73 نائبا يودعون عريضة بمكتب الضبط بالبرلمان لسحب الثقة من راشد الغنوشي    وزراء النهضة المقالون: هذه بصماتهم في العمل الحكومي    انطلاق بيع الأضاحي بالميزان بنقطة البيع التابعة لشركة اللحوم بالوردية    هل يحسم الريال الليلة أمر الليغا؟    القبض على شخص محل تفتيش ومحل حكم بالسجن بحي التضامن    في عيد الأضحى: استخدمي هذه الطرق لإخفاء التعب وإظهار جمالك    حريق بسوق المواد المستعملة بسكمة بنزرت    الملاكم التونسي منير لزّاز يحقق إنجازا تاريخيا    نتائج مبشرة للقاح أمريكي ضد "كوفيد-19"    ممثلة مصرية تثير الجدل بتصريحات عن تعرضها للتحرش    ملف الفخفاخ في شبهات تضارب المصالح: الاستماع اليوم إلى شركتين منافستين    فاتورة جديدة لمعلوم الكهرباء قبل نهاية العام واتجاه نحو قراءة أرقام العداد والدفع عن بعد    كمياّت الامطار المسجلة خلال 24 ساعة الفارطة    النّادي الصفاقسي: هل تحسم لجنة النّزاعات في ملفّ المرزوقي اليوم؟    سوسة/نسبة تقدم عملية الحصاد بلغت ال80 بالمائة    إنقاذ 4 مهاجرين غير شرعيين والتصدّي لعمليّة تهريب    وزير الداخلية يتابع المنظومة الأمنية بولاية المنستير    طفل يتصدى لكلب شرس دفاعا عن شقيقته    جلسة انتخاب أعضاء المحكمة الدستورية: فوضى ودخول النواب في هستيريا    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: المحكمة الاوروبية تنتصر لرسول الله صلى الله عليه وسلم ضد المسيئين اليه    إثيوبيا تبلغ السودان بعدم صحة أنباء ملء سد النهضة وغلق بواباته    تحيين .. 8 إصابات جديدة بكورونا    الاتحاد الاسيوي يحدّد هوية البلد المستضيف لمباريات العرب في دوري الأبطال    اغبادو يواصل المسيرة مع الاتحاد المنستيري    عدد الامضاءات مرجح للارتفاع/ نبيل حجي ل"الصباح نيوز": أغلب الكتل امضت عريضة سحب الثقة من الغنوشي..    محمد الحبيب السلامي يهدي: ....قصيد في كل زمان يعظ ويفيد    في تطاوين: «خميس الغضب» يتواصل..إضراب عام..الآهالي يتنقلون لغلق «الفانا»... وتعزيزات عسكرية تصل..    الترفيع في تعريفتي التأمين على السرقة والحريق لأصحاب العربات    الكشف عن نظام غذائي يساعد على منع "الشخير"    إيقاف 05 أشخاص مفتش عنهم وتحرير 108 مخالفة في حملة امنية    رسملة بورصة تونس بلغت 5ر22 بالمائة من الناتج الداخلي الخام سنة 2019    طارق الفتيتي: النظر في الفصلين 97 و98 سابقة في البرلمان..    بالصور..على معلول يحتفل بعيد ميلاد زوجته ''يا وجه الخير''    محمد المامني (رئيس شبيبة القيروان) ل«الشروق»..لا لعودة الخلفاوي... عقوبة مالية للصالحي واتفاق مع حسني    الجزائر.. الحكومة تفتح الباب أمام للشباب للتنقيب عن الذهب    خلل في عمل إنستغرام في عدد من دول العالم    أغنية لها تاريخ .. «يا للي بعدك ضيع فكري» فتحية خيري تنتصر للفن والجمهور    مسيرة موسيقي تونسي ... صالح المهدي ... زرياب تونس «32»    صندوق النقد الدولي: "أزمة كورونا" دخلت مرحلة جديدة والعالم "لم يتغلب" عليها    سوسة..صاحبة أفضل معدل وطني في «السيزيام»..لم أتلقّ دروسا خصوصية وأطمح الى أن أكون طبيبة    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    القيروان.. إعفاء مدير مركز امتحان الباكالوريا وفتح تحقيق اداري    اليوم الأخير في امتحانات الباكالوريا..تفاؤل بالنجاح رغم بعض الصعوبات    سعيدان: تونس تعيش أكبر أزماتها الإقتصادية وهذا الحل الوحيد لإنقاذها..    بعد استهانته بكورونا.. رئيس البرازيل يؤكد عدم تعافيه    السيسي وماكرون: يجب تقويض التدخل الخارجي غير الشرعي في ليبيا    وزيرة فرنسية في موقف محرج والسبب "كمامة"    سوسة: حامل مصابة بفيروس ''كورونا''    تويتر: اختراق حسابات شركات وشخصيات أمريكية بينهم منافس ترامب    طقس اليوم..سحب وانخفاض في الحرارة    سوسة .. التمديد في آجال تسوية ملفات التزوّد بمادة التبغ    يوميات مواطن حر: من يصف النصف بكامل الوصف    يوميات مواطن حر: الهروب نحو الادغال    عدنان الشواشي يكتب لكم : ." مات الملك ، عاش الملك    صالح العود يكتب لكم من فرنسا: استطلاع حول مجلة جوهر الإسلام التونسية الزهراء    ستمتد ليومين: برنامج زيارة رئيس الحكومة إلى ولاية صفاقس    أغنية لها تاريخ «يازهرة غضت» قصيد أنهى علاقة فتحية خيري بالرشيدية    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعادل في طعم "الحلاوة" لابناء عاصمة المقروض
النادي الصفاقسي - الشبيبة القيروانية 1-1
نشر في الصباح يوم 04 - 07 - 2011

ملعب الطيب المهيري بصفاقس طقس جميل- أرضية معشبة تحتاج إلى عناية- دون حضور جمهور
طاقم تحكيم بإدارة مالك بدري ومساعدة مراد عاشور ومنجي الرياحي، ووليد بدري كحكم رابع ورشيد بن خديجة كمراقب للمباراة
إنذار في رصيد كل من ربيع الورغمي ومحمد علي منصر من النادي الصفاقسي ومحمود الدريدي من الشبيبة القيروانية.
- إقصاء حمدي رويد من النادي الصفاقسي في الدقيقة 78
الأهداف : محمد علي منصر في الدقيقة32 لصالح النادي الصفاقسي، وإسكندر الشيخ في الدقيقة 78 لفائدة الشبيبة القيروانية.
تشكيلة الفريقين:
النادي الصفاقسي: سليم الرباعي، فاتح الغربي، محمود بن صالح، حمدي رويد، علي معلول، شادي الهمامي ،شهاب الزغلامي ،ربيع الورغمي ،مامون يوسوفو، محمد علي منصر(ربيع المسلمي في الدقيقة 76)، وشادي شلوف (سيف الله اليحاوي في الدقيقة 66).
الشبيبة القيروانية: بلال السويسي، بلال الطرابلسي، علاء بن دحنوس، محمد علي اليعقوبي،علي منوبان،محمود الدريدي،أنور الحامدي،إسكندر الشيخ،مروان الطرودي(أحمد الحامدي في الدقيقة 72)،حسين جابر(مامادو في الدقيقة 84) ونوفل اليوسفي (ثمّ محمد ملاّط في الدقيقة 46).
واجه النادي الصفاقسي منافسه بتشكيلة منقوصة من صوما نابي وأقبا أوشي وحمزة يونسو شاكر البرقاوي وماهر الحداد ووسيم كمون لأسباب مختلفة، في حين كانت تشكيلة الشبيبة محرومة بالخصوص من خدمات سلامة القصداوي وسيف الله المحجوبي. انطلقت المباراة رتيبة، فاترة من الجهتين بمحاولات فاشلة من هنا وهناك، إلى حين الدقيقة 14عندما سدّد نوفل اليوسفي تصويبة ساحقة في اتجاه مرمى سليم الرباعي لم تأت بنتيجة تلتها محاولة جريئة من قبل ربيع الورغمي في الدقيقة 18، وفي الدقيقة 21 صوّب إسكندر الشيخ في اتّجاه المرمى لكنّ الحارس سليم الرباعي تصدّى لها بمهارة، إثر ذلك مباشرة طالب لاعبو الشبيبة بركلة جزاء باعتبارأنّ أحد مدافعي الفريق المحلي دفع لاعبا من الشبيبة لكن ّالحكم امر بمواصلة اللعب وفي الدقيقة 27 أرجع لاعب الشبيبة علي منوبان الكرة بيده فطالب لاعبو النادي الصفاقسي بدورهم بركلة جزاء، فلم يستجب الحكم مالك بدري لطلبهم وأمرهم بمواصلة اللعب. بعدها ارتفع نسق أداء اللاعبين قليلا، فتعددت المحاولات الهجومية من هنا وهناك إلى حين الدقيقة 32 عندما تمكّن محمد علي منصر من تسجيل هدف جميل بتصويبة قوية من بعد حوالي 25 مترا إثر تمريرة من ربيع الورغمي (1-0) بعدها تلتها محاولة من شادي الهمامي، لم تأت بنتيجة، وفي الدقيقة 37 كاد نوفل اليوسفي يغالط الحارس الرباعي بتصويبة رأسية ، تلتها محاولة أخرى من إسكندر الشيخ في الدقيقة 45، وهكذا انتهت الفترة الأولى بتقدّم النادي الصفاقسي بنتيجة (1-0).
في الفترة الثانية من اللعب بدا واضحا أنّ الشبيبة كانت لديها رغبة جامحة في تعديل النتيجة لتدعيم مركزها في الترتيب من أجل ضمان البقاء، فتعدّدت محاولاتها الهجومية بشكل سريع، في حين تراجع مردود لاعبي النادي الصفاقسي معتقدين بأنّهم قد كسبوا اللقاء، لكنّ أبناء مراد العقبي لم يرموا المنديل ولم يستسلموا بل واصلوا بناء عملياتهم الهجومية بحثا عن التعديل، فأتيحت للشبيبة فرصتان ذهبيتان من قبل أنور الحامدي ومحمود الدريدي في الدقيقتين 51 و53 كان مآلهما الركنية بفضل مهارة الحارس الرباعي، ردّ عليهما شادي الهمامي بتصويبة لم تأت بنتيجة.
وفي الدقيقة 78 بينما كان أحمد الحامدي وجها لوجه مع الحارس عرقله اللاعب حمدي رويد فلم يتردّد الحكم مالك بدري من الإعلان عن ضربة جزاء مستحقّة للشبيبة وإقصاء رويد، ضربة الجزاء نفذها إسكندر الشيخ بنجاح مما مكّن فريقه من تعديل النتيجة (1-1).الشبيبة قدّمت شوطا ثانيا جيدا للغاية، فعودتها بنقطة إلى القيروان مستحقّة مما سيجعلها تواصل الإنقاذ بمعنويات مرتفعة في الجولتين القادمتين.
محمد القبي

تصريحات
نبيل الكوكي ممرن النادي الصفاقسي:
منافسنا ذو مستوى طيب، له خط هجوم خطر، نتيجة التعادل كانت عادلة بالنسبة إلى الطرفين. الحمد لله أنّنا إثر هذه الجولة تأكّدنا من الحصول على المرتبة الثالثة حسابيا، لذلك أشكر اللاعبين على ما بذلوه من جهد. أنا راض عن مردود اللاعبين بالرغم من أنّ التشكيلة كانت منقوصة من ستة لاعبين دفعة واحدة.
مراد العقبي ممرن الشبيبة :
عندما شرعت في تدريب الفريق لم يكن في رصيده سوى ستّ نقاط، بعدها حققنا نتائج إيجابية ثمّ تراجع مردود المجموعة. مطالب اللاعبين شرعية، بعد هذا التعادل عادت الروح إلى الفريق، وأنا مرتاح لمردود اللاعبين الشبان المعوضين للغائبين. سنواصل بقية السباق بمعنويات مرتفعة جدا.

سلامة قصداوي يفجر «قنبلة».. والهيئة آخر من يعلم
نزل التصريح الذي جاء على لسان المهاجم سلامة القصداوي على أمواج الإذاعة الوطنية نزول الصاعقة على أحباء الشبيبة إذ ذكر المهاجم أن من يتهمنا بالتخاذل عليه التثبت في تصرفات المدرب مراد العقبي متهما إياه بكونه وراء النتائج السلبية للفريق وليس اللاعبون وبآتصالنا بالهيئة المديرة أشار رئيسها وأنه لا علم له بما جاء على لسان مهاجمه مشيرا الى تغيّب سلامة القصداوي وكذلك سيف الله المحجوبي كان بسبب تغيبّهم عن الحصة التدربية الأخيرة ليوم السبت ولئن كان السبب الظاهر لهذا الغياب تعطب في السيارة فإن أخبارا تؤكد قضاء اللاعبين سهرة بعد مغادرة النزل على الساعة 10 ليلا مما جعل المدرب يتخلى عن الثنائي في انتظار سماعهما اليوم من طرف الهيئة، لكن التصريح الأخير سيكون له تأثير كبير حول علاقة سلامة القصداوي بفريقه في انتظار ما ستسفر عنه المحادثات بين كل الأطراف.
غرسل بن عبد العفو


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.