الزنايدي يرثي المرحوم الدكتور حامد القروي    عاجل الأن بخصوص آخر التطورات الصحية للدكتور لطفي المرايحي بعد إصابته بالكورونا منذ أسبوع    محافظ البنك المركزي: خطر انتقال فيروس كورونا عبر الأوراق النقدية والعملات منخفض جدا    القصرين: اجلاء 63 مواطنا تونسيا كانوا عالقين في الجزائر من معبر بوشبكة الحدودي    صفاقس: حجز أكثر من 19 طن من مادة السميد المدعّم    BH بنك يتبرع ب1،4 مليون دينار ويوفر مبنى للعزل الصحي لفائدة وزارة الصحة    خلال ال24 ساعة الأخيرة.. 660 دورية عسكرية شملت كافة البلاد    هذه الليلة: أمطار متفرقة والحرارة تتراوح بين 4 درجات و16 درجة    مليار و200 ألف دينار في صندوق دفع الحياة الثقافية    كورونا: تونسيون يطلقون نداء استغاثة من اسبانيا    بقلم عبد العزيز القاطري: في بيوت أذِن الله أن تُرفع    سفير أمريكا لوزير الصحة: "مستعدون لمساعدة تونس"    عمل دون انقطاع.. فنيو الملاحة الجوية يؤمنون عشرات الرحلات    فريانة: ايقاف صاحب مقهى فتحها ليلا للعب الورق    في باب الخضراء : الإطاحة بمحتكر لمادة السميد وشريكه والنياية على الخط    وليد حكيمة: لن يتم تسليم وسائل النقل المحجوزة الا برفع حظر التجوّل    خدمات جديدة لأورنج تونس    ضغط شديد على شبكة الأنترنت والوزارة تصدر بيانا    محمد الحبيب السلامي يحذر : جنبوا الصبيان الخوف    الاتحاد العام التونسي للطلبة يطالب بتأجيل استئناف الدروس بالمؤسسات الجامعية ويؤكد رفضه الدراسة عن بعد    الهند.. يقتل شقيقه لكسره حظر التجول    الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع: الحدود جنوب شرقية آمنة وجاهزون لمواجهة أي طارئ    تمّ انتاجها من قبل عدد من الفنانين كلّ من منزله..رسالة من بدر الدريدي و لبنى نعمان مفادها “”اقعد في الدار”    سوسة.. مداهمة مخبزة تعمد صاحبها تقليص وزن"الباقات"    إمام مكة الأسبق : "كورونا ما هو إلا نذير"    منوبة.. إيقاف شخص مفتّش عنه    تحويل ملعب ماراكانا الشهير لمستشفى مؤقت لمساعدة مرضى كورونا    فيما أكدت صعوبة تأجيل سداد ديونها الخارجية..تونس مطالبة بتسديد 11 مليار دينار بداية من شهر افريل    وزير التجارة: الجيش سيتولى توزيع مادة ''السميد''    السيسي يعلن إنشاء صندوق لدعم مواجهة فيروس كورونا في إفريقيا    برشلونة يعلن تخفيض أجور اللاعبين والعاملين    أنجلينا جولي تتبرع بمليون دولار لأطفال تضرروا من كورونا    ماذا نقول يا رسول الله    ليفربول يتخلي عن صلاح أو ماني لكسب رهان الميركاتو الصيفي    عودة الدوري الايطالي الى النشاط في ماي مستبعدة    سيدي حسين: ايقاف شاب بحوزته سكين كبير بالطريق العام خلال حظر التجول    الأندية الأوروبية تواجه تهديدا وجوديا بسبب أزمة كورونا    مجلس الأمن يطالب بوقف فوري للقتال في ليبيا    نحو تأجيل دوري أبطال إفريقيا ؟؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محكمة الاستئناف تقضي بسجن قاتل صهره مدّة 20 عاما
في المنستير
نشر في الصباح يوم 23 - 04 - 2009

نظرت أول أمس الدائرة الجنائية بمحكمة الاستئناف بالمنستير في قضيتي قتل ومحاولة قتل نفس عمدا مع سابقية القصد تورط فيهما متهم من مواليد 1977.
وكانت محكمة البداية قضت قي شأنه بالسجن مدى الحياة في جريمة القتل و10 أعوام في جريمة محاولة القتل وبعد محاكمته اول امس قضت المحكمة المذكورة بادانته وسجنه مدة 20 عاما في القضيتين.
تعود وقائع القضية الى تاريخ 11 أفريل 2006 بعد قبول امرأة ووالدها بمستشفى بعد تعرضهما الى طعنات بواسطة آلة حادة وبتحول ممثل النيابة العمومية الى قسم الانعاش بالمستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير اين تقيم المرأة افادت أن تلك الطعنات اصابها بها صهرها زوج ابنتها وابن شقيقتها في نفس الوقت وبالتحرير على هذه الاخيرة ذكرت ان يوم الواقعة الموافق ل11 افريل 2006 وفي حدود الخامسة والنصف مساء تقريبا وفي طريق عودتها الى محل سكناها بحي الامان وفي الاثناء اعترضها صهرها الذي كان في تلك الفترة في خلاف مع ابنتها التي غادرت محل الزوجية واضحت تقيم معها ومع زوجها وقد طلب منها صهرها مرافقته الى زقاق قريب من ذلك المكان للتحدث معها في شأن الخلاف الذي حصل بينه وبين زوجته واعلمها انه جلب بعض الاشخاص متواجدين على متن شاحنة قصد التدخل لفائدته ومساعدته قصد التصالح مع زوجته الا انها رفضت مرافقته واعلمته ان الخلاف تحت انظار القضاء وما عليه الا ايجاد حل مع زوجته للصلح اثناء حضورها للجلسة وتركته على حاله وتحولت الى منزلها وبوصولها وعند التحدث الى زوجها فوجئت بصهرها يدفع الباب الخارجي للمنزل ويدخل داخله وشاهدته يستل سكينا وطعنها بها وفي الاثناء نهض زوجها في محاولة للدفاع عنها الا انه اصيب بدوره بطعنة على مستوى جنبه جعلته يسقط ارضا وعاد اليها وطعنها طعنة ثانية ثم يعود الى زوجها ويطعنه طعنة ثانية وكانت ابنتها بصدد الصياح وطلب النجدة ثم شاهدت الجاني يفر واكدت ان الاصابات التي تعرض لها زوجها ادت الى وفاته بعد يومين اما في خصوص ما تعرضت اليه فقد نقلت الى المستشفى اين خضعت الى عملية جراحية واصرت على تتبع الصهر الجاني.
وباستنطاق المتهم اقر بما نسب اليه واشار الى الخلافات التي عاشها مع زوجته واستفحالها بعد ان غادرت محل الزوجية بمنزل كامل لتستقر بمنزل والديها واكد انه بتاريخ الواقعة وللحالة النفسية التي كان يعيشها فقد احتسى كمية من الخمر وخطرت بباله فكرة التنقل الى منزل اصهاره اين تقيم زوجته وبتحوله الى هناك عرض على والدي زوجته التصالح فأعلم بان جلسة الطلاق تم تعيينها ولم يعد هناك مجال للصلح فخرج ثم عاد الى المنزل واعتدى عليهما بسكين ونفى التخطيط لقتلهما وسانده محاميه في عدم التخطيط لعملية القتل واشار الى امكانية اسعاف الهالك مؤكدا على وفاته اثر خطأ طبي وتمسك باستبعاد نص الاحالة واثر المفاوضة صرحت المحكمة بالعقوبة المشار اليها 20 سنة سجنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.